صفحة 1 من 2 12 أخيرأخير
النتائج المعروضة من 1 الى 20 من مجموع 28

موضوع: لا تصالح رائعة أمل دنقل

ردود: 28 | زيارات: 1549
  1. #1
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414

    لا تصالح رائعة أمل دنقل

    مقتل كليب (الوصايا العشر)

    .. فنظر "كليب" حواليه وتحسَّر، وذرف دمعة وتعبَّر، ورأى عبدًا واقفًا فقال له: أريد منك يا عبد الخير، قبل أن تسلبني، أن تسحبني إلى هذه البلاطة القريبة من هذا الغدير؛ لأكتب وصيتي إلى أخي الأمير سالم الزير، فأوصيه بأولادي وفلذة كبدي..

    فسحبه العبد إلى قرب البلاطة، والرمح غارس في ظهره، والدم يقطر من جنبه.. فغمس "كليب" إصبعه في الدم، وخطَّ على البلاطة وأنشأ يقول ..

    (1)

    لا تصالحْ !

    .. ولو منحوك الذهب

    أترى حين أفقأ عينيك،

    ثم أثبت جوهرتين مكانهما..

    هل ترى..؟

    هي أشياء لا تشترى..:

    ذكريات الطفولة بين أخيك وبينك،

    حسُّكما - فجأةً - بالرجولةِ،

    هذا الحياء الذي يكبت الشوق.. حين تعانقُهُ،

    الصمتُ - مبتسمين - لتأنيب أمكما..

    وكأنكما

    ما تزالان طفلين!

    تلك الطمأنينة الأبدية بينكما:

    أنَّ سيفانِ سيفَكَ..

    صوتانِ صوتَكَ

    أنك إن متَّ:

    للبيت ربٌّ

    وللطفل أبْ

    هل يصير دمي - بين عينيك - ماءً ؟

    أتنسى ردائي الملطَّخَ بالدماء..

    تلبس - فوق دمائي - ثيابًا مطرَّزَةً بالقصب ؟

    إنها الحربُ !

    قد تثقل القلبَ ..

    لكن خلفك عار العرب

    لا تصالحْ ..

    ولا تتوخَّ الهرب !

    (2)



    لا تصالح على الدم .. حتى بدم !

    لا تصالح ! ولو قيل رأس برأسٍ

    أكلُّ الرؤوس سواءٌ ؟

    أقلب الغريب كقلب أخيك ؟!

    أعيناه عينا أخيك ؟!

    وهل تتساوى يدٌ .. سيفها كان لك

    بيدٍ سيفها أثْكَلك ؟

    سيقولون :

    جئناك كي تحقن الدم ..

    جئناك . كن - يا أمير - الحكم

    سيقولون :

    ها نحن أبناء عم.

    قل لهم : إنهم لم يراعوا العمومة فيمن هلك

    واغرس السيفَ في جبهة الصحراء

    إلى أن يجيب العدم

    إنني كنت لك

    فارسًا،

    وأخًا،

    وأبًا،

    ومَلِك!

    (3)


    لا تصالح ..

    ولو حرمتك الرقاد

    صرخاتُ الندامة

    وتذكَّر ..

    (إذا لان قلبك للنسوة اللابسات السواد ولأطفالهن الذين تخاصمهم الابتسامة)

    أن بنتَ أخيك "اليمامة"

    زهرةٌ تتسربل - في سنوات الصبا -

    بثياب الحداد

    كنتُ، إن عدتُ:

    تعدو على دَرَجِ القصر،

    تمسك ساقيَّ عند نزولي..

    فأرفعها - وهي ضاحكةٌ -

    فوق ظهر الجواد

    ها هي الآن .. صامتةٌ

    حرمتها يدُ الغدر:

    من كلمات أبيها،

    ارتداءِ الثياب الجديدةِ

    من أن يكون لها - ذات يوم - أخٌ !

    من أبٍ يتبسَّم في عرسها ..

    وتعود إليه إذا الزوجُ أغضبها ..

    وإذا زارها .. يتسابق أحفادُه نحو أحضانه،

    لينالوا الهدايا..

    ويلهوا بلحيته (وهو مستسلمٌ)

    ويشدُّوا العمامة ..

    لا تصالح!

    فما ذنب تلك اليمامة

    لترى العشَّ محترقًا .. فجأةً ،

    وهي تجلس فوق الرماد ؟!

    (4)



    لا تصالح

    ولو توَّجوك بتاج الإمارة

    كيف تخطو على جثة ابن أبيكَ ..؟

    وكيف تصير المليكَ ..

    على أوجهِ البهجة المستعارة ؟

    كيف تنظر في يد من صافحوك..

    فلا تبصر الدم..

    في كل كف ؟

    إن سهمًا أتاني من الخلف..

    سوف يجيئك من ألف خلف

    فالدم - الآن - صار وسامًا وشارة

    لا تصالح ،

    ولو توَّجوك بتاج الإمارة

    إن عرشَك : سيفٌ

    وسيفك : زيفٌ

    إذا لم تزنْ - بذؤابته - لحظاتِ الشرف

    واستطبت - الترف

    (5)



    لا تصالح

    ولو قال من مال عند الصدامْ

    " .. ما بنا طاقة لامتشاق الحسام .."

    عندما يملأ الحق قلبك:

    تندلع النار إن تتنفَّسْ

    ولسانُ الخيانة يخرس

    لا تصالح

    ولو قيل ما قيل من كلمات السلام

    كيف تستنشق الرئتان النسيم المدنَّس ؟

    كيف تنظر في عيني امرأة ..

    أنت تعرف أنك لا تستطيع حمايتها ؟

    كيف تصبح فارسها في الغرام ؟

    كيف ترجو غدًا .. لوليد ينام

    - كيف تحلم أو تتغنى بمستقبلٍ لغلام

    وهو يكبر - بين يديك - بقلب مُنكَّس ؟

    لا تصالح

    ولا تقتسم مع من قتلوك الطعام

    وارْوِ قلبك بالدم..

    واروِ التراب المقدَّس ..

    واروِ أسلافَكَ الراقدين ..

    إلى أن تردَّ عليك العظام !

    (6)



    لا تصالح

    ولو ناشدتك القبيلة

    باسم حزن "الجليلة"

    أن تسوق الدهاءَ

    وتُبدي - لمن قصدوك - القبول

    سيقولون :

    ها أنت تطلب ثأرًا يطول

    فخذ - الآن - ما تستطيع :

    قليلاً من الحق ..

    في هذه السنوات القليلة

    إنه ليس ثأرك وحدك،

    لكنه ثأر جيلٍ فجيل

    وغدًا..

    سوف يولد من يلبس الدرع كاملةً،

    يوقد النار شاملةً،

    يطلب الثأرَ،

    يستولد الحقَّ،

    من أَضْلُع المستحيل

    لا تصالح

    ولو قيل إن التصالح حيلة

    إنه الثأرُ

    تبهتُ شعلته في الضلوع..

    إذا ما توالت عليها الفصول..

    ثم تبقى يد العار مرسومة (بأصابعها الخمس)

    فوق الجباهِ الذليلة !

    (7)



    لا تصالحْ، ولو حذَّرتْك النجوم

    ورمى لك كهَّانُها بالنبأ..

    كنت أغفر لو أنني متُّ..

    ما بين خيط الصواب وخيط الخطأ .

    لم أكن غازيًا ،

    لم أكن أتسلل قرب مضاربهم

    أو أحوم وراء التخوم

    لم أمد يدًا لثمار الكروم

    أرض بستانِهم لم أطأ

    لم يصح قاتلي بي: "انتبه" !

    كان يمشي معي..

    ثم صافحني..

    ثم سار قليلاً

    ولكنه في الغصون اختبأ !

    فجأةً:

    ثقبتني قشعريرة بين ضعلين..

    واهتزَّ قلبي - كفقاعة - وانفثأ !

    وتحاملتُ ، حتى احتملت على ساعديَّ

    فرأيتُ : ابن عمي الزنيم

    واقفًا يتشفَّى بوجه لئيم

    لم يكن في يدي حربةٌ

    أو سلاح قديم،

    لم يكن غير غيظي الذي يتشكَّى الظمأ

    (8)



    لا تصالحُ ..

    إلى أن يعود الوجود لدورته الدائرة:

    النجوم.. لميقاتها

    والطيور.. لأصواتها

    والرمال.. لذراتها

    والقتيل لطفلته الناظرة

    كل شيء تحطم في لحظة عابرة:

    الصبا - بهجة الأهل - صوتُ الحصان - التعرف بالضيف - همهمة القلب حين يرى برعمًا في الحديقة يذوي - الصلاة لكي ينزل المطر الموسمي - مراوغة القلب حين يرى طائر الموت وهو يرفرف فوق المبارزة الكاسرة

    كلُّ شيءٍ تحطَّم في نزوةٍ فاجرة

    والذي اغتالني: ليس ربًّا

    ليقتلني بمشيئته

    ليس أنبل مني.. ليقتلني بسكينته

    ليس أمهر مني.. ليقتلني باستدارتِهِ الماكرة



    لا تصالحْ

    فما الصلح إلا معاهدةٌ بين ندَّينْ ..

    (في شرف القلب)

    لا تُنتقَصْ

    والذي اغتالني مَحضُ لصْ

    سرق الأرض من بين عينيَّ

    والصمت يطلقُ ضحكته الساخرة !

    (9)

    لا تصالح

    ولو وَقَفَت ضد سيفك كلُّ الشيوخ

    والرجال التي ملأتها الشروخ

    هؤلاء الذين يحبون طعم الثريد

    وامتطاء العبيد

    هؤلاء الذين تدلت عمائمهم فوق أعينهم،

    وسيوفهم العربية، قد نسيتْ سنوات الشموخ

    لا تصالح

    فليس سوى أن تريد

    أنت فارسُ هذا الزمان الوحيد

    وسواك .. المسوخ !

    (10)

    لا تصالحْ

    لا تصالحْ





    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط


  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية abou_mazen
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المنطقة
    المغرب/البيضاء
    ردود
    3,875
    بارك الله فيك اخي الغالي
    والله لن نصالح
    لن نصالح
    لن نصالح
    احفاد القردة والخنازير



    بأبي أنت وأمي يا رسول الله



    فدتك نجد و طيبة ومكة وأرض الأسراء


    اللهم احشرني مع نبيك يوم يكون اللقاء


    اجمل شئ في الحياة حينما تكتشف اناس قلوبهم مثل اللؤلؤ المكنون في الرقة والبريق والنقاء قلوبهم مثل افئدة الطير
    اللهم اني احبهم فيك

    لك نصحي وما عليك جدالي ........وافة النصح ان يكون جدال

    دعوة لحفظ القرآن الكريم عن طريق المنتدى










  3. #3
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة abou_mazen
    بارك الله فيك اخي الغالي
    والله لن نصالح
    لن نصالح
    لن نصالح
    احفاد القردة والخنازير
    ومن منا سوف يصالح
    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط

  4. #4
    عضو متميز
    صور رمزية Limponi_3d
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المنطقة
    شمال السودان شرق ليبيا غرب السعودية جنوب فلسطين
    العمر
    33
    ردود
    1,388
    عفوا لم تعجبني
    انا لا احب الثأر والانتقام

  5. #5
    يـــس
    صور رمزية jessing
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    الدارالبيضاء
    العمر
    42
    ردود
    6,397
    قصيدة رائعة ..

    شكرا يا عبد الوهاب ..

    كعادتك ذوقك عال جدا ..

    ..

  6. #6
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة Limponi_3d
    عفوا لم تعجبني
    انا لا احب الثأر والانتقام
    إذن انت لم تقرأ القصيدة
    ولم تفهم ما تحمله من معاني

    والذي اغتالني: ليس ربًّا
    ليقتلني بمشيئته
    ليس أنبل مني.. ليقتلني بسكينته
    ليس أمهر مني.. ليقتلني باستدارتِهِ الماكرة
    لا تصالحْ
    فما الصلح إلا معاهدةٌ بين ندَّينْ ..
    (في شرف القلب)
    لا تُنتقَصْ
    والذي اغتالني مَحضُ لصْ
    سرق الأرض من بين عينيَّ
    والصمت يطلقُ ضحكته الساخرة !
    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط

  7. #7
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة jessing
    قصيدة رائعة ..

    شكرا يا عبد الوهاب ..

    كعادتك ذوقك عال جدا ..

    ..
    جزاك الله خيراً اخي الحبيب
    بل هو احساس من يقرأ وتذوقه الجميل
    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط

  8. #8
    عضو متميز
    صور رمزية Limponi_3d
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المنطقة
    شمال السودان شرق ليبيا غرب السعودية جنوب فلسطين
    العمر
    33
    ردود
    1,388
    [SIZE=5] قراتها كاملة وفهمت معانيها

    اخي انا لا احارب لكي اخذ بثاري من دم اخي..وليس هذا في الاسلام .. انا اعرف انها تحث علي الجهاد
    ولكن لماذا لم يقل جاهد وحارب لنرفع كلمة الله اكبر وتكون الكلمة العليا للاسلام لكي يامر بالمعروف وينهي عن المنكر.. ونقيم العدل في الارض...

    ولله الفرق ما بينهم كبير جداا..

    تقبل تحياتي

  9. #9
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414
    كلما قرأت تلك القصيدة تذكرت
    الشيخ عز الدين القسام والشيخعبدالله عزام والشيخ احمد ياسين والرنتيسي وأسامة بن لادن والظوهري
    فهم اسود في زمن الحملان
    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط

  10. #10

    Thumbs down

    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة ehabrashad
    كلما قرأت تلك القصيدة تذكرت
    الشيخ عز الدين القسام والشيخعبدالله عزام والشيخ احمد ياسين والرنتيسي وأسامة بن لادن والظوهري
    فهم اسود في زمن الحملان
    أفندم ؟!
    أخي بالله عليك لا تضع الشيخ أحمد ياسين مع بن لادن في نفس السلة على الإطلاق .
    أما عن رأيك بأن بن لادن و الظواهري أسود ، فهذا رأيك و الاختلاف في وجهات النظر لا يفسد للود قضية.. فقط لا تجمع بينهم و الشيخ ياسين و القسام و الرنتيسي .
    -------------------
    الشارع ده كنا ساكنين فيه زمان..
    كل يوم بيضيق زيادة عمّا كان..
    أصبح الأن بعد ماكبرنا عليه..
    زي بطن الأم مالناش فيه مكان..

    (الشوارع حواديت - صلاح جاهين)
    -------------------

    سبتمبر 2002

  11. #11
    الله المستعان
    اللهم استعملنا ولا تستبدلنا
    أبواسلام.
    كثر المتساهلون فى الدين ، فظهر الملتزمون بصورة المتشددين ، فعلى الملتزمين إختيار الأسلوب الصحيح لتوصيل صحيح الدين لغيرهم باللطف واللين0
    رابطة الجرافيك الدعوى


  12. #12
    شكرا لك يا ehabrashad على نقل هذه القصيدة الرائعة التي تعد واحدة من معلقات الزمن كله
    و وددت أن أقول أن الشعر ليس خطبة منبرية لنفهم منه الكلمات بصيغة واضحة مباشرة و لكنه
    مختلف عن هذا لأنه كالحكاية أو القصة التي تروى و أنت تأخذ منها و تجعلها مثلا تطبقه على
    ما تريد كمثل هذه القصة التي حكاها أمل دنقل ملحمة كليب و أخيه وحرب البسوس فقد وظفها
    أمل دنقل لتخدم غرضه و ربما كانت الملحمة الحقيقة مختلفة كثيرا عن ذلك لكن أمل أراد أن
    يصوغ ملحمة جديدة ليجعلك تنتبه أن يتحدث عن شيء مختلف و أن الكلام ليس على لسان
    كليب و لا موجه لأخية و لكنه متوجه إليك و يمس قضية تخصك أنت أيها القارئ , ولذا كان
    المفهوم منها مختلفا , عند قراءته من كل أحد , فهي مثلا قد تكون موجهة إلى السادات حين
    كان يعد العدة للتفاوض مع إسرائيل , و قد تكون موجهة إليك أنت لتتمسك بحقك في محاربة
    عدوك أيا كان هذا العدو و ليس الثأر هنا مرادا بذاته و لكنه مبدأ يحث أمل دنقل على الاستمساك
    به .
    أشكرك ثانية على هذه القصيدة الرائعة ,
    و أخيرا أنا فعلا مع شريف في أن القسام و ياسين و الرنتيسي ليسوا كمثل أسامة بن لادن و الظواهري
    البون بعيد يا سيدي في أن تكون مخلبا في يد عدوك طول الوقت و أن تكون على بينة من عدوك طول الوقت
    تمنياتي بكل التوفيق
    http://spaces.msn.com/studiocg/
    لا أريد أحدا من الماضي و لينسني جميع من عرفني حفاظا على أنفسهم فأنا لا أريد الانتقام من أحد آذاني إلا لو دفعني الظالمون لذلك دفعا و ساعتها فليتحملوا و إني في هذه اللحظة أستعدي عليهم من أخلصت له و صدقت له . اللهم إن كنت صادقا فكد لي و اكشف ستر من يعاديني و اجعل كيده في نحره و حسبي الله و نعم الوكيل .

  13. #13
    عضو قدير
    صور رمزية esamdrsh
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    أبو ظبي
    العمر
    32
    ردود
    8,607
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة Sherif.Nagib
    أخي بالله عليك لا تضع الشيخ أحمد ياسين مع بن لادن في نفس السلة على الإطلاق .
    أما عن رأيك بأن بن لادن و الظواهري أسود ، فهذا رأيك و الاختلاف في وجهات النظر لا يفسد للود قضية.. فقط لا تجمع بينهم و الشيخ ياسين و القسام و الرنتيسي .
    أنا مع رأي شريف
    فلا شبه اطلاقا
    والقصيده رائعه

  14. #14
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414
    اخوني والله ترددت وانا اكتب اسماء كلاً من بن لادن والظوهري
    ولكني رأيت فيهم ما لا ارى من كثير من القاعدين الان
    اعلم ان عليهم ما عليهم
    ولكن هذا لا ينفي كل ما قدموه
    كثيراً منا يسعى للخير ولكن طريقه يخدعه ويضل عما كان يرنوا اليه

    وانني لم اوافقهم على كثير مما يقومون به
    إلا انني اقف امام بن لادن والظوهري وقفة احترام
    فهم على ما كانوا هم عليه يتركوه كله من اجل إعلاء كلمة الله والدفاع عن الإسلام والمسلمين واخذ ثأر ملايين المسلمون
    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط

  15. #15
    يا أخي الفاضل إيهاب ، تقول أن عليهم ما عليهم ، الحقيقة أنني أرى أن كل مايفعلوه جملة و تفصيلا عليهم.
    يا أخي مقولتك تذكرني بقول الإمام الشعراوي أيام عز الإرهاب في التسعينات حين قال " عندهم 90 % صح و 10 % خطأ و الحكومة عندها 90 % غلط و 10% صح" (ربما تكون النسبة معكوسة.. لا أذكر بالضبط) .. وثارت ثائرة المثقفين و كانت فرصة للعلمانيين يطالبون الشيخ بتوضيح ما هي الـ 90 % الصح عند الارهابيين .. هل هي تفجير نادي وادي النيل أم قتل الطفلة شيماء أم القنابل ذات المسامير ؟ و للأسف الشديد لم يرد الشيخ ، في بعض الأحيان يجب أن لا ترد على التفاهات ترفعا و لكن في تلك الحاله وجبه الرد و لم يفعله . عموما هو بشر في النهاية ، رحمه الله و طيب ثراه .

    أعود لموضوعنا ، تقول أنك رأيت فيهم ما لم ترى في القاعدين ، يعني يا أخي عاوز الناس تقوم تقتل الأبرياء أم تشوه صورة الإسلام عن طريق نظام ليس من الإسلام في شئ يعامل النساء كالبهائم و يتفنن في توفير حياة مقرفة مملة تكرهك في الدين و تدفعك نحو الفرار دفعا .
    يا أخي ليس المطلوب أن نكون نشطين في الجهة العكسية ، فوالله إن القعود من هذا أشرف .

    بن لادن لا يسعى للخير أخي العزيز ، بن لادن كان في يوم من الأيام يظن أنه سيدخل مصر على حصان ليتولى منصب خليفة المسلمين الجديد . و لكن كيد الله أعظم .

    تقول أن تقف لهم إحترام.. لماذا ؟! إن بن لادن لم يحقق نصر واحد للمسلمين ؟! حقيقي أريد أن أعلم ماهي إنجازات هذا الشيطان عدو الله ؟؟ أرجوك اخبرني قد أكون غافل.. الكل يصف السادات بالخيانة ، أعذروني و لكن.. ألم يقدمنا بن لادن لأمريكا و لأسافل الناس على طبق من ذهب !

    اللهم ذل بن لادن و أعوانه و اخسف بهم الأرض و انقذ شباب المسلمين التابعين له من شروره يارب العلمين.
    -------------------
    الشارع ده كنا ساكنين فيه زمان..
    كل يوم بيضيق زيادة عمّا كان..
    أصبح الأن بعد ماكبرنا عليه..
    زي بطن الأم مالناش فيه مكان..

    (الشوارع حواديت - صلاح جاهين)
    -------------------

    سبتمبر 2002

  16. #16
    عضو متميز
    صور رمزية Limponi_3d
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المنطقة
    شمال السودان شرق ليبيا غرب السعودية جنوب فلسطين
    العمر
    33
    ردود
    1,388
    اخي شريف.
    اولا بن لادن لم يضرنا فاحنا كنا مذلولين قبله وبعده... ويقولو الاسلام ده دين تخلف.. والوقتي دين ارهابي..
    ولله لو عندهم ذره عقل لقالو ان بوش هو الارهابي رقم واحد في العالم وشارون بعده وبعده صدام ويجي في الاخر بن لادن ..
    ولكن بوش مش ارهابي ابدا ... قتل اكثر من 200000 في العراق بسببه سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة.. ورتكب ابشع جرائم الحرب.. وشوف افغانستان وللي بيحصل فيها...

    كل ده علشان يحارب عصابة لم تفعل عشر ما فعلوه..

    انا مش عارف مهتمين جدا برائ الغرب..

    يعامل النساء كالبهائم
    هل شوفت معاملته لهم بعينك

    ، بن لادن كان في يوم من الأيام يظن أنه سيدخل مصر على حصان ليتولى منصب خليفة المسلمين الجديد . و لكن كيد الله أعظم .

    عرفت منين .. ثانيا الاولي انه يتولي خليفة المسلمين في بلده السعودية ... او يبحث علي دولة صغيرة .. يسطيع ان يتولاه وهو علي حصان


    في اخطاء كثيرة ارتكبوها.. معاك وانه ليس مثل الشيخ احمد ياسين...

    لكن ان نعطيهم لقب ارهابين.. ففي الكثير ممن يستحق هذا اللقب عن بن لادن
    وبرده انهم من اذلونا وضيعو الامة ... ايضا في الكثير والكثير والكثير ... يستحقو هذا اللقب اكثر منه

  17. #17
    ازيك ياهوبة

    شكرا على هذه القصيدة


    لى وجهة نظر بسيطة معلش فى حكاية بن لادن

    الناس دى انخدعت مثل ما انخدعنا نحن ايضا
    لا تنظيم قاعدة ولاغيره ولايوجد تنظيم من اصله
    معلش بس 11 سبتمبر دى فبركة امريكانى ولايوجد لها اى علاقة بتنظيم ولاغيره

    اولا كيف تحلق طائرة داخل المجال الجوى الامريكى بدون اذن ولايحدث اى رد فعل فى القوات الجوية اثناء هذا الوقت
    ايضا كيف يستطيع اى كان ان يحلق بطائرة او يسرق طائرة ويقلع بها بدون اى رد فعل يذكر

    هذا اذا كانت العملية تمت من داخل مطارات داخلية
    اما اذا كانت من مطارات خارج الولايات هذا مستحيل كيف لطائرة ان تدخل مجال جوى لدولة اخرى بدون اذن وايض

  18. #18
    يا أخي الكريم العزيز ليمبوني : كيف تسألني عن كل شئ قائلا " جبت الكلام ده منين و سمعته فين و شفته بنفسك" عن أحداث كلنا شفناها و عارفينها . بينما تردد بنفسك كلام غير صحيح عن الغرب بدون أن تعيش بينهم أو تستمع لهم .

    نعم أخي بن لادن زاد الطين بلّة ، نعم طول عمرنا مذلولين بسبب حكامنا و لكن لم نكن بهذا الذل قبله ، و كراهية العالم لنا بعد بن لادن زادت بشكل رهيب. و لتعلم أن في أوروبا و أمريكا نسبة ليست بقليلة من المثقفين يقفون في صف العرب و المسلمين و يروننا أبرياء و يساندون حقنا في فلسطين و منهم يهود أيضا . و لكننا خسرنا الكثيرين من هؤلاء الذين لم يعد باستطاعتهم الوقوف في وجه اصدقائهم .

    عزيزي شفتها بنفسي في منتدى به اثنين أمريكان واحد كان يقول للثاني : " و لكن نحن لدينا أيضا تيموثي ماكفاي.. هل تصف كل المسيحيين بالارهاب" .. فرد الثاني و قال : " ولكننا لم نر أهل و عشيرة تميوثي ماكفاي يرقصون على شاشة التلفاز فرحا بما فعله . أخي نحن من نجمع الغرب في سلال و نقولبهم بينما نرفض أن يقولبونا.

    أعود لموضوعنا فأقول : هل كوننا كنا مذلولين من بعده يعطيه الحق في فعل ما فعل مما يسميه غزوة نيويورك ؟.. و بئس الغزوة. يا أخي هذا جبن صرف.. يهاجمون أبرياء لا ذنب لهم. قد يرد علي واحد من أشاوسنا العرب قائلا " أراك تبكي موتاهم.. ألا تبكي موتانا في العراق ؟" .. بلى.. أبكى الجانبين لأنه لا يجب قتل المدنيين في أية حال ، و لكننا بدل من أن نتبع ديننا و نريهم الفرق بيننا و بينهم نزلنا لمستواهم و لا أحد الان أحسن من أحد على الإطلاق.

    بالنسبة لدخول بن لادن على حصان ، أخي هذا مجرد تعبير بلاغي أكرم الله قدرك ، لا يعني أنه سيدخلها على حصان فعليا يعني !

    بالنسبة لمعاملة النساء كالبهائم ، ماذا تسمي منعهم من التعليم و الباسهم الخيمة المسماة بالشادور و الفيديوهات المتناقلة عبر كل وسائل الاعلام الغربية لرجال أفغان قلوبهم غرف يضربون نساء أفغانيات في الشارع بالهراوات و بكل وحشية (شاهدتها بعيني) و غيرها من مظاهر التمييز و التفريق.

    بالنسبة للفظة ارهابيين ، هناك الكثيرون يحتاجون اللفظة و لكن بن لادن و بوش و شارون في مرتبة واحدة عندي و هم في الدرك الأعلى للإرهاب و إن شاء الله في الدرك الأسفل من النار.
    -------------------
    الشارع ده كنا ساكنين فيه زمان..
    كل يوم بيضيق زيادة عمّا كان..
    أصبح الأن بعد ماكبرنا عليه..
    زي بطن الأم مالناش فيه مكان..

    (الشوارع حواديت - صلاح جاهين)
    -------------------

    سبتمبر 2002

  19. #19
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة رجل السماء
    الناس دى انخدعت مثل ما انخدعنا نحن ايضا
    لا تنظيم قاعدة ولاغيره ولايوجد تنظيم من اصله
    معلش بس 11 سبتمبر دى فبركة امريكانى ولايوجد لها اى علاقة بتنظيم ولاغيره
    يا راجل عيب عليك .
    و بعدين حتى لو ماعملهاش.. بن لادن شالها ليه ؟!
    أظن إن نظرية المؤامرة وسعت مننا حبتين .
    -------------------
    الشارع ده كنا ساكنين فيه زمان..
    كل يوم بيضيق زيادة عمّا كان..
    أصبح الأن بعد ماكبرنا عليه..
    زي بطن الأم مالناش فيه مكان..

    (الشوارع حواديت - صلاح جاهين)
    -------------------

    سبتمبر 2002

  20. #20
    ازيك ياهوبة

    شكرا على هذه القصيدة


    لى وجهة نظر بسيطة معلش فى حكاية بن لادن
    والناس دى

    تنظيم القاعدة بشكل عام مثل الطفل الذى يكره منزل جاره فاعطيت له علبة كبريت وقلت له اذا اشعلت عود من هذه العلبة فانت قادر على حرق حديقة منزل جارك فمن كثرة كرهه لجاره اتى بعشرين عود من هذه العلبة واشعلهم فى وقت واحد فحرق نفسه ومن حوله
    هذا ببساطة
    بن لادن شخص كان نفسه يعمل حاجة فأتجه للطريق الخطا زى ايران والعراق وزى سوريا ولبنان وزى السودان وزى الكويت والعراق وزى وزى وزى ولسة

    اما بقى مسألة الاحترام دى
    فهو احترامك لغيرك من احترام نفسك
    اما كونه بقى كويس او وحش فدى الله اعلم بها ولااتصور ان فى واحد هنا مثلا كان قاعد مع بن لادن على القهوة قبل كدا او قضى معاه يومين فى ساحل الريفيرا مثلا
    الله اعلم بنوايه ولكن هو حتى الان صورة سيئة للعقل العربى بشكل عام اى كان دوافعه او شخصيته فهو صورة سيئة للعقل العربى لانه غير قادر عن الدفاع عن ارضه او قادر عن الدفاع عن نفسه او قادر على فعل اى شىء سوى جلب صورة سيئة لصورة هى اصلا سيئة

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل