موضوع: كروت الشاشة تحت المجهر :)

ردود: 6 | زيارات: 1200
  1. #1

    Cool

    اخواني الاعزاء رواد منبر الفوتوشوب ..
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..

    هذا موضوع طرحته قبل أيام في منبر الماكس ، و أتوقع أنه يوجد هنا أيضاً من يهمه هذا الموضوع فآثرت أن أطرحه هنا ..
    أتمنى أن تستفيدوا منه حتى على الاقل كمعلومات!

    المقال منقول من مجلة PC Magazine النسخة العربية
    و عشان الحبيب أبو فيصل ما أنسى ..
    ______________________________
    ملحوظة مهمة:
    جميع الحقوق محفوظة لمجلةPC Magazine النسخة العربية
    _____________________________



    المقال طويل .. و قد يحتاج كوب من الشاي ، و قراءة متأنية


    نقدم في هذه الجولة اختبارات علمية لمجموعة من بطاقات الرسوميات، وهي الأضخم من نوعها من المنطقة العربية، وسيجد الجميع غالباً ، ضالتهم ضمن هذه المجموعة المختبرة المؤلفة من 15 بطاقة رسوميات من شركات مختلفة. الأمر المؤسف أن ضعف الثقافة الحاسوبية في المنطقة العربية يؤدي إلى سوء تقدير معظم المسـتخدمين لأهمية بطاقة الرسوميات.
    قلنا سابقأ، ونكررهنا، بأن أداء حاسوب ضعيف التوازن سيكون أكثر رداءة من أداء حاسوب آخر أكثر توازناً، وبالسعر ذاته. وأهم أربعة عناصر تحتاج إليها لبناء مواصفات متوازنة، هي حسب تسلسل الأهمية: المعالج، وذاكرة رام، وبطاقة الرسوميات، والقرص الصلب. ولأن زيادة الآداء بإضافة أكثر من 128 ميجابايت من ذ اكرة رام، أمر غير محسوم في جميع التطبيقات، باستثناء تطبيقات محطات العمل والمزودات، فإن اختيار بطاقة الرسوميات المناسبة يعتبر أمراً مهمأ جداً، لجميع المستخدمين. لكن اختيار بطاقة الرسوميات المناسبة أصبح أكثرصعوبة من السابق، بسبب وجود محدد ضخم من المصطلحات الفنية المستخدمة لوصف تقنيات الرسوميات. ووضعنا لهذا، مجموعة من المصطلحات الفنية المستخدمة في هذا المجال، في نهاية هذا المقال. أحد الأمثلة الشائعة للمفاهيم لبخاطئة المتعلقة ببطاقات الرسوميات، القول بأن بطاقة الرسوميات التي تحتوي على 32 ميجابايت من الذاكرة هي دائماً أفضل أداء من بطاقة الرسوميات التي تحوي 16 ميجابايت فقط، و لكن هذا غير صحيح دائماً. و نحتاج لتقييم أداء بطاقة الرسمويات الى معرفة زمرة الرقاقات المستخدمة و نوع و تردد الذاكرة ، ناهيك عن مدى حداثة برنامج القيادة.
    يعتمد اختيار بطاقة الرسوميات المناسبة لحاسويك على المعالج المتوفر لديك، و على التطبيقات التي تريد تشغيلها. فإذا كان المعالج بطيئاً نسبياً فإنه لن يتمكن من تزويد بطاقة الرسوميات بعدد كاف من المضلعات في الثانية الواحدة، لكي تصيَرها (render) وتظهرها. واذ ا كانت بطاقة الرسوميات قادرة على تصيير الأشكال بمعدل أسرع من المعدل الذى يزوَد به المعالج، فإن الأخير سوف يلعب دور عنق الزجاجة بالنسبة للأداء. ويحدث أمر معاكس، إذ ا كان المعالج أسرع من بطاقة الرسوميات، فهي التي سوف تلعب في هذه الحالة، دور عنق الزجاجة. ويعني هذا أن استخدام بطاقة رسوميات بسعر 400 دولاو، في نظام سرعته 500 ميجاهرتز، لن يؤدي عملياً، إلى نتائج أسرع من نتائج استخدام بطاقة رسوميات بسعر 200 دولار. ويمكنك العودة إلى عدد شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 2000، الصفحة 54، لتشاهد عددأ ضخمأ من الأمثلة التي يستخدم فيها معالج عالي الأداء، مع بطاقة رسوميات بمستوى ابتدائي، ما يعيق الأداء العام للنظام. من المهم أيضأ، أن ندرك أن استخدام بطاقة رسوميات أسرع، سيؤدي إلى تحسين الأداء في تطبيقات محددة فقط، إذ يمكن لجميع زمر الرقاقات، باستثناء الزمر الأولية المدمجة، تشغيل التطبيقات المكتبية القياسية، مثل برنا مجي وورد، وا كسل، بسرعة كافية، بينما تستفيد برامج الألعاب والملتيميديا كثيرآ، من بطاقة الرسوميات الأسرع. والواقع، أن تطوير محركات الألعاب ثلاثية الأبعاد الجديدة، هو الذى يقود سوق بطاقات الرسوميات، وتصميم المعالجات الجديدة. ولكي تعرف بطاقة الرسوميات المناسبة لك، عليك بقراءة الصفحات التالية، لتتعرف على دور سوق الرسوميات جؤ صناعة الحواسيب.

    ********************************************************
    بطاقة 3dfx Voodoo4 4500

    لم يكن العام 2000 عامة جيداً بالنسبة لشركة 3Dfx، بسبب التأخير الكبير الذي عانت منه معمارية VSA-100. ولم تتمكن الشركة من إعادة السيطرة على سوق بطاقات الرسوميات، منذ انتهاء سيطرة معمارية Voodoo2 قبل عدة سنوات، ولا يبدو الأمر مختلفآ هذا العام، عن الأعوام السابقة.
    تعتبر Voodoo4 4500 بطاقة من المستوى الابتد ائي، وهي مبنية على زمرة الرقاقات VSA-100، حيث تتضمن رقاقة واحدة، و32 ميجابايت من ذاكرة SDR-SDRAM. وصممت كل من الذاكرة وزمرة الرقاقات للعمل بتردد 166 ميجاهرتز، وهوتردد منخفض نسبيأ، حسب المقاييس الحديثة. لكن وحدة التحويل RAMDAC بتردد 50 3 ميجاهرتز، تركت أثراً جيداً، إذ تمكنت مرا تحقيق جودة عالية جداً للصور. وتحتوي البطاقة على برامج قيادة لجميع أنواع أنظمة التشغيل الرئيسية، بما في ذلك دعم مجموعات وظائف 3D API الثلاث الرئيسية: Direct3D، OpenGL، GLide. وتمكننا زمرة الرقاقات VSA-100 من دعم تقنية إزالة التكسرات (anti-aliasing) على كامل الشاشة، بتمريرتين. وتعمل هذه الميزة عند تشغيلها، بتخفيض النتوءات الناشئة حول الكائنات ثلاثية الأبعاد، على حساب تخفيض الأداء بنسبة 40%. لكن، إذا أخذنا في الاعتبار الأداء المنخفض للبطاقة، فإننا لاننصح بتشغيل هذه الميزة مطلقاً، باستثناء حالات استخدام كثافات نقطية منخفضة، مثل 800*600. كانت النقطة السلبية الأخرى، التي وجدناها في هذه البطاقة، هي أن عملية تركيب برامج القيادة معقدة جدآ. فعليك أولأ، تحديث برنامج Windows Installer، تم إعادة الإقلاع، وتركيب برامج القيا دة، واعادة الإقلاع مرة ثانية، قبل أن تتمكن من استخد ام البطاقة. فإذا عانى الحاسوب من انهيار النظام، أو توقفه، أثناء عملية إعادة الإقلاع، عليك إعادة جميع الخطوات مرة ثانية.
    وجدنا من خلال اختبارات الأد اء، أن وجود رقاقة VSA-100 واحد ة، وانخفاض سرعة الذاكرة، أدى إلى الحد من أداء بطاقة Voodoo4 4500 و على الرغم من أن معدلات عرض الإطارات كانت مقبولة عند الكثافتين النقطيتين 800* 600 و1024 *768، عند تعطيل مفعول ميزة إزالة التكسرات (anti-aliasing)، إلا أنها غير مناسبة للتطبيقات المقبلة الأكثر تطلباً. أما عند الكثافات النقطية الأعلى، فقد ا كانت بطاقة Voodoo4 4500 غير قادرة على عرض الإطارات بسلاسة.
    على الرغم من أن شركة 3dfx تعتبرعمومأ، صاحبة الفضل في اختراع المسرع العتادي للأبعاد الثلاثية، إلا أنها فقدت لمساتها في هذا المجال. وكان الأداء الضعيف، والمزايا غير ا المفيدة لهذه البطاقة (فهي أدنى سرعة، من أن تسمح بتشغيل ميزة إزالة التكسرات على كامل الشاشة)، دافعاً قوياً للابتعاد عنها. وكان المسمار الأخير في نعش هذه البطاقة، هو سعرها المرتفع، الذي يصل إلى 187 دولاراً، ما يجعلها بسعر البطاقة الأسرع منها بمرتين، وهي بطاقة ATi Radeon 32DDR. ولا يوجد ما يمكنه انتشال هذه البطاقة من الوضع الذي هي فيه.

    الحكم : مرتفعة الثمن جداً، بالنسبة لأدائها الضعيف.
    المنتج: Voodoo4 4500
    السعر: 187 دولار
    الشركة: Space Recording
    موقع ويب: http://www.3dfx.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 1
    | المزايا 1
    | القيمة 1
    | التقييم العام 1
    *************************************

    بطاقة 3dfx Voodoo5 5500
    تعتبر Voodoo5 5500 الآن، البطاقة الأكثر! تطورأ من سلسلة بطاقات VSA-100، الخاصة أ بشركة 3dfx، بعد إلغاء إنتاج البطاقة الضخمة Voodoo5 6000 و يعتبر سعرها الذي يبلغ 359 دولاراً، مرتفعأ أيضأ.
    تستضيف بطاقة Voodoo5 5500، بالاستفادة من تقنية (Scan Line Interleave) SLI، رقاقتين من نوع VSA-100، تحتوي كل منها على 32 ميجابايت، من ذ اكرات SDR SDRAM ما يجعل السعة الإجمالية للبطاقة 64 ميجابايت، وهي تعمل بتردد 66ميجاهرتز، كما في حالة بطاقة Voodoo4 4500 تعمل تقنية SLI على أن تصيَر كل رقاقة من الرقاقتين، الخطوط الأفقية بالتناوب على الشاشة، ما يجعلها أسرع بمرتين، من البطاقات التي تحتوي على رقاقة واحدة. وبما أن لوحة البطاقة تحتوي على رقاقتين، وعلى مجموعتين من الذاكرات، فهي بقياس طول كامل تقريبآ، وهو أمر نادر هذه الأيام. وربما يجد الأشخاص الذين لديهم حواسيب صغيرة الصندوق، أن تركيب هذه البطاقة في حواسيبهم أمر مستحيل.
    يضاف إلى ذلك، أن الرقاقة الثانية تتطلب وصلة تغذية بطراز وصلة القرص الصلب، وهذا حل غير مناسب لمشكلة التغذية. واذا أخذنا في الاعتبار أن بطاقة Voodoo5 6000 كانت ستتطلب وحدة تغذية خارجية لرقاقاتها الأربع، فلا بدَ من التوجس من كفاءة استثمار الاستطاعة في رقاقة VSA-100 تشترك بطاقة Voodoo5 5500، للأسف، با لبرمجيات المعقدة ذاتها، التي تستخدمها شقيقتها الصغرى Voodoo4 4500.
    لا يؤدي عمل رقاقتين على التوازي، إلى مضاعفة الأداء في بطاقة Voodoo5 5500. فعلى الرغم من أن معدل عرض الإطارات كان أعلى بشكل ملحوظ، من معدل عرض الإطارات في بطاقة Voodoo4 4500، إلا أنه كان غير قادر على تقديم صور سلسة عند الكثافات النقطية والأعماق اللونية المرتفعة. والميزة الفعلية الوحيدة، التي تتمتع بها هذه البطاقة، هي قدرتها على تشغيل نمط إزالة التكسرات بأربع تمريرات، ما ينتج صوراً جميلة فعلاً. لكن الأداء يتأثر بصورة كبيرة، في هذا النمط، إذ ينخفض بنسبة 70%، ما يجعله غيرقابل للاستخدام عمليأ. فإذ ا كنت من الذين يستخدمون بكثرة، برامج محاكا ة الطيران، حيث تعتبر معدلات عرض الإطارات أقل أهمية، مما هي في ألعاب الرماية ثلاثية الأبعاد 3D Shooters، فقد يكون هذا النمط خياراً معقولاً. وعلى الرغم من أن نمط إزالة التكسرات بتمريرتين، يعتبر أفضل مما هو في بطاقة Voodoo4 4500، إلا أن انخفاض الأداء يبقى كبيرأ، نسبيأ.
    على الرغم من الأداء المتوسط المستوى لبطاقة Voodoo5 5500، إلا أنها غير ناجحة، بسبب سعرها المرتفع، الذي يعود إلى وجود رقاقتين على البطاقة، ومنبع تغذية غير مناسب، ولوحة دارة مطبوعة ضخمة. والأفضل أن تبحث عن إحدى البطاقات التي تتضمن رقاقة واحدة فقط، من شركة أخرى.

    الحكم : صور جميلة، لكن، على حساب الأداء والسعر العالي.
    المنتج: Voodoo5 5500
    السعر: 359 دولاراً
    الشركة: Space Recordeing
    موقع الوب: http://www.3dfx.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 2
    | المزايا 2
    | القيمة 1
    | التقييم العام 2
    *************************************

    بطاقة AOpen GeForce 2GTS
    شركة AOpen معروفة أكثر في مجال صناعة اللوحات الأم عالية الجودة، ومجال سواقات الأقراص الضوئية، لكنها تنتج أيضاً، بطاقات الرسوميات. لا تصمم أو تصنع شركة AOpen زمر رقاقات الرسوميات، بل تشتريها من شركة nVIDIA، ثم تبني البطاقة عليها، كما تفعل جميع الشركات التايوانية.
    بطاقة شركة AOpen، كما يدل اسمها، مبنية على زمرة الرقاقات nVIDIA GeForce 2 GTS، الشعبية جداً، وهي تمتاز بنواة ذ ات تردد مرتفع بقيمة 200 ميجاهرتز، تدعمها 32 ميجابايت من ذاكرات DDR SDRAM، التي تعمل بتردد 166 ميجاهرتز (333 ميجاهرتز فعلياً).
    و تؤمن وحدة التحويل الرقمي التشابهي RAMDAC بتردد 350 ميجاهرتز، دعم الكثافات النقطية والأعماق اللونية المرتفعة، بجودة صور حسنة، على الرغم من أنها أدنى جودة من صور بطاقتي Voodoo5 5500، وMatrox Millennium G450. وتدعم زمرة الرقاقات جميع المزايا الأساسية اللازمة للأبعاد الثلاثية، مثل إزالة التكسرات العتادية ، وضغط الأنسجة (texture compression)، والتحويل والإضاءة (Transform and Lighting). ويمكن للميزة الأخيرة أن تحسَن الأداء كثيراً، في البرامج التي تم تشفيرها لهذا الغرض. وتوفر شركة AOpen برنامج قيادة خاصأ بها، يدعم جميع أنظمة التشغيل الرئيسية، بدلاً من برنامج شركة nVIDIA.
    كانت نتائج اختبارات أداء بطاقة AOpen، متوقعة جدأ، بالنسبة لبطاقة مبنية على زمرة الرقاقات GeForce 2 GTS. وعلى الرغم من أنها أسرع قليلأ، من البطاقة المشابهة لها، وهي بطاقة Gigabyte GA-GF2000، إلا أنه من المستحيل تحديد الاختلاف بالعين المجردة. قدمت هذه البطاقة معدلات إظهار إطارات، أنتجت صورة سلسة، عند جميع الكثافات النقطية الرئيسية، لكنها لم تستطع تقديم أداء جيدأ، عند الكثافة النقطية 600 *1200. فإذا أردت العمل عند هذه الكثافة النقطية، عليك البحث عن بطاقة أعلى ثمناً.
    على الرغم من أن زمرة الرقاقات GeForce 2 GTS تعتبر سريعة جدأ، إلا أنها بدأت تفقد مكانتها أمام النماذج الأحدث، مثل Ultra Pro، التي تنتجها شركة nVIDIA أيضاً. وساعدت التطورات التي حدثت على برنامج القيادة أيضأ، في تحسين أداء البطاقات المبنية على زمرة الرقاقات ATi Radeon أخفقت بطاقة AOpen في إثبات وجودها، بوجود عدد كبير من البطاقات من المستوى المتوسط، ضمن مجموعة البطاقات المختبرة في هذه الجولة، على الرغم من أنها مازالت تعتبر تصميمآ قويأ جداً. لكن بطاقة ATi Radeon 32DDR أقل سعرآ منها بحوالي 40 دولاراً، ما يجعلها أفضل من حيث السعر.

    الحكم : بطاقة جيدة، لكنها ليست مميزة.
    السعر: 215 دولارآ.
    المنتج: AOpen GeForce 2 GTS
    الشركة: Servex
    موقع : http://www.aopen.com.tw
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 3
    | المزايا 2
    | القيمة 3
    | التقييم العام 3

    ******************************************************

    بطاقة ATi All-in-Wonder Radeon
    بطاقات رسوميات الملتيميديا 3All-in-Wonder ، من شركةATi، معروفة جداً، منذ عدة سنوات، وهي تغطي الحلقة المفقودة في السوق، بين بطاقات المحترفين مرتفعة الثمن، والبطاقات القياسية التي تتضمن الخدمات الأساسية. وتتابع بطاقة All-in-Wonder Radeon هذا التقليد القوى، بل تضيف عليه رسوميات ثلاثية الأبعاد عالية الأداء، ما يقضي على العديد من البطاقات القياسية.
    تستخدم بطاقة All-in-Wonder أحدث وقاقات Radeon، التي تدعم أحدث مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد المتقدمة، مثل ميزات التحويل والإضاءة ، وميزة ضغط الأنسجة، وميزة إزالة التكسرات على كامل الشاشة. وتعمل نواة زمرة الرقاقات Radeon على تردد 166ميجاهرتز، وتحتوي على 32ميجابايت من ذ اكرة DDR SDRAM، التي تعمل أيضآ، بتردد 166 ميجاهرتز (333ميجاهرتز فعلياً). ولأن بطاقات 3All-in-Wonder ، السابقة تخلفت تقنياً عن بطاقات ATi الأخرى، فإن هذه الرقاقة تعتبر مزيجاً رائعاً. لكن وظائف الملتيميديا في هذه البطاقة، هي التي جعلتها تتفوق على مثيلاتها من البطاقات. ويعود الفضل في هذا، إلى وجود الرقاقة الإضافية ATi Rage Theatre. ومن ضمن مزايا هذه البطاقة، مولَف تلفزيوني، وخرج تلفزيوني عن طريق مخرج S-Video، أو مخرج مركب. وتساعد رقاقة Rage Theatre أيضاً، على تحسين تشغيل أقراص DVD، ما يعطي صوراً أفضل، من صور أي بطاقة رسومية أخرى في الأسواق. وتتضفن مزايا البطاقة الأكثر تقدماً، إمكان التقاط إشارة فيديو، وترميزها إلى ملف MPEG-2، ما يوفر مساحات ضخمة من حجم القرص. وتعتبر قدرتها على ترميز أفلام 2MPEG-2 (المواصفة القياسية ذاتها المستعملة في أفلام DVD) كافية وحدها، لتعتبر بطاقة رائعة، مقابل أقل من 250 دورلاً.
    لم تكن بطاقة All-in-Wonder منخفضة الأداء، عندما يتعلق الأمر بالتطبيقات ثلاثية الأبعاد المتطلبة، فقد قدمت نتائج محترمة في جميع الاختبارات، باستثناء نتائجها عند أعلى كثافة نقطية، وهي لذلك، بطاقة رائعة جداً. وعلى المستخدمين الذين يرغبون في تشغيل الألعاب والتطبيقات الأخرى، عند الكثافة النقطية 1200*1600، النظر إلى البطاقة الأعلى ثمناً، وهي بطاقة Ati Radeon 64DDR. و تجدر الاشارة الى النتيجة الرائعة التي حصلت عليها البطاقة في احدى اختبارا، حيث سجلت 74,62 إطار في الثانية في اختبار MDK2 ما يعني أن زمرة الرقاقات Radeon تحتوي على وحدة تحويل و اضاءة قوية جداً.
    تعتبر بطاقة Ati All-in-Wonder بسعرها البالغ 215 دولاراً، بطاقة جيدة فعلاً. فهي تملك الأداء اللازم لمقارعة أي بطاقة رسومية أخرى، وتتضمن ميزات مدهشة جداً، في مجال خدمات التقاط الفيديو، على الرغم من أنها ليست كبطاقات المحترفين. ويضاف إلى ذلك، أنها تملك ميزة إضافية، وهي تضمنها مولَفاً تلفزيونياً.

    الحكم : أكثر البطاقات كمالاً، من حيث المزايا، بفضل وصلات الملتيميديا الرائعة.
    المنتج: ATi All-in-Wonder Radeon
    السعر: 215 فى دولاراً.
    الشركة: Computer2000
    موقع ويب: http://www.ati.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 3
    | المزايا 5
    | القيمة 3
    | التقييم العام 4

    ******************************************************

    بطاقة ATi Radeon 32DDR
    ناضلت شركة ATi، خلال العامين الماضيين، لإنتاج زمرة رقاقات يمكنها مجاراة مثيلاتها من شركتي nVIDIAو 3Dfx إلا أنها تمكنت أخيراً، مع زمرة رقاقات Radeon، من وضع يدها على منجم من ذهب. وتعتبر بطاقة Radeon واحدة من أربع بطاقات مختلفة تعتمد على هذه الزمرة، أرسلتها الشركة الكندية العملاقة لاختبارات هذه الجولة، ما يبين أهمية زمرة رقاقات Radeon بالنسبة للشركة.
    تعتبر بطاقة 32DDR حالياً، بطاقة متوسطة المستوى من عائلة Radeon، حيث تقع بين بطاقة 32DDR الادنى وبطاقة 64DDR الأعلى. وتحتوي بطاقة 32DDR على 32 ميجابايت من ذ اكرة DDR SDRAM التي تعمل بسرعة 166 ميجاهرتز (333 ميجا هرتز فعلياً). ويعمل معالج Radeon GPU بتردد 166ميجاهرتز أيضاً. وتدعم هذه البطاقة جميع مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد المتقدمة، باستثناء ميزة تغطية النتوءات (bump mapping)، على الرغم من أن البرامج التي تستفيد من هذه الميزة مازالت نادرة. لا تتضمن بطاقة 32DDR أي وصلات ملتيميديا، كما هو الحال مع باقي أفراد عائلة Radeon، فهي لذلك، محدودة بمخرج D-SUB VGA فقط. لكن، لأن احتمال استفادة معظم المستخدمين من المخرج التلفزيوني بشكل منتظم، ضعيف، فإن تأثير هذه الإمكانات المحدودة يعتبر طفيفة نسبيآ. جاءت بطاقة 32DDR مماثلة. من حيث الأداء، لبطا قة All-in-Wonder Radeon، بفضل تضمنها ذ اكرة ومعالج رسومي بالسرعة ذاتها. وسجلت معدلات إطارات جيدة جداً، عند جميع الكثافات النقطية الرئيسية في اختبارات Quake III، على الرغم من أنها ليس سريعة بشكل كاف، لتستخدم مع الكثافة النقطية 1600*1200. وبينت زمرة الرقاقات Radeon، مرة ثانية، قوة وحدة التحويل والإضاءة ، بنتيجة رائعة جداً، في اختبار MDK2، حيث تمكنت من هزيمة العديد من البطاقات الأعلى ثمناً، بهامش كبير. وعندما يزداد عدد التطبيقات التي تستفيد فعلاً، من وحدة التحويل والإضاءة ، فإن مستخدمي هذه البطاقة سيسرون لسرعتها الكبيرة.
    تحصل على هذه البطاقة الرائعة من شركة ATi مقابل 180 دولاراً. وعلى الرغم من اعتمادها على نصف كمية الذاكرة الموجودة في بطاقة 64DDR الأعلى ثمناً، (سعرها 315 دولار)، إلا أن بطاقة ATi Radeon 32DDR لم تفرط بالكثير من الأداء. وهي لذلك، بطاقة منافسة جداً، يصعب هزمها. وتعتبر أفضل صفقة بلا منافس في هذه الجولة.

    الحكم : أداء رائع، وسعر منافس جداً، وتعتبر أفضل بطاقة بين البطاقات المختبرة، من حيث القيمة.
    المنتج: Ati Radeon 32DDR
    السعر: 179 دولاراً.
    الشركة: Computer2000
    موقع ويب: http://www.ati.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 3
    | المزايا 2
    | القيمة 5
    | التقييم العام 3

    ******************************************************

    بطاقة ATi Radeon 32SDR
    تنتمي هذه البطاقة إلى عائلة Ati Radeon الناجحة جداً، وهي من المستوى الابتدائي، ومصممة للحواسيب منخفضة التكلفة، ولا تضحَي بقسم كبيرمن الأداء.
    خفضت شركة ATi سرعة تردد الساعة لزمرة رقاقات Radeon في هذه البطاقة ه إلى 160 ميجاهرتز، للحفاظ على تكلفة منخفضة، إلى جانب تخفيض سرعة الذاكرة إلى قيمة التردد ذاتها. ولأن الذاكرة في هذه البطاقة ،من نوع SDR، وليست من نوع DDR، فهي أقل سرعة بمقدار 173ميجاهرتز من بطاقة 32DDR. وأدى هذ ا الأمر إلى تخفيض سعر البطاقة بمقد ار 60 دولاراً، ليصل إلى 119 دولاراً فقط. وعلى الرغم من أن هذه البطاقة تحتوي على معالج رسومي أقل سرعة، ومعمارية ذاكرة بعرض حزمة أخفض، إلا أنها تدعم جميع مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد العادية، ويشمل هذا وحدة التحويل والإضاءة الممتازة، والمشتركة في جميع بطاقات Radeon. يضاف إلى هذا، أن البطاقة تحتوي على مخرج فيديو مركب لاستخدامه مع شاشة ألعاب ضخمة، أو لتسجيل خرج الحاسوب على شريط مسجل فيديو. وهذه الميزة جيدة، إلا أنها ليست ذات أهمية كبيرة.
    حققت بطاقة Ati Radeon 32SDR نتائج جيدة في اختبارى Quake III، وMDK2، وتمكنت من تسجيل 80.6 إطار في الثانية، عند كثافة نقطية تبلغ 800 *600 ، في اختبار Quake III، و56.94 إطار في الثانية، في اختبار MDK2 عند كثافة نقطية تبلغ 1024*768، ما تبين أن هذه البطاقة سريعة إلى حد كاف لممظم الألعاب ثلاثية الأبعاد السائد ة في الأسواق. لكن، يجب عدم استخدامها مع الألعاب التي تحتاج إلى كثافات نقطية عالية، إذ سجلت 23.8 إطار في الثانية، عند كثافة نقطية تبلغ 1600*1200. وتبين هذا الأمر أن المعالجات الرسومية الحديثة عالية السرعة، محدودة بعرض حزمة الذاكرة، أكثرمن أي عامل آخر، لأن أداء بطاقة 32 ميجا بايت DDR Radeon، كان أفضل كثيراً عند الكثافات النقطية المرتفعة. لكن هذه البطاقة برهنت بالنسبة لمعظم المستخدمين، أنها تتمتع بالقوة الكافية لتشغيل معظم التطبيقات ثلاثية الأبعاد.
    إن تخفيض عرض حزمة الذاكرة عن طريق استخدام ذاكرات SDR بدلأ من ذ اكرات DDR، يوفر الكثير من المال، ويجعل من هذه البطاقة صفقة اقتصادية جيدة. والعيب الوحيد لهذه البطاقة، هو انخفاض أدائها كثيرآ، عند الكثافات النقطية المرتفعة. وعلى الأشخاص الذين لديهم مراقيب قياس 19 بوصة، أو 21 بوصة، أن يبحثوا عن بطاقة أخرى، أما أولئك الذين يعانون من ميزانية محدودة، أو الذين يملكون مراقيب صغيرة، فيجب أن يضعوا بطاقة 32DDR في رأس قائمة التسوق لديهم.

    الحكم : توازن جيد، بين الأداء والسعر.
    المنتج: ATi Radeon 32SDR
    السعر: 190 دولاراً.
    الشركة: Computer2000
    موقع ويب: http://www.ati.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 2
    | المزايا 2
    | القيمة 4
    | التقييم العام 3

    ******************************************************

    بطاقة ATi Radeon 64DDR
    (((((خيار المحررين لمجلة بي سي مجازين الطبعة العربية)))))

    بطاقة 64DDR نموذج متقدم من عائلة بطاقات Ati Radeon، حيث تستضيف أكبر كمية من الذ اكرة على لوحة البطاقة، وتتمتع بأعلى تردد للساعة.
    يحتوي هذا النموذج من بطاقات Radeon، على معالج رسوميات يعمل بتردد 183 ميجاهرتز، وتتطلب هذه السرعة زيادة في التبريد، للحفاظ على استقرار الرقاقة. وتحتوي البطاقة على ذ اكرة ضخمة، بسعة 64 ميجابايت من نوع DDR SDRAM، تعمل أيضاً، بتردد 183 ميجاهرتز (366 ميجاهرتز بشكل فعال)، ما يضع هذه البطاقة في المراتب العليا في الأسواق، إلى جانب بطاقتي Hercules 3D Prophet II GTS Pro، Ultra. ونتوقع أن تضمن الإمكانات المتقدمة لمعالج الرسوميات Radeon GPU، مثل فى عم ضغط الأنسجة، وازالة التكسرات العتادية، ووحدة التحويل والإضاءة ، حياة مفيدة وطويلة لهذه البطاقة الرسومية القوية. ويوجد إلى جانب الخرج القياسي D-SUB VGA، مقابس لدخل وخرج الفيديو المركب، إلى جانب مقبس خرج S-Video. وعلى الرغم من مرونة هذه البطاقة، من حيث الإمكانات، إلا أن بطاقة All-in-Wonder التي تنتجها الشركة ذاتها، تتفوق عليها من حيث إمكان التقاط الفيديو، لكن بأداء عام أخفض.
    أظهرت هذه البطاقة، في اختباري Quake III و MDK2، قوة معالج
    الرسوميات Radeon GPU، وقوة عرض الحزمة الواسع، لمعمارية
    الذاكرة. وكانت البطاقة الأقل ثمناً، التي تمكنت من تزويدنا بمعدل
    إطارات جيد، عند الكثافات النقطية العالية، مثل 1600*1200، حيث
    سجلت نتيجة رائعة وصلت إلى 24.9 إطار في الثانية. واذ ا أخذنا في
    الاعتبار أن البطاقة الوحيدة التي تمكنت من هزيمة هذه البطاقة، كانت أعلى ثمنآ بمبلغ 184 دولاراً، فإن بطاقة Radeon64DDR تعتبر صفقة رائعة، بالنسبة لسعرها. وعندما قارنَا بين نتائجها في هذه الاختبارات، مع الاختبارات السابقة التي أجريناها عليها، وجدنا أن أداءها واستقرارها تحسنا كثيراً، بفضل برامج القيادة المحدثة.
    تجدو الإشاوة أخيراً، إلى أنه على الرغم من توفر بطاقات أسرع قليلاً، من بطاقة ATi Radeon 64DDR، فإن السعر المرتفع لتقنيات تلك البطاقات يجعلها مترفعة الثمن، بينما تقدم بطاقة Ati Radeon 64DDR أداء رائعاً، وتتمتع بمستقبل جيد، وتعتبر صفقة جيدة، بالنسبة لسعرها.

    الحكم : أداء رائع ومزايا رائعة، بسعر ممتاز، ونجاح واضح.
    المنتج: ATi Radeon 64DDR
    السعر: 315 $
    الشركة: Computer2000
    موقع ويب: http://www.ati.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 5
    | المزايا 5
    | القيمة 5
    | التقييم العام 5
    ******************************************************

    بطاقة Gigabyte GA-660 Plus
    مع ظهور بطاقات أسرع وأعلى ثمناً، كل ستة أشهر، في سوق الرسوميات، فمن الصعب أن نتذكر البطاقات القديمة نسبياً. وتعتبر بطاقة 3Gigabyte GA-660 Plus واحدة من تلك البطاقات القديمة، التي كانت تعتبر قبل سنتين من أحدث البطاقات، لكنها هبطت الآن، إلى المستوى الابتدائي.
    ترتكز بطاقة GA-660 Plus على زمرة الرقاقات القديمة nVIDIA TNT2 Pro، وهي أقدم بجيلين من معمارية GeForce 2 الحالية.
    وعلى الرغم من أنها تعتبر واحدة من أولى البطاقات التي تدعم ألواناً بعمق 32 بت، إلا أن مجموعة مزاياها تعتبر الآن، قديمة نسبياً. فهي لا تدعم مثلاً، مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد المتقدمة، مثل ضغط الأنسجة، و ازالة التكسرات العتادية، ووحدة التحويل والإضاءة . يضاف إلى ذلك، أن هذه البطاقة لا تعمل على ناقل أحدث من AGP 2x، على الرغم من أننا شاهدنا تحسناً طفيفاً في الأداء، عند الانتقال إلى ناقل AGP 4x، إلا أن هذا الأمر لا يعتبر قيداً رئيسياً.
    وظهر قدم عمر بطاقة 3GA-660 Plus من خلال ذاكرة الإطارات ذات السرعة المنخفضة SDRAM، بترد د 166 ميجاهرتز، وبسعة 32 ميجا بايت، ومن خلال التردد المنخفض لوحدة RAMDAC، بتردد 300 ميجاهرتز. لكن البطاقة بقيت قادرة على عرض الكثافات النقطية المرتفعة، مثل 1600*1200 ، بل وحتى 2048*1536، على الرغم من أن الأداء كان ضعيفاً جداً، عند تلك الكثافات النقطية.
    لم يدهشنا أن تكون بطاقة GA-660 أقل بطاقات هذه الجولة سرعة، بحيث تنافست مع بطاقة Matrox Millennium G450 على المركز الأخير، في معظم الاختبارات. والمعدلات ا لجيد ة لعرض الإطارات محدودة نسبياً، بالكثافات النقطية المنخفضة، مثل 800 *600، وهي لذلك مناسبة لأصحاب المراقيب الصغيرة. أما عند زيادة الكثافة النقطية إلى قيم أكبر، فإن معدل عرض الإطارات يصبح غير مناسب للاستخدام المريح. وعلى الرغم من أن هذه البطاقة لا تعتبر رديئة الأداء، إلا أنها تبين مدى سرعة تطور سوق بطاقات الرسوميات، بالمقارنة مع أسواق العناصر الأخرى.
    لا تستطيع بطاقة Gigabyte GA-660 Plus أن تجابه التطور مع الزمن، الذي لا يمكن تفاديه. فالبطاقات الجديدة أسرع منها، وتتمتع بجودة صور أفضل ومزايا أكثر. لكن، يمكن للأشخاص الذين يعانون من ضيق الميزانية، والذين لديهم مراقيب صغيرة، أن يأخذوها في الاعتبار، على الرغم من أنها لا تفسح المجال أمام تحسين الأداء في المستقبل ، ويمكن أن نستخدم بدلاً عنها بطاقة MSI MS-8818، التي يزيد سعرها بمبلغ 18دولاراً فقط، لكنها أسرع منها بحوالي مرتين.
    الحكم : من الأفضل تجنب هذه البطاقة، إلا إذا كانت ميزانيتك محدودة جداً، لأن عمر معالج الرسوميات في هذه البطاقة يصل إلى سنتين.
    المنتج: Gigabyte GA-660 Plus
    السعر: 92 دولاراً
    الشركة: Golden Systems
    موقع ويب: http://www.gigabyte.com.tw
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 1
    | المزايا 1
    | القيمة 3
    | التقييم العام 2
    ******************************************************

    بطاقة Gigabyte GA-GF2000
    يفصل بين معالجي الرسوميات، للبطاقتين التي أرسلتهما الشركة التايوانية العملاقة Gigabyte للاختبار في هذه الجولة، حوالي عامين كاملين. ويعكس هذ ا وجود فروق كبيرة في الأداء بينهما.. فبطاقة GF2000 أسرع بمرتين ونصف المرة، من بطاقة GA-660 Plus.
    ترتكز بطاقة GF2000 على زمرة الرقاقات الشهيرة nVIDIA GeForce 2 GTS. وتمثل زمرة الرقاقات هذه معالجات الرسوميات متوسطة المستوى من عائلة 3GeForce 2 GTS التي تقع بين بطاقة MX في أسفل القائمة، وبطاقات Pro و Ultra في أعلى القائمة.
    ويعمل معالج الرسوميات عند تردد 200 ميجاهرتز، ويدعمه 32 ميجابايت من ذاكرات DDR SDRAM، بتردد 66، ميجا هرتز (فعلياً 333 ميجا هرتز). لكن الأداء ليس بجودة نموذج Pro من بطاقات Hercules، التي تحتوي على ذ اكرة رام بترددات أعلى، فأداء معالج الرسوميات في هذه البطاقة محدود بعرض حزمة الذاكرة، وهو يدعم جميع مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد المتقدمة، مثل إزالة التكسرات العتادية، وضغط الأنسجة، ووحدة التحويل والإضاءة .
    سرعة بطاقة GF2000 كافية لمعظم المستخدمين. وأثبتت في اختباراتنا، أنها تقع في الشريحة العليا من قائمة ترتيب البطاقات، فلم يتفوق عليها سوى البطاقات الأعلى ثمناً من عائلة GeForce 2، وبطاقات ATi Radeon ذات ذاكرات DDR. وكانت نتائج الاختبارات أكثرمن كافية بالنسبة لمعظم المستخدمين، حيث عرضت البطاقة 74.8 إطار في الثانية، في اختبار Quake III عند الكثافة النقطية 1024*768 و 58,53 إطار في الثانية، في اختبار MDK2 عند الكثافة النقطية ذاتها، لكنها لم تكن قادرة على إظهارمعدل إطارات جيد عند كثافة 1600*1200، على الرغم من أنها متفوقة الأداء عند الكثافات النقطية الأخفض، ما يفسح المجال لاستخدامها مع التطبيقات الأكثر تطلبآفي المستقبل.
    تمتل بطاقة 2000Gigabyte GA-GF2000، التي يبلغ سعرها 230 دولاراً، صفقة مناسبة إذا أخذنا في الاعتبار آداءها المدهش، لكن مجموعة مزاياها ضعيفة نسبياً. وعند مقارنتها مع بطاقة GeForce 2 GTS حالما الآخرى، من شركة 6AOpen، لا يلاحظ وجود فرق مميز، باستثناء فرق السعر الذي يبلغ 15 دولاراً. وتتفوق بطاقة ATi Radeon 32DDR، عليها من حيث القيمة بينما تتفوق بطاقة Radeon 64DDR عليها من حيث الآداء.و بوجود عدد كبير من البطاقات المتشابهة في هذه الجولة، فإن هذه البطاقة لا تقدم شيئاً مميزاً، عن باقي البطاقات.

    الحكم : تصميم بإمكانات جيدة، لكنه ليس مميزاً.
    المنتج: Gigabyte GA-GF2000
    السعر: 230 دولاراً
    الشركة: Golden Systems
    موقع ويب: http://www.gigabyte.com.tw
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 3
    | المزايا 2
    | القيمة 3
    | التقييم العام 3
    ******************************************************

    بطاقة Hercules 3D rophet II GTS Pro
    هذه احدى البطاقات الأربع التي أرسلتها شركة Hercules إلى اختبارات هذه الجولة، و هي مبنية أيضاً، على زمرة الرقاقات nVIDIA GeForce 2، وتملأ الفجوة بين المستوى المتوسط والمستوى العالي، من حيث السعر و الآداء، عند مقارنتها مع بطاقات Hercules الاخرى.
    ترتكز هذه البطاقة على زمرة الرقاقات الجديدة GeForce 2 Pro، من شركة nVIDIA و هي تتضمن تغييراً جذرياً، للتصميم الاساسي لزمرة الرقاقات GeForce 2 GTS ومع استمرار ارتفاع سرعة معالجات الرسوميات بمعدلات مرتفعة، فإن تقنية الذ اكرة تناضل للحاق بالركب. ويعني هذا أن العديد من معالجات الرسوميات الحالية، مثل GeForce 2 لألإٍ، مازالت محدودة الآداء بمعماريات الذ اكرة البطيئة. اطلقت شركة nVIDIA بطاقة GeForce 2 ، استجابة لهذا الامر، حيث تماثل بطاقة GTS، باستثناء ناقل الذ اكرة فيها. وساعدت زيادة تردد ذاكرة الإطارات DDR SDRAM، من 166 إلى 200 ميجاهرتز (فعلياً 400 ميجاهرتز)، ومضاعفة سعة الذاكرة من 32 ميجابايت إلى 64 ميجابايت. على التخلص من عنق الزجاجة للآداء، بسبب انخفاض عرض حزمة الذاكرة. و معالج الرسوميات هو ذاته، ويدعم جميع مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد المتقدمة، مثل ضغط الأنسجة، ووحدة التحويل والإضاءة .
    ساعد كل من التردد الأعلى و الذاكرة الوسيطة الأكبر. على تحسين أداء بطاقة Hercules 3D Prophet II GTS Pro بهامش ملحوظ. في اختبارات الأداء التي أجريناها. وعلى المستخدمين الذين يبحثون عن تحسينات أكبر في الآداء. إلقاء نظرة على بطاقة Ultra ذات السعر المرتفع. التي تستضيف معالج رسوميات أسرع، و ذاكرة أكبر. ولن يتمكن المستخدمون الذين يعملون على تطبيقات ثلاثية الأبعاد عند الكثافات النقطية المنخفضة، وعلى مراقيب صغيرة، من مشاهدة أي فائدة فعلية من رقاقة Pro على بطاقة GTS، لأن البطاقة الأقدم سريعة جداً، عند تلك الكثافات النقطية. لكن بطاقة Pro تستحق سعرها، عند الكثافات النقطية والأعماق اللونية الأكبر، فهي واحد ة من ثلاث بطاقات فقط، تمكنت من تقديم معدل إطارات جيد في اختبار Quake III عند الكثافة النقطية 1600*1200.
    يعتبر مبلغ 399 دولاراً مبلغاً كبيراً، لبطاقة رسوميات ليست للمحترفين.
    وهزم بطاقة Hercules 3D Prophet II GTS ، البطاقة الأقل سرعة منها قليلاً، وهي بطاقة ATi Radeon 64DDR، التي حازت على لقب خيار المحررين في هذه الجولة.

    الحكم : أداء رائع جداً، لكن مقابل تكلفة إضافية، كالعادة.
    المنتج: Hercules 3D Prophet II GTS Pro
    السعر: 399 دولاراً
    الشركة: Space Recording
    موقع ويب: http://www.hercules.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 4
    | المزايا 3
    | القيمة 3
    | التقييم العام 3
    ******************************************************

    بطاقة Hercules 3D Prophet II MX DDV
    أثبتت شركة Hercules في اختبارات سابقة، قدرتها على تجميع لوحات GeForce 2 MX جيدة و بسعر مناسب. وتقدم هذه البطاقة تطوراً عن البطاقة الأساسية MX، مع إضافة ميزة DDV إليها، وهذا ما جعلنا مهتمين بمعرفة الاختلافات الفعلية بينهما.
    تتضمن بطاقة DDV، على مستوى النواة، ما تتضمنه ا البطاقة الأساسية Hercules 3D Prophet II MX، التي تستخدم زمرة الرقاقات ابتدائية المستوى nVIDIA GeForce 2 MX، وهي تعمل بتردد 175 ميجاهرتز، مدعومة بذ اكرة إطارات بسعة 32 ميجابايت، بينما تعمل الأخيرة SDR SDRAM ، بتردد 183 ميجاهرتز. وعلى الرغم من أن هذا الأمر أدى إلى تخفيض التكاليف الإجمالية بحوالي 100 دولار بالمقارنة مع بطاقة GeForce 2 GTS، إلا أنه أدى أيضاً، إلى هبوط كبيرفي الآداء، لا سيما عند الكثافات النقطية العالية. فما الذي تحصل عليه مقابل 32 دولاراً إضافية، بالمقارنة مع بطاقة Hercules الأخرى؟ تمكنك التكلفة الإضافية من دعم ميزة TwinView، التي تعتبر منافسة لتقنية DualHead ا لمعروفة من شركة Matrox. وفي كلتا الحالتين، تمكننا هذه الميزة من وصل جهاز خرج ثاني كجهاز رئيسي. وقد يكون هذا الأمر مفيداً جداً، للمستخدمين في مجال الأعمال، لأنه يقلل من زمن التقليب في الملفات الكبيرة. والغريب في الأمر، أن شركة Hercules اختارت الفيديو المركب، كمقبس خرج ثانوي، ما أعطى البطاقة اسم DDV (Dual Display Video). وهذ ا يعني أنه بإمكانك وصل تلفزيون يعرض أفلام DVD لأطفالك، أثناء متابعتك العمل على مرقابك.
    لكن، علينا أن نتساءل عن العدد الفعلي من المستخدمين الذين يمكنهم الاستفادة من هذه الميزة، بالمقارنة مع استخد ام مرقاب ثان مخصص لمجال الأعمال. فإذا كنت تعتقد بأن الخيار الأخير هو الأنسب، فعليك إلقاء نظرة على بطاقة Matrox Millennium G450.
    تقدم بطاقة DDV الأداء ذ اته الذى تقدمه بطاقة Hercules 3D Prophet II MX ، بدون أن تضيف ميزة مفيدة. وعلى الرغم من أنها أسرع من بطاقة المخرج الثنائي الأخرى، أي بطاقة Matrox G450، إلا أن هذا لا يبرر سعرها الذي يبلغ 172 دولاراً.

    الحكم : مثال رديء عن تقنية المخرج الثنائي، ويفضل تجنبها.
    المنتج: Hercules 3D Prophet II MX DDV
    السعر: 172 دولاراً.
    الشركة: Space Recording
    موقع ويب: http://www.hercules
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 2
    | المزايا 2
    | القيمة 3
    | التقييم العام 2
    ******************************************************

    بطاقة Hercules 3D Prophet II MX
    تعرفت المنطقة العربية لأول مرة على زمرة الرقاقات nVIDIA GeForce 2 MX، في شهر ديسمبر/ كانون الأول 2000.
    واستغرق إنتاج البطاقات حوالي أربعة أشهر حتى وصلت إلى سوق التجزئة. لكن هذا التأخير تم تعويضه عبر إنتاج ثلاث بطاقات مختلفة، تستخدم زمرة الرقاقات ذاتها.
    توسع بطاقة MX عائلة nVIDIA GeForce 2، لتشمل السوق الموجهة نحو الأجهزة الاقتصادية من المستوى الابتدائي. وتم تخفيض تردد النواة من 200 إلى 175 ميجاهرتز، في سبيل تخفيض التكلفة، مع الاحتفاظ بوحدة التحويل الرقمي التشابهي RAMDAC بتردد 350 ميجاهرتز ذاتها، لضمان جودة نوعية الصور. وتم تحويل ذ اكرة الإطارات من 166ميجاهرتز DDR إلى 183 ميجاهرتز SDR SDRAM. لكن هذ ا التخفيض في التردد، من 333 ميجاهرتز إلى 183 ميجاهرتز فعلياً، يعمل ككابح قوي للأداء، لا سيما عند الكثافات النقطية والاعماق اللونية المرتفعة. وينخفض استهلاك الطاقة أيضاً، بفضل ترددات العمل المنخفضة، ما يسمح باستخدام حلول للتبريد، تساعد على خفض تكاليف لوحة البطاقة.
    وتدعم هذه البطاقة جميع مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد، مثل إزالة التكسرات على كامل الشاشة، وضغط الأنسجة، ووحدة التحويل والإضاءة ، بفضل التصميم الأساسي القوي لعائلة GeForce 2. وتمثل بطاقة Hercules 3D Prophet II MX، بسعرها البالغ 140 دولاراً، صفقة جيدة لقاء سعرها.
    حصلت بطاقة Hercules 3D Prophet II MX على مجموعة جيدة من النتائج، في اختبارات الأداء، عند الكثافات النقطية المنخفضة، مثل 800*600. لكن ارتفاع الكثافة النقطية، فإن عرض الحزمة المنخفض لذاكرة الإطارات الوسيطة، يفرض حدوداً شديدة، على الأداء. فلم يعد الألعاب عند كثافة 1600*1200، مثلأ، وارداً مطلقاً. وسجلت البطاقة 42.4 إطار في الثانية، في اختبار Quake III عند الكثافة النقطية 1024*768، ما يعني أنها لا تملك إمكانات لاستيعاب التطبيقات المستقبلية.
    على الرغم من أن الفكرة التي تكمن خلف زمرة الرقاقات GeForce 2 MX تعتبر جيدة، إلا أنها تعتمد كثيراً، على سياسة تسعير اللوحات، التي تتبعها شركات التصنيع المختلفة. وفي هذه الحالة، فإن شركة Hercules أنتجت لوحة مصمماً بشكل جيد، وبسعر يجعل قيمته مقبولة، بالنسبة لثمنه.
    الحكم : بطاقة مقبولة، لكنها مرتفعة جدآ، با لنسبة للوحات GeForce 2 MX
    المنتج: Hercules 3D Prophet II MX
    السعر: 140 دودلارا
    الشركة: Space Recording
    موقع ويب: http://www.hercules.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 2
    | المزايا 2
    | القيمة 3
    | التقييم العام 2
    ******************************************************

    بطاقة Hercules 3D Prophet II Ultra
    ((حازت على لقب "جدير بالتقدير"))
    هذه هي البطاقة الرابعة التي أرسلتها شركة Hercules للاختبارفي هذه الجولة، وتشغل موقعاً مميزاً في السوق، وهي بطاقة من المستوى الابتدائي للمحترفين، بسعر 499 دولارآ، لكنها موجهة بشكل خاص، للمستخدمين المنزليين المتحمسين، وللذين يمارسون الألعاب المتقدمة. يصبح سبب ارتفاع سعر بطاقةUltra واضحة، عندما تنظر إلى مواصفاتها.
    فهي مبنية على زمرة الرقاقات القابلة للتدرج nVIDIA GeForce 2 GTS، و يمكن وصفها بأنها (البطاقة الوحش)، إذ رفع تردد النواة لمعالج الرسوميات فيها، إلى 250 ميجاهرتز. وتبلغ سعة الذاكرة الوسيطة للإطارات 64 ميجابايت، وهي المسؤولة عن ارتفاع ثمن البطاقة، لأنها تتألف من ذاكرات DDR SDRAM، بتردد 230 ميجاهرتز، وتصل فعلياً، إلى معمارية ذاكرة تحبس الأنفاس بتردد 460 ميجاهرتز. وتتطلب مثل هذه الذاكرة السريعة نظام تبريد خاصاً، لكننا لم نواجه مشاكل في الاستقرار، مع هذه البطاقة، بفضل المهارات الهندسية التي تتمتع بها شركة Hercules. وجميل بهذه المواصفات المدهشة، أن نجد شركة مصنعة للبطاقات، تضع وصلة خرج عالي الجودة على بطاقة مثل هذه. ويؤمن وجود مقبس DVI إلى جانب المقبس القياسي D-SUB، إمكانات مثالية للربط مع مرقاب LCD رقمي، للحصول على أفضل جودة متوفرة للصور. وتتضمن البطاقة جميع مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد، لأنها تعتمد على زمرة الرقاقات GeForce 2 GTS، التي تعمل بترددات أعلى للساعة.
    لم يكن مدهشاً أن تكون Ultra أسرع البطاقات أداء في اختبارات الأداء الأربعة. وبينما يبدو تفوق الأداء محدوداً عند الكثافات النقطية المنخفضة، إلا أنه يبدو واضحة ومتألقة، في المهام الأكثر تطلباً، عند الانتقال إلى كثافة 1600*1200، حيث فشلت معظم البطاقات في تقديم أداء جيد. وسجلت بطاقة Ultra في هذا الاختبار تحديداً، نتيجة أعلى خمس مرات ونصف
    المرة، من النتيجة التي سجلتها أقل البطاقات سرعة.
    لا بد أن تتوقع أداء مدهشأ مقابل 500 دولار. فبطاقة Ultra لا تخيب توقعاتك. لكن، لن يتمكن العديد من المستخدمين من مشاهدة قوة هذه الرقاقة في معظم التطبيقات والكثافات النقطية، ما يجعلها عرضة للتساؤل من ناحية القيمة مقابل الثمن. وقد يكون من الأفضل الانتظار، وقد يكون من الأفضل تحديداً، لأن شركة nVIDIA تلمح إلى إصدار معالج الرسوميات التالي، و اسمه الرمزي NV20، بداية هذا الصيف ، وحتى ذلك الحين، فإن بطاقة ATi Radeon 64DDR تعتبر خياراً أفضل، إلا إذا كنت تشعر بأن التكلفة ليست عائقاً عندك.
    الحكم : أداء يحبس الأنفاس، كأسرع بطاقة في العالم، لكن السعر مرتفع جداً.
    المنتج: Hercules 3D Prophet II Ultra
    السعر: 499 دولاراً
    الشركة: Space Recording
    موقع ويب: http://www.hercules.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 5
    | المزايا 4
    | القيمة 1
    | التقييم العام 3
    ******************************************************

    بطاقة Matrox Millennium G450
    تأتي هذه البطاقة في المرتبة الثانية من حيث القدم، بعد بطاقة Gigabyte GA-660 مباشرة، وهي واحدة من البطاقات القديمة في هذه الجولة.
    وتعتبر بطاقة Millennium G400 تم تخفيض تكلفتها، واعادة إصدارها للعام 2000 وما بعده.
    لم تشحن شركة Matrox بطاقات جديدة، منذ ظهور بطاقة G400 الأساسية، العام الماضي، ويعني هذا أن بطاقة G450 تقنية قديمة نسبياً. وعلى الرغم من تضمنها ذاكرة إطارات وسيطة DDR SDRAM، بسعة 32 ميجابايت، فإنها لا تعتبر من بطاقات الرسوميات ثلاثية الأبعاد عالية السرعة. وكانت بطاقة G400 شعبية لدى المستخدمين في مجال الأعمال، ولا يبدو أن بطاقة G450 استثناء عن هذه القاعدة. وبسبب افتقارها لدعم مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد المتقدمة، مثل ضغط الأنسجة، ووحدة التحويل و الاضاءة، فإنها لا تستطيع منافسة مثيلاتها، مثل بطاقات عائلة Ati Radeon، أو بطاقات عائلة nVIDIA GeForce 2. لكنها توفر ميزة مفيدة جداً، لمستخدمي الأعمال، معروفة باسم DualHead. وتسمح هذه الميزة باستخدام مرقاب ثان يوصل بمقبس D-SUB إضافي يوجد على الجانب الخلفي. وهذا مثالي لتشغيل البريد الإلكتروني على أحد المرقابين، وتشغيل تطبيقات أخرى على المرقاب الآخر. ويمثل المرقاب الثاني وحدة تحويل رقمي تشابهي (RAMDAC 230 ميجاهرتز) خاصة به، ولن يؤثر لذلك، على جودة الصورة على الشاشة الرئيسية، الأمر الذي يجعل بطاقة G450 خياراً مناسبأ، للرسوميات ثنائية الأبعاد لمحطات العمل للمحترفين. وقد ظهرت تقنية DualHead أول مرة، مع بطاقة G400، وهو ما يجعلها تمتاز بجودة استقرار و مزايا برنامج القيادة فيها.
    ليست بطاقة Millennium G450 ، مناسبة بأي حال، لتطبيقات الرسوميات ثلاثية الأبعاد ا الجدية، أو الألعاب التي تعتمد على السرعة، بسبب المعمارية القديمة نسبياً، وانخفاض سرعة الساعة. وهي غير مناسبة أيضاً، لكثافات نقطية تزيد على 800*600. لكن، إذا أ كانت معظم تطبيقاتك تعتمد على الرسوميات ثنائية الأبعاد بشكل رئيسي، وتستخدم الألعاب ، أحياناً فقط، فإنه يمكن أخذ هذه البطاقة في الاعتبار. سجلت هذه البطاقة (أخفض) نتيجة، أو ثاني أخفض نتيجة، في جميع الاختبارات، إلى جانب بطاقة Gigabyte GA-660 Plus.
    يجعل نقص القوة في مجال الرسوميات ثلاثية الأبعاد بطاقة Millennium G450 غير مناسبة لمستخدمي الألعاب والمستخدمين المنزليين. لكن يمكنها أن تكون ذات قيمة حقيقية لمستخدمي الأعمال وذلك لقدرتها على تشغيل مرقابين في آن واحد.

    الحكم : تستحق أخذها في الاعتبار فقط، إذا كنت ترغب في تشغيل مرقابين في آن.
    المنتج: Matrox Millennium G450
    السعر: 145 دولاراً.
    الشركة: Expert Computers
    موقع ويب: http://www.matrox.com
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 1
    | المزايا 4
    | القيمة 3
    | التقييم العام 2
    ******************************************************

    بطاقة MSI MS-8818
    شركة MSI، هي إحدى الشركات التايوانية العملاقة في مجال صناعة اللوحات الأم، إلا أنها لم تثبت وجودها جيداً، في سوق بطاقات الرسوميات. ويبدو أن الشركة مصممة على تغيير هذه الصووة، بطرح سلسلة جديدة من البطاقات المبنية على زمرة الرقاقات nVIDIA GeForce 2.
    بطاقة MS-8818 من المستوى الابتدائي في هذه العائلة، وهي مبنية على زمرة الرقاقات GeForce 2 MX. و صمم معالج الرسوميات فيها، للتطبيقات منخفضة التكلفة، ومنخفضة الحرارة، كما هو واضح من آلية التبريد الساكنة. ويعمل معالج الرسوميات بتردد 175 ميجاهرتز، مدعوم بمقدار 32 ميجابايت من ذاكرات SDRAM، بتردد 183 ميجاهرتز. وخلافاً للعديد من البطاقات الحديثة، فإن هذه الذاكرة ليست من نوع DDR، ما يساعد على خفض التكاليف كثيراً، لتصل إلى 110 دولارات فقط. لكن هذه البطاقة ليست عديمة المزايا، فهي تدعم جميع مزايا الرسوميات ثلاثية الأبعاد المتقدمة، مثل ضغط الأنسجة، ووحدة التحويل و الاضاءة، بفضل التصميم الأساسي القوي لعائلة GeForce. وتوفر أيضاً، مخرج فيديو مركباً على اللوح الخلفي للربط مع جهاز تلفزيون، أو جهاز تسجيل فيديو.
    سجلت بطاقة Ms-8818 نتائج جيدة، في اختبارات الأداء، مثل 76.9 إطار في الثانية في اختبار Quake III، عند الكثافة النقطية 800*600، و سجلت 43,86 إطا رفي الثانية، في اختبار MKD2 عند الكثافة النقطية 1024*768. لكن استخدامها مع الكثافات النقطية الأعلى غير وارد، بسبب انخفاض عرض حزمة الذاكرة. استطاعت بطاقة MSI، أن تصل على نتائج أفضل من أي بطاقة أخرى تعتمد على زمرة الرقاقات GeForce 2 MX. ويعود السبب في ذلك، إلى أن شركة MSI، لا تكتب برامج القيادة بنفسها، بل تعتمد على أحدث برامج القيادة، التي تصدرها شركة nVIDIA، والتي تبدو أسرع من تلك التي تكتبها شركة Hercules. وعلى الرغم من أن هذا الأمر يجعل البطاقة تبدو أقل احترافاً، إلا أن زيادة الأداء، تعوض هذه النقطة. وتوفر شركة MSI كثيراً من الجهد المطلوب، حين تستعمل برامج قيادة من شركة nVIDIA، ما يخفض تكاليف إنتاج البطاقة.
    لا نتوقع أن تفوز أي بطاقة تعتمد على زمرة الرقاقات GeForce 2 MX، بأية جائزة من ناحية الأداء، لكن من الممكن أن تشكل صفقة جيدة بالنسبة لسعرها. ويجب أن تتذكر شركة Hercules هذا الأمر جيدآ، عندما تحدد سعر بطاقتي MX.
    يمكن القول أخيراً، أن شركة MSI توفر بطاقة تعتبر صفقة جيدة بالنسبة لسعرها، وتقدم بديلاً أقل ثمثاً، لبطاقة ATi Radeon 32DDR.

    الحكم : صفقة جيدة لقاء سعرها، لكنها مهزومة أمام منافسيها.
    المنتج: MSI MS-8818
    السعر: 110 دولاراً.
    الشركة: Ashley
    موقع ويب: http://www.msi.com.tw
    _____________________________________
    | درجات تقييم المختبر من 5
    | الاداء 2
    | المزايا 2
    | القيمة 4
    | التقييم العام 3
    *************************************


    نقلاً عن مجلة PC Magazine النسخة العربية
    بواسطة أبو فهد
    هل أنت مبتدئ؟..قبل أن تسأل إقرأ هذا الموضوع المهم للأخ العزيز MAX BOSS
    مرجع لأهم المواضيع في المنابر للأخ العزيز محمود حجازي


    gulf999........................!


  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية Dr.wz
    تاريخ التسجيل
    Nov 2000
    المنطقة
    الإمــارات | السعودية
    ردود
    1,618
    جزاك الله خير


    كرت الشاشة مهم جداً جداً للفوتوشوب



    تقبل تحياتي

    اخوك
    أبو فيصل
    ! رحمك الله يا Dr.wz وغفر لنا ولك !
    فـــوتــ(CS)ــــــــوشـــــــــــــاب وبس

  3. #3
    بسم الله
    السلام عليكم
    جزاك الله خير يا أبو فهد على ما قدمت .
    لكن عندي ملاحظة ، ما هي الفائدة من ذكر هذه الأنواع إن لم تكن موجودة في العالم العربي ، والسؤال طبعا للمجلة وليس موجها لك ، أم هل هي موجودة وأنا لا أدري ؟؟
    ممكن تفيدنا يا أبو فهد إذا كنت رأيتها أن تعلمنا أين هي ..
    أنا رأيت نواع واحد من ATI All in wonder Radeon 64mb ولا أدري أي نوع منها .
    أنا لدي كرت من فترة حوالي سنة اسمه ATI all in wonder 32mb 128rage هل تعرف عنه شيء ..

    ومشكور مرة أخرى على الموضوع ..

    إذا لم تزد على الحياة شيئاً ، فاعلم أنك زائد - الرافعي

    ----------------------------

    موقع زخارف إسلامية


  4. #4
    السلام عليكم

    اللأخ أبو فهد أنا لم أقرأ المجله ولكن أعتقد بأن المقال قديم أو أن المجله متأخره في طرح هذا الموضوع .

    ( أنا لا أعترض على طرح الموضوع بل موضوع أتمنى أن يلقى أهتمام من الأخوة الأعضاء لأهميته ) .

    فأقول أن هذا الموضوع مهم جدا وخاصة للمصممين الذين تهمهم السرعة في إنجاز العمل فهنا ومن منطلق الحاجة لهذا الموضوع يجب على المتخصصون في هذا المجال ( وأقصد المجلات الكمبيوترية ) والتي تعمل على التميز في مجالها أن تبحث عن ماهو جديد لتوضح للقارئ ما يدور في الساحة وذلك لأعتماد كثير من الناس على هذه المجلات المتخصصة في إثراء معلوماتهم فهم من الطبيعي إن يصدقون ما يكتب في هذه المجلات ويبنون ورشهم من هذه المعدات .

    يرجى النظر في هذه العناوين ولكن كلها وللأسف بالأنجليزي .

    للمفاضله بين الكروت .
    http://www.anandtech.com/showdoc.html?i=1422

    هنا لمعلومات عن كروت الشاشات عامة .
    http://www4.tomshardware.com/guides/graphic.html

    هنا لعلومات عن الجي فورس الثالث . حيث أنه يعتبر الأفضل حتى اللآن .
    http://www6.tomshardware.com/graphic/01q1/010227/

    -----------
    الموضوع طويل ولكن للأسف ليس لدي وقت لتكميله .

    خالد المطيري

  5. #5
    السلام عليكم .:.

    جزاك الله خير على هذا الموضوع ..

    بس البطاقات كلها غالية جدا ما عدا الأخيرة ، ومع ذلك يعيب


    الأخيرة أنها ليست من شركة متخصصة .
    إذا أنت لم تزرع وأبصرت حاصدا
    ندمت على التفريط في زمن البذر

  6. #6
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..
    أشكر لكم تفاعلكم الطيب..

    أخي العزيز أبو فيصل ..
    وياك ..
    الله يعطيك العافيه


    أخي وليد..
    أصدقك القول اذا قلت ان لي أكثر من 6 شهور ما زرت اسواق الكمبيوتر ، و أتمنى لو أحد الاخوان لو عنده خبر يوافينا به
    لكن هم ((يقولون)) الدراسة للسوق ....... (العربي)!!!


    أخي خالد المطيري..
    هذه المقالة من عدد ابريل/نيسان 2001 ..
    يعني عدد الشهر .....!
    بالنسبة لموضوع الكروت فأنا معك فهو موضوع مهم ، و لكن!..
    نحن كهواة يمكن ما يهمنا هذا الموضوع الا مرة كل سنه أو سنتين.. حسب اهتمام الشخص
    و بيني و بينك عالم الحاسب مجنون! ، و كل ثلاثة أشهر أو أقل ينزل منتج يقلب السوق و المستهلك ما يدري وش يلحق! و اللي يساير التكنولوجيا الله يعينه عليها!
    أما مجلاتنا ، فياعيني عليها .. و الله يسلم الترجمة!
    لن اعلق أكثر!.. آخر سطر من ردي على أخي وليد .. و مصيبه اذا كان الوضع كذلك
    أخيراً ..أشكرك على المواضيع التي وضعت لها روابط


    أخي وسم ..
    شكراً لك ..
    الغالي قيمته فيه!... غالباً

    شكراً للجميع ..
    أخوكم أبو فهد

    هل أنت مبتدئ؟..قبل أن تسأل إقرأ هذا الموضوع المهم للأخ العزيز MAX BOSS
    مرجع لأهم المواضيع في المنابر للأخ العزيز محمود حجازي


    gulf999........................!

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل