معاينة نتيجة التصويت: هل قسوة الرجل تعتبر رجولة؟

المصوتون
9. أنت لا تستطيع المشاركة في هذا التصويت
  • نعم

    1 11.11%
  • لا

    8 88.89%

موضوع: هل قسوة الرجل تعتبر رجولة؟؟؟؟

ردود: 5 | زيارات: 651
  1. #1

    هل قسوة الرجل تعتبر رجولة؟؟؟؟

    يقال الغاية تبرر الوسيلة
    فالأم تقسوا على أطفالها من كثر حبها لهم
    والغاية من هذه القسوة هو أن تراهم أفضل الناس

    الرجل طبيعة عمله فيها معاناه وحياته فيها خشونة .
    وهو يرى أن اللين ضعف والشدة والقسوة دليل رجولته
    ليس الرجال كلهم بهذه الطبيعه و لكن أغلبهم يتبعون أسلوب القسوه
    خصوصا ع الزوجه أو الاخت و ذلك حتى لا تتمرد ...


    1- هل ترى أن القسوة ميزة تميز الرجل أو أن اللين يقلل من هيبته ؟

    2 -هل ترى أن تعبير الرجل عن مشاعرة وحتى نزول دمعته يجرح كبريائه ؟

    3 -بعض الرجال حتى زوجته تشعر أنه صخرة ليس فيها أي شعور
    هل في رايكم إنه يوجد طفل برئ في داخله ولكنه يتظاهر بهذا
    المظهر لهدف رسم صورة القوي؟


    4-بعض الرجال حتى في أصعب المواقف مثل وفاة أحد الوالدين
    (لقدر الله) تجده وكأن شئ لم يكن
    فهل داخله يختلف عن خارجه ؟ "؟؟

    http://www.ee77ee.com/vb/t37163.html
    كتاب للتعريف بالاسلام و بلغات متعددة
    شرح بالصور لانشاء منتدى VB
    Daily Kaspersky Keys
    *****************************************

    افتخــــــــر فأنــــــت فلسطينــــــــــــي



  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية الرايقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    المنطقة
    السعوديه -الرياض
    العمر
    46
    ردود
    3,278


    ما كان الرفق في شيء إلا زانه


    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:
    فإن الجملة السابقة التي تحمل العموم في معناها جزء من حديث نبوي شريف، وقبسٌ من وحي معصوم، تكلم به المصطفى صلى الله عليه وسلم لتسترشد به أمته، وتقتبس من نوره.
    وقد فهم العلماء الراسخون من تلك الجملة النبوية العموم والشمول؛ ومن بينهم إمام المحدثين في عصره؛ ألا وهو الإمام البخاري رحمه الله حيث عقد باباً فسماه: باب الرفق في الأمر كله.
    وأخرج الإمام مسلم رحمه الله في صحيحه عن عَنْ عَائِشَةَ زَوْجِ النَّبِىِّ -صلى الله عليه وسلم- عَنِ النَّبِي -صلى الله عليه وسلم- قَالَ « إِنَّ الرِّفْقَ لاَ يَكُونُ فِي شَيء إِلاَّ زَانَهُ وَلاَ يُنْزَعُ مِنْ شَىْءٍ إِلاَّ شَانَهُ ».
    والرفق قد أمرت به الشريعة في غير ما نص؛ فمن تلك النصوص ما رواه البخاري عن عَائِشَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، زَوْجَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَتْ دَخَلَ رَهْطٌ مِنَ الْيَهُودِ عَلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَقَالُوا السَّامُ عَلَيْكُمْ قَالَتْ عَائِشَةُ فَفَهِمْتُهَا فَقُلْتُ وَعَلَيْكُمُ السَّامُ وَاللَّعْنَةُ قَالَتْ ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: «مَهْلاً يَا عَائِشَةُ، إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الرِّفْقَ فِي الأَمْرِ كُلِّهِ »، فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللهِ أوَلَمْ تَسْمَعْ مَا قَالُوا، قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : « قَدْ قُلْتُ وَعَلَيْكُمْ». وروى مسلم عَنْ جَرِيرٍ رضي الله عنه عَنِ النَّبِىِّ -صلى الله عليه وسلم- قَالَ: « مَنْ يُحْرَمِ الرِّفْقَ يُحْرَمِ الْخَيْرَ ».
    وروى مسلم أيضاً عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- قَالَ: « يَا عَائِشَةُ إِنَّ اللَّهَ رَفِيقٌ يُحِبُّ الرِّفْقَ، وَيُعْطِى عَلَى الرِّفْقِ مَا لاَ يُعْطِى عَلَى الْعُنْفِ وَمَا لاَ يُعْطِى عَلَى مَا سِوَاهُ ».
    فهذه النصوص النبوية الصحيحة تدل دلالة واضحة في الأمر بالرفق والإتيان به، وأنه لا يكون في شيء إلا زانه وجمله وحسنه، ولا ينزع من شيء إلا شانه وأنقصه وأفسده.
    والرفق ضد العنف والشدّة ، ويُراد به اليسر في الاَمور والسهولة في التوصل إليها ، وأصل الرفق في اللغة هو النفع، يقال : رَفَقَ ـ به ، وله ، وعليه ـ رِفقاً، ومَرْفِقاً : لانَ له جانبه وحَسُنَ صنيعه.
    والرفق هو لين الجانب بالقول والفعل والأخذ بالأسهل وهو ضد العنف.
    قال الحافظ ابن حجر عند شرحه لحديث عائشة المتقدم:
    والمعنى أنه يتأتى معه من الأمور ما لا يتأتى مع ضده، وقيل المراد يثيب عليه ما لا يثيب على غيره، والأول أوجه، وله في حديث شريح بن هانئ عنها أن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا ينزع من شيء إلا شانه، وفي حديث أبي الدرداء: من أعطي حظه من الرفق فقد أعطي حظه من الخير. الحديث. وأخرجه الترمذي وصححه وابن خزيمة. فتح الباري (10 / 449).
    للإطلاع على باقي الدراسة من خلال الرابط التالي:http://www.assakina.com/center/4749.html
    « الانسان اذا نظر للرفاهيه وتنعيم جسده,وصار همه ان ينعم هذا الجسدالذي مآله الى الديدان والنتن,وهذا هو البلاء,وكأن الانسان لم يخلق لأمرعظيم,والدنيا ونعيمها انماهي وسيله فقط,نسأل الله ان نستعمله واياكم وسيله »

  3. #3
    احيانا اذا كاتة الزوجة متمردة لان بعض النساء لغويات ف يستحقون الدست

  4. #4
    هناك أشخاص يظنون أن الرجولة هي الشدة والقسوة والقذارة وعدم المبالاة

    M r . H u s a m. H a m e d
    ( P H O T O S H O P e r )

    I'm a Mac


  5. #5
    عضو متميز
    صور رمزية الرايقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    المنطقة
    السعوديه -الرياض
    العمر
    46
    ردود
    3,278
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة big boos معاينة الرد
    احيانا اذا كاتة الزوجة متمردة لان بعض النساء لغويات ف يستحقون الدست
    قال الرسول عليه الصلاة و السلام (((إنما النساء شقائق الرجال، ما أكرمهن إلا كريم، وما أهانهن إلا لئيم )))، (رواه احمد)، وقال: (((خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهـلي)))، (رواه بن ماجة)، وقال: (((أكمل المؤمنين أيماناً، وأقربهم مني مجلساً، ألطفهم بأهـله)))، (رواه الترمذي)، وقال: (((استوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم، إن لكم عليهن حقا، ولهن عليكم حقا))) ، (رواه الترمذي).

    فالعاقل من يوازن بين هذه النصوص، ولا يتعامل مع الدين بما تشتهيه نفسه، وقد حسم النبي عليه الصلاة والسلام، في الحديث الأخير القضية بقوله: (((إن لكم عليهن حقا، ولهن عليكم حقا)))، فالأفضلية ليس لها علاقة بالذكورة والأنوثة، وإنما هي بالتقوى والتقرب إلى الله ، والا فهي المساواة في الحقوق والواجبات، وأما من يجعل من زوجته كأنها "رقيق" فان حسابه عند الله عسير.
    « الانسان اذا نظر للرفاهيه وتنعيم جسده,وصار همه ان ينعم هذا الجسدالذي مآله الى الديدان والنتن,وهذا هو البلاء,وكأن الانسان لم يخلق لأمرعظيم,والدنيا ونعيمها انماهي وسيله فقط,نسأل الله ان نستعمله واياكم وسيله »

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل