موضوع: كل ما تود معرفته عن تقنية Ip Cam-ip Tv

ردود: 6 | زيارات: 8063
  1. #1
    عضو متميز
    صور رمزية mixer
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    ردود
    1,423

    كل ما تود معرفته عن تقنية Ip Cam-ip Tv

    اولا : iptv

    تقنية التلفاز عبر الانترنت هي من أخر صيحات شبكة الانترنت الدولية. مايكروسوفت كغيرها من كبريات شركات التقنية ستدخل الى عالم تلك التقنية عبر منصة العابها Xbox 360

    اذا كل ما علي هو شراء جهاز iptv tuner او جهاز IP-HDTV HD Tuner

    وهذا يعني انك سترمي الستلايت في الزبالة

    بعض الأجهزة

    اكتب في جوجل احد العبارتين iptv tuner-IP-HDTV HD Tuner



    وهذا موقع الجهاز http://www.crwww.com/CRWeb/IP-HDTV.asp



    والاخوة الاعزاء سيكملون الموضوع لا شك


  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية mixer
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    ردود
    1,423
    هذا الخبر من جريدة الرياض

    أعلنت شركه Airgo Networks و المتخصصة في صناعة رقائق المعالجات الخاصة بالأجهزة التي تستخدم التقنية اللاسلكيةWiFi. أن شركة STMicroelectronics الصينية و شركة Caton سوف تستخدم آخر التقنيات والجيل الجديد من الشبكة اللا سلكية WiFi وذلك لتوفير خدمة جديدة تسمى IPTV وهو نقل قنوات التلفاز عبر بروتوكول الإنترنت مباشرة. ومن المعروف أن شركة كاتون الصينية متخصصة في إنتاج أجهزة الاستقبال الفضائي للقنوات و أيضا أجهزة استقبال قنوات الكيبل الرقمية كما هو الحال في جهازها Set-Top Box والذي تم بيعة في القارة الأوروبية وفي آسيا. وتقدم شركة اس تي مايكرو سيستمز الرقائق لأجهزة شركة كوتون الصينية التي تستخدم فيها التقنية اللاسلكية من سيمنس و سيسكو سيستمز.

    وتقوم شركة ايرقو بتوفير شرائح ورقائق أجهزة الشبكات اللاسلكية WiFi إلى مصنعي هذه الأجهزة مثل أجهزة Linksys. وقد تم توفير رقائق جديدة تدعم الجيل الجديد من الشبكات اللاسلكية والتي تستخدم فيها تقنية حديثة يطلق عليها MIMO وهي اختصار لكلمة Multiple Input Multiple output. وتعني توزيع ضغط الخروج والإدخال على أكثر من قناة لا سلكية. والتي بدورها تقوم بتوفير مدى اكبر للتغطية اللاسلكية و أيضا سرعة اكبر في نقل البيانات. وهذه الرقائق تستخدم تقنية الشبكات 802,11

    ويقول ديف بوريسون مدير التسويق لدى شركة ايرقو. إن شركته قامت بتعديلات حديثة على تقنية MIMO وأطلقت على الرقاقة الجديدة المستخدمة اسم True MIMO Gen3 .كما يقول أن الشركة قامت بتجربة الجهاز الجديد على منزل تبلغ مساحته 6000 قدم مربع حيث وجدت الإشارة قوية جدا و أيضا سرعه نقل عالية تصل إلى 240 ميغا بايت في الثانية. الأمر الذي يسمح بتشغيل 3 أجهزة تلفاز والتي تدعم تقنية HDTV في نفس الوقت.

    و تكمن الفكرة ككل بأن يتم الاستغناء عن أجهزة الاستقبال الفضائية و أيضا أجهزة استقبال الكيبل الرقمية واستبدالها بخط تلفاز مقدم من موفر خدمة الإنترنت حيث يقوم خط من نوع Ethernet بتوزيع التلفاز عن طريقه. ولكن وجد أن معظم المنازل لم يتم توفير تسليك داخلي لكيابل من نوع Ethernet لذلك تم تطوير تقنية الشبكات اللاسلكية لكي تستوعب الضغط العالي لعرض القنوات التلفزيونية بشكل وبجودة عالية.

    http://www.alriyadh.com/2006/06/04/article160068.html

  3. #3
    عضو متميز
    صور رمزية mixer
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    ردود
    1,423
    بيل جيتس يكشف النقاب عن رؤيته لمستقبل التقنية الرقمية

    فتتح بيل جيتس، رئيس شركة مايكروسوفت العالمية، معرض الأجهزة الالكترونية في لاس فيجاس قائلا إن تنسيق عمل الأجهزة الالكترونية يساعد أكثر في التحكم في محتوى الوسائط المتعددة في المنزل وفي حالة التنقل من مكان لآخر على حد سواء.

    ولم يعلن جيتس عن الجيل القادم من ألعاب اكس بوكس (Xbox) التي يأمل معظم محبو الألعاب في الحصول عليها.

    ومن المتوقع أن يشهد المعرض التجاري، الذي يمتد على مسافة أكثر من 1.5 مليون قدم مربع ويستمر في الفترة من 6 إلى 9 يناير كانون الثاني، حضور نحو 120 ألف شخص.

    وسيشهد المعرض الذي يستمر ثلاثة أيام عرض أحدث الاتجاهات في التصوير الرقمي وتقنيات التخزين والشاشات المسطحة الدقيقة والتليفزيونات المجهزة بتقنية عالية والتقنيات اللاسلكية والمحمولة والألعاب وتقنيات الشبكات.
    التقنية الرقمية

    وقال جيتس إن العام المنصرم شهد الكثير من الجهد لتنسيق قضايا الفائدة والتناغم بين الأجهزة لتسهيل عملية المشاركة في المحتوى.

    وقال جيتس: "توقعنا في بداية هذا العقد أن النظام الرقمي سيجري العمل به، لكن لايزال هناك حاجة لبذل الكثير".

    وأضاف: "الأمر المثير في الموضوع يتمثل في الاتيان إلى المعرض ورؤية ما تم انجازه على أرض الواقع. إنه يجري أسرع من ما توقعناه وأبهجنا ذلك".

    وأشار جيتس إلى التوجهات التقنية خلال العام الماضي الذي دفع إلى الحاجة إلى تطوير التقنية وتحويل المحتوى عبر أجهزة مختلفة.

    وقال جيتس: "أصبحت الألعاب شيئا أكثر اجتماعية وستستخدم جميع الأنواع وسائل الاتصال الغنية هذه".

    وأضاف: "وإذا ما نظرنا إلى ما يجرى مع البريد الالكتروني والرسائل الفورية والمفكرات والتسلية، وإذا ما تمكنا من جعل هذا متناغما مع بعضه البعض فإننا سنتمكن عندئذ من خلق شئ شبه استثنائي".
    دور مركزي

    وقال جيتس إن جهاز الكمبيوتر الشخصي له دور مركزي يلعبه في كيفية استفادة الناس من برامج الصوت والفيديو والصور لكنه لن يكون الجهاز الوحيد.

    وقال جيتس: "إنها الطريقة التي تعمل بها جميع هذه الأجهزة مع بعضها البعض في تناسق وهو ما قد يحدث التغيير والاختلاف".

    وألمح جيتس أيضا إلى نجاح لعبة اكس بوكس هالو تو (Halo 2) التي أصدرت في نوفمبر والتي دفعت مبيعات اكس بوكس للتفوق على ألعاب البلاي ستيشن خلال الشهرين الأخيرين من عام 2004 للمرة الأولى في عام 2004.

    وتم بيع 6.23 مليون نسخة من اللعبة التي استفادت من خدمات ألعاب اكس بوكس لايف على شبكة الانترنت منذ إصدارها.

    وقال جيتس: "الناس سويا على شبكة الانترنت يلعبون وهذا حقيقة يؤشر للمستقبل".

    وتم القاء الضوء على مشاركات عديدة مع صانعي الجهاز خلال كلمة جيتس لكن لم يتم الاعلان سوى عن عدد قليل من التقنية الجديدة.

    وعلى الرغم من أن معظم هذه التقنيات تأثر بشكل كبير بالمستهلك الأمريكي، إلا أن التقنيات ألقت الضوء على نوع التوجهات المستقبلية.

    ويتضمن هذا ما أطلق عليه جيتس "تقنيات جديدة" مثل IPTV والتليفزيونات ذات التقنية العالية ومسجلات الفيديو الرقمية التي تعمل بواسطة التقنيات عريضة النطاق للحصول على جودة وسرعة عالية.

    وكان هناك أيضا اتفاقات أخرى أعلن عنها أوضحت أن بامكان الناس مشاهدة المحتوى والتحكم فيه عبر أجهزة وتليفونات محمولة.
    عام جيد

    وسيشهد معرض الأجهزة الالكترونية مزيدا من الكلمات الرئيسية من كبرى الشركات مثل انتل وهيوليت باكارد بالاضافة إلى جلسات مشابهة في الألعاب والتخزين وتقنيات النطاق الواسع ومستقبل الموسيقى الرقمية.

    وسيكشف النقاب عن نحو 50 ألف منتج جديد في مهرجان التقنية الذي يعد الأكبر من نوعه حتى الآن.

    وقد شهدت الأجهزة الالكترونية عاما استثنائيا في 2004 طبقا للاحصاءات التي أصدرها منظمو المعرض يوم الثلاثاء.

    وأشار تدفق الأجهزة إلى أقوى نمو حتى الآن في الولايات المتحدة في عام 2004.

    ومن المتوقع أن يستمر هذا الاتجاه مع شحنات كاملة من التقنيات التي يتوقع أن تنمو بمعدل 11 في المئة مرة أخرى في عام 2005.

    http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/sci_...00/4153481.stm

  4. #4
    عضو متميز
    صور رمزية mixer
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    ردود
    1,423
    سويس كوم تدخل حلبة التلفزيون عبر الإنترنت


    بعد عام من تأجيل المشروع، أطلقت شركة الاتصالات السويسرية "سويس كوم" في فاتح نوفمبر الجاري قناتها التلفزيونية "بْلُوِين تي في" عبر الخط الهاتفي، لتقتحم بذلك سوق مُوفري الاتصالات عبر الكابلات الأرضية.

    وتعرض "سويس كوم" - أكبر وأقدم شركة اتصالات في الكنفدرالية - أكثر من 100 قناة تلفزيونية و70 محطة إذاعية، إضافة إلى أفلام فيديو وبرامج رياضية مُباشرة. لكن النموذج الاقتصادي لهذه الخدمة الجديدة لا يزال يثير الشكوك...



    في الوهلة الأولى، تبدو الكعكة شهية جدا. فحسب "معهد غارتنر" الأمريكي للأبحاث والاستشارات والدراسات في مجال التكنولوجيا، سيتضاعف حجم السوق العالمي لتقنية التلفزيون عبر بروتوكول الانترنت (IPTV) بثمان مرات بحلول عام 2010، حيث سيناهز عدد المشتركين 50 مليون، لتقفز الأرباح الإجمالية إلى 13,2 مليار دولار، مقابل 872 مليون هذا العام.
    وتقترح تقنية التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت على العملاء برامج فيديو عبر شبكة عالية السرعة عبر الخط الهاتفي.
    لكن المكاسب التي تُجسدها هذه الأرقام الإجمالية ستختلف من بلد إلى آخر. ويـُفترض أن يـُسجل أقوى نمو في الولايات المتحدة. أما في أوروبا الغربية، حيث يتلقى حاليا أكثر من ثلاثة مليون منزل البرامج التلفزيونية عبر الخط الهاتفي، يوجد نصف عدد المُشتركين في فرنسا التي تتولى فيها ثلاث شركات كبيرة توفير هذه الخدمة.

    الدجاجة التي تبيض ذهبا؟
    وفي سويسرا، قررت "سويس كوم"، أكبر وأقدم شركة اتصالات في البلاد، خوض هذه المغامرة بإطلاقها يوم الأربعاء 1 نوفمبر الجاري القناة التلفزيونية "بلـُوِين تي في" (Bluewin TV) عبر الخط الهاتفي. وتقترح هذه الخدمة الجديدة 100 قناة تلفزيونية و70 محطة إذاعية، وأكثر من 500 فيلم فيديو على الطلب، بالإضافة إلى برامج رياضية مُباشرة.

    وبذلك تجابـه سويس كوم - التي تحتكر الشبكة المركزية لخطوط الهاتف في سويسرا - شركتي "كابل كوم" و"ناكسو" اللتين تعرضان خدمات تلفزيونية عبر الكابلات الأرضية.
    وكانت سويس كوم تريد إطلاق "بلوين تي في" في خريف 2005، لكن مشاكل تقنية حالت دون تنفيذها لخطتها.

    وقد رد بعد "كابل كوم"، وهو رائد السوق السويسرية للتلفزيون عبر الكابل، على هجوم سويس كوم، إذ قال المدير العام للشركة رودولف فيشر "نحن سنقترح قريبا جدا عرضا تلفزيونيا رقميا أكثر جاذبية"، دون الإدلاء بالمزيد من الإيضاحات.

    لكن تقنية التلفزيون عبر الانترنت ليست بالضرورة دجاجة تبيض ذهبا. فمازالت العديد من العناصر المجهولة دون أجوبة شافية.

    شكوك المنافس الرئيسي

    على سويس كوم إذن أن تُقنع المستهلكين بأسعار ومضامين جذابة جدا كي يتحول التلفزيون عبر الخط الهاتفي إلى تقنية شائعة، مثل التلفزيون عبر الكابل أو عبر الأقمار الاصطناعية.

    وتثير تقنية التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت بعض الشكوك لدى موفر خدمات الإنترنت والهاتف "سان رايز"، المنافس الرئيسي لسويس كوم. وكان الرئيس السابق لهذه المجموعة، جيسبير تيل اريكسن، قد صرح قبل مغادرته منصبه "يجب أولا معرفة ما إذا كان يوجد بالفعل طلبٌ قوي في سويسرا على التلفزيون عبر بروتوكول الانترنت، علما أن سعر تلقي القنوات التلفزيونية يدخل في غالب الأحيان ضمن سعر إيجار شقق العديد من السكان".

    ويؤدي بالفعل عدد كبير من المستأجرين في المناطق الحضرية السويسرية رسما ضمن سعر الإيجار يغطي تكلفة التقاط القنوات التلفزيونية عبر الكابل. وهي عادةٌ قد يصعب تغييرها.


    عروض فيديو مُغرية

    غير أن تقنية التلفزيون عبر بروتوكول الانترنت قد تكون أيضا عرضا استراتيجيا لسويس كوم. فهي خدمة ستسمح لها من جهة، بالاحتفاظ بالمشتركين الحاليين في الخدمات الهاتفية والإنترنت، ومن جهة أخرى، ستتيح لها بيع خدمات إضافية لهم مثل أفلام الفيديو على الطلب (VOD).

    وبذلك سيتعامل المُشترك مع موفر خدمات واحد للمكالمات الهاتفية وشبكة الإنترنت الفائقة السرعة والقنوات التلفزيونية، وهو ما بات يعرف بـ"التشغيل الثلاثي"، أي الربط بين خدمات الإنترنت والهاتف والتلفزيون.

    ويبدو أن لخدمة "الفيديو على الطلب" عبر الإنترنت مستقبل واعد. فقد انطلق في هذه السوق على المستوى الدولي منتجو الأفلام، وقنوات التلفزيون، ومُوفرو الخدمات، وموفرو تجهيزات الإنترنت، وتقريبا كافة كبريات الاستوديوهات الأمريكية، من "الإخوة وارنز" (WarnerBros) إلى "والت ديزني".

    فلن يحتاج المُستهلك بعد قصدَ نوادي الفيديو لتأجير الأفلام التي يرغب في مُشاهدتها. ولن يُجبر بعدُ على دفع الغرامة المُترتبة عن عدم إعادة الشريط للنادي في الأجل المُحدد. سيكتفي ببعض النقرات على آلة تحكم "بلوين تي في" لاختيار الفيلم من القائمة المعروضة على شاشة تلفزيونه، ثم شراءه ومشاهدته متى شاء. حتى أنه يمكنه وقف العرض مؤقتا واستئنافه بكل حرية. كما يتوفر تجهيز "بلوين تي في" على قرص يتيح تسجيل 100 ساعة من البرامج التلفزيونية.


    رهانٌ على حُب السويسريين للتلفزيون

    وستستثمر سويس كوم أكثر من 600 مليون فرنك إلى عام 2009 في مجال التلفزيون. ويشمل المبلغ تجهيز الخطوط الهاتفية بتقنية خط المشترك الرقمي الفائق السرعة VDSL، التي خلفت خط المشترك الرقمي غير المتماثل ADSL. وقد خصصت سويس كوم إلى اليوم حوالي 80 مليون فرنك للمشروع.

    ولإرساء هذا المصدر الجديد للدخل، تـُراهن سويس كوم أساسا على شهية السويسريين لمشاهدة البرامج التلفزيونية. ففي المناطق المتحدثة بالألمانية يقضي الساكن في المعدل 3,4 ساعة يوميا أمام شاشته الصغيرة. بينما يخصص سكان المناطق الروماندية (المتحدثة بالفرنسية) وسكان المناطق المتحدثة بالايطالية وقتا أطول أمام التلفزيون، بمعدل 3,8 ساعة للفئة الأولى و4 ساعات للثانية.

    ويركز عرض سويس كوم الجديد بشكل خاص على البرامج الرياضية إذ ستفرض الشركة منافسة قوية على قنوات التلفزيون العامة. فعلى سبيل المثال، تبث "بلوين تي في" كافة مباريات بطولة كأس أوروبا لكرة القدم، بينما لا تبث هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية سوى مباراة واحدة في اليوم، وذلك دون مُقابلات البطولة السويسرية لكرة القدم والهوكي على الجليد التي تقترحها "بلوين تي في" مُقابل فرنك للمباراة الواحدة.

    غير أن "بلوين تي في" تخضع لقيود تقنية تحد من بثها في كافة أنحاء البلاد، إذ أن العرض لا يغطي حاليا سوى 2,3 مليون منزل، أي 75% من مجموع البيوت السويسرية.

    لكن مجموعة سويس كوم تظل طموحة وتراهن على كسب الملايين من مغامرتها الجديدة، إذ قال رئيسها كارستن شلوتر "نحن نأمل في تحقيق حجم أعمال بملايين ذات ثلاثة أرقام". وللتذكير فقط، بلغت المبيعات المتزايدة لهذه الشركة العملاقة العام الماضي، 9,7 مليار فرنك..


    سويس انفو - لويجينو كانال مع الوكالات

    (ترجمته من الفرنسية وعالجته: إصلاح بخات)


    "بلـُوِين تي في" (Bluewin TV)

    للاستفادة من عرض "بلوين تي في"، يجب على المُستهلك أن يكون مشتركا في الخدمات الهاتفية وشبكة الإنترنت الفائقة السرعة (ADSL) لدى شركة الاتصالات "سويس كوم"، التي تحتكر الشبكة المركزية لخطوط الهاتف في سويسرا.

    تبلغ التكاليف الشهرية لهذا العرض التلفزيوني الجديد 29 فرنكا، و1,05 فرنكا تغطي رسوم ترخيص المكتب الفدرالي للاتصالات، إضافة لـ 25,25 فرنكا للارتباط بشبكة الخطوط الهاتفية، وتكاليف الاتصال بشبكة الانترنت الفائقة السرعة (ابتداء من 9 فرنكات في الشهر). أي أن المجموع يصل إلى 64,30 فرنكا في الشهر على الأقل.

    تبعث "سويس كوم" موظفا متخصصا في تركيب "بلوين تي في" إلى بيت الزبون مقابل 95 فرنكا تُدفع مرة واحدة.

    تعرض الخدمة الجديدة مقابلات كرة القدم والهوكي على الجليد مباشرة، مقابل فرنك للمقابلة الواحدة. بالنسبة للفيديو على الطلب، توفر الخدمة الجديدة أكثر من 500 فيلم شهير بتكلفة 3,50 أو 6 فرنكات للفيلم الواحد.

    (مصدر الأرقام: دراسة لشركة "كومباريس" لمقارنة الأسعار في سويسرا)




    http://www.iraqi.ch/modules.php?name...rticle&sid=264

  5. #5
    عضو متميز
    صور رمزية mixer
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    ردود
    1,423
    طبعا سنحتاج الى انترنت عالي السرعة بلا شك

    ويجب ان تكون السرعة من 3 ميجابت فما فوق

    ولذلد انتجوا تقنية جديدة تسمى VDSL تصل سرعتها الى 100 ميجا بت

    ولكن الى الآن لم تصل الى الدول العربية بعد


    لاننا لا نحتاج الى هذه السرعة

    http://ar.wikipedia.org/wiki/خط_المشترك_الرقمي


    طبعا اسرع شئ خدمة الاتصال على الكهرباء التي نجحت في المنطقة الشرقية في السعودية
    ولكنها لم تفعل

  6. #6
    مشرف سابق
    صور رمزية bashvideo
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    المنطقة
    دولة الكويت
    العمر
    40
    ردود
    1,425
    ماشاء الله ،،، مشكور أستاذ مكسر على المعلومات القيمة و مشكور على المجهود

    بارك الله فيك و تقبل تحياتي .

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل