موضوع: سؤال مهم عن الجهاد

ردود: 14 | زيارات: 924
  1. #1

    سؤال مهم عن الجهاد

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السؤال
    العدو هجم على بلاد المسلمين واستباح كل شريف لديهم ، وليس لديهم القدرة على دفعه ، ألا يكفي ذلك كون الجهاد فرض عين علينا جميعاً ؟).
    والجواب:
    أنه لابد أن يعلم أن الجهاد كغيره من العبادات لابد له من شروط وأركان وواجبات حتى يكون موافقاً لسنة النبي صلى الله عليه وسلم، تماماً كالصلاة والصيام والزكاة والحج، وبغير ذلك يكون مخالفاً لهدي النبي صلى الله عليه وسلم ومردوداً على صاحبه، ومن تلكم الشروط القدرة على الجهاد، فقد جاءت الأدلة متكاثرة على إناطة الجهاد بالقدرة، وهي أدلة عامة وخاصة.
    فمن الأدلة العامة قوله تعالى: (لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا)(البقرة: من الآية286) وقال سبحانه: (فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ)(التغابن: من الآية16)، وروى البخاري ومسلم عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم". فهذه الأدلة عامة في كل الواجبات ومنها الجهاد.
    وأما الأدلة الخاصة بالجهاد والدالة على اشتراط القدرة له، فمنها قوله تعالى: (أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ قِيلَ لَهُمْ كُفُّوا أَيْدِيَكُمْ وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ )(النساء: من الآية77) وجه الدلالة أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يؤمر بالجهاد في أول الأمر لعدم قدرته عليه، قال ابن كثير في تفسيره عند هذه الآية: كان المؤمنون في ابتداء الإسلام -وهم بمكة - مأمورين بالصلاة والزكاة، وكانوا مأمورين بالصفح والعفو عن المشركين والصبر إلى حين، وكانوا يتحرقون ويودون لو أمروا بالقتال ليشتفوا من أعدائهم، ولم يكن الحال إذ ذاك مناسباً لأسباب كثيرة، منها: قلة عددهم بالنسبة إلى كثرة عدد عدوهم،... فلم يكن الأمر بالقتال فيه ابتداء لائقاً، فلهذا لم يؤمر بالجهاد إلا بالمدينة، لما صارت لهم دار ومنعة وأنصار".ا.هـ
    وقال تعالى: (فَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُوا أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللَّهِ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ)(لأنفال: من الآية66) قال ابن كثير عند هذه الآية في تفسيره: "عن ابن عباس، قال: لما نزلت هذه الآية ثقلت على المسلمين، وأعظموا أن يقاتل عشرون مائتين، ومائةٌ ألفًا، فخفف الله عنهم فنسخها بالآية الأخرى فقال: (الآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنْكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفًا) الآية، فكانوا إذا كانوا على الشطر من عدو لهم، لم ينبغ لهم أن يفروا من عدوهم، وإذا كانوا دون ذلك، لم يجب عليهم قتالهم، وجاز لهم أن يتحوزوا عنهم". ا.هـ ولو لم تكن القدرة شرطاً للجهاد لما كان لهذا التعيين بالعدد أي معنى.
    وقال تعالى:(وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ)(لأنفال: من الآية60)، ولو لم تكن القدرة شرطاً للجهاد لما أمرنا الله بالإعداد لهم، وليس أي إعداد كافٍ، كما يفهمه بعض الناس، بل لابد من إعداد يرهب العدو، لا أن يُجرِئهم، كما هو الحال في كثير من الأحيان.
    ومما يدل على أن القدرة شرط في الجهادما جاء عَنْ النَّوَّاسِ بْنِ سَمْعَانَ قَالَ: "ذَكَرَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نزول عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام فقال: يوحي اللَّهُ إِلَى عِيسَى: إِنِّي قَدْ أَخْرَجْتُ عِبَادًا لِي لَا يَدَانِ لِأَحَدٍ بِقِتَالِهِمْ فَحَرِّزْ عِبَادِي إِلَى الطُّورِ" أي اصعد بهم إلى الجبل ولا تقاتل هؤلاء الكافرين، فهذا أمر من الله لعيسى عليه الصلاة والسلام أن يصعد ومن معه إلى الجبال ونهاه عن القتال، وذلك بسبب ضعفهم بالنسبة لعدوهم المحتل!!
    قال ابن تيمية رحمه الله: "لمّا أتى الله بأمره الذي وعده من ظهور الدين وعز المؤمنين؛ أمر رسوله بالبراءة إلى المعاهدين وبقتال المشركين كافة وبقتال أهل الكتاب }حَتَّى يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ{فكان ذلك عاقبة الصبر والتقوى اللذين أمر الله بهما في أول الأمر، وكان إذ ذاك لا يؤخذ من أحد من اليهود الذين بالمدينة ولا غيرهم جزية، وصارت تلك الآيات في حق كل مؤمن مستضعف لا يمكنه نصر الله ورسوله بيده ولا بلسانه، فينتصر بما يقدر عليه من القلب ونحوه، وصارت آية الصغار على المعاهدين في حق كل مؤمن قوي يقدر على نصر الله ورسوله بيده أو لسانه.
    وبهذه الآية ونحوها كان المسلمون يعملون آخر عُمُر رسول الله r وعلى عهد خلفائه الراشدين، وكذلك هو إلى قيام الساعة، لا تزال طائفة من هذه الأمة قائمين على الحق ينصرون الله ورسوله النصر التام؛
    فمن كان من المؤمنين بأرض هو فيها مستضعف أو في وقت هو فيه مستضعف فليعمل بآية الصبر والصفح عمن يؤذي الله ورسوله من الذين أوتوا الكتاب والمشركين.
    وأما أهل القوة فإنما يعملون بآية قتال أئمة الكفر الذين يطعنون في الدين، وبآية قتال الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون" ا.هـ الصارم المسلول ( 2/ 413 )
    إذا تقرر ذلك، علمُ أن ضعف المسلمين يسقط عنهم الجهاد الواجب، كما كان حال المسلمين في أول الإسلام، في مكة، وفي المدينة أول الهجرة فإن الكفار كانوا يعذبون بعض المسلمين وقتلوا بعضهم، ومع ذلك لم يقاتل النبي صلى الله عليه وسلم قريشاً، حتى صار له قوة ومنعه.
    ( الشيخ حمد بن عبدالعزيز العتيق عضو الفريق العلمي في حملة السكينة )


  2. #2
    طالب علم
    صور رمزية mohheader
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    المنطقة
    Egypt,Alex
    ردود
    3,117
    !!!!!!!!!!!

    قرأت موضوع سابق لك ( نفس العضو )

    وايضا كان يدعو الى نفس المعنى !!!

    كما اني اتعجب الى اخر سطور

    كما كان حال المسلمين في أول الإسلام،
    ما اعرفه .. انه لم يكن الجهاد قد فرض بعد !

    والله اعلم ..

    قرأت في فقه الجهاد ( ولست بفقيه ). ..

    ما فهمته .. لا يشترط تلك القوة ( المدمرة )
    ولكن .. يكفي ان ( تؤثر عليهم ) لا اتذكر اللفظ الصحيح

    ..

    وهل كان الرسول صلى الله عليه وسلم .. والصحابة رضوان الله عليهم
    ينتظرون تلك القوة ( المادية ) !!
    الله اكبر
    الله المستعان

  3. #3
    عضو متميز
    صور رمزية mmnoor
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المنطقة
    ساكن فين ؟؟ انت مخبر ولا ايه ؟؟؟
    العمر
    31
    ردود
    6,588
    ينتظرون تلك القوة ( المادية ) !!

    بل كانوا يعملون لها، لكن أن أفتي بتقرير أو إنكار أو تصحيح أو خطأ لن أتحملها حتى لو كنت محقاً، لكن يجب العمل للنصر، وليس أن نقف مكتوفي الأيدي نلعن الظلام وننتظر من يوقد الشمع
    (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا أَوَلَوْ كَانَ الشَّيْطَانُ يَدْعُوهُمْ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ) لقمان :21

    الرد على من قال بحل المعازف

    http://www.abumishari.com/

  4. #4
    عضو متميز
    صور رمزية steel
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    ردود
    2,818
    (( قَالَ ٱلَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلاَقُواْ ٱللَّهِ كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ ٱللَّهِ وَٱللَّهُ مَعَ ٱلصَّابِرِينَ ))
    تبكي الحنيفيةَ البيضاءُ من أسفٍ = = = كما بكى لفـراق الإلـفِ هيمـانُ
    على ديار مـن الإسـلام خاليـة = = = قد أقفرت ولهـا بالكفـر عُمـرانُ

  5. #5
    عضو نشيط
    صور رمزية ironman
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المنطقة
    الجزائر
    ردود
    956
    جزاك الله خيرا أخي الكريم
    كلام من ذهب بارك الله فيك
    وهذا نفس كلام ابن باز و ابن عثيمين و الألباني رحمهم الله تعالى و كلام العلماء الربانيين
    هكذا يجب أن يكون المسلم الحق أن يزن بميزان الكتاب و السنة و يرجع لأقوال سلف الأمة، لا أن ننساق وراء العواطف و الحماسة المتهورة التي تؤدي لما لا يحمد عقباه.

    قيل لأبي بكر بن عياش : إن بالمسجد قوما يجلسون ويجلس الناس إليهم . قال : ( من جلس للناس جلس إليه ، ولكن أهل السنة يموتون ويبقى ذكرهم ؛ لأنهم أحيوا بعض ماجاء به الرسول صلى الله عليه و سلم فكان لهم نصيب من قوله تعالى ( ورفعنا لك ذكرك ).

    وأهل البدعة يموتون ويموت ذكرهم ؛ لأنهم شانوا بعض ماجاء به الرسول صلى الله عليه و سلم ، فبترهم الله ، فكان لهم نصيب من قوله تعالى ( إن شانئك هو الأبتر ) . مختصر الاستغاثة 1/175



  6. #6
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة ironman معاينة الرد
    جزاك الله خيرا أخي الكريم
    كلام من ذهب بارك الله فيك
    وهذا نفس كلام ابن باز و ابن عثيمين و الألباني رحمهم الله تعالى و كلام العلماء الربانيين
    هكذا يجب أن يكون المسلم الحق أن يزن بميزان الكتاب و السنة و يرجع لأقوال سلف الأمة، لا أن ننساق وراء العواطف و الحماسة المتهورة التي تؤدي لما لا يحمد عقباه.

    معك اخي

    ان سألت الناس عنهم امتدحوهم وإن أعطيتهم فتاويهم في الجهاد ردوها ؟!!
    كل أقوالي وأفعالي وأعمالي أضعها بين أيديكم للنقد
    لا تقل بغير تفكير ، ولا تعمل بغير تدبير

    أخوكم
    .. .-. -. ...- ..-. -.. ..- ...- -.

  7. #7
    CREATIVE
    صور رمزية alwalid3d
    تاريخ التسجيل
    Feb 2004
    المنطقة
    ساكن في الرياض
    العمر
    34
    ردود
    2,827
    هذه كلمه التي صارت محرمه تكلم فيها وقد تتهم بانك ارهابي
    وهذا كله ينصب ورا الضغوط اليهود على المسلمين
    مادعوة أنفع ياصـحـبي : من دعوة الغائب للغائب
    ناشدتك الرحمن ياقارئا : ان تسأل الغفران للكاتب

  8. #8
    عضو فعال
    صور رمزية dtr
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    ليبيا
    ردود
    189
    أما شروط الجهاد الواضحة والجلية كعين الشمس فهيا الذوذ عن الأمة أو بعض أفرادها أو ارضها بل حتى نشر الدين فى الأرض لاغير
    أما الشيوخ والفقها رغم أحترمى وحبى لهم فقد قال تعال {قرانا عربيا غير ذي عوج لعلهم يتقون}
    وقال سبحانه {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَّعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ} صدق الله العظيم ، فقد انزل اكتاب بلسان عربي مبين وغير ذى عوج
    وهى كلها كلمات تدل على وضوح القرآن وسهولة معانيه وبساطته أما أن يأتى من يفسر كلام الله حسب أهوائه وويوهمنا بأنه وأمثاله لهم فقط الحق فى تفسيره وفهمه وأن على باقى المسلمين أن يقبلوا بتفسيرهم بدون نقد أو مراجعة فوالله هذا سبب لما وصنا إليه من هوان
    .
    أما القوة والقدرة فأين هى يوم بدر ويوم الخندق وغيرها ألم يكن المسلمين في تلك الأيام قلة قليلة أمام كثرة مدججة
    أما الأعداد للعدو فقال تعالى فى الأية الكريمة (وَأَعِدُّوا لَهُمْ [color="rgb(139, 0, 0)"]مَا اسْتَطَعْتُمْ[/color] مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ) صدق الله العظيم
    أى ماتقدرون على إعداده لا أعدوا لهم مايفوقهم عددا وعدة بل ماتقدرون على إعداده وهذا لايسقط فرض الجهاد

    اما الضعف والإستضعاف فوالله ماهى إلا فى نفوس هؤلا المثبطين لعزيمة الأمة والذين يلون ألسنتهم بالكتاب خدمة لسلطان متخاذل فاسق

    وأن لم نرى القوة والمنعة والعزة فى مافعله قلة قليلة عزيزة منا سواء فى لبنان أو فلسطين أو الشيشان أو أفغانستان فلن
    فنحن أذا من قال فيهم تعالى {ختم الله على قلوبهم وعلى سمعم وعلى ابصارهم غشاوة فهم لايعقلون} صدق الله العظيم

  9. #9
    في كل مره ارد فيها على مواضيعك تحذف دون ادنى سبب للحذف

    الجهاد فرض عين وعلى الدوله ان تساعد المجاهدين على الجهاد في حال انها غير قادرة على مواجهة العدو بنفسها

    قد يحصل ان الدوله لا يمكنها خوض حرب تكلفها خسارة فادحه
    ولكن عليها ان تجد البدائل

    يعني فلسطين ليست بحاجه لمجاهدين لكنها بحاجه للسلاح
    فمن الممكن توفير لهم السلاح وتوفير السلاح للتي تجاهد وتقاوم بالحق وليست للتي تعاهد اليهود دون ان ياخذو اي حق منهم
    فكلنا نعلم ان تجارة الحشيش موجوده بالعالم وبقنوات سريه ومنضمه فايضا يمكن للدول او للدوله ان تعمل على تهريب السلاح

    ولكن الحاصل هنا ينافي الاسلام من حيث الدعم لامريكا وتوفير قواعد لها على ارض الاسلام وهذا حرام ولا يجوز دينيا ودنياويا

    اما لو تعني ان على الدوله ان تقوي نفسها اولا لتكون مستعده للحرب او المواجهه فبالعربي في مثل بقول موت يا حمار
    يعني لن تتحقق هذه القوة واسرائيل موجوده من عام 47 وقبل ذلك ومر الوقت الكافي لتزود الدوله بالقوة

    فما حقق لامريكا يمكن تحقيقه لحماس وغيرها من فصائل المقاومه
    كما تفعل ايران تمد المجاهدين بالسلاح ومجاننا لمصلحه او دونها فهذا الواجب يجب ان يكون من قبل الدول الاسلاميه وليس العكس

    وبالنسبه للقوة هذه ايران كيف كانت وما اصبحت واستطاعت ان تجدد نفسها وتزيد قوتها
    والعراق كان كذلك وكان يستطيع ان يزيد قوته وان تقيم الدول العربيه تحالف معه لصد العدو الامريكي بدلا من بناء قواعد امريكيه لاحتلال دولنا

    ولكن الدول العربيه هدمت قوة العراق وحاصرته واتت امريكا لتحتل العراق دون ان يكون مقاومه عربيه او اسلاميه غير العراق

    ولو تحدثنا عن الامكانيات كان من الممكن منع الحرب على العراق بل وصدها ان استلزم الامر لو ارادت الدول العربيه ذلك
    واساسا كان ممكن ان تتجنب الدول العربيه حرب الخليج لو انها لم تخفض سعر النفط
    فهذا اساس حرب العراق على الكويت

    ودينيا مفهوم متى يحين الجهاد ومتى يفرض الجهاد
    وبالوقت الحالي الجهاد مفروض على كل الامه الاسلاميه في كل العالم
    لان العراق وافغانستان والشيشان دول محتله عسكريا ودولنا العربيه محتله سياسيا
    وان كانت الدول والحكومات غير قادرة على مواجهة العدوان فعليها اما التخلي عن منصبها او خلعها
    العلمانيه وجه للكفر وان لم يكفر اصحابها

  10. #10
    عضو فعال
    صور رمزية dtr
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    ليبيا
    ردود
    189
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة ironman معاينة الرد
    جزاك الله خيرا أخي الكريم
    كلام من ذهب بارك الله فيك
    وهذا نفس كلام ابن باز و ابن عثيمين و الألباني رحمهم الله تعالى و كلام العلماء الربانيين
    هكذا يجب أن يكون المسلم الحق أن يزن بميزان الكتاب و السنة و يرجع لأقوال سلف الأمة، لا أن ننساق وراء العواطف و الحماسة المتهورة التي تؤدي لما لا يحمد عقباه.
    أما صفة العلماء {الربانين} فهذا مع أحترامى البالغ لك ولهم صفة تمنع المسلم العادى من أن يختلف معهم وهو لقب يمنحهم قداسه وقد قال صلى الله عليه وسلم { لاكهنوت فى الإسلام}

    أم مأوردته عن الحماسة المتهورة والعواطف فهذ رده
    بسم الله الرحمن الرحيم
    {إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويُقتلون وعداً عليه حقاً في التوراة والإنجيل والقرآن ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم}
    صدق الله العظيم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    { انفروا خفافا وثقالا وجاهدوا بأموالكم وأنفسكم في سبيل الله ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون }
    صدق الله العظيم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    { يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل * إلا تنفروا يعذبكم عذابا أليما ويستبدل قوما غيركم ولا تضروه شيئا والله على كل شيء قدير }
    صدق الله العظيم

  11. #11
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414
    يعني هو الشيخ الألباني والشيخ بن باز والشيخ بن عثيمين علماء ربانيين وبقيت العلماء شيطانيين

    هناك رد مفصل عى كل هذه النقاط في مادة صوتية للشيخ وجدي غنيم وأيضاً هو يتحدث بالكتاب والسنة وفهم سلف الأمة
    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط

  12. #12
    عضو متميز
    صور رمزية steel
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    ردود
    2,818
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة يوسف فلسطين معاينة الرد
    ودينيا مفهوم متى يحين الجهاد ومتى يفرض الجهاد
    وبالوقت الحالي الجهاد مفروض على كل الامه الاسلاميه في كل العالم
    لان العراق وافغانستان والشيشان دول محتله عسكريا ودولنا العربيه محتله سياسيا
    وان كانت الدول والحكومات غير قادرة على مواجهة العدوان فعليها اما التخلي عن منصبها او خلعها
    تبكي الحنيفيةَ البيضاءُ من أسفٍ = = = كما بكى لفـراق الإلـفِ هيمـانُ
    على ديار مـن الإسـلام خاليـة = = = قد أقفرت ولهـا بالكفـر عُمـرانُ

  13. #13
    عضو متميز
    صور رمزية nVIDIA
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المنطقة
    Cairo
    العمر
    33
    ردود
    973
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة dtr معاينة الرد
    أما الشيوخ والفقها رغم أحترمى وحبى لهم فقد قال تعال {قرانا عربيا غير ذي عوج لعلهم يتقون}
    لو ده كان رأي الشيوخ والقفهاء فمع احترامي لجنابك رأيك مكنش هيبقي له لزمة

    لكن الشيوخ والفقهاء لا يقولون بذلك ، دول عالم مع نفسهم...

    Autodesk
    MAYA

  14. #14
    الاسلام المعتدل يفضل فيه عالم على اخر وفق المصلحه
    وايضا من تعاليم الاسلام المعتدل هو ان تعطى صفات البابا للعلماء المعتدلين حيث لا جدال ولا خصام في اقوالهم وان تكون اقوالهم كما لو انها فرض او منزله من السماء

    ففي الدنيا يقع الخطء والصواب والعلماء بشر وليسو انبياء فمن الممكن ان يقع خطء او التباس
    لكن في زماننا هذا يمكن التبين من الحقيقه والمعرفه بشكل اسرع مما كان عليه الاسلام سابقا حيث لم يكن فيه لا اتصالات ولا كتب الكترونيه ولا مرجعيه يمكن الاستدلال منها بسرعه

    اليوم يمكن البحث بسرعه البرق وايجاد المضمون والتبين من الحق والباطل والاحاديث والقران

    فاتسائل لو عكسنا الاحداث والصور وما يقع على على العراق او فلسطين او افغانستان او الشيشان او اي دوله اخرى فلو يقع على بلاد الحجاز فهل على الامه الاسلاميه ان تسكت

    الجواب مضمون لا وليس لان الكعبة الشريف ببلاد الحجاز بل لانها دوله من دول الاسلام
    بل هدم الكعبه اهون عند الله من قتل نفس مسلم دون حق

    والحمد لله ان الاسلام بين بالحديث والقران ان الاسلام واحد ولا يجب ان يتجزء فلا يجوز علينا ان نزيد ولا ان ننقص في حق اي دوله اسلاميه وكلها متساويه
    العلمانيه وجه للكفر وان لم يكفر اصحابها

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل