موضوع: لو رآنا محمد !

ردود: 8 | زيارات: 835
  1. #1

    لو رآنا محمد !


    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    قبل قليل وأنا أطالع صندوق البريد وجدت في أعلى القائمة ملف عن الحج

    ونظرت اسفل القائمةفوجدت دعاية لموقع جنسي عربي !


    قلت :

    سبحان الله ماذا سأفعل بهذه الرسائل ؟

    فأخذت أتأمل في عنوان رسالة الموقع الجنسي بحيرة وأسى !

    وقلت سأسجرها في التنور كما فعل كعب ابن مالك رضي الله عنه

    وتذكرت أنه رضي الله عنه لما تخلف عن غزوة تبوك أمر النبي عليه السلام بهجره ونهى عن إيوائه الكلام معه
    حتى إنه رضي الله عنه جاء إلى أبي قتادة وكان ابن عمه فتسور عليه حائطه وسلم عليه ولكنه لم يرد عليه السلام
    لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بهجرهم وكان يأتي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فيسلم عليه يقول فلا أدري أحرك شفتيه برد السلام أم لا .

    قلت : هذا لأنه تخلف عن واجب واحد ! فكيف بنا ونحن نتخلف عن واجبات كثيرة ؟
    ترى لو كنا في عهده عليه السلام ونحن على هذه الحال هل سيطلب من المؤمنين أن يهجرونا !


    لو رآنا النبي عليه السلام هل سيرد علينا السلام ؟

    إننا نتخلف في كل يوم عن الصلاة مع أنها أعظم من الجهاد !!
    وهنا من يستطيع الحج لكنه لم يحج بعد !
    ومنا من لا يدفع الزكاة !

    وكثير تعدى إلى فعل المحرمات ومشاهدة الخلاعات في الانترنت والقنوات !

    تعلمون ..!

    لما بقي كعب ابن مالك اربعين ليلة على هذه الحالة وعلى انقطاعه عن الكلام مع المسلمين .. أمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يعتزل امرأته كل هذا مبالغة في هجره وتعزيراً عن تخلفه فضاقت عليه الأرض بما رحبت وضاقت عليه نفسه وظن أن لا ملجأ من الله إلا إليه ...


    قال كعب ابن مالك تنكرت لي الأرض فلم تكن الأرض التي أنا أعرفها وتنكر له الناس لا يؤوونه ولا يسلمون عليه

    ومع هذه المقاطعة أتاه كتاب من ملك غسان يقول فيه إنه قد بلغنا أن صاحبك قد هجرك يعني النبي صلى الله عليه وسلم فالحق بنا نواسك ولكنه رضي الله لما أتاه هذا الكتاب عمد إلى التنور فسجره به وأحرقه وصبر


    لم يكن كعب ابن مالك وحده في هذه المعاناة بل كان هلال بن أمية ومرارة بن الربيع

    هؤلاء الثلاثة تخلفوا عن غزوة تبوك التي قادها النبي عليه الصلاة والسلام بدون عذر فلما قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة راجعاً من تبوك جاء إليه المنافقون يعتذرون بأعذار كاذبة وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقبل ظواهرهم ويكل سرائرهم إلى الله عز وجل فيستغفر لهم , أما كعب بن مالك وصاحباه رضي الله عنهم فقد صدقوا النبي صلى الله عليه وسلم وأخبروه بالخبر الصحيح بأنهم تخلفوا بلا عذر فأرجأ النبي صلى الله عليه وسلم أمرهم حتى يحكم الله فيهم


    وإذا حكم الله على التائبين الصادقين كان حكمة كريما رحيما

    فتاب الله على هؤلاء الصادقين وأنزل فيهم قرآنا يتلى إلى يوم القيامة

    (وَعَلَى الثَّلاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنْفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَنْ لا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ)


    وفي قوله سبحانه وتعالى إن الله هو التواب الرحيم دليل على كثرة توبة الله عز وجل لأن التواب صيغة مبالغة تعني
    الكثرة وعلى أنه عز وجل يحب التوبة على عباده وهذا ظاهر في النصوص من الكتاب والسنة كما قال الله تعالى (إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ) وقال النبي عليه الصلاة والسلام لله أشد فرحاً بتوبة عبده من أحدكم براحتله وذكر صلى الله عليه وسلم أن هذا الرجل أضاع راحتله في أرض فلاة وعليها طعامه وشرابه فطلبها فلم يجدها فأضطجع في ظل شجرة ينتظر الموت لأنه أيس من الحياة فاستيقظ وإذا بخطام ناقته متعلقاً بالشجرة فأخذ بخطامها وقال اللهم أنت عبدي وأنا ربك أخطأ من شدة الفرح فإذا كان الله عز وجل يحب التوبة من عبده فهو كذلك يحب التوبة على عبده والعبد يتوب إلى الله والله عز وجل يتوب على العبد نسأل الله تعالى أن يتوب علينا وعلى إخوننا المسلمين.



    والله تعالى أعلم .

    المصدر موقع الشيخ ابن عثيمين رحمه الله .


    http://www.ibnothaimeen.com/all/noor/article_7720.shtml


  2. #2
    عضو متميز
    تاريخ التسجيل
    May 2001
    المنطقة
    الامارات العربية المتحده
    ردود
    1,695
    جزاك الله الف خير اخي الرويلي على التذكير ..
    أحب لأخيك ما تحب لنفسك

    = ~Click Here~ =
    = ~ إنتظـــــــروني ~ =

  3. #3
    شكرا لك أخي وبارك الله فيك

  4. #4
    نسأل الله لنا ولك الثبات
    أبواسلام.
    كثر المتساهلون فى الدين ، فظهر الملتزمون بصورة المتشددين ، فعلى الملتزمين إختيار الأسلوب الصحيح لتوصيل صحيح الدين لغيرهم باللطف واللين0
    رابطة الجرافيك الدعوى


  5. #5
    عضو متميز
    صور رمزية abukatada
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المنطقة
    الإمارات العربية المتحده - دبي
    العمر
    36
    ردود
    1,804
    جزاك الله خيرا على الموعظة
    نفع بها المسلمين أجمعين

  6. #6
    يـــس
    صور رمزية jessing
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المنطقة
    الدارالبيضاء
    العمر
    42
    ردود
    6,397
    بارك الله فيك ..

    اللهم ثبتنا ..

    ..

  7. #7
    عضو متميز
    صور رمزية abou_mazen
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المنطقة
    المغرب/البيضاء
    ردود
    3,875
    اللهم يامقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك



    بأبي أنت وأمي يا رسول الله



    فدتك نجد و طيبة ومكة وأرض الأسراء


    اللهم احشرني مع نبيك يوم يكون اللقاء


    اجمل شئ في الحياة حينما تكتشف اناس قلوبهم مثل اللؤلؤ المكنون في الرقة والبريق والنقاء قلوبهم مثل افئدة الطير
    اللهم اني احبهم فيك

    لك نصحي وما عليك جدالي ........وافة النصح ان يكون جدال

    دعوة لحفظ القرآن الكريم عن طريق المنتدى










  8. #8
    شكرا أيها الأحبة وبارك الله فيكم

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل