موضوع: الحج ... بين الأجر والنصر

ردود: 3 | زيارات: 545
  1. #1

    الحج ... بين الأجر والنصر


    الحج ... بين الأجر والنصر


    لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك،
    إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك:


    ترتفع بها حناجر حجيج بيت الله تعالى في موسم النفحات، حيث تصعد تلك الهتافات إلى السماء لا يعيقها سد المعاصي ولا حاجز التفريط في جنب الله تعالى، تشهد عند الله تعالى أننا أتيناه شعثًا غبرًا ضاحين، نرجو رحمته ومغفرته ونخشى عذابه وعقابه، وندعوه أن يفك أغلال المعاصي وأدران التفريط عنّا.

    تلك الملايين التي تجمعت في مكان واحد وفي وقت واحد، تدعو ربًا واحد بهتاف واحد، العيون دامعة والقلوب منكسرة بين يدي خالقها، والأكف مرفوعة والجوارح خاضعة، والكلمات مخلوطة بحرارة السؤال ودموع الخشية ورهبة الموقف وروعة المكان والزمان وثقة الإجابة وأمل العودة، بسلامة الجسد والقلب والجوارح إن شاء الله تعالى.

    وتمر أعوام الحج عام بعد عام وسنة تعقبها سنة، وحال المسلمين من سيء إلى أسوأ ومن مأساة تعقبها مأساة ومن مصيبة في أثرها مصائب، ويشهد على ذلك أعوام البوسنة والشيشان وفلسطين وأفغانستان والعراق ولبنان والفلبين وبورما، فهل يكون هذا العام مختلف أم سيكون كبقية الأعوام ؟!

    وحين نتأمل حال المسلمين هذا العام نجده مختلف تمام الاختلاف عن الأعوام السابقة، وترى فيه بداية صحوة وإفاقة وتمكين إن شاء الله، رغم أنه شعاع بسيط يخرج من فتحة شديدة الضيق، ولكن العيون الواثقة بنصر الله تعالى ترى الشعاع يملأ الأفاق، ولعلها خطوة تتبعها خطوات وبداية يأتي من بعده نصر وتمكين.

    والعيون الواثقة ترى أن شعبًا يهب في مصر، ليدافع عن اختياره ولا يعبأ بسجن السجان ولا رصاص الظلم ولا ارهاب الطغاة ولا قنابل الحقد والكراهية والفساد، وهو دليل يبشر بنصرٍ وتمكين قادم إن شاء الله، والعيون الواثقة أيضا ترى صعود "الإخوان المسلمون" في مصر بداية المسيرة لنصر عظيم قادم، يوشك أن يخط خطواته الأولى رغم بطئها ولكنها متحركة لن يوقفها أحد بعد هذا اليوم أبدا بإذن الله.

    والعيون الواثقة ترى أن الشعب الفلسطيني يبايع "حماس" في جميع المحافل التشريعية والبلدية والطلابية، وكأنها مبايعة على الموت في سبيل مشروع التمكين بإذن الله ... هي بوادر أمل تراها العيون الواثقة بنصر الله تعالى كما قال الله تعالى: {أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ مَسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ} أما العيون التي أصابها الرمد والعشى الليلي فلا تكاد ترى ذاك الشعاع والأمل!


    متفائلٌ يا قوم رغم دموعكم ،،، تبكي السما يومًا فيحيا الوادي


    hedaya


  2. #2
    يـــس
    صور رمزية jessing
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    الدارالبيضاء
    العمر
    42
    ردود
    6,397
    اللهم انصر المسلمين في كل مكان ..

    ..

  3. #3
    عضو متميز
    صور رمزية abou_mazen
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المنطقة
    المغرب/البيضاء
    ردود
    3,875
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة jessing
    اللهم انصر المسلمين في كل مكان ..

    ..
    امين يارب العالمين



    بأبي أنت وأمي يا رسول الله



    فدتك نجد و طيبة ومكة وأرض الأسراء


    اللهم احشرني مع نبيك يوم يكون اللقاء


    اجمل شئ في الحياة حينما تكتشف اناس قلوبهم مثل اللؤلؤ المكنون في الرقة والبريق والنقاء قلوبهم مثل افئدة الطير
    اللهم اني احبهم فيك

    لك نصحي وما عليك جدالي ........وافة النصح ان يكون جدال

    دعوة لحفظ القرآن الكريم عن طريق المنتدى










Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل