موضوع: علمتنى الحياة قصيدة لجدنا الراحل رحمه الله وغفر له

ردود: 3 | زيارات: 437
  1. #1

    علمتنى الحياة قصيدة لجدنا الراحل رحمه الله وغفر له

    من الشعراء الهامين بالمنطقه العربية كما وصفه العقاد والغزالى الشاعر محمد مصطفى حمام وللاسف لا يعرفه الكثيرون



    قصيدة رائعة ادمعت عيونى لا اقول هذا لانه جدى بل لروعة تلك القصيده وبعد قراءتها تمنيت ان أقابله رحمه الله فقد توفاه الله قبل مولدى بسنين صدق المشاعر وقوة الابيات تنم عن تجربة فريدة بالحياه رحمه الله لا تنسوه بالدعاء




    علمتنى الحياة

    علمتنى الحياه أن حياتى انما كانت امتحانا طويلا

    قد أري بعده نعيما مقيما


    أو أرى بعده عذابا وبيلا

    عل خوفى من العذاب كفيل

    لى بالصفح يوم ارجو الكفيلا

    عل خوفى يردنى عن امور

    خبثت غاية وساءت سبيلا

    وعد الله من ينيب ويخشى

    بأسه رحمه وصفحا جميلا

    وبحسبى وعد من الله حق

    انه كان وعده مفعولا

    *****

    علمتنى الحياه أن أتلقى

    كل الوانها رضا وقبولا

    ورأيت الرضا يخفف أثقالى

    ويلقى على المآسى سدولا

    والذى ألهم الرضا لا تراه

    أبد الدهر حاسدا أو عذولا

    أنا راض بكل ما كتب الله

    ومزج اليه حمدا جزيلا

    انا راض بكل صنف من النا

    س لئيما ألفيته أو نبيلا

    فسح الله فى فؤادى فلا ار

    ضى من الحب والوداد بديلا

    فى فؤادى لكل ضيف مكان

    فكن الضيف مؤنسا أو ثقيلا

    والرضا نعمه من الله لم يسعد

    بها فى العباد الا القليلا

    والرضا آية البراءة والايم

    ان بالله ناصرا ووكيلا

    كنت فيما مضى اضج واشكو

    وأطيع الغلو والتهويلا

    فتبينت اننى كنت فضاحا

    لسرى وما كسبت فتيلا

    ورأيت الشكاة تشفى غليلا

    لعدوى وما شفت لى غليلا

    قدر الله لم تغيره شكواى

    ولم تستطع له تحويلا

    ******

    علمتنى الحياه ان لهالفحا

    وظلا كما نحب ظليلا

    فتعودت حالتيها قريرا

    وألفت التغيير والتبديلا

    أيها الناس كلنا شارب الكأ

    سين مرا وسائغا سلسبيلا

    ********

    نحن كالروض نضرة وذبولا

    نحن كالنجم مطلعا وأفولا

    نحن كالريح ثورة وسكونا

    نحن كالمزن ممسكا وهطولا

    نحن كالظن صادقا وكذوبا

    نحن كالحظ منصفا وخذولا

    ****

    قد تسرى الحياة عنى فتبدى

    سخريات الورى قبيلا قبيلا

    فأراها مواعظا ودروسا

    ويراها سواى خطبا جليلا

    أمعن الناس فى مخادعة النفس وضلوا بصائرا وعقولا

    عبدوا الجاه والنضار وعينا

    من عيون المها وخدا أثيلا

    آثروا السيف عسجدا لامع المتن وان كان نابيا مفلولا

    وأبوا حمله حديدا وردوه وان كان صارما مصقولا

    كرهوا العيش جوهرا ولبابا

    وأحبوه مظهرا وشكولا

    الاديب الضعيف جاها ومالا

    ليس الا مثرثرا مخبولا

    والعتل القوى جاها ومالا

    هو اهدى هدى وأقوم قيلا

    واذا غادة تجلت عليهم

    خشعوا أو تبتلوا تبتيلا

    وتلوا سورة الهيام وغنوها وعافوا القرآن والانجيلا

    لا يريدون آجلا من ثواب الله ان الانسان كان عجولا

    فتنة عمت المدينة والقرية لم تعف غتية او كهولا

    واذا ما انبريت للوعظ قالوا

    لست ربا ولا بعثت رسولا

    أرأيت الذى يكذب بالدين ولا يرهب الحساب الثقيلا !

    أكثر الناس يحكمون على النا

    س وهيهات ان يكونوا عدولا

    فلكم لقبوا البخيل كريما

    ولكم لقبوا الكريم بخيلا

    ولكم أعطوا الملح فأغنوا

    ولكم أهملوا العفيف الخجولا

    فلسف البخل بعضهم وعزا الرأ

    ى الى حكمة القرون الاولى

    قال ان فاز حسدى بعد موتى

    بالنضار الذى كنزت طويلا

    كان خيرا من افتقارى اليهم

    فى حياتى وكان ربحا جزيلا

    قلت عش ايها الغنى فقيرا

    وكل الفلسفات والتأويلا!!

    **

    ان تنل من محاكم الناس عدلا

    فلانت الذى أتى المستحيلا

    رب عذراء حرة وصموها

    وبغى قد صوروها بتولا

    وقطيع اليدين ظلما, ولص

    أشبع الناس كفه تقبيلا

    وطليق صبوا عليه نكالا

    وسجين مدلل تدليلا

    **

    كل من قلد الفرنجة منا

    قد أساء التقليد والتمثيلا

    فأخذنا الخبيث منهم ولم نق

    بس من الطيبات حتى القليلا

    يوم سن الفرنج كذبة ابريل غدا كل عمرنا ابريلا

    نشروا الرجس مجملا فنشرناه كتابا مفصلا تفصيلا !

    **

    علمتنى الحياة ان الهوى سيل فمن ذا الذى يرد السيولا

    ثم قالت : والخير فى الكون باق

    بل أرى الخير فيه اصلا اصيلا

    ان تر الشر مستفيضا فهون

    لا يحب الله اليئوس الملولا

    وتظل الحياة تعرض لوني

    ها على الناس بكرة وأصيلا

    فذليل بالامس صار عزيزا

    وعزيز بالامس صار عزيزا

    ولكم ينهض العليل سليما

    ولكم يسقط السليم عليلا

    رب جوعان يشتهى فسحة العم

    ر وشبعان يستحث الرحيلا

    وتظل الارحام تدفع قابيلا ليردى ببغيه هابيلا

    ونشيد السلام يتلوه سفا

    حون سنوا الخراب والتقتيلا

    وحقوق الانسان لوحة رسا

    م أجاد التزوير والتضليلا

    صور ما سرحت بالعين فيها

    و بفكرى الا خشيت الذهولا

    **

    قال قالت : والخير فى الكون باق

    بل أرى الخير فيه اصلا اصيلا

    ان تر الشر مستفيضا فهون

    لا يحب الله اليئوس الملولا

    وتظل الحياة تعرض لوني

    ها على الناس بكرة وأصيلا

    فذليل بالامس صار عزيزا

    وعزيز بالامس صار عزيزا

    ولكم ينهض العليل سليما

    ولكم يسقط السليم عليلا

    رب جوعان يشتهى فسحة العم

    ر وشبعان يستحث الرحيلا

    وتظل الارحام تدفع قابيلا ليردى ببغيه هابيلا

    ونشيد السلام يتلوه سفا

    حون سنوا الخراب والتقتيلا

    وحقوق الانسان لوحة رسا

    م أجاد التزوير والتضليلا

    صور ما سرحت بالعين فيها

    و بفكرى الا خشيت الذهولا

    **

    صحبى : نراك تشكو جروحا

    أين لحن الرضا رخيما جميلا

    قلت اما جروح نفسى فقد عو

    تها بلسم الرضا لتزولا

    غير أن السكوت عن جرح قومى

    ليس الا التعامى المرذولا

    كيف أرضى لامة أنبتتنى

    خلقا شائها وعزما كليلا ؟

    كيف أرضى تحاسدا وشقاقا


    أنا من خير أمة أخرجت للناس سقيا وأفرعا وأصولا

    أمة العلم والنبوة و القرآن والمجد عبقريا أثيلا

    أنا أبغى لها السعادة و العز وسيفا على العدا مسلولا

    وهى ان أخلدت الى خلق

    القرآن نالت مرادها المأمولا

    **

    علمتنى الحياة انى ان عشت لنفسى أعش حقيرا هزيلا

    علمتنى الحياة انى مهما أتعلم فلا أزال جهولا 


    قالها ثم أجهش بالبكاء أمام جمع كبيرا فى القاهرة
    محمود مصطفى
    مخرج و مؤسس شركة دوليب ستوديوز
    للدعاية والاعلام والسينما فى الامارات والسعودية ومصر
    +971 50 37 36 640
    mahmoud.moustafa@doleep.com
    www.DoLeeP.com





  2. #2
    كيف أرضى لامة أنبتتنى

    خلقا شائها وعزما كليلا ؟

    كيف أرضى تحاسدا وشقاقا


    أنا من خير أمة أخرجت للناس سقيا وأفرعا وأصولا

    أمة العلم والنبوة و القرآن والمجد عبقريا أثيلا

    أنا أبغى لها السعادة و العز وسيفا على العدا مسلولا

    وهى ان أخلدت الى خلق

    القرآن نالت مرادها المأمولا

    **

    علمتنى الحياة انى ان عشت لنفسى أعش حقيرا هزيلا

    علمتنى الحياة انى مهما أتعلم فلا أزال جهولا 


    نهاية رائعة لقصيدة اضحكتنى وفى نفس الوقت تأثرت وجعلت الدمع يفيض من عينى
    محمود مصطفى
    مخرج و مؤسس شركة دوليب ستوديوز
    للدعاية والاعلام والسينما فى الامارات والسعودية ومصر
    +971 50 37 36 640
    mahmoud.moustafa@doleep.com
    www.DoLeeP.com




  3. #3
    رائعة واللهى رائعة أثرت فى وايد موفق بأذن الله ياخوى
    الله يرحم الشاعر ويرحم أمواتنا جميعا يا رب العالمين
    اللهم اكفني بحلالك عن حرامك واغنني بفضلك عمن سواك اللهم اني اعوذ بك من الهم والحزن والكسل والبخل وضلع الدين وغلبة الرجال.
    اللهم ارزقني رزقا لاتجعل لاحد فيه منَه ولا في الاخرة عليه تبعه برحمتك ياارحم الراحمين .
    اللهم صب علينا الخير صبا صبا ولا تجعل عيشنا كدا كدا .
    اللهم ان كان رزقي في السماء فانزله وان كان في بطن الارض فاخرجه وان كان بعيدا فقربه وان كان عسيرا فيسره وان كان قليلا فاكثره وبارك فيه برحمتك ياارحم الراحمين .

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل