موضوع: للبيت رب يحميه.. !!!

ردود: 5 | زيارات: 1281
  1. #1

    للبيت رب يحميه.. !!!

    [align=center]
    " للبيت رب يحميه ..!!"
    [/align]

    [align=right]
    عبارة نحفظها جميعا منذ الصغر بعد أن درسنا قصة عام الفيل حين ذهب عبد المطلب طالبا إبله من أبرهة الأشرم فتعجب أبرهة كيف تكون الإبل عنده أغلى من البيت الحرام فيرد عبد المطلب: " أنا رب الإبل وللبيت رب يحميه "

    للأسف الشديد أصبحت هذه العبارة شعارا للمسلمين وإن لم تنطقها ألسنتهم ،بل ظهرت في تصرفاتهم وردود أفعالهم تجاه ما يحدث حولهم.

    فعبارة " للبيت رب يحميه.." فيها من الضعف والعجز أكثر مما فيها من الإيمان والتوكل على الله، لأن التوكل الحقيقي لابد أن يرافقه الأخذ بالأسباب.
    وإذا قبلنا موقف عبد المطلب لضعفه أمام جيش أبرهة، فهل يقبل هذا الموقف المخزي من أمة المليار؟؟ والتي ترفع الآن شعار
    [align=center]

    " لفلسطين رب يحميها.." !!




    [/align]

    أما آن لنا أن نستفيق من غفلتنا ومن ذلنا وخنوعنا؟‍
    فلسطين تئن.. والقتل والتشريد والهدم من قبل الصهاينة ولا من مغيث

    واليوم منعت المساعدات .. وتوقفت رواتب وأجور الموظفين.. فقل لي بربك ماذا تفعل لو كنت مكانهم؟

    كفانا ما نحن فيه...
    أستحلفكم بالله..
    قدسكم تستباح.. دماؤكم تهدر.. أبناؤكم يشردون...

    ليخرج كل منا مبلغا من المال مساعدة لهم، وتخيل أن ابنك بينهم.. ماذا كنت فاعلا له ؟؟؟

    هل ستنام وتدعو الله ان يرسل على اليهود طيرا أبابيل.. تريحك وتريحنا من شرورهم؟


    تذكر أنك ستسأل وستحاسب وحدك، ماذا ستقول أمام الجبار حين يسألك عن إخوانك.. ماذا قدمت لهم؟؟؟


    اللهم هل بلغت... اللهم فاشهد...
    [/align]


    [align=center]

    [/align]


  2. #2
    عضو متميز
    صور رمزية abou_mazen
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المنطقة
    المغرب/البيضاء
    ردود
    3,875
    بارك الله فيكى ونفع بك
    جوزيتى خيرا إن شاء الله



    بأبي أنت وأمي يا رسول الله



    فدتك نجد و طيبة ومكة وأرض الأسراء


    اللهم احشرني مع نبيك يوم يكون اللقاء


    اجمل شئ في الحياة حينما تكتشف اناس قلوبهم مثل اللؤلؤ المكنون في الرقة والبريق والنقاء قلوبهم مثل افئدة الطير
    اللهم اني احبهم فيك

    لك نصحي وما عليك جدالي ........وافة النصح ان يكون جدال

    دعوة لحفظ القرآن الكريم عن طريق المنتدى










  3. #3
    عضو متميز
    صور رمزية ehabrashad
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المنطقة
    مصر
    ردود
    2,414
    صدقت والله

    ليس لنا عزر
    فوا سوءتاه
    كل اناء بما فيه ينضح
    إذا جائتك الضربات من اليمين ومن اليسار فاعلم انك من أهل الوسط

  4. #4
    بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد..
    ماذ نفعل !؟
    هذه اجابات على هذا السؤال يا شباب
    أولا نؤكد بأن المسجد الأقصى والقدس وفلسطين هي أمانة في أعناق العرب والمسلمين في العالم، وليست ملكا للفلسطينيين وحدهم. وبالتالي الواجب الديني والقومي والإنساني يفرض على كل المسلمين أن يقفوا مع شعبنا الفلسطيني في جهاده ضد العدو الإسرائيلي. وأن يقدموا الدعم المعنوي والمادي لشعبنا، وأن يتواصل هذا الدعم.

    فإن أية مسيرة أو مظاهرة ينظمها المسلمون في البلاد العربية أو الإسلامية أو أوروبا ترفع من معنويات وجهاد شعبنا. فكل المظاهرات التي خرجت تشد من معنويات أهلينا في فلسطين. فنتنياهو خاطب شعبه يوما وقال: "إن معركتنا ليست مع الفلسطينيين وحدهم، وإنما نتوقع خطرا قادما علينا من المسلمين في العالم. ألا تسمعون هتافاتهم، خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود".

    كما أن التبرعات التي تقدمها الشعوب، كالشعب السعودي والمصري والإماراتي تضايق العدو الإسرائيلي كثيرا، لأنهم يشعرون أن هذه القضية ليست قضية الفلسطينيين، وإنما قضية العرب والمسلمين.

    وهذه التبرعات المادية والعينية قدمت شيئا كثيرا وأعانت الشعب، خاصة في ظل الحصار حيث البطالة مستشرية، هذه التبرعات تثبت الشعب على أرضه. فأي مسلم في العالم يستطيع أن يقدم أي دعم للشعب الفلسطيني كان يكفل أسرة فيها يتيم لشهيد بـ 50 أو 100 دولار في الشهر.

    ويستطيع أن يقدم الدعم لطالب جامعي، أو لبيت هدمه الاحتلال. فهذا البيت الذي يكلف أكثر من 50 ألف دولار أو أكثر، يمكن إعادة بنائه بمساهمة من مجموعة مسلمين مغتربين.

    كما يمكن إرسال الأموال لشراء المواد التموينية أو مواد طبية للمتضررين. وهناك جهات ولجان في فلسطين موثوقة، وتوصل هذه المساعدات لأصحابها. أي بإمكان أي إنسان مسلم أن يقدم مساعدة لإخوانه في فلسطين، وبإمكانه أن يرسل المال عبر البنوك.

    قال -صلى الله عليه وسلم-: "من جهز غازيا في سبيل الله فقد غزا، ومن خلف غازيا فقد غزا". فالجهاد أنواع، منه الجهاد بالنفس، ومنه الجهاد بالمال، ومنه الجهاد بالكلمة. ولذلك فإذا كان بإمكان الإخوة أن يكتبوا أو يلقوا خطبة أو محاضرة عن إخوانهم في فلسطين، فليفعلوا.

    ولا أقل من الدعاء، ولا أقل من أن يكثر المسلمون في العالم من الدعاء لشعبنا بالنصر والصبر والثبات والمرابطة، وأن يذل الاحتلال الإسرائيلي. أي أن يكثروا من الدعاء في صلواتهم، سواء كانت فرادى أو جماعات
    ويجب ان تذكر قول المولى سبحانه وتعالى فى الحديث القدسى
    "
    يا عبادي، كلكم ضال إلا من هديته، فاستهدوني أهدكم، يا عبادي، كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعموني أطعمكم، يا عبادي، كلكم عار إلا من كسوته فاستكسوني أكسكم، يا عبادي، إنكم تخطئون باليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعاً، فاستغفروني أغفر لكم "

    ادعو الله اذا كنتم لاتملكون المال ولا اللسان

  5. #5
    جزاكم الله خيرا وبارك فيكم
    اللهم انصر اخواننا المضطهدين في فلسطين اللهم ارزقهم من حيث لا يحتسبوا

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل