صفحة 1 من 2 12 أخيرأخير
النتائج المعروضة من 1 الى 20 من مجموع 26

موضوع: هل أصبحت الهجرة والجنسية الأجنبية حلم كل شاب مصري؟

ردود: 26 | زيارات: 1785
  1. #1
    عضو متميز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    ردود
    1,317

    هل أصبحت الهجرة والجنسية الأجنبية حلم كل شاب مصري؟

    كتب - عماد سيد -
    ترى .. ما الذي جعل الحصول على جواز سفر دولة أخرى غير جواز السفر المصري أو حتى مجرد الخروج من مصر حلماً لملايين الشباب المصري يدفعون لقاء تحقيقه كل غالي ونفيس؟
    لقد أصبح هذا الأمرهو حلم كل شاب مصري يعي ما يدور حوله ويعلم ما آلت إليه الأحوال في وطنه من عدم احترام لحقوق الانسان وانهيار لمعايير الترقي بل والتوظيف ..
    أعلم أن البعض ممن يحلو لهم ترديد الشعارات بأفواههم فقط دون أن تستقر في قلوبهم سيعلقون على هذا الموضوع ويكيلون لي الاتهامات ويؤكدون أنهم لو دفع لهم مال قارون فلن يغادروا وطنهم ولن يتخلوا عن جنسيتهم المصرية مهما كانت المغريات
    وأنا وأنت عزيزي القارئ نعلم علم اليقين أن هؤلاء وغيرهم ستختلف ردود أفعالهم على أرض الواقع إذا ما عرض عليهم الحصول على جنسية امريكية أو بريطانية أو فرنسية او جنسية أي دولة أوروبية ..
    وأود أن أطرح من خلال هذا الموضوع قضيتين في غاية الأهمية هما : لماذا يسعى مواطن دولة ما إلى الحصول على جنسية دولة أخرى وقد يتنازل في سبيل ذلك عن جنسيته (كما تشترط قوانين السعودية وألمانيا مثلاً) ، والقضية الأخرى هي عن ولاء وانتماء السياسي الذي حصل بالفعل على جنسية دولة أخرى وهل يمكن أن يتقبل شعب أي دولة أن يحكمه أشخاص لديهم جنسيات دول أخرى؟ ولمن سيكون ولاء مزدوج الجنسية؟ وهل من المنطقي ان يصل مزدوج الجنسية إلى منصب سياسي رفيع في بلاده؟
    دعونا نتطرق أولا إلى القضية الأولى .. فلا شك عندي في أن الملايين من شباب مصر سواء في الداخل أو الخارج (في أوروبا وأمريكا وليس الخليج العربي فيما اعتقد) يسعون إلى الحصول على جنسية دولة أوربية أو غيرها عبر عدة طرق منها الزواج من عجوز شمطاء تريد إلى جوارها شاباً فتياً يعيد إليها مشاعر أنوثة قديمة (حدثني عن حلم الشباب في السفر للعمل بالسياحة في الغردقة وشرم الشيخ وقضاء البعض عدة ساعات على الانترنت لعمل محادثة مع أي أجنبية!!) ، أو أخرى تريد الحصول على الإقامة في مصر لممارسة أي عمل شرعي أو غير شرعي ولن يتأتى لها ذلك إلا بالزواج من مصري يحصل هو في المقابل على جنسية أو على الأقل حق الإقامة في دولتها الأوروبية ، وربما يحصل على الإقامة الشرعية عبر الزواج المدني من امرأة أجنبية في مقابل أن يدفع لها شهرياً عدة آلاف من الدولارات أو اليوروهات إلى أن يحصل على الإقامة والجنسية بعد ذلك (أعلم أشخاص فعلوا ذلك في الولايات المتحدة) وغالباً ما تكون امرأة سمراء فقيرة تتاجر بهذا الأمر، وفي حالات قليلة جداً قد يؤدي الحب والمشاعر الصادقة إلى الزواج الشرعي وبالتالي الحصول على الجنسية وهذا في حالات شديدة الندرة
    أما وقد عرفنا كيف فيجب ان نعلم لماذا ..
    ولماذا هذه تحتاج إلى حديث طويل لا يتسع له المقام هنا .. والاجابة في رأيي تنحصر فيما يلي:
    1- حلم الثراء : فالشاب حين يحصل على جنسية دولة أخرى يستطيع المعيشة في هذه الدولة بأمان دون مطاردة الشرطة له بحجة الإقامة غير الشرعية وإذا علمت عزيزي القارئ أنك إذا كنت تعمل بصفة غير قانونية في دولة أجنبية فإن مقابل عملك في الساعة سيكون من 7 إلى 10 دولارات وأن عملك بصفة قانونية شرعية سيجعل مقابل ساعة عملك 20 إلى 50 دولار - وربما أكثر بحسب مهنتك- لعلمت لماذا يسعى المهاجرون إلى الحصول على الجنسية أو الإقامة .. وبالتالي سيتضاعف دخلك الشهري والسنوي وتستطيع أن تحقق في عدة سنوات ما لن تحققه في مصر لو عشت عدة أعمار إلى جانب عمرك .. كما أن الجنسية الأخرى ستمنح رجل الأعمال أو الشاب المصري امتيازات هائلة لعمل مشروعات في مصر دون أن يتعرض له أحد أو يجرؤ على مصادرة أمواله والا أحيل الأمر إلى القضاء والتحكيم الدولي
    2- ضرورة حياتية: وهذه تحدث في حالات مثل الدكتور احمد زويل أو الدكتور مصطفى السيد أو غيرهما من علماء مصر الأجلاء والذين تتيح لهم الجنسية الأخرى تسهيلات هائلة في حقل البحث العلمي واعتقد أن هذه الحالة لا غبار عليها اللهم الا إذا كان أحدهما سيتولى منصباً رسميا في مصر .. وهو المستحيل بعينه بالطبع!!
    3- حلم الأمان والكرامة: لا يمكن لعاقل أن ينكر أن أي رجل شرطة مهما علت درجته في عالمنا العربي لا يستطيع إهانة أي مواطن أجنبي في بلاده (إلا إذا كانت دولته لا تحترمه هو ابتداء).. ولا يمكنه أن يجره من "قفاه" إلى قسم الشرطة ليلعن أسلافه لمجرد أنه نسي أن يضع حزام الأمان أو أنه لا يحمل طفاية حريق أو غيرها من الأمور التي لا تستدعي السب والإهانة أو أن رجل الشرطة شعر بتعالي المواطن عليه، كما أن رجال الأعمال يلجأون للحصول على جنسيات أجنبية كي يكون لهم أكثر من محل إقامة وأكثر من جنسية بهدف تعظيم وتأمين المصالح وتوفير الحماية لهم بحيث إذا ظهرت مشكلة في دولته الأم يلجأ للدولة الأخرى التي يحمل جنسيتها..
    والكل يعلم بالطبع كيف يتم احترام الانسان في الخارج وكيف ينظر للمتهم على أنه برئ حتى تظهر إدانته وكيف لا تعطي هذه الإدانة الحق للبعض في انتهاك حرمات منزله وأهله وامواله حين تفتيش منزله مثلا ً
    ولك أن تتخيل كيف ستتم معاملتك في الخليج الذي يطبق فيه قانون العبودية "أو الكفيل" لو كنت تحمل جنسية أخرى .. فهل تعلم مثلا أنك كمواطن أمريكي أو فرنسي لا يمكن أن يكون لك كفيل خليجي؟!! فدول الغرب تعد هذا القانون أحد القوانين المهينة والذي لا يجوز تطبيقه على مواطنيها .. فنحن العرب لا نستقوي إلا على بعضنا البعض لعقدة في أنفسنا .. أمجاد ياعرب أمجاد
    روى لي صديق كان يعيش في الولايات المتحدة وحصل على جنسيتها أنه كان في زيارة قصيرة إلى مصر لرؤية عائلته واصطحب معه صديق مصري آخر يحمل الجنسية الأمريكية أيضاً .. وكان صديق صديقي يقود سيارته أعلى أحد الكباري إلى أن استوقفته لجنة شرطة (هل هناك لجان شرطة على وجه الأرض يتم عملها على كباري إلا في مصر المستهدفة من كل مخلوقات الكون بزعمهم؟!) وطلب منه ضابط الشرطة أوراقه بطريقة فظة للغاية فقال له الرجل: أرجوك لا تتحدث إلى بهذه الطريقة .. أُطلب ما تشاء بطريقة مهذبة وسأعطيك إياه .. وطبعأ لأنهم لا يخطئون .. ويسألون عما يفعلون ولا يُسألون .. قام رجل الشرطة بسب قائد السيارة بأفظع الكلمات طالباً منه النزول من السيارة فما كان من الرجل إلا أن تحدث بالإنجليزية إلى صديقي قائلاً له: قل لهذا الشرطي أني سأتوجه معه إلى قسم الشرطة ومن الآن فصاعداً لن أتحدث إلا بالانجليزية حتى يأتي أحد مسئولي السفارة الأمريكية .. وعندما ترجم صديقي هذه الكلمات لضابط الشرطة امتقع وجهه وأصفر لونه وارتعدت فرائصه وأخذ يعتذر عما بدر منه لنصف ساعة .. تخيل ماذا كان سيحدث لو لم يكن مع الرجل جنسية أخرى!!
    رواية أخرى قصها على أحد أصدقائي من الصحفيين خلال تغطية انتخابات مجلس الشعب عام 2005، حيث قامت قوات الأمن بحصار فريق من المراسلين شرعوا في التقاط الصور والحديث مع المواطنين عقب منع قوات الأمن لهم من الإدلاء بأصواتهم في إحدى دوائر طنطا، ولما استحكم "الكرودن" الأمني صاح أحد الضباط: من كان معه جواز سفر أجنبي فليرفعه عالياً وليخرج بهدوء .. ولك أن تتصور عزيزي القارئ ما الذي حدث لمن تبقى داخل تلك الحلقة ..!!
    رواية أخيرة تابعناها كمصريين مؤخراً تجسد لنا ما تعنيه الجنسية الأخرى من أمان واستقرار للمواطن المصري حتى لو كان شخصية مشهورة وثرية.. وهي عن المطربة الوطنية "شيرين" صاحبة أغنية "ما شربتش من نيلها" والتي كانت تخطط للولادة في الولايات المتحدة حتى تحصل هي وطفلتها على الجنسية الأمريكية والتي تراجعت عنها مع الضغط الجماهيري –وربما الرسمي - العنيف عليها .. ليوقن الجميع أن مسألة الأغاني الدينية والوطنية ماهي إلا "أكل عيش" و"سبوبة" لهؤلاء وإلا لما هرب بعضهم من أداء الخدمة العسكرية ليغني بعدها ارمي حمولك عليا ويبقى انت أكيد في مصر!!
    أما القضية الثانية فهي في غاية الخطورة وهي ولاء وانتماء السياسي مزدوج الجنسية .. ولمن سيكون ولاؤه الحقيقي هل للدولة الأم أم للدولة التي تعد حصن أمان له والملجأ والمنجى إذا ما ساءت الاحوال في وطنه الأصلي (سواء نتيجة لانحرافاته أو لتدهور الأحوال في وطنه) ونذكر في هذا الصدد أن هيئة المفوضين بمجلس الدولة كانت قد أكدت في تقرير لها حول ظاهرة النواب مزدوجي الجنسية في مجلس الشعب أن "ازدواج الجنسية يعني ازدواج الولاء ويشكل انشطاراً قانونياً ما بين الولاء للوطن الأصلي والوطن الذي حصل على جنسيته".
    واعتبر التقرير أن "الحصول على جنسية أخرى غير الجنسية المصرية يعني أن الولاء أصبح منقوصاً في حين أن النيابة عن الشعب تتطلب ولاءً مطلقاً لمصر (فما بالك بالوزارة!!)، وأشار التقرير إلى أن أحكام الدستور المصري تؤكد اختصاص البرلمان بسلطة التشريع والرقابة وينص الدستور على الايمان العميق لنائب البرلمان وليس مجرد أن يكون من أبوين مصريين.
    وأشار التقرير إلى أنه رغم أن قانون الجنسية المصري الصادر عام 1995 يرتب حالات تجنس المصري بجنسية أجنبية عندما يأذن له بذلك مع احتفاظه بالجنسية المصرية لاعتبارات أساسية في مقدمتها طمأنة المصريين الذين يقيمون في الخارج واكتسبوا الجنسية في دولة المهجر على ارتباطهم بالوطن الأم، ويكون ذلك لإقرار حق العودة، وهو ما يمنحهم قوة نفسية كبيرة في كفاحهم في دول المهجر، ومن هنا يكون السماح بازدواج الجنسية هدفه تعزيز موقف المصريين المستقرين في الخارج وفي حالة عودتهم، أما إذا انتهت إقامته وأقام في مصر ومارس العمل فيها هنا تزول الأسباب الداعية إلى احتفاظه بالجنسية الأجنبية إلا إذا كان حمله الجنسية الأجنبية إلى جوار المصرية يمثل شرفاً له يرفض التنازل عنه أو يمثل حماية له من دولة أجنبية، وكلاهما يزعزع من يقين الانتماء لمصر حيث يرفض المصري الحقيقي المعتز بجنسيته المصرية أن ينازعه في ولائه أي وطن آخر مهما كان.
    ودلل التقرير على حساسية ملف ازدواج الجنسية بالإشارة إلى موقف وزير الدفاع المصري بالنسبة للتجنيد في القوات المسلحة وقام بمعالجة هذا الأمر على نحو يحقق مصالح مصر ولا يعرض أمنها للخطر فأصدر قراراً عام 86 بشأن قواعد وشروط الاستثناء من أداء الخدمة العسكرية والوطنية وتنطبق قواعد الإعفاء على المصريين المقيمين في دولة أجنبية الذين اكتسبوا جنسيتها مع احتفاظهم بالجنسية المصرية ويزول هذا الاستثناء في حالة فقد الشخص الجنسية الاجنبية.
    وقال التقرير "إذا كان هذا هو قرار وزير الدفاع الذي استثنى المصري مزدوج الجنسية من أداء الخدمة العسكرية في القوات المسلحة فهذا يكشف عن وجوب هذا الحكم من باب أولى على المرشحين لعضوية البرلمان من مزدوجي الجنسية الذين يتولون سلطة التشريع ويقرون الموازنة والسياسة العامة للدولة والخطة العامة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والرقابة على أعمال السلطة التنفيذية".
    وأضاف التقرير "إذا كانت المهمة التي يقوم بها الجندي جليلة وحساسة ومقدسة فان مهمة عضو البرلمان على ذات القدر من القداسة.. وأشار تقرير مفوضي الدولة إلى أنه إذا كان قانون السلك الدبلوماسي والقنصلي الصادر عام 1989 يحظر أن ينتمي إليها أو يستمر فيها من يكون نصفه مصرياً ونصفه الآخر أجنبياً بالزواج من أجنبية، فإنه يتعين أن يمتد الحكم إلى من كان نصفه مصرياً والنصف الآخر أجنبياً بسبب التجنس، ويريد أن ينتسب إلى هيئة نيابية، وإذا كان العمل في السلك الدبلوماسي والقوات المسلحة شديد الحساسية فإن مهمة عضو الهيئة النيابية لا تقل حساسية، وبالتالي يتعين حظر الترشيح لعضوية البرلمان على من يجمع بين الجنسيتين المصرية والأجنبية دون الخوض في تفاصيل متطلبات العمل بأجهزة الأمن القومي التي تقوم حارسة على أمن مصر وأمان المواطنين، والتي تستلزم اشتراطات خاصة فيمن يشرف بالانتماء إليها منها أولا الولاء الخالص لمصر بلا منازعة أو منافسة أو شراكة".
    ولعلنا جميعاً نعلم بقصة رجل الأعمال الهارب وعضو مجلس الشعب السابق رامي لكح والذي يحمل الجنسية الفرنسية والذي أسقطت المحكمة الادارية العليا عضويته بسبب ذلك .. وهناك بالطبع عشرات غيره داخل المجلس يحاولون توفيق أوضاعهم ولكن عدم التركيز الإعلامي على هذه القضية أماتها.
    وكان الكاتب نبيل شرف الدين قد ذكر في إحدى مقالاته أن الدكتور يوسف بطرس غالي وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد ابراهيم سليمان وزير التعمير والاسكان السابق لديهما جنسيات اخرى بجانب المصرية و أن أحمد المغربي وزير الإسكان يحمل الجنسية السعودية، وهناك وزراء آخرون يحملون جنسيات أميركية وبريطانية، فضلاً عن أنباء تحدثت عن أن رئيس الحكومة المصرية أحمد نظيف شخصياً يحمل جنسية كندية ..
    فإذا كان هذا الأمر مقبولاً على هذا المستوى (إن صح ما قاله الكاتب).. فلماذا تم التعامل مع لكح بطريقة مختلفة؟ أم أنه ساعة الخلاف مع أحدهم تظهر كل أوراق الضغط المخزنة له؟
    وفي النهاية أعود وأطرح سؤالي: ترى عزيزي القارئ .. ماذا سيكون رد فعلك إذا ما أتيحت لك فرصة للحصول على جنسية أو الإقامة في دولة أوروبية أو غربية؟ وكيف ستعيش وماذا سيكون سلوكك في وطنك وأنت معك جنسية أخرى؟ وكيف سيكون سلوكك وأنت في وطنك الثاني؟ وما هو مقدار شعورك بالأمان في وطنك الأم وأنت معك جنسية أخرى؟
    السلام عليكم أهل الديار الموحشة .. والمحال المقفرة .. أنتم لنا سلف ونحن لكم تبع .. وإنا إن شاء الله عما قريب بكم لا حقون .. يا أهل القبور .. أما الأزواج فقد نكحت .. وأما الديار فقد سكنت .. وأما الأموال فقد وزعت .. هذا خبر ما عندنا فما خبر ما عندكم ؟ مالي أراكم لا تجيبون ؟ أما لو أنهم تكلموا لقالوا وجدنا أن خير الزاد التقوى
    علي ابن ابي طالب



  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية y@sser
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    المنطقة
    جوانتانامو مصر
    ردود
    10,884

    في الحقيقه دخلت علي اساس ان المقال من احد هؤلاء الحالمين واصحاب نظرية رب هنا رب هناك والكلام الي لا يودي ولا يجيب
    المقال قرائه واعيه للواقع المرير
    ارجو ان لا تضحك يا وليد لكني منتظر شيء معين باذن الله لو نجح سيكون اول مشاريعي الخروج من مصر
    لكن ساخالف كاتب المقال فهدفي لن يكون اوربا
    بل سيكون اي بلد علي الاطلاق لان الكيل قد طفح فعلا وفي كل شيء
    ادعو فقط ان يبعث الله موسي للحياه مادام فرعون قد عاد
    بلاد الكوارث
    حيث جميع الشعب وجلاديه يبحثون عن العقل والقلب والشجاعه المفقودين
    لكن للاسف لاوجود للساحر اوز
    وتنتهي القصه بفقد الحذاء الاحمر
    وتبقي اليس في بلاد الكوارث للابد

    مدونتي

  3. #3
    عضو نشيط
    صور رمزية zazabazaza
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المنطقة
    مصر
    ردود
    583
    مقال رائع جاء علي الجرح وضغط عليه لايوجد اسوا من تنتهان كرامتك علي يد امين شرطة لايملك اي نوع من انواع التعليم اهم شي لديه ان يرتدي نظارة شمسية صيني من تلك التي تباع علي الرصيف ويتكلم معك بمنتهي الوقاحة وقلة الادب ...
    منذ ايام حدث معي موقف مثل الذي اشار له الكاتب واراد سيادة امين الشرطة ان يسحب رخصي وتكلم معي بكل وقاحة واستفذاذ وكانت والدتي معي وتكلم معها بقلة ادب فطبعا كان يجب ان اوقفه عند حده ... كنت مثل المجنون خرجت من السيارة ....كان يوم عجيب الحمد الله انتهي علي خير بتدخل احد الضباط الموجدين بالقرب من المكان ....الحمد الله علي كل شئ

  4. #4
    عضو متميز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    ردود
    1,317
    ربنا يوفقك ياعم ياسر اضحك ليه الحال من بعضه كله ضارب الباسبور في جيبه ومستني المركب
    السلام عليكم أهل الديار الموحشة .. والمحال المقفرة .. أنتم لنا سلف ونحن لكم تبع .. وإنا إن شاء الله عما قريب بكم لا حقون .. يا أهل القبور .. أما الأزواج فقد نكحت .. وأما الديار فقد سكنت .. وأما الأموال فقد وزعت .. هذا خبر ما عندنا فما خبر ما عندكم ؟ مالي أراكم لا تجيبون ؟ أما لو أنهم تكلموا لقالوا وجدنا أن خير الزاد التقوى
    علي ابن ابي طالب


  5. #5
    عضو قدير
    صور رمزية nazzal
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المنطقة
    المملكه الاسلاميه المتحده
    ردود
    2,939
    يا تري لسه في مكان علي المركب

    قل إن شاء الله وليس إنشاء

    محمد راغب ( نزال)
    .................................................
    اللهم ارحم احمد واجمعنا معه في جنه الخلد بلا سابقه عذاب

  6. #6
    اشكر أخي وليد على هذا المقال الرائع جداً ، فوالله من أصغب الأشياء على قلب الإنسان منا أن يكون غريباً في وطنه ، محروماً من خيرات بلاده ، ويرى الغني يزيد غناً والفقير يزيد فقرا ولا حول ولا قوة إلا بالله .
    لكن المشكلة في هذا التفكير في الخروج والهجرة يجعل المجتمع متعطل فالكل جاهز للهجرة ، والكل يريد الهجرة ، ويقل لدى كثير من الشباب الحفر في الصخر من أجل تأمين لقمة العيش ، ويعتمد على الطرق التي ذكرتها ويضيع وقته فيها .
    فكثير من الشباب المصري للأسف أصبح يتمنى العمل في الفنادق السياحية لعله يجد تلك العجوز الشمطاء التي تقع في حبه وتنتشله من ما هو فيه من حرمان .
    أعان الله الجميع .
    فعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال : " لو أنكم توكلتم على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصا وتروح بطانا " في المستدرك على الصحيحين وسنن ابن ماجة ومسند أحمد .

    والأخذ بالأسباب هو هدى سيد المتوكلين على الله – صلوات الله و سلامه عليه - في يوم الهجرة و غيره ، إذ عدم الأخذ بالأسباب قدح في التشريع، و الاعتقاد في الأسباب قدح في التوحيد ، و قد فسر العلماء التوكل فقالوا : ليكن عملك هنا و نظرك في السماء ، و في الحديث عن أنس بن مالك – رضى الله عنه – قال : قال رجل : يا رسول الله أعقلها و أتوكل ، أو أطلقها و أتوكل ؟ قال : "اعقلها و توكل " رواه الترمذي و حسنه الألباني ، وأما عدم السعي فليس من التوكل في شيء، و إنما هو اتكال أو تواكل حذرنا منه رسول الله صلى الله عليه و سلم ، و التوكل على الله يحرص عليه الكبار و الصغار و الرجال و النساء ، يحكى أن رجلاً دخل مسجد النبي صلى الله عليه و سلم بالمدينة فرأى غلاماً يطيل الصلاة ، فلما فرغ قال له : ابن من أنت؟ فقال الغلام : أنا يتيم الأبوين ، قال له الرجل : أما تتخذني أباً لك ، قال الغلام : و هل إن جعت تطعمني ؟ قال له : نعم ، قال : و هل إن عريت تكسوني؟ قال له : نعم ، قال : و هل إن مرضت تشفيني؟ قال: هذا ليس إلي ، قال : و هل إن مت تحييني ، قال : هذا ليس إلى أحد من الخلق ، قال : فخلني للذي خلقني فهو يهدين و الذي هو يطعمني و يسقين، و إذا مرضت فهو يشفين ،و الذي أطمع أن يغفر لي خطيئتي يوم الدين ، قال الرجل : آمنت بالله، من توكل على الله كفاه ..... (( ذو اللون الأخضر منقول ))
    فجزاك الله خير أخي الفاضل على هذا الطرح ودعائي لك أهل مصر أن يجعلهم الله جل وعلى أسعد من خلق وأغنى من زرق ، على طاعة الله وتقواه

  7. #7
    The Game Is Back
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المنطقة
    Cairo, Egypt, Egypt
    ردود
    2,845
    ادعو فقط ان يبعث الله موسي للحياه مادام فرعون قد عاد
    والله كلام طالع من وجدان عارف وفاهم وعاش كثير
    اللى بيسعى وراء الجنسيه كان قبل كدا متقبل الوضع اللى كان فيه
    ولكن مش معنى كدا انوا مكنش بيشتكى منوا
    الشغل فى مصر بقى عامل زى السجن ومعظم الشركات اتخصخصت
    والكل يعرف ذلك
    قما تبقى من البلد بقايا اطلال
    ولا تامل ان تعيش فيها بعد سنه ....... الخ
    ومابالك ان الواحد بيروح اى بلد للسعى وراء المال وبعد كدا الاطماع بتتوالى ..... جنسيه وكلام كتيير
    بس او انته عايش فى مصر واشتغلت شغل وراء شغل
    ومعنى كدا انوا كان فشل فى الشغل السابق الذى تنازلت عنه. لتختار الاهر وتتوالى الاحداث والفشل دون فائده
    لن اطول بالكثير
    مصر لم تعد ام الدنيا. اسف لقولى هذا !!!
    We GoT ReadY ThiS MontH..We Hv ReadY To FunZ
    JusT NeeD
    GuiteR FoR DancE ..La MalaguenA Is OnE. LetS ShooT GunZ
    AnD NoW We RuN ..We ReadY To DonE . We Make U DesperadO It's AnS... It's UR ChancE

    JusT Press KeY . AnD NoW Go PlaY .

    ═════
    ═════

  8. #8
    The Game Is Back
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المنطقة
    Cairo, Egypt, Egypt
    ردود
    2,845
    اذا تكلمنا عن مشاكل الدوله فسندخل مواضيع كثير
    لا باختصاصى ولكن تؤثر علينا
    قلا تعليق لى بعد ان قرأت هذا المقال
    We GoT ReadY ThiS MontH..We Hv ReadY To FunZ
    JusT NeeD
    GuiteR FoR DancE ..La MalaguenA Is OnE. LetS ShooT GunZ
    AnD NoW We RuN ..We ReadY To DonE . We Make U DesperadO It's AnS... It's UR ChancE

    JusT Press KeY . AnD NoW Go PlaY .

    ═════
    ═════

  9. #9
    Computer Engineer
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المنطقة
    ------------------
    ردود
    2,525
    السلام عليكم .. للأسف ممكن تعدل العنوان : هل أصبحت الهجرة والجنسية الأجنبية حلم كل شاب عربي؟

    هذا الواقع اخي الفاضل

    غلاء في الاسعار غلاء في العقار غلاء في المهور قلة التوظيف أو انعدامه اصبحت عواقب في وجه الشاب العربي
    المسلم الذي يبحث عن التقى و الستر

    للأسف الشديد مانشاهده من هجرة الى اوروبا ونحوها يعكس الواقع المرير للشباب العربي خاصة من النوع الذي يبحث
    عن تكوين نفسه و الزواج ايضاً

    وارض الله واسعة ونسأل الله التوفيق للجميع
    ________________________________________________________________________

  10. #10
    عضو متميز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    ردود
    1,317
    السلام عليكم أهل الديار الموحشة .. والمحال المقفرة .. أنتم لنا سلف ونحن لكم تبع .. وإنا إن شاء الله عما قريب بكم لا حقون .. يا أهل القبور .. أما الأزواج فقد نكحت .. وأما الديار فقد سكنت .. وأما الأموال فقد وزعت .. هذا خبر ما عندنا فما خبر ما عندكم ؟ مالي أراكم لا تجيبون ؟ أما لو أنهم تكلموا لقالوا وجدنا أن خير الزاد التقوى
    علي ابن ابي طالب


  11. #11
    كيمووو
    صور رمزية kareem50
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    لايوجد انتماء
    ردود
    3,161
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة waleedss معاينة الرد
    هههههههههه , جامدة اخر حاجة

    انا فعلا بردو منتظر الجرين كارد بفارغ الصبر , وبعدها هقطع الجواز المصري مليون قطعة
    .


    MR. Kok Limited Edition

  12. #12
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة WALEEDSS معاينة الرد


    ههههههههههههه ... لا تعليق "no comment"
    Nader nabil
    My portfolio

  13. #13
    مشرف منبر اطراف الحديث
    صور رمزية ALSWEEDY
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    المنطقة
    بين أجاء وسلمى
    ردود
    7,075
    احدى الزملاء الي نازلين من مصر قبل فتره ... يقول نزل معي على العباره حوالي 2500 مصري الى السعوديه
    وهذا يحدث بشكل يومي ...

  14. #14
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المنطقة
    مكة أم الدنيا
    العمر
    39
    ردود
    701
    غياب الوطنية و العمل كعبيد عند المستعمر الكافر العدو هو قمة الذل و الإنحطاط
    ...

  15. #15
    The Game Is Back
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المنطقة
    Cairo, Egypt, Egypt
    ردود
    2,845
    هههههههههه
    كويسه دى
    _________________
    صدق او لا تصدق
    فى لبيا فى الثمانبنات
    كان عدد المصريين اللى بيعملوا فى لبيا اكثر من سكان لبيا الاصليين
    We GoT ReadY ThiS MontH..We Hv ReadY To FunZ
    JusT NeeD
    GuiteR FoR DancE ..La MalaguenA Is OnE. LetS ShooT GunZ
    AnD NoW We RuN ..We ReadY To DonE . We Make U DesperadO It's AnS... It's UR ChancE

    JusT Press KeY . AnD NoW Go PlaY .

    ═════
    ═════

  16. #16
    طالب / مدرسة الأنيميشن
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المنطقة
    مصر
    ردود
    7,061
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة alsweedy معاينة الرد
    احدى الزملاء الي نازلين من مصر قبل فتره ... يقول نزل معي على العباره حوالي 2500 مصري الى السعوديه
    وهذا يحدث بشكل يومي ...
    اول مرة اسمع كلمة نزلين من مصر على طوول الناس بتقول طالع من مصر
    على راي واحد اعرفه مصر جوه وتحت حفرة ياعني

    شكرا على المقال يا وليد

    محمد نزال :- الله يكرمك شوفلي طوق معاك وحبل كده بس مش هدفع حسابه دلوقتي خلينا لما نوصل

  17. #17
    Computer Engineer
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المنطقة
    ------------------
    ردود
    2,525
    غياب الوطنية و العمل كعبيد عند المستعمر الكافر العدو هو قمة الذل و الإنحطاط
    نحن لانتكلم عن غياب وطنية وما وطنية

    يعني لو توفر للشاب العربي مايريد في وطنه وتيسرت له الامور ... كان ذهب للغربة و للعيش بين الكفّار ؟
    ________________________________________________________________________

  18. #18
    عضو نشيط
    صور رمزية 3D_PLAYER
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المنطقة
    تحيا مصـــــــــر
    ردود
    932
    الموضوع مش واطنيه الموضوع ان هنا فى مصر انهارت المؤسسه التعليميه فاصبحنا نحمل شهادات و نحن جهلاء و نخرج لسوق العمل لا نجد عمل محترم لان العمل المحترم محتاج واحد عارف و محتاج خبره و احنا بنتخرج مش عارفين اى شئ و لو وجد شغل و انت كويس فيه هتلاقى الحاقدين فى كل مكان يعملوا فيك مقالب عشان لا تعمل

    انا عن نفسى بحثت عن السفر باى طريقه لكى اتعلم صح عشان اشتغل شغل صح

    موضوع الجنسيه بالنسبه لى ليست بمشكله استطيع الحصول عليها بكل سهوله لكنى مازلت متردد
    لكن موضوع الجنسيه بالنسبه لى لو هاخدها هتكون ل 3 اسباب
    الاول انى اترحم من نظام الضرائب المفروض على المغتربين
    الثانى لكى يتعلم ابنائى هناك بالمجان فى المراحل التعليميه الاساسيه
    الثالث لكى اذا تم ايقافى هنا فى مصر فى لجنه او ذهبت الى قسم شرطه اترحم من غلاسه عسكرى معفن مش معاه حتى ابتدائيه

    فنعم الجنسيه الاجنبية لها مفعول السحر فى مصر للاسف تتعامل على انك انسان و لك كرامه بمجرد حصولك عليها لخوفهم من ان تلجاء لسفاره البلد التى تحمل جواز سفرها
    بسم الله الرحمن الرحيم
    (( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي ))
    صدق الله العظيم
    اللهم ارحم امى و عافها و اعف عنها و اكرم نزلها و وسع مدخلها

  19. #19
    Registered User
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المنطقة
    مصر
    العمر
    30
    ردود
    7,129
    عايز أروح ماليزيا

  20. #20
    Computer Engineer
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المنطقة
    ------------------
    ردود
    2,525
    عايز أروح ماليزيا
    اكيد للدراسة طبعاً ؟
    ________________________________________________________________________

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل