موضوع: في ظلال آية (1) : ياأيها الإنسان ماغرك بربك الكريم ؟

ردود: 4 | زيارات: 1309
  1. #1

    في ظلال آية (1) : ياأيها الإنسان ماغرك بربك الكريم ؟

    ياأيها الإنسان ماغرك بربك الكريم ؟!
    يالها من آية عظيمه وياله من نداء تهتز له القلوب وتقشعر منه الأبدان
    يوم ينادى عليك أيها الإنسان الفقير الضعيف ماغرك بربك الكريم ؟
    ماالذي خدعك حتى عصيت الواحد القهار ؟
    ماالذي خدعك فاقترفت الآثام بالليل والنهار؟
    ماالذي خدعك ففرط في حدود الله ؟
    ماالذي خدعك فتهاونت في الصلاة ؟
    ماالذي خدعك فأطلقت بصرك في الحرام ؟
    ماالذي خدعك فلم تخش الله كما كنت تخشى الأنام ؟
    أهي الدنيا؟ أما كنت تعلم أنها دار فناء؟ وقد فنيت!
    أهي الشهوات؟ أما تعلم أنها إلى زوال؟ وقد زالت!
    أم هو الشيطان ؟ أما علمت أنه لك عدو مبين ؟
    إذن ماالذي خدعك ؟ أجب ...أجب ... لاعذر اليوم.
    لا إله إلا الله ...
    أخي الحبيب .. أرأيت ؟ إنها لآية عظيمة وتذكرة مبينة لمن وعاها... كررها بينك وبين نفسك .. قم بها في جوف الليل إذا هجع الأنام وغارت النجوم كررها في ركعتين تلذذ فيهما بمناجاة ربك وكرر ياأيها الإنسان ماغرك بربك الكلام وتمثل نفسك ماذا تجيب ، تذكر ذنوبك وابك على تفريطك .
    أخي الحبيب ... تخيل معي هذا المنظر كأنك تراه واعلم أنه واقع لامحالة وتخيل هذا المشهد المهيب:
    إذا السماء انفطرت، وإذا الكواكب انتثرت، وإذا البحار فجرت، وإذا القبور بعثرت، علمت نفس ماقدمت وأخرت، ياأيها الإنسان ماغرك بربك الكريم، الذي خلقك فسواك فعدلك، في أي صورة ماشاء ركبك.
    وإلى اللقاء مع وقفة أخرى في ظلال آية.
    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
    ملحوظة: أرجو أن ترسلها لمن تحب فالدال على الخير كفاعله.
    اللهم منزل الكتاب، مجري السحاب، هازم الأحزاب، اللهم اهزمهم وزلزلهم..
    اللهم أنزل بهم رجزك وعذابك إله الحق..
    اللهم أحصهم عددا ، واقتلهم بددا، ولا تغادر منهم أحدا..
    اللهم إنا نعوذ بك من شرورهم، وندرأ بك في نحورهم، اللهم بك نحول وبك نصول وبك نقاتل..
    اللهم اكفناهم بما شئت


  2. #2
    شكر الله لك أخي الحبيب أبا أنس..

    وأثابك الله..
    وجعل ذلك في موازين حسنتاتك يوم نلقاه..

    اللهم اغفر لي ولأبي أنس وللمسلمين والمسلمات.. الأحياء منهم والأموات..

    اللهم آمين..


    ===



    تحياتي..

    أخوكم المحب جدا جدا/ النهاية
    نهايتي في ارتحالي ** نهاية الآمال

  3. #3
    أخي العزيز ابو انس والله مشكور من القلب الف شكر وصدقني نحن في حاجة الى التذكرة في هذا الزمن الذي بدأنا نفقد ذاكرتنا فيه شيئا فشيئا .....


    أخوك ...
    -{" دبلوماسي"}-

  4. #4
    بارك الله فيك يا أبو أنس وجزاك الله خير على هذه التذكرة
    إذا لم تزد على الحياة شيئاً ، فاعلم أنك زائد - الرافعي

    ----------------------------

    موقع زخارف إسلامية


Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل