الأربعاء 22 محرم 1429هـ - 30 يناير2008م


لا يعرف بعد ما إذا كان سيتم التغلب على هذا العطل قريبا
انقطاع كابلات بحرية بالمتوسط يؤثر على الإنترنت بمصر ودول الخليج
أدى عطل لم تتضح أسبابه بعد، في الكيبل البحري الذي يصل أوروبا بالشرق الأوسط،
أدى لأعطال واسعة في شبكات الاتصالات والانترنت في المنطقة الأربعاء 30-1-2008.
ولا يعرف بعد ما إذا كان سيتم التغلب على هذا العطل في غضون ساعات
أم ستنجم عنه أعطال في أعمال وعمليات واسعة متصلة بالانترنت والاتصالات.
للمزيدالعربيه



تعطل شبكة الإنترنت في منطقة "الشرق الأوسط"
ذكرت تقارير أن خدمات الإنترنت في أجزاء من منطقة الشرق الأوسط تعطلت
بعد الضرر الذي لحق بأحد الكابلات المدفونة في قاع البحر الأبيض المتوسط.
وقال مسؤول حكومي مصري إن 70% من الشبكة الوطنية تعطلت عن العمل في مصر.
وقالت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية إن عودة خدمات الإنترنت للعمل بشكل عادي
قد يتطلب أياما.
وقالت هيئة صناعية في الهند لوكالة رويترز للأنباء إن 60% من خدمات الإنترنت في الهند تعطلت.
وذكرت وكالة الأسوشييتد برس أن خدمات أحد مزودي الإنترنت في دبي قد توقفت عن العمل بشكل كامل.
وقال مسؤول في شركة "دي يو" للتزويد بخدمات الإنترنت إن عطلا أصاب كابلا ما بين الإسكندرية
في مصر وباليرمو في إيطاليا هو المسؤول عن توقف خدمات الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط.
وفي الكويت، بعثت شركة "جولف نت" التي تقدم خدمات الإنترنت رسائل بالبريد الإلكتروني
لزبائنها تعتذر فيها عن " الأداء السيء عند تصفح الإنترنت".
واشتكى مستخدمو الإنترنت في السعودية من بطء الخدمات أو توقفها تماما عن العمل،
بينما اشتكى متصفحو الإنترنت في البحرين وقطر من بطء الخدمات.
وقالت رابطة مزودي خدمات الإنترنت في الهند لوكالة رويترز إن تعطل الخدمات ناجم عن العطل
الذي أصاب شبكة الكابلات الدولية المدفونة في قاع البحر.
المصدر البي بي سي




انقطاع الكيبل البحري يضرب 50% من إنترنت السعودية




الجمعة 23 محرم 1429هـ الموافق 1 فبراير 2008م


أكدت شركة الاتصالات السعودية تأثر حركة الإنترنت والاتصالات الدولية في المملكة بنسبة 50%
بالانقطاع المزدوج للكيبل البحري القاري الرابع وكيبل فلاج، وهو الانقطاع الذي أدى إلى تأثر
منطقتي الخليج والشرق الأوسط.
وأوضحت الشركة في بيان لها أمس أن الشركات المسؤولة عن صيانة أعطال هذه الكوابل البحرية
تبذل جهودها في الإصلاح "إلا أنها تواجه أحوالا جوية صعبة ومتقلبة للوصول للمنطقة التي حدثت
بها الأعطال، ومن ثم البدء في إصلاحها".


منقول