موضوع: معاتبة لقلمي

ردود: 2 | زيارات: 349
  1. #1

    معاتبة لقلمي

    أجلس الآن وحيدا اصوب بسهام عيني إلى كراسي الأبيض ،ممسكا بالقلم، علّه يستجيب،ويكتب ،ويسبك وينمق جديدا ينفع الناس.

    لعله يكتب كلمة تخرج من قلبي، تحرق بعضي .. نعم الكلمة هي نار في صدري، إنها تحرقني!

    إنها تؤرقني!

    إنها تُتعبني!

    إنها موتُ بعضي!.

    موت بعض وقتي!
    لكن لا بأس بموت بعضي وحياة بعضهم.

    لكنه أبى أن يتحرك .

    لماذا يا قلمي؟!

    هل صابك الكلل والملل!!

    لم تكتب كثيرا بعد لتتعب!!

    ألم تر قلم "ابن الجوزي"، لقد كتب آلاف الصفحات بل أكثر من ذلك بكثير ولم يتخلله التعب والملل، ولم يقل له يوما ما: لقد تعبت يا ابا الفرج ، حتى طويت صفحات زمانه وقلمه أمامه .

    لم لا تكون مثله ، وتحاكي صنعه ؟!

    الم يأتك خبر سيف الفارس الشاعر امرئ القيس ، طلب منه صاحب استعادة الملك ، فانقلب جادًّا طالبا إعادة هذا الملك :


    فلو أن ما أسعى لأَِدنى مَعيشةٍ" "كَفاني ولم أطلب قليلا من المال

    وَلَكِنَّما أسعى لمجد مُؤّثَّلٍ" "وَقد يُدركُ المَجدَ المؤثل أمثالي






    فطال طلبه للملك ، ولم يتعب سيفه ولم يكل ويمل، حتى قضى نحبه ولم يبلغه فيعتذر لنفسه قائلا:



    بَكَى صاحبي لَمَّا رَأى الدَّربَ دُونهُ"="وأيقـنَ أنَّـا لاحقان بقَيصَرا

    فَقُلـتُ لا تَبـكِ عينُكَ إنمَّــا"="نحـاولُ مُلكاً أو نموتَ فَنُعذرا







    ألم تسمع عن ريشة ابن تيمية عليه رحمات ربي البرية،ومحبرته. لقد خطت ريشته عشرات الكتب، أنارت الطريق لخلفه، وجعلتهم قادة الأمة في العلم.

    ولسان حاله يقول:



    أيـها اللائمُ دَعني لستُ أصغِي لِلملامِ"="إِنَّني أَطلُبُ مُلكاً نَيلُه صَعب المـرامِ

    في جِنانِ الخُلدِ والفِردوسِ في دار السَّلام"="وعروساً فاقَتِ الشمسَ مع بَدر التَّمام

    طَرفُها يُشرق بالخَطِّ مَضِيًّا بالسِّهامِ"="وَلها صِدغٌ علـى خدٍّ كنونٍ تحـت لام

    أحَسَنُ الأترابِ قدًّا في اعتدال وقوام"="مَهرُها مَن قامَ ليلاً وهوَ يَبكي في الظَّلامِ






    هيا يا قلمي شمر وجد واجتهد ، فمن جد وجد ، ومن طرق الباب ولج.



    وما نيل المطالب بالتَّمني"=" ولكن تُؤخَذُ الدُّنيا غِلابا

    وما استَعصَى على قومٍ مَنالٌ"="إذا الإقدام كانَ لَهُم رِكابا





    وأنا اعلم أن هذا ليس بالأمر الهين عليك ولكن هيا يا قلمي..


    لا تحسب المَجدَ تمراً أنت آكِلُه"="لا تَبلُغ المَجدَ حتى تَلعَقَ الصبرا






    كن كقوس ابي طلحة الذي يقول


    أناأبوطلحة واسمي زيد"="وكل يوم في سلاحي صيد

    لو تعلم يا قلمي كيف غيرت أقلام تاريخ الأمم.

    لو تعلم يا قلمي، كيف فتحت أقلام البلاد.

    لو تعلم كيف وكيف وكيف!!!

    نعم، إنك مؤثر. ومؤثر جدا أيضا.

    ذلك عندما تقع في يد من يعي دورك.

    في يد من يعرف قدرك.

    في يد من يسخرك في الخير لا في الشر وفرق بين نسيج العنكوبة ونسيج دودة القز قال ابن الجوزي عليه رحمة ربي"
    " لما أخذ دود القز ينسج الحرير ، أقبلت العنكبوت تتشبه وتنسج ، ثم نسجت وقالت: يا دودة القز لي نسج ولك نسج ، ولا فرق بين النسجين ،قالت دودة القز : نسجي أرديه الملوك ... وعند مس النسجين : يتبين الفرق "



    هل تعبت من طلبي وتوسلي ؟! حسنا، أنت وشأنك. سأتركك الآن، علّك تفكر وتأخذ قرارك وتراجع أخبارك

    إن قررت العودة لي ولكراسي، فحي هلاَّ بك ، سوف تجدني ارق عليك من سحائب الحرير ، وخير خبير.

    أما إن قررت غير ذلك، فستبقى قلما "للزينة".


    " تنويه : نشرت هذا المقال من سنوات وباسم آخر "


  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية al-nibras
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المنطقة
    الأندلس
    ردود
    2,322
    جميل هو تجسيدك للقلم،،،
    وجميل حديثك الراقي معه،،،
    هي الكلمة إذن،،،
    ضمان وأمانة،،،
    فإما نور يهدي الطريق وإما بعد ذاك ألم وندامة،،،
    ولا تكتب بيمينك غير شي يسرك في القيامة أن تراه،،،
    نعم قد يتأني الانسان في الكتابة،،،
    وماذاك إلا لاستشعار قيمة الكلمة،،،
    فليس كل الكلام يكتب وليس كل ما يكتب يمكن قراءته،،،
    بعض الكلمات ينبعث منها النور،،،
    وبعضها لايصلح أن يكون قصاصات لإشعال تنور ،،،
    أصحاب المعالي ينتقون الكلام كمن يمشي بين الشوك يحاذر أن يقع على إحداها
    وبعضهم يرسلها دون اعتبار فتبدو كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف
    إن لم كان قد أصابه منها وابل،،،
    تحياتي لك ايها النبيل
    ومزيدا ننتظر حتى وإن كان في النشر إعادة

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل