موضوع: إن خير دينكم أيسره

ردود: 9 | زيارات: 2140
  1. #1
    Registered User
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المنطقة
    مصر
    العمر
    30
    ردود
    7,129

    إن خير دينكم أيسره

    في الصحيحين من حديث أنس { يسروا ولا تعسروا وبشروا ولا تنفروا }

    روى أحمد حدثنا أبو سلمة الخزاعي أنبأنا أبو هلال عن حميد بن هلال العدوي عن أبي قتادة عن الأعرابي الذي سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول { إن خير دينكم أيسره }


    الحمد لله على نعمة الإسلام و كفى بها نعمة ..



  2. #2
    أحمد عادل
    صور رمزية zoomcroom
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المنطقة
    مصر
    ردود
    1,964
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك
    وأزيد على كلامك هذا الحديث:
    عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ :
    ( إِنَّ الدِّينَ يُسْرٌ ، وَلَنْ يُشَادَّ الدِّينَ أَحَدٌ إِلاَّ غَلَبَهُ ، فَسَدِّدُوا وَقَارِبُوا وَأَبْشِرُوا ، وَاسْتَعِينُوا بِالْغَدْوَةِ وَالرَّوْحَةِ وَشَىْءٍ مِنَ الدُّلْجَةِ ) رواه البخاري (39) ومسلم (2816)


    والسؤال الآن كيف نفرق :
    بين :
    التشدد فى الدين والإفراط المؤدى إلى ترك الأفضل
    وبين :
    طلب الأكمل في العبادة ؟


    فالتشدد هو عدم الإكتفاء بما اكتفى به النبي صلى الله عليه وسلم , وعدم الاكتفاء بما علمه للأمة وأرشدهم إليه.. فهذا هو المتشدد.
    بل إن الدين يغلبه ، وينتهى به الأمر إلى العجز والانقطاع .

    أما من تمسك بهدي نبينا محمد صلى الله عليه وسلم , فإنه وسطى معتدل .
    ومثال ذلك كما قال بن المنير:
    كمن بات يصلي الليل كله ويغالب النوم إلى أن غلبته عيناه في آخر الليل فنام عن صلاة الصبح في الجماعة ، أو إلى أن خرج الوقت المختار ، أو إلى أن طلعت الشمس فخرج وقت الفريضة . انتهى كلام بن المنير



    وأزيدك أيضاً حتى تكتمل فائدة الموضوع (مقال جميل جدا منقول):

    في هذا العقد من الزمان؛ لك أن تتوقع سماع كلمةَ متشدد توقع شرب الماء، ولك أن توقن بتداولها على الألسن يقين توسط الشمس السماء وسط النهار، ولك أن تتحين الاتهام بها تحين الصبية للطعام! وفي المقابل؛ شاع لفظي الوسطية والاعتدال، وكثرت المطالبات بهما، ولك أن تسمع بالإسلام المعتدل، والإسلام الوسطي، فما الوسطية والاعتدال المطلوبان؟

    "معلومٌ أنَّ مرجع الوسط دائمًا بين طرفين، فمن يُحدد الطرفين؟ ومن يصف المنهج الوسط؟"، إذ لا بدَّ من ضوابط وشروط تضبط هذا الوصف حتى لا ننجر خلف نبذِ ثوابت ومسلماتٍ من ديننا طلبًا لوسطية متوهمة[2]. فالاعتدال والوسطية "مطلوبان شرعًا وفق ضوابطهما الشرعية التي يُقرُّها أهل العلم الراسخون فيه"، وتحديدهما ليس مُناطًا بأي إنسانٍ قرأ آيةً أو مرَّ بنصٍ أو تعلم حُكمًا، ولو كان الأمر كذلك لجاز أن يفيض لدينا الفقهاء[2]. فالوسطية الحقة هي الاستقامة على "ما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والسلف الصالح في الاعتقاد، والتصور، والعبادة، والسلوك"[3] فعن أنسٍ بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((تفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة، كلهم في النار إلا فرقة واحدة)) قالوا: وما تلك الفرقة، قال: ((ما أنا عليه اليوم وأصحابي))، أي الاعتصام بكتاب الله، وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وما أجمعت عليه الأمة. فالوسطية والاعتدال يبرأان من الهوى[2]!

    "ستكون الوسطية جناية جديدة على أمة الإسلام، إذا أريد بها إسقاط بعض أحكامه، وإلغاء بعض تشريعاته"، وإن ظهر لنا أننا لا زلنا متمسكين مستقيمين على الدين، فقد نقع في خلطٍ يُغشي أبصارنا، ويُعتِّمُ علينا الرؤية الصحيحة، فالبون شاسعٌ، والفرقُ تضادٌ، بين من يكيف مستجدات العصر لتنضبط مع المنهج، وبين من يُكيفُ المنهج والأصل والمبدأ ليتماشى مع مجريات العصر، فبالأخير يبدأ مسلسل التنازلات طلبًا لوسطية متوهمة! ولا غرور في أنَّ من يتبع هذا النهج لم يتنازل أو يفقد صلاته بعد، فلقد أخرج الألباني -في سلسلته الصحيحة- عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أول ما تفقدون من دينكم الأمانة، وآخره الصلاة)).

    فالحذر الحذر من تداول مصطلحات لم ندرك ونفهم دلالاتها ومعانيها الحقة، والحذر الحذر من اتهام الناس لمجرد أنَّ أفكارهم لا تتفق مع رغباتنا وأهوائنا. فالحرب على الإسلام وتشويه صورته اليوم تدور رحاها على ثلاثة محاور: تجفيف المنابع، وتشويه الرموز، وتكسير الثوابت
    ، فالمتتبع لواقعنا بعينِ البصيرة –وخصوصًا واقع حُدثاء الأسنان مِنا- يجد سلاسل هذه المحاور قد أحكمت قبضتها على الأعناق، فأصبح التوقع واقع، وصار الوهم حقيقة، وربنا الرحمن المستعان! والسلام على من نهجه ما كان عليه الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضوان الله عليهم أجمعين.
    والحمد لله رب العالمين
    رائد بن عبدالله الغامدي
    1430.10.05 هـ

    عن حذيفة ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    1تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    2ثم تكون خلافة على منهاج النبوة ما شاء الله أن تكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    3ثم تكون ملكا عاضا ( ملكا فيه خيرا و شر ) فتكون ما شاء الله أن تكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    4ثم تكون ملكا جبرية ، فيكون ما شاء الله أن يكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    5ثم تكون خلافة على منهاج نبوة ثم سكت .

  3. #3
    عضو متميز
    صور رمزية ::حامل المسك::
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المنطقة
    مصر
    ردود
    3,869
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة zoomcroom معاينة الرد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    وأزيد على كلامك هذا الحديث:
    عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ :
    ( إِنَّ الدِّينَ يُسْرٌ ، وَلَنْ يُشَادَّ الدِّينَ أَحَدٌ إِلاَّ غَلَبَهُ ، فَسَدِّدُوا وَقَارِبُوا وَأَبْشِرُوا ، وَاسْتَعِينُوا بِالْغَدْوَةِ وَالرَّوْحَةِ وَشَىْءٍ مِنَ الدُّلْجَةِ ) رواه البخاري (39) ومسلم (2816)

    والسؤال الآن كيف نفرق :
    بين :
    التشدد فى الدين والإفراط المؤدى إلى ترك الأفضل
    وبين :
    طلب الأكمل في العبادة ؟


    فالتشدد هو عدم الإكتفاء بما اكتفى به النبي صلى الله عليه وسلم , وعدم الاكتفاء بما علمه للأمة وأرشدهم إليه.. فهذا هو المتشدد.
    بل إن الدين يغلبه ، وينتهى به الأمر إلى العجز والانقطاع .

    أما من تمسك بهدي نبينا محمد صلى الله عليه وسلم , فإنه وسطى معتدل .
    ومثال ذلك كما قال بن المنير:
    كمن بات يصلي الليل كله ويغالب النوم إلى أن غلبته عيناه في آخر الليل فنام عن صلاة الصبح في الجماعة ، أو إلى أن خرج الوقت المختار ، أو إلى أن طلعت الشمس فخرج وقت الفريضة . انتهى كلام بن المنير



    وأزيدك أيضاً حتى تكتمل فائدة الموضوع (مقال جميل جدا منقول):

    في هذا العقد من الزمان؛ لك أن تتوقع سماع كلمةَ متشدد توقع شرب الماء، ولك أن توقن بتداولها على الألسن يقين توسط الشمس السماء وسط النهار، ولك أن تتحين الاتهام بها تحين الصبية للطعام! وفي المقابل؛ شاع لفظي الوسطية والاعتدال، وكثرت المطالبات بهما، ولك أن تسمع بالإسلام المعتدل، والإسلام الوسطي، فما الوسطية والاعتدال المطلوبان؟
    "معلومٌ أنَّ مرجع الوسط دائمًا بين طرفين، فمن يُحدد الطرفين؟ ومن يصف المنهج الوسط؟"، إذ لا بدَّ من ضوابط وشروط تضبط هذا الوصف حتى لا ننجر خلف نبذِ ثوابت ومسلماتٍ من ديننا طلبًا لوسطية متوهمة[2]. فالاعتدال والوسطية "مطلوبان شرعًا وفق ضوابطهما الشرعية التي يُقرُّها أهل العلم الراسخون فيه"، وتحديدهما ليس مُناطًا بأي إنسانٍ قرأ آيةً أو مرَّ بنصٍ أو تعلم حُكمًا، ولو كان الأمر كذلك لجاز أن يفيض لدينا الفقهاء[2]. فالوسطية الحقة هي الاستقامة على "ما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والسلف الصالح في الاعتقاد، والتصور، والعبادة، والسلوك"[3] فعن أنسٍ بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((تفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة، كلهم في النار إلا فرقة واحدة)) قالوا: وما تلك الفرقة، قال: ((ما أنا عليه اليوم وأصحابي))، أي الاعتصام بكتاب الله، وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وما أجمعت عليه الأمة. فالوسطية والاعتدال يبرأان من الهوى[2]!


    "ستكون الوسطية جناية جديدة على أمة الإسلام، إذا أريد بها إسقاط بعض أحكامه، وإلغاء بعض تشريعاته"، وإن ظهر لنا أننا لا زلنا متمسكين مستقيمين على الدين، فقد نقع في خلطٍ يُغشي أبصارنا، ويُعتِّمُ علينا الرؤية الصحيحة، فالبون شاسعٌ، والفرقُ تضادٌ، بين من يكيف مستجدات العصر لتنضبط مع المنهج، وبين من يُكيفُ المنهج والأصل والمبدأ ليتماشى مع مجريات العصر، فبالأخير يبدأ مسلسل التنازلات طلبًا لوسطية متوهمة! ولا غرور في أنَّ من يتبع هذا النهج لم يتنازل أو يفقد صلاته بعد، فلقد أخرج الألباني -في سلسلته الصحيحة- عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أول ما تفقدون من دينكم الأمانة، وآخره الصلاة)).


    فالحذر الحذر من تداول مصطلحات لم ندرك ونفهم دلالاتها ومعانيها الحقة، والحذر الحذر من اتهام الناس لمجرد أنَّ أفكارهم لا تتفق مع رغباتنا وأهوائنا. فالحرب على الإسلام وتشويه صورته اليوم تدور رحاها على ثلاثة محاور: تجفيف المنابع، وتشويه الرموز، وتكسير الثوابت
    ، فالمتتبع لواقعنا بعينِ البصيرة –وخصوصًا واقع حُدثاء الأسنان مِنا- يجد سلاسل هذه المحاور قد أحكمت قبضتها على الأعناق، فأصبح التوقع واقع، وصار الوهم حقيقة، وربنا الرحمن المستعان! والسلام على من نهجه ما كان عليه الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضوان الله عليهم أجمعين.
    والحمد لله رب العالمين
    رائد بن عبدالله الغامدي
    1430.10.05 هـ
    جزاك الله خير اخي الحبيب لهذا التوضيح

    كلامك صحيح كثيرا ما نرى من يتشدقون ويتهمون الناس بالتشدد او ينادون ان الدين يسر وهم يريدون من هذا الكلام ( باطلا ) فهي كلمة حق ارادوا بها باطل ويتهموا الملتزمون بأنهم متشددون لتمسكهم بما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة وان استهتارهم بالاحكام الشرعية او فتاوى العلماء الثقات هذا هو اليسر

    ولا حول ولا قوة الا بالله وحسبي الله ونعم الوكيل

    ففعلا ان الدين يسر بما يسره الله بالاحكام والضوابط الشرعية

    ولا نؤيد من يشاد في الدين بل نقول بالوسطية و الوسطية هي ما كان عليه الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة و التابعين لهم بإحسان وما عليه الاجماع


    وبارك الله فيك اخي ونفع بك الاسلام والمسلمين.... اللهم امين
    لا عزة إلا بالكتاب و السنة
    :: والله ماغشيت إمرآة في اليقظة او المنام إلا أم عبدالله زوجتي
    وأني لأرى المرآة في المنام مما لاتحل لي فأصرف بصري عنها ::ابن سيرين::
    :: إن الحق لا يعرف بالرجال، اعرف الحق تعرف أهله ::علي ابن ابي طالب
    ::

    ::موقعي::
    لا انسى فضل الله ثم المنابر من مشرفين و اعضاء في التعلم


  4. #4
    Registered User
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المنطقة
    مصر
    العمر
    30
    ردود
    7,129
    فالوسطية الحقة هي الاستقامة على "ما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والسلف الصالح في الاعتقاد، والتصور، والعبادة، والسلوك
    بكل تـأكيد ^_^

    نعم هذه هى الوسطية الحقيقية .. أن نتبع الإسلام و نبى الإسلام صلى الله عليه و سلم الذى ما خير بين أمرين إلا أختار أيسرهما ..

    و بكل تأكيد فلا تهاون فى الصحيح الصريح من فروض الإسلام .. فلا تهاون فى شرك أو زنا أو ترك صلاة و زكاة أو ظلم للناس .. فكل هذا لا تيسير فيه .. فكل صحيح صريح محرم فلا تساهل و لا تهاون فيه ..

    و نحن على المنهج الذى وضعه النبى صلى الله عليه و سلم فى قوله "
    (إِنَّ الدِّينَ يُسْرٌ وَلَنْ يُشَادَّ الدِّينَ أَحَدٌ إِلَّا غَلَبَهُ فَسَدِّدُوا وَقَارِبُوا وَأَبْشِرُوا وَاسْتَعِينُوا بِالْغَدْوَةِ وَالرَّوْحَةِ وَشَيْءٍ مِنْ الدُّلْجَةِ)

    فنسدد و نقارب و نستبشر إن شاء الله ..

    و نسير على منهجه صلى الله عليه و سلم
    (يَا أَيُّهَا النَّاسُ خُذُوا مِنْ الْأَعْمَالِ مَا تُطِيقُونَ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يَمَلُّ حَتَّى تَمَلُّوا..)

    بالتأكيد أن المنكرات لا تيسير فيها .. المسلم عليه تجنب المنهي عنه و عمل المفروض عليه ..

    و الحمد لله ..

  5. #5
    أحمد عادل
    صور رمزية zoomcroom
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المنطقة
    مصر
    ردود
    1,964
    الحمد لله كلنا متفقون على أن الوسطية هى اتباع كتاب الله وسنة رسولة الصحيحة الصريحة الغير ممعنة على حسب الأهواء
    بفهم السلف الصالح .
    الحمد لله أننا متفقون

    ^_______^
    عن حذيفة ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    1تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    2ثم تكون خلافة على منهاج النبوة ما شاء الله أن تكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    3ثم تكون ملكا عاضا ( ملكا فيه خيرا و شر ) فتكون ما شاء الله أن تكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    4ثم تكون ملكا جبرية ، فيكون ما شاء الله أن يكون ، ثم يرفعها الله تعالى
    5ثم تكون خلافة على منهاج نبوة ثم سكت .

  6. #6
    عضو قدير
    صور رمزية nazzal
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المنطقة
    المملكه الاسلاميه المتحده
    ردود
    2,939
    اضافه قيمه للموضوع اخ احمد عادل بارك الله فيك
    واتفاق من ابن يس علي هذا هو امر جميل فبارك الله فيه
    والحمد لله اننا متفقون
    بس ربنا يديمها نعمه
    ويظل الموضوع جميل برائحه الاتفاق الزكيه

    قل إن شاء الله وليس إنشاء

    محمد راغب ( نزال)
    .................................................
    اللهم ارحم احمد واجمعنا معه في جنه الخلد بلا سابقه عذاب

  7. #7
    عضو متميز
    صور رمزية ::حامل المسك::
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المنطقة
    مصر
    ردود
    3,869

    Smile

    اكيد اننا متفقون الحمدلله اننا مسلمون وسنه فلا تجمعنا الا الاخوه في الله وان حدث بعض الخلافات

    ما دام انها ليست في العقيدة فنحن اخوان ولا نكن لابن يس الا الحب في الله والاحترام .....
    لا عزة إلا بالكتاب و السنة
    :: والله ماغشيت إمرآة في اليقظة او المنام إلا أم عبدالله زوجتي
    وأني لأرى المرآة في المنام مما لاتحل لي فأصرف بصري عنها ::ابن سيرين::
    :: إن الحق لا يعرف بالرجال، اعرف الحق تعرف أهله ::علي ابن ابي طالب
    ::

    ::موقعي::
    لا انسى فضل الله ثم المنابر من مشرفين و اعضاء في التعلم


  8. #8
    Quality Manager
    صور رمزية medo3d
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المنطقة
    بلاد الاسلام
    العمر
    34
    ردود
    4,720
    كان نفسى اتخانق
    بس مش مشكله تتعوض مره تانيه ^___^

  9. #9
    عضو متميز
    صور رمزية ::حامل المسك::
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المنطقة
    مصر
    ردود
    3,869
    ههههههههههههههههههه

    ليك وحشة والله يامبدو..... ما تقلقش احنا بنتخانقلك ههههههه
    لا عزة إلا بالكتاب و السنة
    :: والله ماغشيت إمرآة في اليقظة او المنام إلا أم عبدالله زوجتي
    وأني لأرى المرآة في المنام مما لاتحل لي فأصرف بصري عنها ::ابن سيرين::
    :: إن الحق لا يعرف بالرجال، اعرف الحق تعرف أهله ::علي ابن ابي طالب
    ::

    ::موقعي::
    لا انسى فضل الله ثم المنابر من مشرفين و اعضاء في التعلم


Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل