موضوع: في العيد: موضوع بقوة 220 فولت ( لا يفوتكم)

ردود: 5 | زيارات: 1024
  1. #1

    Exclamation في العيد: موضوع بقوة 220 فولت ( لا يفوتكم)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله...أما بعد:
    فهذا موضوع منقول من إخدى المنتديات أثرت أن أعطيكم إياه لعلكم تهتدون... الموضوع يتكلم عن الألعاب لكنه مبهم في بدايته لكن الردود تبين كل شيء إن شاء الله وإدعو الله أن يجزي من كتبه خير الجزاء(وللعلم أنه ينطبق على التصميم) :

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ...وبعد:

    عن عائشة رضي الله عنها قالت:
    دخل علي النبي صلى الله عليه وسلم وأنا مستترة بقرام فيه صوره فهتكه , ثم قال:
    ((إن أشد الناس عذاباً يوم القيامة الذين يشبهون بخلق الله))
    -------------------
    قالت عائشة رضي الله عنها : أتاني رسول الله صلى الله عيه وسلم ببرنس(نوع من الألبسه) فيه تمثال عقاب(أي صورة عقاب) فوضع عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم يده ؛ فأذهبه الله عز وجل.

    أنا أعرف يا أخي أنك ستقول:" أنا لم أصنع هذه الألعاب إنما ألعب فقط فأنا الأن خرجت من الوعيد"
    أقول لك : الأن أصبح اللاعب يحرك الشخصيه في اللعبه وهذا أعظم من مجرد تصميم الشخصيه لأن التشبه فيه بخلق الله أكبر وثانيا أن عائشه رضي الله عنها كانت مستتره بسترة فيها صورة للحاجه مع ذلك أنكر عليها النبي صلى الله عليه وسلم ذلك وهي لم تصنع ولم تحرك شيء , والطامة الكبرى أنه لم تعد الألعاب مجرد صور بل هي الأن ثلاثية الأبعاد(( تكون الشخصيات تماثيل مشابهه للحقيقة)) فلا تحاول أن تلف وتدور هذا فضلاً عن ما فيها من فحش ومجون وموسيقى وتبرج وتفسخ (( لا تحاول تبرئة الألعاب فأنا عاصرتها وعايشت أجوائها وهناك العاب بريئه في البدايه ثم إذا تقدمة برزت الرذيله كبروز الشمس--مثل متل جير1و2)) وهناك العاب تخرب العقيده وأخرى تخدم النصارى بشكل لا تتصوره
    مثل هت مان
    وألعاب يتمتع الكفار فيها بقتل المسلمين مثل سوكوم نيفي سيلز كما أنها تدعوا الكفار للإنتساب معهم في العسكريه ووالله سمعت بأذني في المرحلة الثامنه(أو حولها) اللغة العربيه وكلام مسلمين كالتكبير ونحوه

    قال تعالى عن صفات أهل الإيمان(( وقالوا سمعنا وأطعنا))
    وقال تعالى عن قول بني إسرائيل-اليهود-((سمعنا وعصينا))
    فأي الفريقين تود أن تكون معه؟؟
    والله لقد كنت أنا من أشد الناس حباً لهذه الألعاب --وإسمي يدل على ذلك-- لكن الله تعالى من علي بالهدايه إلى الحق
    أقول لك نصيحه إذا عملت بها أفلحت إن شاء الله : من ترك شيئا لله عوضه الله خيراً منه
    وقد قرأت كتاباً كاملاً عن مواقف أناس من عصرنا هذا تركوا أشياء لوجه الله فعوضهم الله خيراً منها(أعتقد أن إسم الكتاب من ترك شيئاً لله ....إلخ))

    أخواني لا أريد أحد يرد علي ويقول جزاك الله خير ثم يكمل حياته كأنه لم يقرأ شيء
    يا أخي أدعوك لسماع شريط ما سمعت مثله في حياتي كلها وهو(صلاح القلوب) لمحمد حسين يعقوب ولا تخف ليس من السعوديه لأني سمعت كثير من الأشرطه السعودية فلم أجد مثل هذا الشريط
    أدعوك للتوبه والإقلاع عن هذا الجرم العظيم وأن تدعوا شباب المنتدى الضائع ليكون جاداً نافعاً لأمته
    ولا تكون حياته لعبه في لعبه لأنه عار علينا أن يكون شباب اليهود والنصارى علماء في كل المجالات وشيابنا المسلم فاتح فمه ليتلقى ما يلقيه الغرب من القمامات والقاذورات
    سأسألك سؤال

    هل رأيت مرة في الدش طريقة صنع آله نافعه؟؟ أو عمليه جراحية معقده؟؟ أو سلاح فعال؟؟
    إنما تصرف الملايين على هذه القنوات ليس لسواد أعيننا بل لملء أدمغتنا بكل ما هم يحاولون التخلص منه
    وهم أيضا مع ذلك لا يفتحون التلفاز على هذه القنوات...وهذا مشهور عندهم وإسألهم إن شئت
    وألم تر أن الشعب الأمريكي لا يهتم بالجوال بل مجرد نوع واحد يكفيه لسنين ويكون بهذا عقله منصب على منفعة بلده
    وأما نحن فيصدرونها لنا لنلهى ونعيش من أجلها((كما ترى بعض الشباب يعيش من أجل أن يجدد جواله كل فترة))

    ألا يكفيكم هذا الذل لتنفضوا عن أكتافكم المعاصي وتبارزوا أئمة الكفر في كل مجالاتهم ؟؟؟

    يكفي ألعاب نحن لسنا أمة لهو
    هناك أناس يطلبون أحذيه ليلبسوها ألعابهم((وننج إلفن)) هل نحن حقا مسلمين؟؟


    وقبل الختام إقرأ هذه الفتوى التي لو علم السائل فيها أن هناك شباباً يلعبون بهذه الألعالب ما صدق

    موضوع منقول

    السؤال:
    ما حكم اللعب أو السماح للأطفال باللعب في الألعاب الإلكترونية المنتشرة والمتعددة كالتي تنتجها شركات سوني ونينتندو وغيرها .

    الجواب :
    الحمد لله
    النّاظر في هذه الألعاب يجد أنها تعتمد على المهارات الذهنية والتصرفات الفردية .

    وهذه الألعاب مختلفة النواحي ، متعددة الجوانب : فمنها حروب وهمية تدرب على التصرف في الأحوال المشابهة ، أو تقوم على التحفّز للنجاة من المخاطر وقتال الأعداء وتدمير الأهداف والتخطيط والمغامرة والخروج من المتاهات والهرب من الوحوش وسباقات الطائرات والسيارات والمراكب واجتياز العوائق والبحث عن الكنز ومنها ألعاب تنمي المعلومات وتزيد الاهتمامات كألعاب الفكّ والتركيب وتجميع الصور المجزّأة والبناء والتلوين والتظليل والإضاءة .

    الحكم الشرعي :
    الإسلام لا يمنع الترويح عن النّفس وتحصيل اللّذة المباحة بالوسائل المباحة والأصل في مثل هذه الألعاب الإباحة إذا لم تصدّ عن واجب شرعيّ كإقامة الصلاة وبرّ الوالدين وإذا لم تشتمل على أمر محرّم - وما أكثر المحرّمات فيها - ومن ذلك ما يلي :

    - الألعاب التي تصور حروبا بين أهل الأرض الأخيار وأهل السماء الأشرار وما تنطوي عليه مثل هذه الأفكار من اتّهام الله تعالى أو الطعن في الملائكة الكرام .

    - الألعاب التي تقوم على تقديس الصّليب وأنّ المرور عليه يعطي صحة وقوة أو يعيد الروح أو يزيد في الأرواح بالنسبة للاعب ونحو ذلك وكذلك ألعاب تصميم بطاقات أعياد الميلاد في دين النصارى .

    - الألعاب التي تقرّ السّحر أو تمجّد السّحرة .

    - الألعاب القائمة على الحقد على الإسلام والمسلمين كاللعبة التي يأخذ فيها اللاعب إذا قصف مكة 100 نقطة وإذا قصف بغداد خمسين وهكذا .

    - تمجيد الكفار وتربية الاعتزاز بهم كالألعاب التي إذا اختار فيها اللاعب جيش دولة كافرة يُصبح قويا وإذا اختار جيش دولة عربية يكون ضعيفا وكذلك الألعاب التي فيها تربية الطّفل على الإعجاب بأندية الكفّار الرياضية وأسماء اللاعبين الكفرة . ((أنا أقول: مثل سنيك وأمثاله الكلاب))

    - الألعاب المشتملة على تصوير للعورات المكشوفة وبعض الألعاب تكون جائزة الفائز فيها ظهور صورة عارية . وكذلك إفساد الأخلاق في مثل الألعاب التي تقوم فكرتها على النجاة بالمعشوقة والمحبوبة والصديقة من الشرّير أو التنّين .

    - الألعاب القائمة على فكرة القمار والميسر .

    - الموسيقى ومعلوم تحريمها في الشريعة الإسلامية .

    - الإضرار بالجسد كالإضرار بالعينين أو الأعصاب وكذلك المؤثّرات الصوتية الضارة بالأذن وقد أثبتت الدراسات الحديثة أنّ هذه الألعاب تُحدث إدمانا وإضرارا بالجهاز العصبي وتُسبّب التوتّر والعصبية لدى الأطفال .

    - التربية على العنف والإجرام وتسهيل القتل وإزهاق الأرواح كما في لعبة دووم المشهورة .

    - إفساد واقعية الطّفل بتربيته على عالم الأوهام والخيالات والأشياء المستحيلة كالعودة بعد الموت والقوّة الخارقة التي لا وجود لها في الواقع وتصوير الكائنات الفضائية ونحو ذلك .

    وقد توسّعنا في ذكر الأمثلة على المخاطر العقديّة والمحاذير الشرعية لأنّ كثيرا من الآباء والأمّهات لا ينتبهون لذلك فيجلبونها لأولادهم ويلهونهم بها .

    وينبغي التنبّه إلا أنّ هذه الألعاب الإلكترونية لا تجوز المسابقة فيها بعِوَض - ولو كانت مباحة - لأنها ليست من آلات الجهاد ، ولا فيما يتقوى به في الجهاد . والله تعالى أعلم

    المسابقات وأحكامها في الشريعة الإسلامية لـ د. سعد الشثري (www.islam-qa.com)

    ولأن إبدأ بإستشعار مراقبة الله لك في هذه اللحظه ....لحظة قرار التوبه أو الإستمرار
    والحمد لله اولاً وأخراً والصلاة والسلام على المبعوث رحة للعالمين محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

    ((وأما بالنسبه لفتوى الشيخ ..أقول: لم يكن الشيخ يتصور ما وصلت إليه ألعاب الكمبيوتر من محاكاة شديده لخلق الله بل كان يظنها على ما كانت عليه قبل 7 أو 8 سنوات فماذا سيقول لو رأها الأن ؟؟ كما انك لن تجد لعبه تخلو من موسيقى ولا تبرج وسفور فهل سيكون الحكم محرماً ؟؟؟))وجزاكم الله خيراً
    وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

    الرد1:
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد:
    يا أخي أنا لا أعني ألعاب الألغاز والألعاب البريئه الغير مصوره لكن أعني الألعاب المصوره,هل أنا قلت الجهاز محرم؟؟ هل انا قلت الألعاب كلها حرام؟؟ وأنا إنما ذكرت لفظ (( ألعاب الكمبيوتر)) لأن هذا المنتدى كل من فيه يعرف أن معنى هذه الكلمه هو تلك الألعاب المصوره
    وهناك إستثنائات من هذه الألعاب مثل :
    ألعاب السيارات التي لا موسيقى فيها
    وألعاب الأرقام وغيرها
    لكن التصوير هذا يكفي لجعلها تكون حراما((أما بالنسبه لفتوى الشيخ ..أقول: لم يكن الشيخ يتصور ما وصلت إليه ألعاب الكمبيوتر من محاكاة شديده لخلق الله بل كان يظنها على ما كانت عليه قبل 7 أو 8 سنوات فماذا سيقول لو رأها الأن ؟؟ كما انك لن تجد لعبه تخلو من موسيقى ولا تبرج وسفور فهل سيكون الحكم محرماً ؟؟؟))
    وأسف أخي إن كنت تسرعت في إطلاق الحكم
    والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله.

    الرد2:

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله...وبعد:
    أما هذه الشبهات فالرد عليها:
    1- والله أني سمعت في برنامج نور على الدرب ((إذاعة القرآن الكريم)) أحد المشايخ الكبار--أعتقد صالح الفوزان-- يقول أن أفلام الكرتون للأطفال (سواء ماكان يسمى الأفلام الإسلاميه أو غيرها) حرام والصور كلها حرام-- الفتوغرافبه-- وقال عليكم حرقها وإتلافها... هذا وهي أفلام كرتون لم تحركها أنت وإسلاميه (بزعمهم) وللأطفال ولا تشبه الحقيقه تماماً.. فماذا تقول عن هذه الألعاب؟؟؟؟
    2- هل يجوز أن أشرب الخمر ثم أقول :إنما الأعمال بالنيات؟؟؟
    3- الألعاب التي لا يوجد فيها صور ولا موسيقى(مثل السيارات )فهي حلال.
    4- أخواني أنا ماقلت الجهاز حرام قلت ألعاب الكمبيوتر ((إنما جاء الإطلاق في اللفظ لأن كل من في المنتدى ستخطر بباله تلك الألعاب المصوره)).
    4- أما بانسبه لقول محمد المنجد
    فأقول : جاء رجال إلى إبن عباس رضي الله عنه فسألوه عن بعض الأحكام فلما أخبرهم الحكم مع الدليل أخذوا يقولون :قال أبو بكر... , قال عمر...
    فقال إبن عباس: توشك أن تسقط عليكم حجاره من السماء!!! أقول قال رسول الله تقولون قال أبو بكر وقال عمر؟؟!!( الحديث فيما معناه)
    لو رأى الشيخ الصور التي تحاكي خلق الله فسيكون جوابه كجواب صالح الفوزان.
    5- حديث(ساعة وساعة) يراد به الأشياء المباحه مثل كرة القدم ونحوها(إذا إلتزمت بتغطية العورة).
    6- قال تعالى (ألم يأن للذين أمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق))
    هذا والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد.
    أخر تعديل بواسطة snake2 في 26 / 11 / 2003 الساعة 11:45 PM


  2. #2

    بلا معنى

    يااخي snake اتمنى مرة اخرى انلا تعب روحك بامور تافهة يا اخي قوي ايمانك برسولك او بالله ,كفى عقولاً متحجرة. ..........., وشكراً

  3. #3
    الترفيه عن النفس بالالعاب الالكترونيه خير من الصور والافلام الاباحيه..........

  4. #4
    الأخوة باسماك وعاشق الماكس
    خفوا شوي على الرجل أكثر كلامه صحيح
    ولكن يا أخي سنيك
    هناك شر وهناك ما هوا اكثر شرا منه وهناك.... مصلحة عامة .......
    أنا لا افتي ولكن أبدي رأي
    1- أختلفت الاراء والفتاوي في الصور فمنهم من حرم التماثيل (( الاصنام )) ومنهم من حرم الصور الفوتغرافيه ومنهم من حرم الرسم ومنهم من حرم كل شيء
    ولكل دليل .. أذا اخذ برأي من ؟؟؟؟
    2- المصيبه ان الشر عم وانتشرت الافلام والالعاب والقنوات وكل الناس تعلقت بها فماذا افعل انا هل أنعزل عن العالم .. وكمصمم هل اترك التصميم وادع الكفرة والعلمانين يصممون ويصنعون الافلام وانسحب من الساحة واقول أديت ما علي وفي ستين داهيه المسلمين واولادهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    3- يجب الهدوء والتفكير بجديه واتساع وحساب كل الاحتمالات ومعرفت الشر الكبير والشر الاكبر والطامة الكبرى والى ما بقي الى أن نظرب جباه بعض بالسيوف !!!!!
    الموضوع أكبر من أن يناقش بهذه السرعه ويجب ان يناقشة أهل الاختصاص من مشايخ الدين واساتذه الاجتماع والمفكرين واهل الاعلام وأخصائيي التصميم (( وامركم شورى بينكم ))
    و النصيحة قد تضل أذا اتت من جاهل أكثر من أن تنفع
    هذا ما فتح الله علي وان اخطأت فليغفر الله لي
    ................................... رب دلنا على طريق الصواب ..................

    ثري دي الصغير

    ........................................................ معا نحو فن راقي ومعتدل

  5. #5

    -

    كلام جميل أخي small_3d

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل