موضوع: من قائل رب وا معتصماه انطلقت ملء أفواه

ردود: 3 | زيارات: 25259
  1. #1
    عضو قدير
    تاريخ التسجيل
    Feb 2001
    المنطقة
    فلسطين - غزه
    العمر
    38
    ردود
    3,873

    من قائل رب وا معتصماه انطلقت ملء أفواه

    من قائل هذه العبارة؟؟

    من موقع الجزيرة:

    رب وا معتصماه انطلقت ملء أفواه السبايا اليتم

    لامست أسماءهم لكنها لم تلامس نخوة المعتصم


    وفي موقع اخر:

    رب وا معتصماه انطلقت ملء أفواه الصبايا اليتم
    قد لامست أسماعهم لكنها ما لامست نخوة المعتصم

    أرجو توضيح الصحيح منها وقائل العبارة


    صورة وتعليق


  2. #2
    الصحيح والله اعلم

    رب وا معتصماه انطلقت ملء أفواه السبايا اليتم

    لامست أسماءهم لكنها لم تلامس نخوة المعتصم

    لأنها سبب القصة ان الروم غزو قرية من المسلمين واسروا امراة واخوا يعذبونها فقالت واه معتصماه فأخذوا يضحكون ويقولون وهل يسمعك المعتصم وانت في عمرورية وهو في بغداد

    فأوصل خبرها رجل إلى المعتصم فقاد المعتصم جيشاً أوله في عمورية وآخره في بغداد

    وحرر المرأة ( فأين العتصم اليوم ليرى حال نساء فلسطين !!!!!!!!)

    قائل الأبيات على ما أذكر أبو تمام


    وآسف إن كان هناك اي خطأ
    www.2d4u.com
    فريق افتر افكت العربي
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  3. #3
    القائل هو الشاعر عمر أبو ريشة رحمه الله

    عمر أبو ريشة (1910-1990) شاعر ولد بمنبج بسوريا، وانتسب إلى الجامعة الأميركية ببيروت ونال بكالوريوس في العلوم 1930م، وعكف على الأدب العربي وشغف بالشعر الانكليزي. ألف مسرحيته الشعرية "رايات ذي قار". عين ملحقاً ثقافياً لسوريا في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية. وفي عام 1950م عين سفيراً لسوريا في البرازيل فالأرجنتين وتشيلي، ثم سفيراً للجمهورية العربية المتحدة في الهند فالنمسا. جمعت أعماله الشعرية بعنوان "ديوان عمر أبو ريشة" 1971. له مسرحية "علي"، و "الحسين"، و "تاج محل"، و "الطوفان"، وملحمة "ملاحم البطولة في التاريخ الإسلامي" في 12 ألف بيت. وله ديوان شعر بالانكليزية بعنوان: Rovig Along – Beirut 1956– أصدر ديوان " غنيت مآتمي" 1974



    أمتي هل لك بين الأمم *** منبر للسيف أو للقلم
    أتلقاك وطرفي مطرق *** خجلاً من أمسك المنصرم
    أين دنياك التي أوحت إلى *** وترى كل يتيم النغم ؟
    كم تخطيت على أصدائه *** ملعب العز ومغنى الشمم
    وتهاديت كأني ساحب *** مئزري فوق جباه الأنجم
    أمتي كم غصة دامية *** خنقت نجوى علاك في فمي
    ألإسرائيل تعلو راية *** في حمى المهد وظل الحرم ؟
    كيف أغضيت على الذل ولم *** ولم تنفضي عنك غبار التهم ؟
    أو ما كنت إذا البغي اعتدى *** موجة من لهب أو دم ؟
    اسمعي نوح الحزانى واطربي *** وانظري دم اليتامى وابسمي
    ودعي القادة في أهوائها *** تتفانى في خسيس المغنم
    رب وامعتصماه انطلقت *** ملء أفواه الصبايا اليتّم
    لامست أسماعهم لكنها *** لم تلامس نخوة المعتصم
    أمتي كم صنم مجدته *** لم يكن يحمل طهر الصنم
    لا يلام الذئب في عدوانه *** إن يك الراعي عدو الغنم
    فاحبسي الشكوى فلولاك لما *** كان في الحكم عبيد الدرهم





    تحياتي ..
    أخر تعديل بواسطة ابوبدر في 18 / 11 / 2003 الساعة 04:43 AM

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل