موضوع: الويب 2.0 - Web 2.0

ردود: 3 | زيارات: 682
  1. #1
    مشرف منبر Adobe Photoshop
    صور رمزية big-ah
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المنطقة
    أرض الله الواسعة
    ردود
    3,018

    الويب 2.0 - Web 2.0

    المتصفح لمواقع الأخبار و التحليلات التقنية المتعلقة بالويب بالذات سوف يجد أكثر ما يجد تكرار هذا المصطلح بشكل ملحوظ Web 2.0.

    فما هي يا ترى الويب 2.0 ؟
    هل هي نسخة محدثة من الويب؟
    أم من الانترنت؟
    أم من البروتوكولات المستخدمة في الانترنت؟


    في الحقيقة لا يوجد تعريف واضح للويب 2.0 متفق عليه و لهذا قد يطلق على موقع ما أنه من مواقع ويب 2.0 و لا يطلق المسمى على موقع آخر شبيه به . أو قد تجد من قد يطلق على موقع (س) أنه موقع ويب 2.0 و تجد شخصا آخر يخالفه في ذلك. و من خلال هذا المقال إن شاء الله سوف نحاول أن نوضح المعالم الرئيسة لهذا المصطلح أو الظاهرة إن صح التعبير.
    كان أول ظهور لهذا المصطلح في سلسلة من الاجتماعات التسويقية عام 2004 لشركتي O’Reilly Media و MediaLive ليصف جيلا جديدا من مواقع و خدمات الانترنت التي تتيح للمستخدمين المشاركة و التعاون بأشكال و صور غير مسبوقة.

    بالنظر في العديد من التعريفات و المقالات التي كتبت في هذا الموضوع أستطيع أن أقول حول تحديد ماهية الويب 2.0 أنها جيل جديد من مواقع الانترنت يتميز ببعض أو أحد الصفات التالية:

    - يقدم الموقع خدمات اجتماعية و شبكات اجتماعية لربط مستخدمي الموقع (حسب الموقع الجغرافي ، حسب الاهتمام ، حسب الفئة العمرية… الخ) مثال على ذلك موقع linkedin الذي يربط المستخدمين حسب المعرفة و علاقات العمل ليكوّن كل مستخدم شبكة ممتدة من المعارف و زملاء العمل و العلاقات المرتبطة بعمله. مثال آخر مشهور غربيّا MySpace و المخصص للمراهقين و علاقاتهم الاجتماعية

    - يقدم الموقع تجربة استخدام غنية شبيهة تماما بالبرامج المكتبية على جهاز الحاسوب الشخصي بدون الحاجة لإعادة تحميل الصفحات و الانتظار لوقت طويل أو استخدام برامج إضافية و أشهر مثال على ذلك Google Maps و Writely و هذا الأخير عبارة عن برنامج معالجة نصوص متكامل شبيه بمايكروسوفت وورد لكنه عن طريق الانترنت يعطيك الإحساس أنه يعمل على جهازك مباشرة بكثرة خصائصه و عدم تحميل الصفحة في كل مرة تنفذ عملية ما.

    - غالبا ما يكون المستخدم هو من يملك المحتوى و يتحكم فيه ، و تقوم هذه المواقع عادة على هيكلية تعتمد اعتماد رئيس على المشاركة. فالمستخدم هو من يزود الموقع بالمحتوى و هو من يتحكم فيه و يضيف للموقع قيمة مضافة . و بدون هذه المشاركة و التعاون يصبح الموقع لا شئ. مثال على ذلك موقع الموسوعة المشهورة Wikipedia و الذي يمتلئ بملايين الصفحات من المعلومات الموسوعية كلها من كتابة و إضافة و تحرير مستخدمي الموقع الذين يحررونه و يقررون المناسب للظهور و الغير مناسب لذلك و لا تتدخل إدارة الموقع التي لا تتجاوز 5 أشخاص في المحتوى.

    من المميزات الأخرى التي قد تراها أيضا في الكثير من مواقع الويب 2.0


    - استخدام تقنية الـ Ajax و هي طريقة لتحديث محتويات الصفحة أو جزء منها باستخدام الـ JavaScript بدون الحاجة لإعادة تحميل الصفحة من جديد و هي تستخدم لعمل مواقع شبيهة بالتطبيقات المكتبية كما ذكر سابقا. و أشهر من استخدم هذه التقنية و شهرها هي Google.

    - استخدام الكلمات المفتاحية أو ما يعرف بالـ Tags التي يضيفها المستخدم كما يراه مناسبا لتصنيف المحتويات بدلا من الأقسام المعرّفة مسبقا من قبل إدارة الموقع.

    - غالبا ما يكون تصميم الصفحات بسيط مع استخدام خطوط كبيرة الحجم و الكثير من المساحات البيضاء و استخدام المربعات الملونة ذات الحواف الدائرية و استخدام التدرّجات اللونية بكثرة

    - استخدام الـ XHTML و CSS بدلا من الـ HTML لتوصيف الصفحات

    - استخدام الـ RSS بدلا من النشرات البريدية للتواصل مع الزوار و إبلاغهم بتحديثات الموقع.

    - استخدام البروتوكولات REST و SOAP للوصول للخدمات التي يقدمها الموقع أو للربط بها.

    ما سبق كان بعض الميزات الرئيسة و الثانوية التي قد تكون موجودة إلى درجة ما في المواقع التي تصنف كمواقع ويب 2.0 و هي عبارة عن استقراء و لا يشترط أن تتوافر كلها في أي موقع من أجل أن نطلق عليه ويب 2.0 مع الوضع في الاعتبار أن بعض هذه المواقع قد يضيف هذه الصفة لنفسه لأهداف تسويقية بحتة.

    من أنواع الخدمات و المواقع التي تصنف على أنها ويب 2.0 :

    - المدونات Blogs : و المدونة عبارة عن سلسلة من المقالات اليومية أو شبه اليومية يقوم فيها صاحب المدونة بالتعليق على أحدث أخبار التقنية أو العالم أو مقالات في مدونة أخرى أو تقديم خبرات في مجاله الذي يختص به ، و غالبا ما تكون المدونة ذات طابع شخصي و إن كانت المدونات قد وجدت طريقها الآن للشركات و المنظمات. و يستطيع زوار المدونة أن يقوموا بالتعليق على ما كتبه الكاتب . و تكمن قوة المدونات في قدرة صاحب المدونة أن يربط موضوعه أو تعليقه بتدوينات في مدونات أخرى ، بحيث يستطيع الزائر أن يرى الموضوع الأصلي و ايضا الموضوع و التعليقات في الموضوع الآخر.

    - الويكي Wikis : و أشهر مثال على ذلك الموسوعة المفتوحة Wikipedia و مثل هذه المواقع توفر سهولة إضافة المادة و المحتوى للموقع من قبل أي مستخدم و تحريرها و تعديلها أيضا من قبل أي مستخدم

    - الشبكات الاجتماعية Social Networks : و هي مواقع تجمع في الغالب كل مجموعة على شكل مجتمع تجمع بينهم اهتمامات مشتركة ليكونوا شبكة من العلاقات أو الأصدقاء ليتشاركوا إما في المحتوى أو الأخبار أو الروابط أو الملفات أو غيرها.
    _____________________________________________________
    فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض


  2. #2
    شكرا جزيلا عزيزي امين سوف تظل فعلا احد رواد هذا القسم حقا التميز ليس لكل الناس


  3. #3
    عضو نشيط
    صور رمزية AyMeN007
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المنطقة
    مملكة الابداع
    العمر
    31
    ردود
    696
    جزاك الله خير واكثر من امثالك
    موقعي الشخصي
    www.aymen2d.com

    شاهد واستمتع ..
    www.aymen2d.com/blog

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل