موضوع: ஐ◄███▓▒░ دروس الفصل الثاني ░▒▓███►ஐ

ردود: 9 | زيارات: 50592
  1. #1

    ஐ◄███▓▒░ دروس الفصل الثاني ░▒▓███►ஐ

    التشريح المبسط للهيكل العضمي البشري حسب احتاجات المحرك : basic human anatomy



    ان تحريك الأشياء الصلبة مثل الكرة يعطيك فهما جيدا للتايمين والسبايسين والثقل وتأثيرهم على الحركة ولكن في الكركترات قد يكون الأمر اكثر تعقيدا اذ ستتدخل عوامل اخرى غير هذه الدوافع مثل ارادة الأنسان وشخصيته.

    لذا وقبل ان نخوض في عالم الكركترات علينا ان يكون لنا فهم جيد لتكون الجسم البشري من حيث العضام خاضتا وطريقة تحركها ومحدودية حركتها وتأثيرها على العضام الأخرى.



    سنتناول بإن الله في هذا الشرح المختصر الأجزاء الأساسية من الهيكل العضمي لجسم الأنسان بالترتيب التالي .

    الطرف علوي : و يتكون من ذراع و ساعد و يد ( عظم عضد ، عظم الزند، الكعبرة )،

    الطرف سفلي : و يتكون من الفخذ و الساق و القدم (عظم فخذ، رضفة، عظم قصبة )

    الرأس: و تتكون من العظام : جمجمة و فك وأسنان و ما تحتويه من أعضاء

    العنق: و يتكون من الفقرات العنقية و تتكون من 7 فقرات

    الصدر : ويتكون من عظام : عظم الترقوة، الأضلاع، عظم قص

    الجذع : و تتقسم منطقة البطن في علم التشريح إلى 9 تجزاء

    حوض

    الأطراف:

    طرف علوي : اليدان ( يد - أصابع اليد - إبط - معصم - ساعد - مرفق - زند - كتف)

    طرف سفلي : الرجلان (فخذ - ركبة - ساق - بطة الرجل - كاحل - قدم - أصابع القدم - كعب )





    العضام :joints
    اجزاء العمود الفقري لجسم الأنسان مربوطة مع بعضها ب 06 انواع من العضام وفهم هذه العضام كيف تعمل سيعمق من فهمنا لحركات الجسم البشري.

    plane joints

    pivot joints

    hinge joints

    ball-and-socket joints

    saddle joints

    condyloid joints



    1- plane joints
    هي نوع من العضام يعطينا نوع من الحركة محدود جدا بما يقارب ال 90 درجة فوق واسفل و 45 درجة يمين وشمال وبدون أي دوران حول المحور مثال على ذالك عضمة الكف . اعلم اعلم انت تصرخ الأن وتقول ان استطيع ان الف يدي حسننا انت لا تقوم بلف يدك وانما عضمتي الذراع هما من تفعلان ذالك وسنرى ذالك لاحقا.



    2 - pivot joints
    وههي عضمة على شكل اسطوانة سيليندر وتتجرك في مسار حول مركزها فقط وافضل مثال عليها عضمة الذراع نلاحض انه يتكون من عضمتين يمكنهما الألتفاف حول بعضهما ليقوما بتدوير الكف اللا درجة ان يصلى الى الأحتكاك بينهما ويتوقفا عن الدوران وبالتالي عرض عضمة ulna احدى العضمين هي التحدد مقدار دوران الكف.



    3 - hinge joints
    او عضمة المفصلة وهي مثل المفصلة تتحرك في اتجاه واحد فقط وبدرجة 160 فقط وتحدها العضمة المقابلة لها مثال على ذالك عضمة الركبةين knees وعضمة المرفقين elbows




    4 - ball-and-socket joints
    عضمة الكرة والمحجرة هي عضمة مرنة توجد في اماكن حساسة وضعها الله في تلك الأماكن لتمكننا من الحركة بسهولة في مدرا 180 درجة في جميع الأتجاهات وهي في شكل كرة نصفها داخل محجرة حتى لا تتفلت والنصف الأخر يعطيها حرية الحركة .




    5 - saddle joints
    وهي النوع من العضام الذي فيه ما يشبه الدمج بين ball-and-socket joints وال hinge joints حيث انها عضمتين متصلاتان بينهما بما يشبه الكرة في التجويف الذي هو مقارب للأسطونة اكثر مه للكرة. لكن الكرة محدودة الحركة نسبيا في اتجاه واحد وافضل مثال على هذا العضمة التي تربط الكف بالأصبع الأبهام - الكبير -.



    6 - condyloid joints
    هي مشابهة لل saddle joint لكنها اكثر مرونة وةتلك مجالا اكثر لتحرك افضل مثال علها العضمة التي تربط الكف بالأصابع حيث اننا نلاحض انه يمكننا ان نحرك اصابعا في جميع الأتجاهات.



    moving in arcs
    كما سنتعلم فيما بعد ان من اهم القواعدد الخاصة بالتحريك البشري هي الحركة في منحنيات لأنه وكما تعلمنا ان الجسن البشري مكون من عضام مربوطة مع بعضها وحركتها تفرض عليها هذا النمط واي حركة تعملها لا تلتزم بهذا المبدأ سيبدو عملك اقرب لتحريك ربوط منه لتحريك كائن بشري .وهذا هو عيب التحريك بنضام ال ik وهو النضام الذي يفضله اغلب المبتدئين لأن نتائجه اسرع ولا يدركون ان نتائجه ضعيفة لذا غلبا ما يقطصر على استعماله في تحريك الرجلين ويتم تحريك اليديت بنضام ال fk.





    الجمجة the skull
    وهي تقع في اعلى العمود الفقري يتصل بها من اسفل الفك السفلي jaw بمغصلة والتي تمكنه من الحركة اللا اسفل وفوق والى يمين وشمال .طبعا بين قوسين في الحركات الكرتونية يجب علينا مراعات هذه القواعد وعد الأخلال الصارخ بها لكن تبقى هناك مساحات واسعة للأبداع والمبالغة .مثلا في الحركات الكرتونية يمكنك ان تجعل ال jaw يتحرك الى الداخل والى الخارج قليلا واشا يعمل تويست حول محوره. وسنرى ذالك لاحقا في ما يسمى بالبروكن لاج او العضام المتكسرة ان صحة الترجمة .

    ويفصل ما بين فقرات العمود الفقري والجمجة فقرات الرقبة التي تحضى بمقدرة كبير على الدوران الى 90 درجة في الأتجاهات الربعة وتعطي ما يقارب 180 درجة من الدوران على محورها twist .




    الضهر او العمود الفقري spine

    يقع في منتصف الهيكل العضمي البشري ويكون على شكي حرف اس S ويتكون من 24 فقرة منفصلة مربوطة فيما بينها باقراص غضروفية وهي محدودة الحركة والدوران




    الفقرات السبع التي في اعلى العمود الفقري هي التي تشكل لنا الرقبة
    القفص الصدري the rib cage وهي مجموعة 25 عضمة موزعة على صفين تحيط بالأثنا عشر عضمة التالية للسبع عضام الخاصة بالرقبة الهدف الرئيسي منه هو حماية القلب والرئتين . وفي اسفل القفص الصدري هناك الحجاب الحاجز diaphragm لديها ارتباط مع القفص الصدي تقوم بالتحكم في التنفس . القفص الصدري يحد من حركة ال 12 فقرة العلوية من العمود الفقري وكذالك في دورنها . حسننا اذا اين تحدث اغلب الحركات التي نقوم بها على ضهورنا .هي تحدث اغلبها على الخمس فقرات السفلية للعمود الفقري فقط .




    الهيكل العظمي للطرف العلوي :ويتكون من :

    ـ حزام الكتف ويتكون من الترقوة ولوح الكتف.

    ـ الهيكل العظمي للذراع ويتكون من عظم العضد والساعد.

    ـ الهيكل العظمي لليد.





  2. #2
    المنكب او الكتف ال shoulders
    تقع في اعلى القفص الصدري عضمتي الترقوة collarbones (clavicles) في الأمام وغضمتين اخرتين في الخلف قليلا blades (scapulars)- لم اجد لها ترجمة- كل عضمة من ضمتي الترقوة متصلتين مع مع القفص الصدري من الأمام عندما تنضر اليهم من اعلى يشكلون مثلث والذي بدوره يقوم بتثبيت عضم العضد او اعلى الذراع upper arm (humerus) من خلال عضمة الكرة والمحجرة ball-and-socket joint .

    وعضمة العضد لذراع تملك الحرية في الحركة الى حدود ملامسة القفص الصدري من الأمام والخلف والى حد تقريبا 90 درجة الى اعلى .

    سيقول احدهم هااااي انا استطيع ان ارفع يدي الى اكثر من ذالك اقول لك ان ذالك هو الخطأ الذي يقع فيه أي انيميتور لم يدرس التشريح .عضمة العضد متصلة بعضمة المنكب وبتالي سيتحرك الذراع ان تحرك المنكب بدون شك ونجن حينما نرفع ايدينا الى اعلى اكثر من 90 درجة فإننا في الحقيقة لا نرفع يدنا وانما نرفع المنكب الذي بدوره هو من يرفع العضد .

    ونقس الشيئ عند الحركة الى الخلف ستجد ان حركة الذراع محدودة جدا ولكن الكتف هو من يتجرك ولذا على الرجار الذي عمل الريج الذي تعمل عليه ان يراعي تغير شكل الكتف اثناء عودة الذراع الى الخلف .

    للأسف اغلب المبتدئين في التحريك اثناء عملهم ينسون الشولدر ويعتقدون انه شيئ بسيط ولا يضهر بشكل جلي وليس مهعما رغم انه من اهم الأدوات التي تساعد في براز شعور والحالة النفسية للأنسان .مثلا لو قمنا بعمل شخص يلكم شخص اخر وحركنا فقط الذراع مهما كانت الحركة سريحة لنضهرها قوية سنلاحض انها تبدو ضعيفة ذالك لأننا تعودنا ان الضربات القوية في الواقع تحتاج الى مساعدة كبيرة من الشولدر لتحقيقها .مثلا لو لاحضتم الأفلام القديمة التي لم يكونو يهتمون فيها كثيرا بإقناع المشاهد .عندما شضهرون شخص على اعتبار انه نعلق في مكان عالي مثلا ويضورن الجزئ العلوي فقط من جسمه كنا نحس ان العمل غير جاد وان الشخصية غيرمعلقة لأن كتفيه غير مرفوعتين بسبب السحب القوي للذراع وبالتالي لن نتفاعل مع الحدث ولكن كنا لا نعلرف التشريح وبالتالي كنا سنرتكب نفس الخطأ ان قمنا بالتحريك حينها .








    الترقوة:
    وهي من العظام الطويلة وتقع في الجسم في وضع مستعرض أسفل العنق يمكننا رؤية جزءاً كبيراً منها تحت سطح الجلد، ولها طرفان الطرف القريب من خط المنتصف مستدير ويتمفصل مع عظم القص عند المفصل القصي الترقوي والطرف البعيد عن خط المنتصف مفلطح ويتمفصل لعظم لوح الكتف.وضيفة الترقوة هي نقل الوزن والضغط من الذراع الى باقي اطراف الهيكل العضمي لتخفيف الضغط .

    عظم اللوح:
    هو عظم مفلطح مثلثي الشكل وهو يقع على السطح الخلفي للهيكل العظمي للصدر من الضلع السابع وله سطحان وثلاثة حروف وثلاثة زوايا.



    في التشريح، الذراع (Arm)
    هي القطعة التي تربط الكتف مع المرفق.

    عظم العضد Humerus
    هو عظم الذراع العلوي. يتصل مع عظم الكتف Scapula أعلاه عبر مفصل الكتف (glenohumeral joint) ومع عظم الزند Ulna وعظم الكعبرة Radius تحته عبر مفصل المرفق Elbow.





    مفصل المرفق Elbow joint


    مفصل المرفق
    هو مفصل يتحرك مثل حركة الباب بين النهاية لعظم العضد والنهايتين لعظمي الزند والكعبرة. عظم العضد من الصعب كسره حيث إنه مبني لتحمل ضغط يبلغ حتى ال135 كغم.




    الساعد Forearm
    وهو الجزئ السفلي من الذراع هو الجزء الذي يصل المرفق مع الرسغ ويتكون من عضمتين الزند بالإنجليزية: Ulna هي عظمة طويلة تسير بشكل متوازي مع عظمة الكعبرة Radius داخل منطقة الساعد ويلتفان مع بعضهما ليعطيا للكف حركة الدوران .وقطرهما هو الذي يحدد مقدار ذالك الدوران فكلما زاد القطر اسبحا يتلامسان في نقاط اقرب وبالتالي مجال اقل لدوران الكف .



    المعصم
    هو المفصل بين اليد و الذراع.


    يد الإنسان مكونة من 27 عضاما :
    الرسغ ويضم 8 عضام تشكل صفين بكل واحد 4 عضام.


    مشط اليد:
    وهو مجموعة العظام التي تشكل راحة اليد، وعددها 5.


    السلاميات :
    عظم من عظام أصابع وعددها 14.

  3. #3
    الجزء السفلي من الهيكل العضمي :

    الحوض the pelvic girdle
    وهو يقع في اسفل العمود الفقري ويرتط به من خلال عضمة الكرة والمحجر ball and socket joints ويتصل به ايضا عضمتي الفخذ femurs او ال thighbone الذين تتتصل بهما اكبر عضلتين في الجسم تسميان gluteus maximus وهما اهم عضلات الجسم لأنهما مسؤلاتان عن وقوف الأنسان على قدميه وعلى توازنه وعلى ضمان القوة الللازمة للقفز والركل . ووضيفته الربط بين القسم العلوي من الجسم والقسم السفلي منه ومن اهم وضائفه حمل وزن الجسم وتوزيعه على الطرفين السفليين .

    أثناء الوقوف يكون وضع الحوض في الجسم مائلاً بحيث يعمل مستوى مدخل الحوض مع المستوى الأفقي زاوية مقدارها 60 درجة.




    لطرف السفلي :
    وهي المنطقة التي تمتد من الفخذ حتى أصابع القدم. وعادتا تسمى في اللغة العربية بالرجل. تحوي الرجل على الأعضاء التالية :
    الفخذ .. الركبة .. الساق .. الكاحل .. القدم .. أصابع القدم

    الفخذ Thigh:
    هو الجزء الذي يصل بين جذع الإنسان و ركبته. و في علم التشريح يصنف مع الطرف السفلي. و يكون فيه عادة تجمع كبير من اللحم. يوجد بالفخذ عظمة واحدة وهي عظمة الفخذ ، عظم الفخذ هي أطول وأقوي عظمة في جسم الإنسان. يصل طولها إلي 48 سنتيمتر و قطر يصل إلي 2.34 سنتيمتر وتتحمل حتي 30 مرة قدر وزن الإنسان. ويعزي قوة العظمة نتيجة لتكون جزء كبير منها من الخلايا العظمية المضغوطة أو الكثيفة. ويوجد بعطمة الفخذ مفصلين ، مفصل الكرة والفراغ الكأسي مع الحوض ، ومفصل رزي عند الركبة.





    الركبة Knee:
    هي ذلك النتوء الكبير في وسط رِجل الإنسان . الذي يفصل بين الساق و الفخذ

    ساق Leg:
    هو الجزء من الرجل الذي يلي الركبة إلى أسفل .ويتكون من عضمتين عضمة الظنبوب tibia وهي العضمة الأكبر قطرا وعضمة الشضية وهي الأرفع زهما المسؤلان عن دوران القدم في الأسفل ومقدار دوران القدم يحدده مدى سمك هتين العضمتين فكلما زاد سمكهما نقصت امكانيتهما في الدوران .


    الكاحل Ankle:
    هو المفصل الذى يصل القدم بالساق.

    القدم Foot:
    هو أدنى جزء من جسم الإنسان، وفي أسفل الرجل، لذلك القدم هي القاعده التي يستقيم عليها الجسم ومن أهم أجزاءه.

    أصابع القدم Toes:
    هي الأصابع الموجودة في القدم او مشط القدم،


  4. #4

    ¨'*•~-.¸¸,.-~*' ( المشي walk ) ¨'*•~-.¸¸,.-~*'

    ¨'*•~-.¸¸,.-~*' ( المشي walk ) ¨'*•~-.¸¸,.-~*'
    نصيحة من Ken Harris المشي هو من اول الأشياء التي يجب ان تتعلمها وبمختلف انواعه .
    ربما يعتقد البعض ان عمل حركات المشي الواقعية امر سهل لكن على العكس تماما هو من اصعب الحركات على الأطلاق يمكنك من خلال حركات قليلة ان تعمل شخص يمشي ولكن هل مشيته مقنعه ذالك هو الشيئ الصعب في الأمر .لماذا لأنه وكما قلنا سابقا ان الناس العادين هم خبراء انيميشن بالفطرة – خبراء نقد فقط – الذي في عمره 20 سنة يعني انه منذ عشرين سنة وهو يشاهد المشي ولا يمكنك ان تخدعه وستجد انه غير مرتاح لعملك مهما كانت النقائص بسيطة جدا في عملك .
    هناك نزوع اثناء المشي الى الميلان الى الأمام والمشي البطيئ يكون اقل توزننا واكثر اهتزازا الى اعلى والى اسفل والسريع يكون العكس.



    حسننا المشي كما يعرفه ريشارد ويليامز هو عملية النزوع نحو السقوط وتعديل الوضعية لمنع ذالك وان لم نقدم رجلنا في احد خطواتنا سنصقط مباشرتا على وجوهنا اذا المشي هو عملية منع سقوط مستمرة .نحن فقط ننحني بأجسادنا الى الأمام ونلقي بقدمنا امامنا حتى لا نسقط وهكذا .
    جميع حركات المشي تختلف عن بعضها لا يوجد في العالم شخص مشيته مشابهة تماما لمشية شخص اخر لذا يمكنك ان تلخص القصة في المشي .
    لاحض أي شخص يمشي وركز جيدا ستجد انه يمكنك ان تقرأ العديد من الأشياء حول شخصيته
    -هل هو كبير السن ؟
    -هل هو مريض ام معافا ؟
    -ماهي حالته المالية ؟
    -هل هو محبط ؟
    -هل هو متسامح ؟
    -هل هو محبط ؟
    -هل هو خدوم ؟
    -هل هو حزين ؟
    -هل هو محتس للخمر اكرمكم الله ؟




    مثلا المرأة خطاها قصيرة ومتقاربة من بعضها وفي خط مستقيم ولا ترتفع كثيرن عن الأرض عكس الرجل .





    اللحضة التي نحس فيها ويجب ان نجسد فيها ثقل الكركتر هي اللحضة التي توضع فيها الرجل على الأرض كلما كان الكركتر اثقل كانت الوقعة اشد واسرع - اي لا يرفع قدمه عن الأرض الا الى مدة قصيرة جدا -. و نخفاضه الى اسفل اكبر عكس المرأة التي غالبا تكون خفيفة .



    دعونا نبدأ بشرح كيفية بناء عملية المشي .اغلبنا كنا نعتقد انه لعمل حركة مشي نفتح البرنامج الذي نعمل عليه ونبدأ في وضح الحركات التي نعرفها عن المشي ونضيف ونعدل حتى نحصل على المشي .لكن لا المشي له قواعد علمية مضبوطة وخطوات مدروسة لو اتبعها أي شخص يمكن له ان يعمل حركة مشي صحيحة .

    اولا نبدأ بعمل حركة المشي العادية والتي هي الأساس وباقي حركات المشي المتنوعة هي مجرد تعديل للحركة العادية لتحصل على أي نوع من الحركة ولكن في النهاية الخطوات نقسها .
    اول شيئ نعمله هو وضعيتان تسميان وضعية الكونتاكت contact او وضعية الملامسة لأنها الوضعية التي تلامس فيها الرجل الأرض بعد ان كانت مرتفعة عنها وهما حركتان متعاكستان ومتناضرتان .



    لاحض ان احد القدمين مستقيمة والكعب يلامس الأرض والرجل الأخرى مثنية ويلامس الأرض منها فقط منطقة الأصابع او المشط والجسم في موضع متوسط بين الرجلين وهو مائل قليلا الى الأمام والرأس في الوضعيتين على نفس المستوى واليدين في اتجهاين مختلفين معاكسين لأتجاه الرجل التي في نفس الجهة أي اليد اليمنى الى الأمام اذا كانت الرجل اليمنى الى الخلف وكذالك الأخرى وهذا للحفاض على التوازن واعطاء الجسم قوة الدفع اللازمة وهما مثنيتان قليلا .
    حسننا الأن يأتي دور ال passin position او وضعية المنتصف اولا اعرف كيف تترجم وهي الوضعية التي تكون فيها احد الرجلين مثبتا على الأرض وسمتقيمة والجسم مستقيم تماما عليها والرجل الأخرى مثنية ولكنها في نفس خط الرجل الأخرى أي انها غير مائلة الى الأمام او الخلف فقط في المنتصف والقدم عمودية على الأرض بزاوية 90 درجة والرأس مستقيم والجسد يأخذ وضعيته الى اعلى قليلا مقارنا مع الوضعيتين الأخرتين واليدين مستقيمتان على الجسد وتقريبا في نفس الموضع وغير مثنيتان كما في الكونتاكت . نحن حتى الأن نتكلم عن الوضعية من الجانب امام الوضعية من الأمام وميلانها الى اليمين والشمال لم نتناوله بعد .




    ثم الوضعية التي تليها او وضهية الهبوط down وهي الوضعية التي يكون الجسم فيها في اخفض حالاته حيث ان كل الثقل يركز على احدى الرجلين وهي مثنية قليلا والرجل الأخرى تكون في وضعية ملامسة لللأرض اخر مرة قبل ان ترتفع عنها ويكون الجسم قريبا الى الرجل التي هو مرتكز عليها منه الى الأخرى . واليدين تكونان اكثر انفلراجا من وضعية الكونتاكت .



    الأن وضعية الصعود up وهي الوضعية التي يكون الجسم في اعلى نقطة ويكون مرتكزا على اصابع احد القدمين ويوجه القدم الأخرى الى الأمام ليتجنب الصقوط على وجهه .



    دعونا ننضر اليها الأن بشكل متباعد . لاحض ان مسارات جميع الأعضاء في الجسم تشكل منحنيات تطبيقا لقاعد الأقواس .



    حسننا الأن نتلكم عن التايمين .التوقيت الذي يحتاجه الكركتر لعمل الخطوة .بشكل عالم الأنسان في الواقع يستغرق ثانية كاملة لعمل خطوة لكلا القدمين أي يستغرق نصف ثانية 12 او 13 فريم في كل خطوة .لكن بهذه الطريقة سيكون الأمر اعسر علينا في ضبط اماكن الحركات سنحتاج الى وضع وضعيات اكثر لنحصل على النتيجة الصحيحة لأن تقسيم 13 فريم على خمس وضعيات لن يكون سهلا ضبطها لذا فأن اغلب اعمال الكرتون تستعمل نضام اسهل وهو العمل على 12 او 16 فريم للخطوة او 8 فريمات حيث انه في هذه الحالات يمكن ضبط الوضعيات الرئيسية بسهولة في المنتصف للفريمات وتكون النتيجة كالتالي .



    حسننا دعونا نراجع التوقيت ومقارنته مع سرعة الكركتر .
    العمل على 4 فريمات سيعطينا جري سريع جدا 6 خطوات في الثانية .
    العمل على 6 فريمات سيعطينا جري او مشي سريع 6 خطوات في الثانية .
    العمل على 8 فريمات تعطينا جري بطيئ او مشي كرتوني 3 خطوات في الثانية .
    العمل على 12 فريم مشي عادي خطوتين في الثانية .
    العمل على 16 فريم تعطينا مشي كرتوني 2من 3 من الثانية لكل خطوة.
    العمل على 20 فريم المشي الخاص للشخص المتعب.
    العمل على 24 فريم مشي بطيئ جدا خطوة في الثانية .

    يجب عليك مراعات الأوفلابينج في القدم اثنائ الخطوات .



    منطقة الخصر تميل في اتجاه الأرجل أي انها تلتف مع الرجل الى الأمام والى الخلف وكذالك منطقة الكتف التي تلتف مع الذراعين وكذالك يجب الأنتباه الى حركة المنكبين shoulder مع الذراعين .وينجر عن ذالك طبعا ان درجة دوران الكتف معاكسة دائما لدرجة دوران الخصر .




    الكتف والخصر يحتاجان الى عمل روتيت وميلان لهما في اتجاه القدم المرفوعة .يعني ان الخصر بفعل الثقل وارتفاع احد القدمين عن الأرض واختفاء الشيئ الذي كان احد طرفي الجسم يستند عليه فيجب ان يميل الخصر الى ذالك الأتجاه والكتف يميل الى التجاه المعكس لكن ليس بدرجة مبالغ فيها . اما الرأس يمكن ان يبقى مستقيما او ان تعمل له دوران عكس اتجاه دوران الكتف بنسبة قليلة جدا .



    ويجب ايضا ملاحضة انه بسبب ثقل الجسم فسيطر الأنسان الى ان يميل بجسده ليجعله مرتكزا فقط على القدم التي لا تزال على الأرض بعد رفع الأخرى وبعد ان كان الجسد متوسطا لكلا القدمين والا سيسقط .لاحضو الصورة .


  5. #5
    وضعية المنكب تتأرجح صعودا وهبوطا مع حركة اليد كلما نزلت اليد نزل المنكب الموافق لها والعكس .



    اذا ضل المنكبان طوال المشي مائلان الى اسفل سيعطي ذالك منضر الأحباط والحزن على الكركتر .



    التايمين الخاص بتأرجح الذراع يشبه التايمين الخاص ببندول الساعة سريع عند المنتصف وبطئ عند الجانبين .




    الحركات الكرتونية تقطضي اشياء لا يمكن عملها في الواقع او قد تحدث لكن في خيالنا فقط مثلا حركة اليد الى الأمام والخلف في اليد البشرية لا يمكن ان نحرك عضم الزند في اتجاه معاكس لتجاه دورانه مقارنتا مع عضم العضد لكن من فرط السرعة قد يبدو لنا ذالك انه يحصل بسبب البلور حول الحركة .ولكن عندما نأتي الى التحريك الكرتوني فأننا لن ندخر جهدا في عمل ذالك لتحقيق المنضر الكرتوني للعمل وذالك ما يسمى بالبريكين جوينت او العضام المتكسرة حيث وللحضات قليقة نقوم بثني اليد في الأتجاه الخاطئ فيزيائيا لنحسس المشاهد بمرونة الكركتر .




    يمكن لذراعين ان يميلا الى الداخل قليلا اثناء وضعيات الكونتاكت .



    ويمكننا نا نبالغ في ذالك لنحصل على حركة خاصة .





    يمكن لتعديلات بسيطة على القواعد للحركة العادية ان تنتج لنا حركات المشي الخاصة بالحالات النفسية المختلفة .
    مثلا الشخص المحبط عادتا ما يجر خطواته متثاقلا ولا يكاد يرفع رجله من على الأرض وكأنها تزن الكثير .ضهره مقوس الى اسفل .كتفاه مرتخيتان الى اسفل .رأسه يكاد لا يستطيع حمله مائل الى الأرض . ذراعاه كانهما مشلولتان بحيث لا يحاول ان يحدث عليهما أي تأثير بل فقط تتدليان من على منكبيه .خطواته ضصيرة ورجله لا ترتفع على الأرض حتى تجرى عليها قليلا .



    لاحضو كيف ببعض التلاعب ببعض الجزاء يمكننا ان نحصل على وضعيات ومشيات جيدة جدا .
    مثال عند رفع اليدين اكثر من اللازم الى اعلى وجعل وضعية الباسين بوزيشن هي ادنى وضعية للجسد في المشية . وكل قدم ترمى الى جهتها بعيدا عن الجسد في كل خطوة وعمل مبالغة في انحناء الضهر ودفع الخصر الى مكان بعيد عن الخط العمودي له مع الكتف في وضعية الكونتاكت ورفع الرأس الى اعلى ايضا في وضعيت الكونتاكت والرأس يميل الى الجانب الذي يميل له الكتف .



    وهذه مشية متبخترة اخرى لكن انتبهو لحركة اليدين .



    عمل تناقض في حركات ومكونات جسم الأنسان قد يؤدي الى تأثير جيد جدا على مشهد الحركة هنا مثلا التناقض بين صعود بطن الرجل السمين ونزول مؤخرته في نفس الوقت



    هناك ثلاث انواع من مشات المتسلل او المتلصص sneaks .
    الأولى على ايسار هي المشية التقليدية للمتخفي الذي يحاول الوصول الى شيئ دون ان يصدر صوتا الثانية هي التسلل الى الخلف مثلا شخص خائف او يحاول تجنب شيئ ما واخيرا التسلل على اطراف الأصابع وهي مشية سريعة ويكون الشيئ المتحرك فيها هو القدمين صعودا وهبوطا ولا يتحرك الجسد معمها صعودا وهبوطا والكتفان مرفوعان الى اعلى بشكل مبالغ فيه .



    لاحضو جيدا اليدين ولارأس الرأس يبقى دائما في اتجاه المكان المراد الوصول اليه واليدين تتحركان في اتجاه واحد بغية الحصول على التوازن .



    التسلل على رؤوس الأصابع يكون فيها الكركتر في وضعية بين المشي والجري لأنه سيطر لرفع قدميه كليهما عن الأرض في احدى الحالات وهذا لا يحصل الى في الجري في المشي يجب دائما ان تبقى احدا القدمين ملامسة لللأرض .ويكون فيه من بين 6 الى 8 خطوات في الثانية .

  6. #6

    القفز jump

    ¨'*•~-.¸¸,.-~*' ( الجري run ) ¨'*•~-.¸¸,.-~*'
    الجري شبيه الى حد كبير بالمشي غير انه اسرع منه ويحدث في وقت اقصر. الخطوة الطبيعية في الجري تحدث في 06 فريمات . و يختلف عنه كما قلنا في انه لا يكون فيه القدمان الأثنان موضوعتان على الأرض مطلقا في وقت واحد .لكن يمكن ان يكون كلا القدمان مرفوعتان على الأرض في وقت واحد .في الجري للكركترات البشرية العادية في كل خطوة يرتفع الكركتر لمدة فريم واحد فقط عن الأرض .وايضا في الجري الجسد يكون مائلا الى الأمام ودرجة الميلان تحددها سرعة الكرتر وكرتونيته .



    هذه حركة الجري الكرتونية هي مشابهة تقريبا للجري العادي ولكن الكركتر يبقى في الهواء لمدة 02 فريم في كل خطوة وحركات يده ورجليه تكون اكثر مبالغتا .



    كما يجب الأنتباه الى ان الجسد لا يتأرجح صعودا ونزولا بشكل كبير كما في المشي لأن الكركتر لا يمتلك الوقت الكافي لعمل ذالك فسرعان ما تأخذ الرجل مكانها من الأرض لتوازن الثقل وسرعة الأندفاع ترمي بالثقل الى الأمام وليس الى اسفل .



    في الحقيقة في عملية الجري يمكننا عمل اغلب الأشياء التي عملناها في المشي مثل الميلان الكتف والخصر في اتجاهين مختلفين وميلان الرأس و.... مع وجوب مراعات ان ارتفاع الجسد ونخفاضه لا يحدث الى بنسبة 2/1 او 2/3 من ارتفاع الرأس .ولكن يجب الأنتباه الى انه لا يمكننا عمل بعض التأثيرات الجميلة التي كنا نعملها بين الخطوة والخرى مثل عملية التأرجح مرتين الدابل باونسين لأننا ببساطة لا نملك كل ذالك الوقت وعمل تغيرات كبيرة بين الفريم والذي يليه يجعل من الحركة مستهجنة ويفقدها الأركس او الحركة في منحنيات .



    يمكننا ايضا اضافة التأثير الكرتوني في تقوس ضهر الكركتر .كما يمكننا التغير بين وضعية الصعود او النزول في الفريم الأوسط بين الخطوتين .



    تذكر كلما كان الجري اسرع كلما كانت درجة ميل الجسد اكبر .



    وفي الكركترات الكرتونية يمكننا المبالغة في ذالك الى حد بعيد فنحصل على نتيجة جميلة كهذا .



    في عمليات الجري التي فيها وقت كاف مثلا 06 فريمات حاول ان تحافض على الأوفلابين للعلاقة بين عضم الكعب او الكاحل ومنطقة الصابع للرجل اي المشط. وحافض على حركة عضم الكعب في منحنيات ناعمة او اقواس .



    نصيحة حاول دائما ان تعمل حركات الجري في 06 او 08 فريمات وليس 04 او 05 فريمات لأن ذالك سيعطيك اكثر قدرة على ابراز جمالية عملك .
    ماذا عن اليدين .اليدين تتحركان في طريقة مشابهة للمشي مع زيادة في درجة الدوران وتقليل درجة الأستقامة عند وضعية الباسين بوزيشن .لكن قد تختلف قليلا عند الفتاة التي تكون يدها مثنيتان طوال الجري ونسبة دوران الذراع تكون بسيطة مقارنات مع الرجل .




    يمكننا ايضا اجبار اليد على ان تميل الىالأتجاهات الجانبية وراء وامام الجسد هذا ايضا تأثير كرتوني مثير يضيف لعملك شخصية وتميز في الحركة .



    هذه الأستمالة لحركة الذراع قد تجعل من حركة الجري للكركتر تبدو وحشية واكثر غضبا ان بالغنا فيها ولكنك ستحتاج ان تجعل عملية الجري تحصل في 08 فريمات حتى يكون لك الوقت الكافي لعمل التثير الكامل لدوران الكتف والذراعان بشكل مبالغ فيه .



    يمكننا لأغرض معينة- كإبراز الهرولة السريعة لشخصية- ان نجعل الذراع يتأرج مرتين بدلا من مرة واحدج في الخطوة .ولكن سنطر لجعل اليد لا تتحرك الى بمقدار بسيط حتى لا يكون هناك اختلاف كبير بين الفريمات .



    وعلى العكس من ذالك في الجري الذي نحاول فيه ان نبرز ان الكركتر سعيد جدا ويتبختر .يمكننا ان نرفع ذراعة الى اعلى بشكل مبالغ فيه مع ضرورة الأنتباه الى هذه الحركة تحدث في 08 فريمات وحركة اليد الكاملة عكس المثال السابق تتم في ضعف المدة أي كل خطوتين في 16 فريم .



    وهنا مثلا لدينا جري سريع جدا 6 خطوات في الثانية بمعدل 04 فريمات لكل خطوة لا حضو ان الكركتر لا يجد الوقت الكافي ليأرجح يديه فيجد ان افضل طريقة هي جعلهما مستقيمتين .سيعطي انطباع كرتوني بالسرعة الشديدة - جميل جدا -.لاحضو هنا ملاحضة مهمة يجب عليك في وضعية الكونتاكت ان تجعل القدم ملامسة للأرض من طرف الكاحل واصابع القدم لأنك لن تجد فرصة اخرى لعمل هذه الوضعية بسبب ضيق الوقت وهي حركة مهمة لا يمكن تجاوزها .



    يمكننا ان نعمل كسر وتغير في انحناء الذراع مع بقائها متوجهة الى الأمام لأعطاء تأثير بأن الكركتر مفزوع بسبب شيئ مخيف ولاحضة ان تأرجح الذراع يحدث مرتين في الخطوة .



    بنسبة للضهر يمكننا ان نجعله محدبا الى الخارج في الوضعية التي يكون فيها الكركتر في الهواء ومدبب الى الداخل عندما يكون الكركتر ملامسا لللأرض .
    و انتبهو انه لا يشطرط ان تكون كلا حركتا الخطوتين متشابهتين تماما نحن نملك الفرصة لجعل الخطوات مختلفة قليلا خاصتا في الوضعية التي يكون فيها الكركتر في الهواء لاحضو كيف هما مختلفان على خلاف ما تعودنا .



    ويمكننا ان نميل بالقدم الى الجانبين بقدر مبالغ فيه لنحصل على التأثير الكرتوني



    ويمكننا نا نبالغ في الأمر اكثر .مع مبالغة ايضا في حركة اليدين .



    يمكننا ان نعمل دفعا للقدمين الى جانب واحد بدلا من جانبين مختلفين و المبالغة في ذالك في الوضعية التي يكون فيها الكركتر في الهواء .



    حركة الفتيات تحصل في 08 فريمات ورغم ان لها الوقت الكافي الا انها لا ترتفع عن الأرض الى لفريم واحد فقط كل خطورة .وتأرجحها صعودا وهبوطا يكون بسيط جدا ويداها لا تتأرجحان الى بشكل بسيط .



    على العكس الرجل السمين يكون تأرجحه الى الأعلى والأسفل كبيرا نوعا ما بسبب ضغط ثقل جسمه واطراره للي قدميه لتجاوب مع الثقل .ولاحضو انه يرفع راسع الى اعلى كي يساعد نفسه على الأرتقاء الى اعلى اثناء الوضعية التي يكون فيها في الهواء والتي لا تكاد تضهر الا يسيرا جدا .



    حسننا اذا اردنا ان نعمل شخص اشبه بكونه يقفز من كونه يجري .نعمله يرفع نفسه بأحد قدميه عن الأرض وتكون هي بالتالي اخر ما يرفع و تكون ايضا اول ما يوضع على الأرض اي انه في كل قفزة يرتفع برجل وينزل بها نفسها ثم يرتفع بالأخرى وينزل بها نفسها وهكذا.


  7. #7

    Ik VS fk

    ¨'*•~-.¸¸,.-~*' ( Ik VS fk) ¨'*•~-.¸¸,.-~*'
    نريد هنا ان نوضح قليلا الفرق بين ال IK وال FK لان معظم المحركين المبتدئين يستسهلون استخدام ال IK ويقعون في الخطأ

    Forward kinematics هي الطريقه الافتراضيه التي تتحرك بها الوصلات في اي كراكتر ، وتتمثل ببساطه عندما تقوم بتدوير اي وصله (joint) في الشخصيه . مثلا عندما تمسك عظمه العضد وتقوم بتدويرها فتقوم عظمه الساعد والكف باتباعه والاستداره معه . وهذه الطريقه تسمى FK

    احيانا نحتاج لان يكون الكف ثابت في مكان معين .. ونريد تحريك عظمه العضد او الساعد .. فمثلا تخيل ان الكراكتر يستند الى طاوله .. ويريد الوقوف . يده ستبقى ثابته على الطاوله ..بينما ساعده سيتحرك ال اعلى .. هنا يلزمنا IK .. فال ik هي طريقه تحريك عكسيه بحيث تتحكم بالحركه من اسفل الى اعلى وليس بالعكس .

    لكل طريقه مزايا ومساوئ .. لذلك اغلب الريجنج الاحترافي يكون به الطريقتين ويتم التبديل بينهم عند الاستخدام ..


    ميزه ال IK هي انها سهله الاستخدام وتمكنك من انشاء ال pose الصحيح لليد بسهوله وبسرعه .. لكن من عيوبها انها تتحرك بشكل linear .. اي عند عمل حركه لا تنتج عنها اقواس .. وهذا ما نبحث عنه دائما في كل حركه .. بعكس ال FK فهي افتراضيا تنتج اقواس كما اشرنا سابقا

    مشكله اخلى هي ان ال ik يمنع ما يسمى ب overlapping وهي تقريبا الحركات الارتداديه الناتجه عن حركه معينه
    مثلا قمت بتحريك اليد وتريد للكف ان يتحرك بعد هذه الحركه كحركه overlapping .. عندما تحركها يباستخدام ال IK فان اليد من الاعلى ستتحرك وهذا ما لا نريده .. لذلك الاففضل استخدام FK ikh

    لنأخذ بعض الامثله هنا :
    في هذا المثال يتم استخدام FK ويتم تحريك اليد من الاعلى .. لكن لاحظ كيف ان منطقه الكف تتحرك وهوممسك بالعصا .. لذلك نريد ان تكون هذه اليد ثابته عند العصا .. وهنا استخدام خاطئ لل FK



    اما في الفيديو التالي تم استخدام ال ik نتج عنه تثبيت اليد عند العصا وتحرك الجزء العلوي بشكل جيد ..



    وهنا حركه افضل حيث تم تحريك الاصابع لتظهر بعض المقاومه اثناء الحركه



    في المثال التالي مثلا اي من الحركتين تستخدم ال IK وايهم FK ؟



    حسنا .. سأساعدك قليلا الحركه اليمنى انظر كيف ان اليد تتحرك الى اعلى واسفل بشكل خطي .. ولا يوجد حركه بقوس .. اما اليسرى فواضح جدا ان الحركه تمثل قوسا
    شيئ اخر انظر الى الكف في اليمين كيف يبقى ثابتا ولا يستدير مع استداره عظمه الساعد .. لكن في اليسرى كيف الكف يتبع حركه الساعد ويستدير معه .. وهذا ما قلنا عنه ال overlapping
    الكثير من الفوارق وهذه ابسطها فقط .. هل عرفت الان ايهم IK ؟ نعم صحيح .. انها الحركه اليمنى


    هنا مثال اخر .. لكنه من الصعب تحديد ايهم IK لماذا ؟
    لان الجسم ثابت .. وبالتالي قام بتحريك اليد بسهوله في ال ik ليحصل على نفس نتيجه FK



    ماذا اذا قمنا بتحريك الجسم .. لاحظ كيف ان ال IK يبقي الكف ثابت ولا يتبع حركه الجسم



    في المثال التالي سيكون استخدام IK افضل واسهل لان الحركه صعبه التطبيق في ال fk وبال ik سنحصل عليها بسهوله





  8. #8

    الأثقال weight

    ¨'*•~-.¸¸,.-~*' ( القفز jump) ¨'*•~-.¸¸,.-~*'
    سيطر الكركتر للقفز ان يرفع كل ثقله في الهواء لذا سيحتاج الى قوة كبيرة دافعة سيحاول عمل انتيسيبايشن كبير جدا للوصل الى تلك القوة وربما يكون في حالة جري قبلها كي يضيف قوة اندغاعه الى الأمام الى قوة ارتفاعه الى الأعلى .ولاحضو انه يترك الأرض دائما بقدم واحدة قبل ان تلحق بها الأخرى اما عملية عودته الى الأرض قد تكون معاكمسة أي يضع القد ثم تليها الأخرى لكن في حالت ما كانت القفزة كبيرة سيطر لأن تكون كلتا قدماه مستقبلتين الأرض لمتصاص الصدمة .



    ولاحضو ان يدي الكركتر ورجليه ورأسه وجسده كلهم متجهون في اتجاه واحد الى الأمام لتحقيق اكبر قدر من الأرتفاع ولضمان احتكاك اقل بالهواء .وانتبهو لوضعيتي السكواش قبل القفز اثناء الانتيسيبايشن وفي الهواء وعند ارتطامه بالأرض ووضعيتي الستراتش اخر خطوة قبل الأرتفاع واول فريم اثناء ملامسة الأرض .



    لاحضو الفرق بين عمل اوفلابين لللأرجل وتتابعها من عدمه أي حركتها كلها في وقت واحد قد يعطش الأوفرلابين سحرا خاصا لعملك .



    لاحضو الفرق بين القفزتين الأولى طبيعية اكثر حيث ان الكركتر في وضعية الانتيسيبايشن تكون يديه الى اسفل لأنه يريد الأنطلاق الى اعلى .بينما في الوضعية الثانية والتي هي اكثر كرتونية الأنتيسيبايشن يكون فيه ذراعي الكركتر الى اعلى لأن الحركة ستكون اشبه بنطلاق الصاروخ لأنه سيدف يديه الى اسفل لتدفع هي بدورها الجسد الى اعلى .
    لاحضو دور الستراتش والسكواش المذهل في التأثير على جمالية الحركة .لاحضوه في الفرق بين العمل الأول والثاني .



    وهنا تكملة القفزة للعملين .



    هاكم واحدة من اجمل قواعد التحريك قاعدة العضام المتكسرة breaking joints وهي كما يقول ريشارد تعطي سحرا خاصا للتحريك .وهي تقنية ابتكرتها ديزني واطلقو عليها هذا الأسم .



    تقنية العضام المتكسرة تعني عمل دوران للعضمة في غير الأتجاه الذي يجب ان تدور فيه والذي يعتبر عادتا اتجاه مستحيل ان تصل اليه العضمة الى في حالة تكسرها .ونحن نفعل ذالك للوصول الى حالة من الأوفلابين المريح الذي يخدم الكركترات الكرتونية بشكل كبير .وطبعا هذا المر لا يستمر الى لفترات وجيزة جدا .



    ويكننا ان نحصل على هذه الأشكال الجميلة الكرتونية اثناء الحركة طبعا ان كان الريج الذي نعمل عليه يتوفر على مثل هذه الخاصية
    لأنه وكما القاعدة التي قلناها سابقا .



    يمكن تجاوز الشكل العام للعضام وخطوطها المستقيمة لأعطاء نعومة مبالغ فيها للحركة وكرتونية ساحرة .هذا النوع من التحريك يسمى بالهيوز انيميشن وهي طريقة ابتكرتها ديزني سنة 1933 ولكنها سرعان ما تخلت عنها لأن الطريقة تفقد الكركتر الواقعية ان تمت المبالغة فيها بشكل مستمر .لذا يلجئ اليها اغلب المحركين في التحريك الكرتوني بشكل محدود الزمن وخاصتا في الحركات السريعة ولستعراض الوضعيات وتدعيمها فقط دون مبالغة شديدة تفقد الكركتر الخطوط التشريحية العامة له .



    لاحض هذا المثال مثلا البريك داون الوسطى القسم العلوي من الذراع ارتفع كثيرا على الطاولة بينما الكف تقريبا لا تزال في مكانها هذه مبالغة في تكسير العضام للحصول على مرونة اكبر في الحالات الكرتونية.



    وعند العودة لاحض ان الأصابع هي اخر شيئ يلمس الطاولة .



    بهذا الشكل .



    وهذا مثال اخر .


  9. #9

    الأثقال weight

    ¨'*•~-.¸¸,.-~*' ( الأثقال weight) ¨'*•~-.¸¸,.-~*'
    لقد تتطرقنا الى موضوع الأوزان والأثقال عندما تكلمنا عن المشي وضغط الجسد على الرجل اثناء الوضعية التي تلي وضعية الكونتاكت .ولكن مذا عن الأشكال الاخرى من تأثير الاوزان .
    يجب عيلنا دائما ان نركز في أي عمل نعمله على تأثير الأوزان على شخصياتنا وكيف يمكن لنا ان نوصل الرسالة بشكل جيد .كلنا يذكر الأفلام القديمة التي نرى فيها الممثلين وهم يحملون حقائب يحاولون ان يوهمونا بأنها مليئة وثقيلة ولكننا لم نكن نصدق لأنهم لم يكونو بارعين في تمثيل الشكل الحقيقي للجسم الذي يؤثر عليه كل ذالك الثقل وسنفشل مثلهم ان لم نراعي نحن ايضا تأثيرها الصحيح على الأجساد ونعرف من اين اتت والى أي اتجاه هي متوجهة وعلى أي نقطة هي مرتكزة وما مقدارها .
    يقول ريشارد ويليامز انه يضهر درجة ثقل الأجسام في اعمله من خلال التحضيرات التي يقوم بها الكركتر لتعامل مع الثقل .
    إذا اردت ان ترفع قطعة طبشور من على الأرض –خفيفة جدا – مذا ستفعل بالطبع بكل بساطة ودون أي تردد ستنزل وتحضرها .لكن مذا لو طلب منك رفع صخرة كبيرة وثقيلة جدا سيكون رد فعلك هو عمل انتيسيباشن كبير وتردد وحركات عديدة تنذر بأن احتمال الفشل وارد جدا .
    لاحض مثلا الكركتر على اليمين الذي نزل مباشرتا لحمل الصخرة لا يعطي الحساس الحقيقي بوزنها وكم هي مخيفة بينما الذي على اليمين يجعلنا نتفاعل معه وننتضر مذا سيفعل .



    اولا سيفتح ساقاه ليضع الصخرة بينهما ثم سينزل يديه ليمسك الصخرة من اسفل وهو ينضر اليها بذعر وضهره مقوس الى اسفل وفي الأطار الذي بعده يحتضن الصخرة وبتأثير الثقل ينثني ضهره الى فوق ويلتصق راسه بالصخرة .ثم يزداد التفاف جسده حول الصخرة وتصحيح وضعها ليلائم وضعه .ثم يرفع الصخرة قليلا وهو محتضن لها ويعود الى الخلف قليلا كي يوازن بين وزن الصخرة ووزن جسده المرتكزان على قدميه يجب هنا مرعات التوازن الصحيح والا سيبدو العمل به خلل وغير مريح للعين .ثم يصعد بالصخرة الى مستوى اعلى ويميل بها الى الخلف قليلا ويرجع خطوة صغيرة الى الخلف لتعديل التوازن .والأن الضهر يأخذ شكلا معاكسا بالانحناء الى الخلف والرأس الى الخلف ايضا لمحاولة اعطاء نفسه القوة لرفع الصخرة اكثر وكأنه يشدها لكي لا تقع .وبدفعة قوية الصخرة الى اعلى .ولكن الجسد غير قادر على حفض التوازن في هذه الوضعية .و بومممم .



    مثلا هنا الصرة على اليمين توحي لنا ان الزر لين وسهل الضغط اما التي على اليسار توحي لنا انه صلب ومتحجر .



    حسننا فلنتناول مثال اخر والنحاول ان ندرك مقدار وزن الكيس الذي يحمله الرجل من خلال وضعيته من الواضح ان الكيس ثقيل جدا لمذا .
    الرجل يحاول قدر المكان ابقاء ثقل الكيس على خصره لأن الخصر هو من اقوى مناطق الجسم ولأنه يقع على استقامة واحدة مع القدمين الذان تتحملان كل ثقل الكيس والجسد معا .كما تعلمنا فأن الرجلين بهما اكبر عضمة بالجسد –عضمة الفخذ- وملتصقة بها اقوى عضلة في الجسد .لذالك يحاول صاحبنا هذا ابقاء الكيس في توازن وتأرجح على خط العمودي على قدميه .نلاحض ايضا كيف ان قدماه مثنيتان دليل على عدم قدرتهما على الأعتدال بسبب ثقل الوزن ولتخغغا من حدة أي صدمة من خلال الأنثناء لمتصاص الثقل الزائد اثناء نزول درجة مثلا .ولاحضو ايضا اسفل القدمين كيف هما منفرجتان في اتجاهين مختلفين لتوزيع الثقل على اكبر مساحة ممكنة فكما نعرف كلما قلت المساحة التي توزع عليها الثقل كلما زادة نسبة الضغط والتأثير وصاحبنا هذا ايحاول فعل العكس .



    ولاحضو صاحبنا هذا الاخر كيف قام بفرج رجليه الى اقصى ما يستطيع ليوزع الثقل على اكبر مساحة ممكنة لضمان عدم اختلال توازنه وبقائه في منتصف عملية التوازن .وشيئ مهم جدا يجب الأنتباه اليه وتكلمنا عليه عندما تحدثنا عن التشريح هو الكتف وضرورة تأثره المباشر بالثقل لانه هو من يقود الذراعين وكل ضغط يحصل على الذراع يؤدي الى تأثر الكتفين وغالبا ما ينسى المبتدؤن هذا العضو اثناء التحريك فتبدو اعمالم غير مقنعة .



    لاحضو ان السر في الخصر دائما نلجئ اليه لنخفف من حدة الثقل والى صقطنا .


    في محاولة المشي رافعا الثقل يجب ان ننتبه الى ان الثقل يجب ان لا يرتفع ولا ينخفض برتفاع ونخفاض الجسد لأن الكركتر يحاول الحفاض عليه قدر الامكان ثابتا لكي لا تؤثر عليه قوة اندفاع الثقل الى اسفل في حالة التأرجح .القدمان تقريبا لا يضهر ارتفاعهما على الارضم ومستوى تأرجح الجسد يكون ضعيفا جدا لا يكاد يرى .والكركتر ياخذ خطوتين في كل خطوة أي لتقديم الرجل عليه ان يعمل ذالك على مرحلتين اي وضعيتا كونتاكت في كل خطوة.



    دعونا ننضر الى احدهم وهو يحاول رفع منشفة سينزل بخفة ويفتح اصابعه برشاقة وبأطراف اصابعه يحمل المنشفة لأنها لا تقاوم ابدا.



    لكن مذا لو كان الشيئ الذي يريد حمله هو طوبة .ستجبر الكتف على النزول الى اسفل والذراع على الاستقامة ، الراس سيميل في عكس تجاه الكتف ،اليد الاخرى ستحاول اخذ وضعية تسهل توازن الجسد والجسد كله يميل ليحاول مجارات الثقل .



    لاحضو شكل الاصابع هنا وحالة الكتف تدل على عدم وجود أي ضغط ممارس عليها في الصورة على اليمين هذا يعني ان الكركتر متزن على قدميه بينما في الصورة على اليسار من شكل الكتف المرتفع بفعل تأثير ضغط الذراع ونبساط الكف يوحي لنا ان الشخص مرتكز بكل كتلته على المكتب ولو سحب المكتب لسقط مباشرتا .



    انتبهو جيدا هناك قاعدة تقول ان طريقة تعاملنا مع الاشياء من خلال طريقة تحريكها ،او طريقة تغير مسارها ،او طريقة ايقافها ،تؤثر كثيرا على الأيحاء للمشاهد بدرجة ثقلها .
    لاحضو هذا الكركتر الذي كان يجري بسرعة ويحاول ان يتحول الى المشي فجأة سيطر الى ثني جسده الى الخلف والتزحلق لمسافة معينة ،ندرك منها مدي وزن الكركتر ،فمثلا لو كان ثقيلا جدا سيتزحلق ما شاء الله من التزحلق قبل ان يتوقف وربما يسقط على وجهه ويتأرجح قبل ان يتوقف وسيعطينا ذالك احساسا بان الرجل يعاني من الوزن الزائد .



    يقول ريشارد ان عملية التوقف بعد الحركة من الشياء الصعب تحقيقها بحترافية في التحريك وانه عليك اختيار الوقت والمكان المناسب لتوقف حركتك ويقول انه كم يكره ان يري حركة تتوقف ولا يكون لها توابع .يجب ان بلقي الثقل بتأثيره على كل الجسد وكل شيئ فيه .وكل شيئ يجب ان يتوقف بتسلسل وتتابع .اوفلابين .



    الأنتيسيبايشن عامل مهم جدا لأبراو الثقل فمقدار الانتيسيبايشن الذي تعمله دليل انك ستوجه امرا يستحق كل ذالك التحضير .مثلا صاحبنا هذا يحضر ليحمل كومة من القش سيعمل انتيسيبايشن الى الخلف ليستجمع قوته كي يستطيع ان يضرب بقوة ويرفع الكومة بسرعة ،انتبهو الحركة في مسار قوس ،ولاحضو شكل ضهره مع جسده بعد ان رفع الثقل كيف هو على شكل حرف S وهو شكل جيد جدا ليحفض التوازن .



    ثم انتيسيبايشن جديد الى اسفل كي يعطي لنفه القوة لرمي الثقل الى الخلف من خلال النزول الى اسفل ولكي لا يطر الى رفع الثقل مسافة اكثر ليمرره فوق راسه بل سينزل هو ويترك الطريق لثقل .



    ولنعد مرة اخرى للمثال المشهور في شرح تأثير الأثقال .
    اولا ينضر الى الصخرة ويتمعن فيها ،ثم يعمل ايحاء بأنه محبط بإمالة رأسه ،ثم يميل رأسه الى الجهة الاخرى ويعمل انتيسيبايشن بسيط ليده الى اعلى .ثم انتيسيبايشن كبير من خلال العودة الى الوراء بصدره لجمع اكبر قدر من الطاقة وإمالة الرأس الى الخلف ورفع اليسدين الى الأعلى قليلا .ثم ثني القدمين ويبدأ النزول مع ابقاء الكفين مكانهاما هذه الوضعية تستوجب عملها بال ik .لتجنب عدم حركة الذراع مع الجسد والرأس يبقى الى الخلف ايضا ،ثم يرسل احدى يديه لتمسك بالصخرة ،ثم يميل معها قليلا وراسه منحنى الى الصخرة قليلا ،ثم يمسك الصخرة باليد الأخرى ايضا والرأس يلحق اخيرا ،ثم يعدل وضع يديه قليلا بعد ان يتحسس المكان الصحيح لحملها ،ثم تقوس كبير في الضهر وستراتش في الذراعان والكفين وارتفاع الجسد الى اعلى نقطة يمكن معها لذراعين ان تتمددا والراس الى اسفل دائما ،ثم التي تليها يكون فيها الراس الى اعلى تماما والكثف مقوس الى الوراء ويعود الكركتر بالثقل الى الخلف قليلا ويرفع الصخرة عن الأرض بعض الشيئ والكتفين الى اعلى وارتعاش في الساقين من الثقل ،ثم يرفع الثقل الى بطنه ويميل الى الخلف محاولا عمل توازن على خط العمودي على القدمين ونقطتي الارتكاز على الرض ورأسه الى الخلف بدرجة كبيرة ليعطي للكتف القوة للسحب .الأن رفع الثقل الى اعلى وهي المنطقة الخطرة اين يصعب على الانسان حفض التوازن لأن الثقل موزع عموديا على مساحة افقية صغيرة فأنت تعلم انه من السهل عليك ان توقع الرجل الطويل من خلال دفعه ولكن الرجل القصير يصعب عمل ذالك معه ولاحضو ايضا ميلان الراس الى الجانب ليترك للصخرة مكاننا على كتفه لأنه لا يستطيع ابقائها امام رأسه فهو في وضعيى استقامة والصخرة امام وجهه أي انها ستجذبه الى المام لذا سيطر الى وضعها على احد جنبيه لتكون على الخط العمودي على نقطتي الارتكاز .ثم يحاول رفعها اكثر .ولكن يفقد توازنه الان .ويلقه الصخرة مع فلوثرو من خلال النحناء مع مسار الصخرة .ثم العودة لحاله الطبيعية بعيدا عن ضغط الثقل .



    ولاحضو هذا المثال أي يكون الثقل غير متفاعل مباشرتا مع يد الكركتر بل مع واسطة بينهما وهي العصى هنا وكيف عليه مرعات ذالك اثناء حملها .ولاحضو تأثير الثقل على سرعته اثناء النزول بالمطرقة على احديدة يجب مراعت ذالك في التايمين .

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل