غزة-دنيا الوطن
أهدى أحد المواطنيين السعوديين شقته القريبه من الحرم المكى الشريف لمحمد أبوتريكة نجم المنتخب المصري ولاعب الأهلى بعدما نما إلى علم هذا المواطن ما أقدم عليه أبوتريكة بالتبرع لبناء أحد المساجد فى رواندا.

وقال إبراهيم حامد الذى تبرع بالشقة لنجم الأهلى انه قرا حوار للاعب تأثر فيه بحديثه عن الإسلام ومر نجم المنتخب المصري غلى قلب المواطن السعودى مما جعله يتنازل عن شقته القريبة من الحرم المكي وذلك بعدما علم مدى تعلق اللاعب بالصلاة فى الحرم المكي واداء مناسك العمرة والحج بشكل مستمر كلما سنحت له الفرصة.

وأضاف السعودى بأن تريكة أصبح عن جد قدوة ومثال يقتدى به جميع الشباب فى الوطن العربي والإسلامى وأن هذه الشقة هى هدية متواضعة للاعب أصبح قدوة حتى للأطفال والأجيال الصغيرة.