خبراء يابانيون يطورون جهاز لنقل الروائح عبر الموبايل والإنترنت





قال خبراء يابانيون من شركة "إن تي تي" إنهم استطاعوا تطوير نظام جديد يمكن من خلاله "شحن روائح" ومن ثم توجيه انبعاثاتها إلى جهاز بث منفصل عبر هاتف نقال.


وقال الخبراء في الشركة أنه من أجل بث رائحة في شقة شخص ما، على المستخدم أن يقوم بشحن صيغة محددة على هاتفه النقال تتيح اختيار وصفات روائح ضمن قائمة وخلق أخرى جديدة وتقاسمها مع أصدقاء وتوجيه هذه المعلومات لاحقا لآلة البث عبر الأشعة ما تحت الحمراء.


وقال "شينيشي هامادا" المسؤول في الشركة خلال مؤتمر صحافي تم عرض الجهاز الجديد : " من الممكن أيضاً توجيه آلة البث عن مسافة انطلاقا من هاتف نقال عبر الانترنت من خلال ربطها بالة متصلة بالشبكة ومجهزة ببرنامج محدد, وهذه الخدمة توفر إمكانية برمجة لائحة روائح مختلفة لبثها وفقا لأوقات النهار المختلفة".


وأشار إلى أنّ "إن تي تي" في أن تعرض على مقدمي خدمات الانترنت تنويع تقديماتها بفضل هذا النظام.


من جهة أخرى أكد مسؤول في شركة "سيمرايز" شريكة "إن تي تي" في هذا النشاط : "في المستقبل سيكون من الممكن تحميل موسيقى أو أشرطة فيديو وروائح لتواكبها في الوقت نفسه".


تجدر الإشارة إلى أنه تمّ عرض هذا النظام بشكل آلة بث صغيرة للروائح مجهزة بكتلة تتضمن 16 رائحة أساسية يمكنها إنتاج مئات الروائح الأخرى إذا خلطت حسب وصفات معينة , و لم يتم تحديد سعر جهاز البث مع لاقط الأشعة تحت الحمراء لكن الشركة ترغب في ألا يتجاوز 125 يورو.