تعتبر ((( محافظة ظفار ))) والمطله على بحر العرب بمثابة الواحه الخضراء الفريده في شبه الجزيره العربيه , وتقع في أقصى جنوب سلطنة عمان على مسافة 1040 كم إلى الجنوب الغربي من محافظة مسقط , وعلى مسافة 460 ميلاً بحرياً جنوب غرب مسقط عن طريق البحر , وتستغرق الرحله بالطائره ما يقارب 75 دقيقه من مطار السيب الدولي .. وتبلغ المساحه الإجماليه لظفار 103 ألاف كيلومتر مربع وتمثل 33% من مساحة السلطنه , وعدد سكانها 189 ألف نسمه .

تتميز ظفار بمعالم طبيعيه فريده , إذ لا توجد منطقه في شبه الجزيره العربيه تضاهيها في جمال الطبيعه الأخاذ الذي تكتسي به جبالها الشامخه , والخضره التي تغطي سهولها البكر , ذلك بفضل الأمطار التي تتساقط عليها حين تهب الرياح الموسميه بفصل الصيف (( الخريف بالتسميه المحليه )) بين شهري يونيو و سبتمبر من كل عام , فتنخفض درجة الحراره ويتلاشى المناخ الجاف وتهب نسمات الهواء البارده على الجبال والسهول , وتلبس مدينة صلاله ثوباً أخضر ملفوفاً بوشاح الضباب , وتدب الحياة في الينابيع وتتدفق الشلالات بالمياه بعد أن تشبعت بأمطار الخريف , وتكثر الطيور المهاجره , وتعزف ظفار بأكملها أروع ألحان الطبيعه في أجمل بقاع شبه جزيرة العرب .

ويتميز مناخ المحافظه بشكلٍ عام بالإعتدال طيلة أيام السنه , إلا أنها تتأثر في فصل الصيف (( الخريف )) .. بالرياح الموسميه الغربيه القادمه من المحيط الهندي مروراً ببحر العرب .. حيث تستقبل جبالها الأمطار الموسميه المصحوبه بالسحب الكثيفه والضباب من شهر يونيو وإلى شهر سبتمبر من كل عام , وتصل درجة الحراره إلى أدنى مستوياتها في فصل الشتاء عند 15 درجة مئويه .

وتنوع التضاريس بها قد أكسبها مقومات سياحيه بالغة الأهميه , فهناك الجبال التي تكسوها الخضره والسهول الساحليه الخصبه والشواطيء الخلابه التي تمتد بطول 500 كم , بالإضافه إلى عيون المياه والأوديه والمزارات الدينيه والحدائق والمنتزهات الطبيعيه والمواقع التاريخيه الأثريه .

وتنقسم ظفار إلى ثلاث مناطق تتباين كلٍ منها في نواحي الجمال والجاذبيه الذي تتمتع وتنفرد به عن سواها ...:
1 . المنطقه الساحليه , وتشتمل على أجمل الشواطيء ذات الرمال الفضيه .
2 . المنطقه الجبليه , التي تعتبر آيه من آيات إبداع الخالق عزوجل وبديع صنعه .. حيث تتلاحم الجبال الخضراء مع السهل من جهة الشرق والصحراء من الشمال الغربي .
3 . المنطقه الصحراويه ( النجد ) , حيث الكثبان الرمليه والهدوء الشامل الذي يلفها , مكوناً لوحه بديعه من إلتقاء السهل المنبسط مع حدود الصحراء , يحيط بها العزف الجبلي المنفرد في أعذب ألحان الهدوء والصفاء .

أخوكم المحب / عجيبكووووو