موضوع: أصل تسمية إندونيسيا

ردود: 2 | زيارات: 645
  1. #1
    عضو نشيط
    صور رمزية al-nahem
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المنطقة
    المريخ
    ردود
    609

    أصل تسمية إندونيسيا

    أصل تسمية إندونيسيا 80 عاما في ذكرى قسم
    شبابها



    صهيب جاسم - الجزيرة توك - اندونيسيا

    لماذا سميت إندونيسيا بهذا الاسم ؟ حيث لا توجد قومية تعرف تاريخيا بهذا الاسم ، فهناك سكان
    الجزر وهناك مئات القوميات والعرقيات أو القوميات - مهما كانت التسمية واختلف بشأنها- لكن
    اسم اندونيسيا حديث لحد ما..إذا أردنا أن نعرف تاريخ فترة ما فعلينا الرجوع قبل كل شيء للمصادر
    التاريخية التي كتبت في ظل القوى السائدة في تلك المنطقة آنذاك ، والمصادر الصينية والهندية ، ثم
    المصادر العربية ، بل وحتى التايلاندية لم تشر إلى اسم إندونيسيا ، بل كانت جزر تعرف بمسميات
    كثيرة...والبعض كان يحب جمعها تحت مسمى : نوسانتارا ، وهي كلمة أوسع وأصح من القول
    بانها عالم الملايو..

    لأن الملايويين لا يغطون إلا شبه جزيرة الملايو وهي ماليزيا الغربية اليوم إلى جانب جزء محدود
    من جزيرة سومطرا ( الجنوب الشرقي منها تحديدا ).

    إندونيسيا جغرافيا هي تلك الجزر التي كانت تحكمها مملكة ماجاباهيت من عمق أو قلب جزيرة
    جاوا وامتدت حتى غطت مناطق مجاورة تتجاوز إندونيسيا اليوم ، كانت منقسمة على نفسها تحكمها
    ممالك عديدة قبل ذلك ومنها سري ويجايا أقوى مملكة بوذية في تاريخ المنطقة بعد مملكة تايلاند ،
    وممالك أخرى كثيرة ، ثم انقسمت على نفسها مرة أخرى ...مع ظهور سلطنات مسلمة في آتشيه
    وسومطرا وجاوا نفسها ...حتى جاء الأوروبيون ، انتهى الأمر باستعمار هولندي على منطقة
    واسعة تمتد من سابانغ غربا في أقصى الساحل الغربي لآتشيه وامتدادا إلى ميروكي في أقصى
    الجنوب الشرقي لجزر بابوا - على الساحل مع بابوا غينيا الجديدة...

    أحداث دامية كثيرة حصلت حتى نهض الإندونيسيون من الإسلاميين والقوميين ...آنذاك كانت تسمها
    جزر الهند الشرقية ...وقبلها كما قلنا كانت تسمى في الأدبيات الإسلامية في المنطقة باسم
    نوسانتارا ... بعد ظهور عدد من المنظمات وعلى رأسها جمعية الخير التي أسسها العرب في
    إندونيسيا وجمعيات أخرى قومية ودينية ... كان الحدث البارز ومن تباشير استقلال اندونيسيا ما
    يعرف بـ " قسم الشباب " ...واليوم في جاكرتا وأنا أجول عددا من شوارعها رأيت مئات من
    الشباب الجامعيين يحيون ذكرى هذا اليوم...يوم 28/10/1928 ، عندما اتفق فتية من
    الإندونيسيين ( وعرفوا أنفسهم بالإندونيسيين ) في مبنى بالعاصمة جاكرتا ، والذي تحول إلى
    متحف ، اتفقوا على 3 أمور هامة :

    لن أخوض فيما يخوص فيه المثقفون الإندونيسيون في هذه الذكرى في محاولتهم لاستقراء ما
    أنجزته بلادهم خلال 80 عاما ، وهل وحدتها مهددة ؟ ، وهل "القومية الإندونيسية" حديثة الظهور
    هذه ما تزال قادرة على بقاء إندونيسيا كما هي أم إنها مهددة بالانقسامات بفعل عوامل داخلية
    وتدخلات خارجية على إثر تيمور الشرقية...

    ما أود الإشارة إليه ويجهله الكثير من الإندونيسيين أنفسهم أن تسمية بلادهم ظهرت لأول مرة
    أواسط القرن التاسع عشر فبعد بحث هنا وهناك وجدت أن من اقترح هذا الاسم قبل تسميته رسميا
    في وثيقة قسم الشباب المذكورة آنفا هو المستشرق الإنجليزي جورج سامويل ويندسور إيرل (
    1813-1865م) ، وذلك في مجلة دراسات آثار الهند و شرق آسيا في عددها السنوي لعام 1850
    الصادر في سنغافورة ، والتي كانت تحت حكم الإنجليز آنذاك ، في عددها السنوي الصادر بعد 3
    سنوات من بدء طبع المجلة ، أكد جورج في مقاله ( ص 66-74) بأن الساعة قد حانت لأن يكون
    لسكان هذه الجزر - جزر الهند الشرقية وعالم الملايو- أن يكون لهم اسم مميز ، لأن اسم " جزر
    الهند الشرقية" لم يعد مناسبا مقترحا اسمين ، إما ( إندونيسيا ) أو ( ملايونيسيا) ، وكان يفضل
    الإسم الثاني لأنه يمثل قومية مشهورة هي قومية الملايو ، وقد استخدم الإسمان المقترحان بعد
    التعديل عليهما ، فظهرت إندونيسيا ثم ماليزيا .

    وفي عام 1884 نشر أدولف باستيان المستشرق الألماني في جامعة برلين كتابا موسوعيا في
    خمسة مجلدات عن "إندونيسيا" فكان أول كتاب ينتشر بين الأوروبيين وخاصة الهولنديين يحمل
    هذا الإسم لتصبح التسمية مشهورة حتى قيل بأن باستيان هو صاحب التسمية بما في ذلك ما
    اعتمدته الموسوعة الهولندية للهند الشرقية الصادرة عام 1918مع أنه أخذها من جورج إيرل.

    ومع يداية القرن العشرين بدأت تسمية "إندونيسيا" تشيع بين الشباب والزعماء الإندونيسيين ،
    حتى ظهر هذا الإسم في قسم الشباب والذي يتذكره الإندونيسيون اليوم ، واستخدمه بعض
    الصحفيين الإندونيسيين ، إصرار منهم بعد أن رفضت هولندا هذه التسمية متمسكة باسم "الهند
    الشرقية" أو " جزر الهند الشرقية" رغم مطالبة ثلاثة أعضاء من مجلس شعب الهند الهولندية
    (البرلمان آنذاك) بذلك وعلى رأسهم محمد حسني تمرين ، كما رفض اليابانيون ذلك عندما سقطت
    إندونيسيا تحت حكمهم في 8 مارس من عام 1942 ...لكن الفكرة كانت قد نضجت ، والحركات
    القومية والدينية عزمت كغيرها من الحركات القومية في العالم على الكفاح من أجل الاستقلال
    الذي أظهر دولة إندونيسيا في 17 أغسطس من عام 1945 ، بدون جزيرة بابوا التي ضمت
    لأخواتها الجزر في الستينيات..

    تلك قصة اسم إندونيسيا.. أما قصة شعبها فطويلة عبر القرون..

    adobe Indesigan cs4
    adobe Photoshop cs4
    adobe Illustrator cs4
    Corel Draw x3


  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية ابو ياسر1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المنطقة
    الرياض
    العمر
    32
    ردود
    1,347
    شكرا لك وجزاك الله خير
    ولكن ممكن تذكر المصدر
    يقال ان العباس رضي الله عنه فقد بصره في اخر حياته
    فقال:
    ان ياخذ الله من عيني نورهما فان قلبي مضئ مابه ضرر
    ارى بقلبي دنياي واخرتي والقلب يبصر مالا يبصرالبصر.


    " عضو في نادي محبي البطاطا "



    ما أجمل المنابر بدون أطراف الحديث كم من الأخوة خسرناهم بسببه
    غائب للابد
    امحو ذنوبك في دقيقتين
    http://www.shbab1.com/2minutes.htm


Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل