صفحة 1 من 2 12 أخيرأخير
النتائج المعروضة من 1 الى 20 من مجموع 34

موضوع: في ذكرى ميلاد المصطفى ( صلى الله عليه وسلم )

ردود: 34 | زيارات: 2295
  1. #1
    عضو
    صور رمزية داسامةحاتم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المنطقة
    الموصل ـ العراق
    العمر
    59
    ردود
    124

    في ذكرى ميلاد المصطفى ( صلى الله عليه وسلم )




    بماذا أتكلم في حضرة الرسول المصطفى ( صلى الله عليه وسلم ) ؟

    ماذا أقول وماذا أصف من عظمة سيد الأنبياء والرسل الذي وصفه الله عزّ وجل بقوله : ( وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ ) ؟

    وعند أي موقف من مواقفه الشريفة أقف ؟

    أعند موقفه يوم نزل عليه الوحي الإلهي في غار حراء ليشرفه ربه الجليل برسالة الهدى والرحمة إلى الناس أجمعين ؟ أم عند موقفه يوم صدع بأمر ربه ( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ ) ؟

    أم أمام صفحات صبره العظيم على أذى قومه وعشيرته في مكة ؟ أم عند قمة تشريفه من قبل ربه الكريم ليلة الإسراء والمعراج ؟

    وماذا أقول عن يوم الهجرة ؟ وما أدراك ما الهجرة ، يوم الفصل بين الحق والباطل وبين النور والظلام .

    وأيام الله عند رسوله الأمين ، أيها أعظم وأيها أجل ؟

    يوم بدر أم يوم أحد ؟ يوم الخندق أم يوم الحديبية ؟ ام يوم فتح مكة أم يوم حنين؟

    وهل أستطيع ان اصف أو أتحدث عن مشاعر المصطفى ( صلى الله عليه وسلم ) وهو يخطب في الناس في حجة الوداع ، يوم الحج الاكبر ، معلنا أكتمال ولادة أمته بقول الله عز وجل (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمْ الْإِسْلَامَ دِينًا ) ؟

    أخواني في الله ، إذا كانت إرادة الله عزّ وجل فينا أن لا نحظى بشرف المثول بين يدي حضرة المصطفى (صلى الله عليه وسلم ) في الدنيا ، فانه (صلى الله عليه وسلم ) يبشرنا بأن أقربنا منه يوم القيامة أكثرنا صلاة عليه ، ولأذكركم بقول من قال : أعمالنا بين القبول وردها ... الا الصلاة على الحبيب محمد

    اللهم صل وسلم على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد عدد خلقك وزنة عرشك ورضا نفسك ومداد كلماتك ، صلاة دائمة بدوام ملك الله



    العراق ـ الموصل 12 ربيع الاول 1426هـ / 21 نيسان 2005 م




    الدكتور اسامة الحاتم


  2. #2
    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين ، أما بعد : فهذه وقفات مع المحتفلين بميلاد خير البشر صلى الله عليه وآله وسلم ، أسأل الله أن ينفع بها :

    الوقفة الأولى

    لقد أمر الله نبيّه صلى الله عليه وسلم باتباع الشريعة الربانية ، وعدم اتباع الهوى ، قال تعالى : ( ثم جعلناك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون ) ، فالعبادات كلها توقيفيّة ، بمعنى أنه لا مجال للرأي فيها ، بل لا بد أن يكون المشرّع لها هو الله سبحانه وتعالى ، ولذلك أمر الله نبيّه في أكثر من موضع باتباع الوحي : ( إن اتبع إلا ما يوحى إليّ ) ، وقد قرّر العلماء أنّ : العبادات مبنيةٌ على الاتباع لا الابتداع .

    الوقفة الثانية
    لقد امتنّ الله تعالى على عباده ببعثة الرّسول صلى الله عليه وسلم وليس بميلاده ، قال تعالى : ( لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِنْ أَنْفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُبِينٍ ) (آل عمران:164) .

    الوقفة الثالثة
    السلف الصالح لم يكونوا يزيدون من الأعمال في يوم ولادة النبي صلى الله عليه وسلم على سائر الأيام ، ولو فعلوا لنقل إلينا ! ولا يخفى لأنهم أشدّ الناس حبًّا وتعظيمًا واتباعًا .
    قال العلامة / أبي عبد الله محمد الحفار المالكي : ( ألا ترى أنّ يوم الجمعة خير يومٍ طلعت عليه الشمس ، وأفضل ما يفعل في اليوم الفاضل صومه ، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن صوم يوم الجمعة مع عظيم فضله ، فدلّ هذا على أنه لا تحدث عبادة في زمان ولا في مكان إلا إذا شرعت ، وما لم يشرع لا يفعل ، إذ لا يأتي آخر هذه الأمة بأهدى مما أتى به أولها ... والخير كله في اتّباع السلف الصالح ) المعيار المعرب 7 / 99 .

    الوقفة الرابعة
    انظر إلى فقه الفاروق عمر بن الخطاب حين أرَّخ بهجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم رمز انتصار دينه ، ولم يؤرّخ بمولده ووفاته ، أتدري لماذا ؟ تقديماً للحقائق والمعاني على الطقوس والأشكال والمباني !!

    الوقفة الخامسة
    إن أوّل من أحدث بدعة المولد : الخلفاء الفاطميون بالقرن الرابع للهجرة بالقاهرة ، فقد ابتدعوا ستة موالد : المولد النبوي، ومولد الإمام علي وفاطمة والحسن والحسين ، ومولد الخليفة الحاضر ، وبقيت هذه الموالد على رسومها إلى أن أبطلها الأفضل ابن أمير الجيوش ، ثم أعيدت في خلافة الحاكم بأمر الله سنة 524هـ بعد ما كاد الناس ينسونها .
    فعلى هذا لم تعرف الأمة هذا المولد قبل هذه الدولة ، فهل هي أهلٌ للاقتداء بها ؟ والغريب أنّه وصل بالبعض ، تفضيل ليلة المولد النبوي على ليلة القدر !!

    الوقفة السادسة
    اختلف المؤرخون وأهل السير في الشهر الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم ، فقيل : ولد في شهر رمضان ، والجمهور : على أنه ولد في ربيع الأول ، ثم اختلف هؤلاء في تحديد تاريخ يوم مولده على أقوال :

    فقيل : اليوم الثاني من ربيع الأول قاله ابن عبد البرّ ، وقيل : اليوم الثامن ، صححه ابن حزم ، وهو اختيار أكثر أهل الحديث ، وقيل : اليوم التاسع ، وهذا ما رجّحه أبو الحسن الندوي ، وزاهد الكوثري ، وقيل : اليوم العاشر ، اختاره الباقر ، وقيل : اليوم الثاني عشر ، نصّ عليه ابن إسحاق ، وقيل : السابع عشر من ربيع الأول ، وقيل : الثامن عشر من ربيع الأول ...

    وهذا إن دلّ على شيء فهو يدلّ على عدم حرص الصحابة على نقل تاريخ مولده صلى الله عليه وسلم إلينا ، فلو كان في ذلك اليوم عبادة ، لكانت معلومة مشهورة لا يقع فيها خلاف ، ولنقل إلينا مولده على وجه الدقّة .

    قال الشيخ القرضاوي : ( إذا نظرنا إلى هذا الموضوع من الناحية التاريخية : نجد أنّ الصحابة رضوان الله عليهم،لم يحتفلوا بذكرى مولد النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا بذكرى إسراءه ومعراجه أو هجرته ، بل الواقع أنهم لم يكونوا يبحثون عن تواريخ هذه الأشياء ! فهم اختلفوا في يوم مولد النبي صلى الله عليه و سلم ، فإن اشتهر أنه الثاني عشر من ربيع الأول ، لكن البعض يقول : لا ، الأصح اليوم التاسع من ربيع الأول وليس يوم الثاني عشر ، وذلك لأنه لا يترتب عليه عبادة أو عمل ، ليس هنالك قيام في تلك الليلة ولا صيام في ذلك اليوم ، فلذلك المعروف أنّ الصحابة والتابعين والقرون الأولى وهي خير قرون هذه الأمة لم تحتفل بهذه الذكريات ! بعد ذلك حدثت بعد عدة قرون بدأت هذه الأشياء .. ) .

    ولمراعاة هذا الخلاف ، كان صاحب إربل يحتفل بالمولد ، سنةً في ثامن شهر ربيع الأول ، وسنة ً في ثاني عشرة !!! ( انظر ابن خلكان 1 / 437 ) .

    الوقفة السابعة

    إنّ التاريخ الذي ولد فيه نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، هو بعينه التاريخ الذي توفي فيه ! : ( يوم الاثنين 12 ربيع الأول ) ، فليس الفرح فيه بأولى من الحزن فيه ، نبّه على ذلك غير واحد من أهل العلم ، منهم ابن الحاج المالكي ، والإمام الفاكهاني .
    قال ابن الحاج المالكي : ( العجب العجيب : كيف يعملون المولد بالمغاني والفرح والسرور كما تقدّم ، لأجل مولده صلى الله عليه وسلم كما تقدّم في هذا الشهر الكريم ؟ وهو صلى الله عليه وسلم فيه انتقل إلى كرامة ربه عزّ وجل ، وفجعت الأمة وأصيبت بمصابٍ عظيم ، لا يعدل ذلك غيرها من المصائب أبدًا ، فعلى هذا كان يتعيّن البكاء والحزن الكثير ... فانظر في هذا الشهر الكريم ـ والحالة هذه ـ كيف يلعبون فيه ويرقصون ) المدخل 2 / 16 .

    الوقفة الثامنة
    من الملاحظ أنّ انتشار الاحتفال بالمولد النبوي بين المسلمين ، كان في البلاد التي جاور فيها المسلمون النصارى ، كما في الشام ومصر .. فالنصارى كانوا يحتفلون بعيد ميلاد المسيح في يوم مولده ، وميلاد أفراد أسرته ، فكان ذلك سببًا في سرعة انتشار تلك البدعة بين المسلمين تقليدًا للنصارى .
    حتى قال الحافظ السخاوي مؤيدًا الاحتفال بالمولد : ( وإذا كان أهل الصليب اتّخذوا ليلة مولد نبيّهم عيدًا أكبر ، فأهل الإسلام أولى بالتكريم وأجدر ) !! وقد تعقّبه الملا علي القاري : ( قلت : ممّا يردّ عليه أنّا مأمورون بمخالفة أهل الكتاب ) المورد الروي في المولد النبوي / 29 .

    الوقفة التاسعة
    إنّ محبة الرسول صلى الله عليه وسلم ، لا تتحقّق بالاحتفال بمولده ، وإنّما تتحقّق بالعمل بسنّته ، وتقديم قوله على كل قول ، وعدم ردّ شيء من أحاديثه ، ولنعلم أنّ الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه قد وسعهم دين الله من غير احتفالٍ بمولده ، إذًا فليسعنا ما وسع رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه .

    والفرح بمحمدٍ صلى الله عليه وسلم ، لا يمكن أن يقتصر على يومٍ واحدٍ ، بل بكل لحظة من لحظات حياة المسلم ، بالتزام أوامره واجتناب نواهيه ، والخضوع لكل ما جاء به من عند الله تعالى ، فلا تقف الفرحة أمام يومٍ واحدٍ ، بل نجعل لنا من كل يومٍ جديدٍ ، التزامًا أكثر بالسنة ، ، لنحوّل ضعفنا إلى قوةٍ ، ونرسي في أنفسنا قواعدَ عقيدتنا ، ومبادئ الإسلام العظيم .

    الوقفة العاشرة
    قال النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لا تطروني كما أطرت النصارى ابن مريم، فإنما أنا عبده، فقولوا عبدالله ورسوله ) البخاري .
    أكثر تلك الموالد فيها إطراءٌ ومبالغة في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم ، والغريب أنّه حتى المؤيدين للموالد ، قد أقرّوا بوجود الغلو الذي يصل إلى درجة الكفر !! خاصةً عندما تجرّأ البعض على تأليف كتب عن المولد النبوي ، ثم وضع الأحاديث على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ! تأييدًا لذلك يقول عبد الله الغماري ـ أحد كبار الصوفية المعاصرين ـ :

    ( .. وكتب المولد النبوي ملأى بهذه الموضوعات ، وأصبحت عقيدةً راسخة في أذهان العامة ، وأرجوا أن يوفّقني الله إلى تأليفٍ حول المولد النبوي ، خالٍ من أمرين اثنين : الأحاديث المكذوبة ، والسّجع المتكلّف المرذول ... والمقصود أنّ الغلو في المدح مذمومٌ لقوله تعالى : " لا تغلوا في دينكم " ، وأيضًا فإنّ مادح النبي صلى الله عليه وآله وسلم بأمر لم يثبت عنه ، يكون كاذبًا عليه ، فيدخل في وعيد : " من كذب عليّ متعمّدًا فليتبوّأ مقعده من النار " .
    وليست الفضائل النبويّة مما يتساهل فيها برواية الضعيف ونحوه ، لتعلقها بصاحب الشريعة ونبي الأمة ، الذي حرّم الكذب عليه وجعله من الكبائر ، حتى قال أبو محمّد الجويني والد إمام الحرمين بكفرِ الكاذب عليه صلى الله عليه وسلم .
    وعلى هذا فما يوجد في كتب المولد النبوي وقصة المعراج من مبالغات وغلوٍ لا أساس له من الواقع : يجب أن تُحرق ، لئلا يُحرق أصحابها وقارئوها في نار جهنّم ، نسأل الله السلامة والعافية ) من نقده لبردة البوصيري ص 75.
    وقد جرت العادة في الموالد أن تختم بالعبارات البدعية والتوسلات الشركيّة ، ولا حول ولا قوة إلا بالله .

    الوقفة الحادية عشرة
    ما يدور في الموالد من المفاسد ، لا تخفى على مسلم ، من أهمها :
    أنّ المحتفلين بالمولد يرمون المخالفين ـ وللأسف ـ بعدم محبة الرسول صلى الله عليه وسلم !! متناسين بأنّ التعظيم والمحبة تكون بالاتباع لا الابتداع ، وكذلك : ما يجري داخل الموالد من إطفاء الأنوار وهزّ الرؤس وتمايل الأكتاف و .. ناهيك عن الأذكار المكذوبة والقصص الموهومة ، ويقول الشيخ علي محفوظ الأزهري : ( فيها إسراف وتبذير للأموال ، وإضاعة للأوقات فيما لا فائدة منه ولا خير فيه ) الإبداع / 324 ، والقواعد الشرعية تقضي بأنّ المباح ـ وهذا على فرض أنه مباح ـ إذا أدّى إلى محرّم : فإنّه يحرم من باب سدّ الذرائع ، فكيف وهو يحوي على المنكرات !!

    الوقفة الثانية عشرة
    وقد أجمع المسلمون على بدعية الاحتفال بالمولد النبوي ، لكنهم اختلفوا في حسنه وقبحه ، فذهب البعض منهم إلى أنه بدعة حسنة : كابن حجر والسيوطي والسخاوي .. وغيرهم ، نظرا للمصلحة التي ظنوا حصولها !!
    لكن العلماء المحقّقين ، المتقدّمين منهم والمتأخرين ، أفتوا بحرمة الاحتفال بالمولد ، عملاً بالأدلة الشرعية التي تحذّر من البدع في الدين ، والأعياد والاحتفالات من أمور الشريعة ، ووقفوا أمام فتح باب شر متيقّن لخيرٍ موهوم ؟ ثم ما وعاء هذا الخير المزعوم ، عملٌ لم يفعله الرسول ولا صحابته ولا التابعون لهم بإحسان قروناً طويلة !! علمًا بأن الرسول صلى الله عليه وسلم ، لم يفرّق بين بدعة حسنة وأخرى سيئة ، بل قال : ( كل بدعة ضلالة ) !
    قال الإمام مالك : ( من ابتدع في الإسلام بدعةً يراها حسنة ، فقد زعم أنّ محمدًا صلى الله عليه وسلم خان الرسالة !! لأن الله يقول : " اليوم أكملت لكم دينكم " ، فما لم يكن يومئذٍ دينًا فلا يكون اليوم دينًا ) الاعتصام للشاطبي .

    بعض العلماء الذين أفتوا ببدعية الاحتفال بالمولد النبوي :
    الإمام الشاطبي قال ببدعية المولد النبوي ؟ فقد ذكر بعض أنواع البدع في أول كتابه الاعتصام (1/34) ، وعدّ منها اتخاذ يوم ولادة النبي صلى الله عليه وسلم عيداً، وذمّ ذلك .
    الإمام الفاكهاني قال ببدعية المولد النبوي ، في رسالته المفردة / 8-9 .
    والعلامة ابن الحاج المالكي في المدخل قال ببدعية المولد النبوي (2/11-12) .
    وعلامة الهند أبو الطيب شمس الحق العظيم آبادي قال ببدعية المولد النبوي ، وكذلك شيخه العلامة بشير الدين قنوجي الذي ألف كتاباً سماه " غاية الكلام في إبطال عمل المولد والقيام " ( انظر تعليقه على حديث : " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد " في سنن الدارقطني ) .

    الشيخ العلامة / أبي عبد الله محمد الحفار المالكي ـ من علماء المغرب العربي ـ : ( ليلة المولد لم يكن السلف الصالح ـ وهم أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعون لهم ـ يجتمعون فيها للعبادة ، ولا يفعلون فيها زيادة على سائر ليالي السنة ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم ، لا يعظّم إلا بالوجه الذي شرع تعظيمه ، وتعظيمه من أعظم القرب إلى الله ، لكن يتقرّب إلى الله جل جلاله بما شرع .. ) المعيار المعرب 7 / 99 .

    الشيخ العلامة / محمد صالح العثيمين : ( يقيمونها لأنهم كما يقولون يحبون رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويريدون إحياء ذكرى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ونحن نقول لهم : مرحباً بكم إذا أحببتم النبي صلى الله عليه وسلم ، ومرحباً بكم إذا أردتم إحياء ذكرى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولكن !! هناك ميزان وضعه أحكم الحاكمين وإله العالمين ، هناك ميزان للمحبة ألا وهو قول الله تعالى : " قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ " .

    فإذا كان الإنسان صادقاً في دعوى محبة الله ورسوله ، فليكن متبعاً لشريعة الله متبعاً لما جاء به رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فإن لم يكن متبعاً له فإنه كاذب في دعواه ، لأن هذا الميزان ميزان صدق وعدل ، إذن فلننظر هل إحداث احتفال بليلة مولد الرسول صلى الله عليه وسلم هل هو من شريعة الله ؟ هل فعله النبي صلى الله عليه وسلم ؟ هل فعله الخلفاء الراشدون ؟ هل فعله الصحابة هل فعله التابعون لهم بإحسان هل فعله أتباع التابعين ؟ إن الجواب على كل هذه التساؤلات بالنفي المحض القاطع ، ومن ادعى خلاف ذلك فليأت به : " هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ " ) موقع الشيخ .

    الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي : ( ... وقالوا إن الذي ابتدع هذه الموالد وهذه الأشياء الفاطميون في مصر ، ومن مصر انتقل إلى بلاد أخرى ، وربما كان وراء ذلك أهداف سياسية معينة ! أنهم يريدون أن يشغلوا الجماهير والشعوب بهذه الموالد وهذه الاحتفالات ! حتى لا يبحث الناس في أمور السياسة ولا في أمور القضايا العامة إلى آخره ! ولذلك إذا نظرنا إلى الأمر باعتباره عبادة نقول : أنه لم ترد هذه العبادة ولم تصح ) !! قناة الجزيرة .

    الشيخ محمد الغزالي أفتى ببدعية المولد النبوي ، في كتابه ليس من الإسلام / 252 :
    ( والتقرب إلى الله بإقامة هذه الموالد عبادة لا أصل لها ... ومن ثمّ فنحن نميل إلى تعميم الحكم على هذه الموالد جميعاً ووصفها بأنها مبتدعات تُرفض ولا يُعتذر لها ... إن إلغاء الموالد ضرورةٌ دينيةٌ ودنيويةٌ ... وهكذا انتظم الاحتفال بليلة المولد النبوي، وليلة الإسراء والمعراج ، وليلة النصف من شبعان ، وليلة القدر، ورأس السنة الهجرية .
    وقد حددت لهذه الاحتفالات تواريخ كيفما اتفق ، وجُعل البذل فيها من مظاهر التديّن !! وأحياها العوام والخواص بمزيد من الكلام والطعام ، وهكذا تكون نصرة الإسلام !! ) .

    وفي الختام

    وختامًا أسأل الله أن يأذنَ لهذه الورقات بالقبول عنده ، وأن يُنْتفع بها ، فإن المُنية الانتفاعُ بها ، وليس وراء القبول مُبْتغى، ولا سواه مُرْتَجى ، فاللهم إن مفزعَنَا إليك لا إلى غيرك، فثبت أقدامنا على الحق ، وبصَّرنا بأنفسنا ، ولا تجعل من عملنا لأحدٍ سواك شيئاً، والله الهادي إلى سواء السبيل ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

    المصدر

  3. #3
    عضو نشيط
    صور رمزية sahebfahmi
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    العراق
    ردود
    379
    احب منك يااخي الحسني ان تاتي بدليل على ان هؤلاء الناس المحتفلين يعتبرونها عبادة مفروضة او من الواجبات المنصوص عليها؟؟؟
    ثم هل كل شئ لم يعمله الرسول (ص) او اصحابه واله لا يمكننا عمله من باب انه ليس عبادة (لان العبادة بالفعل امر توقيفي) بل شئ نحب ان نعمله؟؟ والا رجاء لا تتصرف الا كما كان الرسول (ص) يتصرف فلا تستعمل الكمبيوتر ولا السيارة والطائرة وغيرها وايضا لا تصلي صلاة التراويح برمضان لان الرسول (ص) نهى عنها ولا ولا ولا؟؟؟؟




  4. #4
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة sahebfahmi
    احب منك يااخي الحسني ان تاتي بدليل على ان هؤلاء الناس المحتفلين يعتبرونها عبادة مفروضة او من الواجبات المنصوص عليها؟؟؟
    ثم هل كل شئ لم يعمله الرسول (ص) او اصحابه واله لا يمكننا عمله من باب انه ليس عبادة (لان العبادة بالفعل امر توقيفي) بل شئ نحب ان نعمله؟؟ والا رجاء لا تتصرف الا كما كان الرسول (ص) يتصرف فلا تستعمل الكمبيوتر ولا السيارة والطائرة وغيرها وايضا لا تصلي صلاة التراويح برمضان لان الرسول (ص) نهى عنها ولا ولا ولا؟؟؟؟
    البدعة في أمور الدين .. فمالذي أدخل استعمل الكمبيوتر ولا السيارة والطائرة وغيرها في العبادة!!

  5. #5
    أخي sahebfahmi
    إما أنك تفعل هذا المولد لأن الرسول صلى الله عليه وسلم فعله...... فماهو دليلك على هذا؟؟؟
    أو أنك تفعل أمر لم يفعله الرسول صلى الله عليه وسلم.... فهذا يدل على أن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يبلغ رسالته
    كلها؟؟ وقد قال تعالى على لسان نبيه صلى الله عليه وسلم ( اليوم أكملت لكم دينكم.... ) ، أو أنك علمت أمراً من أمور الدين لم يعلمه رسول الله صلى الله عليه وسلم؟؟؟ ولا حتى أحد من أصحابه أو التابعين أو حتى أتباع التابعين....

    وحتى انه من يفعلون هذا الإحتفال يزعمون بأن روح رسول الله صلى الله عليه وسلم تحظر إليهم !!
    فإذا كان هذا الإحتفال يفعله جماعات كثيره وفي بلدان متفرقه - وفي نفس الوقت - فكيف تحظر روح الرسول صلى الله عليه وسلم إلى كل هذا التجمعات وفي نفس الوقت.....؟؟؟؟ أليس للرسول صلى الله عليه وسلم روحاً واحده ؟؟؟ تعالى رسول الله صلى الله عليه وسلم- بأبي هو وأمي - عن ماتفعلون علواً كبيرا..


    وبعدين.... هل كتابة عبارة ( رسول الله صلى الله عليه وسلم ) مكلفه عليك لدرجة انك تختصرها...؟؟؟!!!
    Just Now

  6. #6
    عضو متميز
    صور رمزية Emirates
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المنطقة
    United Arab Emirates
    ردود
    1,020
    بارك الله فيك أخي الحسني على ما تفضلت به ( اللهم انك بلغت )


    وقبح الله أهل البدع والضلال
    ______________________________________________

    ____________________________________


    حسبنا الله ونعم الوكيل

  7. #7
    عضو
    صور رمزية داسامةحاتم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المنطقة
    الموصل ـ العراق
    العمر
    59
    ردود
    124
    اخي الكريم الحسني
    شكرا لك على ما تفضلت به واوضحت
    واعوذ بالله ان اكون ممن اذا قيل له اتق الله اخذته العزة بالاثم
    اللهم اني تائب اليك من كل ذنب اقترفته بعلم او بجهل
    واعوذ بالله من البدع واهل البدع
    وبارك الله وجزاك عني خير الجزاء
    الدكتور اسامة الحاتم

  8. #8
    عضو نشيط
    صور رمزية sahebfahmi
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    العراق
    ردود
    379
    اخواني الحسني و Valencia
    هل قراتما عبارتي - احب منك يااخي الحسني ان تاتي بدليل على ان هؤلاء الناس المحتفلين يعتبرونها عبادة مفروضة او من الواجبات المنصوص عليها؟؟؟-
    فهل اجبتم عليها ؟؟؟
    انا لا اتكلم عن هذا الاحتفال على انه عيد او واجب ديني وانتبهوا لذلك واعلموا انني سبق وقت لو تقولوا اخلوا هذه المجالس مما قد يحدث فيها من منكرات -ان كان فيها- فكلامكم اصح وافضل.
    لذا تعلم اخي Valencia ان كلامك كله لا ينطبق علي بارك الله فيك ولك لانني لا اتحدث عن عبادة الا اذا اردتم ان تقولوني ما لم اقل وان تفهموني ما اعنيه وانا لم اعنيه.
    بالمناسبة انا لم اذهب لاحتفال بمولد النبي ولا غيره ولا اعتبر ذلك اليوم خاصا الا من حيث انه يوم ولادة الرحمة الالاهية المتمثله به صلى الله عليه واله وسلم (طبعا ان صح ذلك التاريخ) ولكني احب ان اجلس مع اصحابي دائما نتذاكر سيرة الرسول صلى الله عليه واله وسلم فهل في هذا اثم؟؟؟
    المشكلة في ما تذهبون اليه انكم تخلطون الصالح والطالح وتبينون للناس ان غالبية المسلمين هم اهل بدع وهم بالتالي للنار.
    لو بينتم للناس الذي لا يرضي الله في هذه التجمعات لكان ادعى ان يبتعد الناس عن المنكر فقط من اعمالهم.
    والمشكلة في الطرف الاخر انهم يستحسنون بعض الاشياء وقد يتصور الاخرون انهم يقدسونها.




  9. #9
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة داسامةحاتم
    اخي الكريم الحسني
    شكرا لك على ما تفضلت به واوضحت
    واعوذ بالله ان اكون ممن اذا قيل له اتق الله اخذته العزة بالاثم
    اللهم اني تائب اليك من كل ذنب اقترفته بعلم او بجهل
    واعوذ بالله من البدع واهل البدع
    وبارك الله وجزاك عني خير الجزاء
    أخي الكريم أسامة ..

    أسأل الله العظيم أن يثبتك على الدين على الممات وهو راضي عنك .. نعم الرجل أنت , لما جاءك الحق أخذت به

    فأسأل الله الكريم أن يبدل سيئاتنا حسنات وأن يغفر لنا ولك ولسائر المسلمين ..

    أخي أسامة إحمدلله تعالى أن رزق مثل قلبك لين هين يتبع الحق أينما كان ..

    تحياتي لك


    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة sahebfahmi
    اخواني الحسني و Valencia
    هل قراتما عبارتي - احب منك يااخي الحسني ان تاتي بدليل على ان هؤلاء الناس المحتفلين يعتبرونها عبادة مفروضة او من الواجبات المنصوص عليها؟؟؟-
    فهل اجبتم عليها ؟؟؟
    انا لا اتكلم عن هذا الاحتفال على انه عيد او واجب ديني وانتبهوا لذلك واعلموا انني سبق وقت لو تقولوا اخلوا هذه المجالس مما قد يحدث فيها من منكرات -ان كان فيها- فكلامكم اصح وافضل.
    لذا تعلم اخي Valencia ان كلامك كله لا ينطبق علي بارك الله فيك ولك لانني لا اتحدث عن عبادة الا اذا اردتم ان تقولوني ما لم اقل وان تفهموني ما اعنيه وانا لم اعنيه.
    بالمناسبة انا لم اذهب لاحتفال بمولد النبي ولا غيره ولا اعتبر ذلك اليوم خاصا الا من حيث انه يوم ولادة الرحمة الالاهية المتمثله به صلى الله عليه واله وسلم (طبعا ان صح ذلك التاريخ) ولكني احب ان اجلس مع اصحابي دائما نتذاكر سيرة الرسول صلى الله عليه واله وسلم فهل في هذا اثم؟؟؟
    المشكلة في ما تذهبون اليه انكم تخلطون الصالح والطالح وتبينون للناس ان غالبية المسلمين هم اهل بدع وهم بالتالي للنار.
    لو بينتم للناس الذي لا يرضي الله في هذه التجمعات لكان ادعى ان يبتعد الناس عن المنكر فقط من اعمالهم.
    والمشكلة في الطرف الاخر انهم يستحسنون بعض الاشياء وقد يتصور الاخرون انهم يقدسونها.
    أخي الحبيب sahebfahmi
    أظن أني لم أفهم سؤال فأرجو المعذرة ..

    لكن أجيب بقدر ما فهمت .. إذا أردت الدليل على أن الإحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم من العبادة هو :
    أن هذا الإحتفال ما قام إلا من أجل أنهم يحبون النبي صلى الله عليه وسلم .. ومحبة النبي عليه الصلاة والسلام عبادة بل من الإيمان ..كما عند البخاري من حديث أنس: ((والذي نفسي بيده، لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده))،

    أما ما سألت عن مجلسك مع أصدقائك تتدارسون السيرة النبوية . فمن قال أنها من البدعة بل هذا من الخير الكبير الذي حرمة كثير من الناس . ووفقتم له بتوفيق الله لكم ..

    أسأل الله أن يوفقك ويحفظك

    وأكرر إعتذاري على عدم فهمك

  10. #10
    عضو متميز
    صور رمزية special
    تاريخ التسجيل
    Jan 2004
    المنطقة
    سوريا
    العمر
    31
    ردود
    1,167
    اصلا مولد الرسول صلى الله عليه وسلم اختلف بالضبط فبعض المؤرخين قالوا أنه ولد في اليوم التاسع ..
    كما أن لو الإحتفال بالمولد لو كان مشروعا لسبقنا إليه الصحابة الذين هم أكثر الناس حبا لله عز وجل ولم يظهر هذا الإحتفال إلا في القرن الرابع للهجرة بعد أفضل القرون ..
    المشكلة أنكم لم تدركوا أن نصفي العاقل أصبح مجنونا

  11. #11
    مرحباً أخي الكريم special
    كيف أخبارك وكيف الدراسة معاك إن شاء الله بخير

    اشتقنا لك يا رجل ..

    وشكراً على هذه المداخلة .. بارك الله فيك

    تقبل تحياتي

  12. #12
    عضو نشيط
    صور رمزية الحميدي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    المنطقة
    بلاد اليمن السعيد
    العمر
    30
    ردود
    675
    اللهم صلي وسلم عليك يا حبيبي يارسول الله ...
    ( محمد رسول الله ) لولاه لما كنا في دين الأسلام عليك مني السلام يارسول الله ... وهاهي ذكراه تهل علينا ونحن مشتاقون لذكره .. احب شيء نعمله وانصح الأعضاء بفعله هو تكرار الصلا ة على رسول الله .. فهو القائل في معنى حديثه : ( البخيل من ذكرت عنده ولم يصل علي) فيا أعضاء واحباء رسول الله صلو عليه وسلموا تسليما ,,,

    <<<< <> >>>>

  13. #13
    نعم أخي الحميدي صدقت ..

    اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ..

  14. #14
    عضو متميز
    صور رمزية Emirates
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المنطقة
    United Arab Emirates
    ردود
    1,020
    اخي الكريم الحسني
    شكرا لك على ما تفضلت به واوضحت
    واعوذ بالله ان اكون ممن اذا قيل له اتق الله اخذته العزة بالاثم
    اللهم اني تائب اليك من كل ذنب اقترفته بعلم او بجهل
    واعوذ بالله من البدع واهل البدع
    وبارك الله وجزاك عني خير الجزاء
    بارك الله فيك أخي ( داسامةحاتم )
    ______________________________________________

    ____________________________________


    حسبنا الله ونعم الوكيل

  15. #15
    عضو نشيط
    صور رمزية sahebfahmi
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    العراق
    ردود
    379
    يااخي الحبيب الحسني رعاك الله وحفظك
    انا اسالك من اين لك ان هؤلاء الناس يعملون هذه الاحتفالات بعنوان انها عبادة؟؟؟؟؟ هل هناك فتوى منهم تقول انهم يحتفلون بذلك اليوم عبادة لله كما الصلاة والصوم وغيره؟؟؟؟؟ هذا ما سالته.
    انا معك ان من قال ان الاحتفال بذلك اليوم عبادة مفترضة فقد ادخل في الدين ما لم يكن فيه وهو رد عليه.
    اما ان قال الناس نحن نفرح بذلك اليوم لاننا نتصور ان الرسول قد ولد اليوم ,,,, وتخيلوا فقط معي هذه الحال تخيلوا ان الرسول صلى الله عليه واله ولد قبل ساعات ونحن سمعنا به ونعلم انه المنقذ الهادي للبشرية افلا نشعر بالفرح...... قال حبيبنا محمد صلى الله عليه واله بما معناه ((سياتي يوم على الناس يتمنى لو يبذل احدهم كل ماله لقاء نظرة واحدة لي)) وفعلا وياليت هذا يحدث.
    فما الضرر لو احتفل الناس بان يلبسوا الجديد وينشدوا اناشيد تشيد بحب الرسول صلى الله عليه واله (طبعا بلا ادوات الغناء والموسيقى) فقط اناشيد كما سمعنا اهل المدينة رضوان الله عليهم يدقون بالدفوف وينشدون طلع البدر علينا من ثنيات الوداع ترحيبا بمقدم سيد الكائنات صلى الله عليه واله......... ياليت نرشد الناس الى ما في اعمالهم من منكر بدل ان ننهاهم بالكلية ونشككهم في كل شئ يعملونه............ هذا كل قصدي ووالله حفظا على وحدة الصف الاسلامي وحبا باتحاد المسلمين دائما.
    والله من وراء القصد والله اعلم
    وصلى الله على نبينا وحبيبنا وهادينا ومعلمنا البشير النذير والسراج المنير والطهر الطاهر والعلم الظاهر الرسول المسدد والنبي المؤيد ابي القاسم المصطفى محمد وعلى اله اهل التقى وعلى اصحابه اهل النهى وسلم تسليما كثيرا.




  16. #16
    السلام عليكم

    بارك الله فيك أخي الحسني ، و بارك الله في الجميع .

    قد دخل يوم الجمعة بغروب يوم الخميس و يستحب الاكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم في يوم الجمعة فأكثروا من الصلاة عليه ... اللهم صل و بارك عـلى نبينا محمد و على آله و صحبه و سلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين

    ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا و لا تحملنا ما لا نطيق و اغفر لنا و ارحمنا و أنت خير الراحمين
    اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها
    و أجرنا من خزي الدنيا و عذاب الآخرة
    .

    الجنة لا خطر ( مثيل ) لها ، هي و رب الكعبة
    نور يتلألأ
    و ريحانة تهتز
    و قصر مشيد ...





  17. #17
    [QUOTE=sahebfahmi]فما الضرر لو احتفل الناس بان يلبسوا الجديد وينشدوا اناشيد تشيد بحب الرسول صلى الله عليه واله (طبعا بلا ادوات الغناء والموسيقى) فقط اناشيد كما سمعنا اهل المدينة رضوان الله عليهم يدقون بالدفوف وينشدون طلع البدر علينا من ثنيات الوداع ترحيبا بمقدم سيد الكائنات صلى الله عليه والهQUOTE]

    الشيخ العلامة / محمد صالح العثيمين : ( يقيمونها لأنهم كما يقولون يحبون رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويريدون إحياء ذكرى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ونحن نقول لهم : مرحباً بكم إذا أحببتم النبي صلى الله عليه وسلم ، ومرحباً بكم إذا أردتم إحياء ذكرى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولكن !! هناك ميزان وضعه أحكم الحاكمين وإله العالمين ، هناك ميزان للمحبة ألا وهو قول الله تعالى : " قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ " .

    فإذا كان الإنسان صادقاً في دعوى محبة الله ورسوله ، فليكن متبعاً لشريعة الله متبعاً لما جاء به رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فإن لم يكن متبعاً له فإنه كاذب في دعواه ، لأن هذا الميزان ميزان صدق وعدل ، إذن فلننظر هل إحداث احتفال بليلة مولد الرسول صلى الله عليه وسلم هل هو من شريعة الله ؟ هل فعله النبي صلى الله عليه وسلم ؟ هل فعله الخلفاء الراشدون ؟ هل فعله الصحابة هل فعله التابعون لهم بإحسان هل فعله أتباع التابعين ؟ إن الجواب على كل هذه التساؤلات بالنفي المحض القاطع ، ومن ادعى خلاف ذلك فليأت به : " هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ " ) موقع الشيخ .


    أخي الكريم sahebfahmi
    كل ما تسأل عنه تجده في تلك الرسالة فقط إقرأها بتمعن

  18. #18
    عضو متميز
    صور رمزية omar77
    تاريخ التسجيل
    Feb 2004
    المنطقة
    تحت الاقامة الجبرية المؤقتة على كوكب الرذيلة ... الارض
    العمر
    40
    ردود
    4,206
    اللهم صلّي على محمد وعلى آل محمد كما صلّيت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم في العالمين انك حميد مجيد.
    your tsunami
    إن الحياة الدولية مثل الحياة الفردية من يحترم نفسه فيها يُحترم ، ومن يهن يسهل الهوان عليه قد ينال جزءاً من شفقة أو بعضاً من التعاطف أو جانباً من ابتسامة وربما قدراً من الفائدة ، ولكنه ينال أيضا الكثير من السخرية والاستهزاء.


  19. #19
    عضو نشيط
    صور رمزية sahebfahmi
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    العراق
    ردود
    379
    انا ياحبيبي يااخي الحسني اتفق معك تماما ولكن اريد فتوى منهم تقول انهم يحتفلون كدين او كعبادة بمولد الرسول صلى الله عليه واله............ ما قلته انت اعلاه ان حبه صلى الله عليه واله عبادة (في مداخلة سابقة) ولذا فكل ما نعمله بذلك المجال هو عبادة ليس بدليل على ان احتفال اؤلئك بمولده يكون بقصد انه واجب مفترض وبالتالي عبادة.
    وكلام الشيخ رائع وصحيح ولكن مع الاسف لا ينطبق هنا لانه يتهم الاخرين بما لم ينووه كما ارى بل هو كما ارى وباختصار يفترض انك قد سالت اؤلئك الناس المحتفلين وقلت لهم ياناس لماذا انتم تحتفلون اليوم فاجابوك باننا نحتفل لان هذا الاحتفال واجب شرعي من الدين فترد عليهم حين ذاك بتلك الكلمات من الشيخ وهي صحيحة مئة بالمئة لو كانت كما قلت لك انها كرد على ادعائهم بان هناك فتوى بوجوب الاحتفال.
    ثم ان قوله تعالى ((فاتبعوني يحببكم الله)) واضح انه يعني العبادات المفترضة ولا احد يقول ان كل ما يجب ان نعمله اليوم هو بالضبط مثلما كان يعمله الرسول صلى الله عليه واله في كل شئ والا فكما قلت لك سابقا لا يجب ان نستعمل كمبيوتر ولا نركب طائرة ولا سيارة ولا غيرها ولذا وضح ان الاتباع هو بالعبادات وهنا نعود لنفس الاشكال الذي اسال عنه وهو انكم تفترضون بالنيابة عن هؤلاء الناس انهم يحتفلون كعبادة مفترضة اي كما انها مصداق الاية الكريمة ولكن لا دليل من كلامهم لحد الان يدل على ما تذهبون اليه بل فقط تصور منكم ثم اتهام ورمي لهم بما لا يليق من مسلم على مسلم.
    انا كل ما اطلبه منكم ان تعطوني فتوى صادرة منهم تقول ان هذا عبادة وان لا تفترضوا نوايا الاخرين وتقولوهم ما لم يقولوا.
    اي عمل نقوم به ما دام لا نفترضه عبادة مفروضة مشرعة من الله وليس فيه محرم منصوص عليه فلا باس بها لان الامور على الاباحة ما لم يرد نهي عنها كما تقول القاعدة الشرعية. وبالعكس في العبادات فلا شئ هو عبادة مفترضة ما لم يرد حكم بها.
    فلو كان الناس يجتمعوا ليذكروا النبي ويمدحونه ويسبحون الله ويهللونه .......... اليس هؤلاء ممن ينطبق عليهم قوله صلى الله عليه واله ((ما اجتمع قوم يذكرون الله....... الى قوله......... وله قد غفرت هم القوم لا يشقى بهم جليسهم))
    اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا ياسميع يامجيب.
    وصلى الله على نبينا وحبيبنا وهادينا ومعلمنا البشير النذير والسراج المنير والطهر الطاهر والعلم الظاهر الرسول المسدد والنبي المؤيد ابي القاسم المصطفى محمد وعلى اله اهل التقى وعلى اصحابه اهل النهى وسلم تسليما كثيرا




  20. #20
    عضو متميز
    صور رمزية أبوهاشم
    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    المنطقة
    في أحب بقعة إلى الله(مكة)
    ردود
    1,201
    نعم القول قولك أخي الحسني وهو مذهب أهل السنة والجماعة

    أما من قال بمشروعية الإحتفال فهذا هو الخطأ بعينه وآمل من كل من يرى ذلك أن يقرأ كلام أخي الحسني بقلبه

    حتما سيرجع الى الحق والحق واضح ان شاء الله ومن أراد المناقشة فنحن مستعدون ان شاء الله

    وتقبلو تحياتي .

    .
    اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل