موضوع: و ربُّك ناصرٌ - قصيدة جديدة -

ردود: 1 | زيارات: 513
  1. #1

    و ربُّك ناصرٌ - قصيدة جديدة -

    قصيدة جديدة كتبتها منذ يومين و لم أجد مكانا أحبه لأنشرها فيه و لذا أنشرها هنا أضع فيه كل ما أعانيه من حجب المواقع التي أحبها و تركي عرضة للمواقع التي لا أعلم خلفياتها و لكن الله بما يصنعون عليم . فإلى أهلي و أحبتي و إلى المنافقين و الكائدين و من يعادون رغبة في دنيا .

    و ربك ناصر
    دعوايَ آخرةٌ و أنتَ بقيةٌ فكنِ المؤيِّدَ يا أخي , أو فادفعِ
    ربِّي و ربُّك ناصرٌ و مؤيدٌ , من ينصرِ الدينَ المؤيَّدَ يُرفَعِ
    فقعي على الأرضِ التي شئتِ , اطمَأنَّ بكِ المقامُ بها و إلَّا فارجعي
    يا نفسُ قد حانَ الرجوعُ إلى الحمى فمتى سترتدعين ؟, يومُ المفزع ؟
    جَنَّاتُ آلٍ , آلُنا ليسوا بها , أبصرْ أخي إن شئتَ , لا لا تُخْدَع
    أبصرْ رعاكَ اللهُ هذي أرضُنا انتهكتْ و تلكَ دماؤنا لم تَشْفَعِ
    أبصرْ هداكَ اللهُ , إني راجعٌ بك في الطريقِ المستنيرِ الرائعِ
    دعوايَ صاعدةٌ و أنتَ بقيةٌ و أنا و حقِّ الحقِّ لستُ بمُدَّعِ
    دعوايَ صَدِّقْ . ما أتى عن أحمدَ الخيرِ النبيِّ الطيِّبِ المترفِّعِ
    دعوايَ أني آدميٌّ مذنبٌ و بعفوِ مولانا فلستُ بِضَائعِ
    دعوايَ أني للحقيقةِ مبتغ ٍ بالعقلِ و النقلِ النقيِّ الأرفع ِ
    دعوايَ أني واحدٌ من بينِ قومي حين أهوي , بالمشورة أُرفع ِ .
    دعوايَ أني راجعٌ لخلاصِنا أوتذكرون عهودَنا ؟ , فلترجعِ
    عودوا معي إن شئتمو و إذا أردتُم غير هدي اللهِ , لستُ بطيِّع
    عودوا معي إن شئتمُ أدعوكمو , و إذا أردتُم غير هذا . من معي ؟
    يا شمسَ ربي أشرقي , و على ظلام قلوب قوم في التفرُّقِ فاطلعي
    هُبِّي كريحِ النورِ أجنحةً مباركةً و يا غُمَّاتِ أيامي قعي
    مَنْ مُدَّعٍ بالحقِّ لا دامتْ لكم دنيا الغرورِ و ظلمةٌ لمْ ترفعِ
    دعوايَ صاعدةٌ و أنتَ بقيةٌ هيا بنا نحو النهارِ الأروعِ
    نحوَ الدُنا حريةٌ و سعادةٌ و من المضيقِ إلى الطريقِ الواسعِ
    _____________________
    من باب الخوف خرجت بلا رجعة , و إلى دار الخوف من المستأهل للخوف دخلت
    فاصنع ما شئت
    أخر تعديل بواسطة أبو الحسين في 26 / 04 / 2006 الساعة 06:16 PM السبب: إظهار التوقيع الشخصي
    http://spaces.msn.com/studiocg/
    لا أريد أحدا من الماضي و لينسني جميع من عرفني حفاظا على أنفسهم فأنا لا أريد الانتقام من أحد آذاني إلا لو دفعني الظالمون لذلك دفعا و ساعتها فليتحملوا و إني في هذه اللحظة أستعدي عليهم من أخلصت له و صدقت له . اللهم إن كنت صادقا فكد لي و اكشف ستر من يعاديني و اجعل كيده في نحره و حسبي الله و نعم الوكيل .


Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل