أعلنت الهيئة العامة للسياحة والآثار عن بدء استقبال مشاركة المصورين من ‏من محترفين وهواة في مسابقة "الوان السعودية" للتصوير الضوئي الثانية ‏في أربعة محاور هي: التجربة السياحية، الآثار والتراث العمراني، التراث ‏الشعبي، الطبيعة في السعودية، حيث ينتظر المشاركون فيها جوائز كبيرة ‏تصل الى نصف مليون ريال تسلم في الدورة الثانية من ملتقى ألوان ‏السعودية، الذي سيقام خلال الفترة 14 - 18 صفر 1435 هـ (الموافق 17 - ‏‏21 ديسمبر 2013م)، وذلك في مركز الرياض الدولي للمعارض ‏والمؤتمرات بالرياض‎.‎


وأوضح نائب الرئيس للتسويق والبرامج المكلف بالهيئة العامة للسياحة ‏والآثار الأستاذ حمد بن عبد العزيز آل الشيخ ان اهتمام الهيئة ورعايتها ‏للمسابقة وملتقى ألوان السعودية ينبع من دور الهيئة العامة للسياحة والآثار ‏ومهمتها لتطوير السياحة الوطنية، وتعريف المواطنين بالمقومات السياحية ‏المميزة، وبالتالي زيادة الحركة السياحة للوجهات المحلية، حيث أن التصوير ‏الفوتوغرافي من أكثر الوسائل المؤثرة في توصيل رسالة الهيئة للمجتمع ‏والتوعية بالسياحة المحلية، وكذلك توثيق الثقافة والتراث. ‏


مبينا أن تنظيم ملتقى ومسابقة ألوان السعودية للتصوير الضوئي - الأول من ‏نوعه في المملكة- في دورته الثانية، يأتي تشجيعًا للمصورين المحترفين ‏والهواة المبدعين لإبراز ما تتمتع به المملكة من مواقع سياحية وتراث وآثار ‏وبيئة طبيعية متنوعة وتقدم حضاري وذلك في ملتقى سنوي يضم معرضا ‏وطنيا للتصوير الفوتوغرافي، وحفل تكريم الفائزين بجائزة الأمير سلطان بن ‏سلمان للتصوير الضوئي والفائزين في مسابقة الوان السعودية، إضافة إلى ‏ورش ودورات تدريبية في مواضيع الملتقى موجهة للشباب السعودي بشكل ‏خاص.‏


وأشار آل الشيخ إلى أن معرض الملتقى يعد فرصة كبيرة للجهات التي ‏ترغب في عرض صورها أو منتجاتها المتعلقة بالتصوير والتسويق بشكل ‏عام والتقنيات والطباعة والنشر وغيرها من الخدمات بشكل خاص.‏


وبين أن معرض الملتقى في دورته القادمة سيقام على مساحة أكبر من ‏الدورة الأولى بناء على النجاح الكبير الذي حققته الدورة الاولى من الملتقى، ‏وذلك لفتح المجال أمام أكبر عدد ممكن من المشاركات والجهات الراغبة، ‏بالإضافة إلى احتضانه العديد من الأنشطة والفعاليات المتنوعة.‏


مضيفا إلى أن الملتقى يستهدف مشاركة المصورين والمصورات المحترفين ‏ومجموعات ونوادي التصوير الضوئي في المملكة، وكذلك مشاركة الجامعات ‏والمعاهد ومراكز التدريب المهتمة بالتصوير،ودور النشر والمكتبات ‏والجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة، بالإضافة الى مسؤولي شركات ‏الدعاية والإعلان، والمصممين والمخرجين الفنيين، والخبراء في مجالات ‏السياحة والآثار والثقافة.‏


للاشتراك ومزيد من التفاصيل: www.seesaudi.sa/Arabic/Pages/CompetitionDetails.aspx?compId=4