وجهت شركة «نينتندو» اليابانية المتخصصة بالترفيه الإلكتروني وألعاب الفيديو، تحذيراً من المخاطر الصحية التي قد تنشأ عن استخدام جهاز اللعب الجديد الثلاثي الأبعاد الذي أنتجته «نينتندو 3DS»، ودعت الى منع الأطفال دون سن السادسة من استعماله خشية توقف نظرهم عن النمو.

وأفادت الشركة بأن على الأهل التنبه خلال استخدامهم الجهاز الذي ينتظر أن ينتشر على نطاق واسع باعتبار أنه صغير الحجم يمكن المرء حمله والتجول به.

ودعـت الشـركة الكبار إلى إغلاق خاصية عرض الصور بالنظام الثلاثي الأبعاد عندما يتركون الجهاز في متناول أطفالهم، كما طالبـتهم بوضع كلمات سر لمنع تسلل الأولاد.

ولم يوفر التحذير حتى الكبار، إذ أشارت الشركة الى أن عليهم أخذ وقت لإراحة عيونهم بعد اللعب المتواصل كل 30 دقيقة أو ساعة، وفق ما نشر موقع «سي أن أن» الاكتروني العربي.

وتأتي خطوة «نينتندو» بعد تحذيرات مماثلة أصدرتها شركات تعمل في مجال إنتاج التلفزيونات الثلاثية الأبعاد، دعت الأطفال والنساء الحوامل وحتى المدمنين على الخمر إلى عدم استخدامه، لاحتمال أن يتسبب لهم بمجموعة من العوارض المرضية، تشمل الدوار والنوبات.

وكانت «نينتندو» حظيت بإشادة لتطويرها لجهاز «DS3» باعتبار أنه أول نظام ترفيه يتيح رؤية الشاشة الثلاثية الأبعاد من دون استخدام النظارات الخاصة.
المصدر