موضوع: ماهو رأيكم في الزواج عن طرق الانترنت وهل يمكن ان يكون بديلاً ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ردود: 11 | زيارات: 1460
  1. #1

    Question ماهو رأيكم في الزواج عن طرق الانترنت وهل يمكن ان يكون بديلاً ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ماهو رأيكم في الزواج عن طرق الانترنت وهل يمكن ان يكون بديلاً ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،،،


    أود في هذا المنتدى الرائع الذي انتمي اليه طرح موضوع الزواج عن طريق الانترنت إذا جاز التعبير الذي بتنا نسمع عنه في هذه الأيام ،، وإذا لم يدخل حياة احدنا ايضاً ،، هل يمكن ان ينجح مثل هكذا زواج ؟؟؟؟ قرأنا عن زيجات حدثت فعلاً بين جنسيات مختلفة ، هل يمكن ان يكون هذا هو الحل لعزوف الكثير في أيامنا هذه عن الزواج ؟؟؟؟؟ لأسباب عديدة وكثيرة منها عدم العثور على الشخص المناسب في بلده أو غلاء المهور في بعض الدول العربية ، وهل يجوز أصلا وشرعاً أي محادثات سواء أكانت كتابية أو سمعية أو مراسلات عبر الايميل بين أي شخصين لا تربطهما أي علاقة ولا قرابة ؟؟؟؟؟؟؟ وهذا من الناحية الدينية يحتاج إلى أجابه شرعية لان الكثير من الشباب يقع في لغط ولا يعرف هل يجوز أم لا ؟؟؟؟؟ هل يعتبر خلوه بين أجنبيين لا تجمعهما صلة قرابة،،،،، حتى لو كان حديثاً كتابياً فقط ولا تشوبه شائبه ما ؟؟؟؟

    وبعيدا عن ديننا الحنيف الذي برأيي لم يترك صغيرة ولا كبيرة إلا أحصاها ، هل يمكن فعلا الالتقاء في العادات والتقاليد الكثيرة في مجتمعاتنا بين بلدين أو قارتين أيضا دون الدخول في متاهات كثيرة ومتعددة ؟؟؟؟؟؟ لأنه عادة ما تحدث مشكلات كثيرة عند زواج شاب من مدينه أو حي بفتاه من حي أو مدينه أخرى وهذا في نفس البلد لاختلاف العادات والتقاليد بينهما فما بالكم باختلاف البلدان،،،،،، ألن يكون هناك صعوبات لتقبل الأهل مثل هكذا زواج ؟؟؟؟ لان كل أسرة لا تحب أن يتزوج ابنها أو ابنتها من شخص غريب أو حتى من خارج الأسرة نفسها أحيانا فكيف من خارج البلد ، اعلم أننا كلنا مسلمون وعرب في الدرجة الأولى ولكن هناك الكثير من المعوقات التي تؤول بين أي شخصين في مثل هكذا حالة أي الزواج طبعاً،،،،،،،،،،،،

    ولكن هل يمكن أن يرضي أي منكم من العازيين (اكيييييييييد) أن يتزوجوا بهذه الطريقة اذا رأوا أنهم فعلا قد وجدوا الشريك الذي يبحثون عنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    إذا كانت الإجابة نعم لماذا ، وإذا لا لماذا أيضا .(ليس سؤال امتحان ولكن استطلاع ارارء فقط)

    أشكركم وأود آرائكم أيضا .



    يـــــــــــارب

    إهدى حيارى البصائر إلى نورك ، وضُلاَّل المناهج إلى صراطك والزائغين عن السبيل إلى هداك ، اللهم أذهب عنّا الحزن ، وأزل عنّا الهم وأطرد من نفوسنا القلق،
    نعوذ بك من الخوف إلا منك ، ومن الركون إلا إليك والتوكل إلا عليك والسؤال إلا منك والاستعانة إلا بك أنت ولينا نعم المولى ونعم النصير.


  2. #2
    جزاك الله خير أخي على هذا الموضوع.
    رغم خبرتي البسيطة إلا أني أقول أن هذا الشيء يختلف باختلاف الطرفين نفسهم،يعني ممكن تنجح و ممكن تفشل يعني حسب التفاهم بينهم.يعني ما نخليش نظرتنا سوداوية خالص و لا متفاءلة خالص،يعني أنا بسأل نفسي كيف اهلنا زمان ما كانوش بيشوفوا زوجاتهم إلا في ليلة الدخلة و رغم كدة نجحوا و خلفونا و حصل لهم الحب بعد الزواج.
    و كمان من ناحية تانية أعرف شباب ما وجدوش في مجتمعاتهم البنت اللي قال عليها الرسول صلى الله عليه وسلم ذات الدين و اضطروا يبحثوا عنها في النت.يعني هي فرصة للشباب اللي ميولهم زي بعض إنه يتزوجوا.
    أنا كمان سألت شيخ عن هذا الموضوع وقلت له : هل يجوز يا شيخ إنه واحد يكاتب واحدة عبر النت علشان يبغى يتزوجها؟ قال لي :إذا كان قصدك الزواج و أنت عازم على الزواج من هذه الفتاة فلا بأس أن تراسلها كتابة من أجل التعارف و على شرط ان تتقيدوا بالضوابط الشرعية من عدم الدخول في الغزل و التفاصيل المحرمة من وصف المفاتن وخلافها.
    و قلت له :طب يا شيخ و الصورة ،قال : لا أرى أن ترسل لك صورة إلا بمعرفة أهلها.
    وكمان الزواج قسمة و نصيب ،وكثير من المتزوجين كانوا يعرفون زوجاتهم وقت الخطوبة و تحدثوا معهم و عرفوهم و لكن لم يحصل التوفيق لهم في الزواج،وشباب آخرين توفقوا رغم قصر المدة قبل الزواج.
    عندي بنت خالتي أتخطبت و اتزوجت في ظرف أسبوع ،و سبحان الله ربنا هناها في زواجها،و أخي الكبير خطب بنت خالتي و نعرفها حق المعرفة ولكن ماحصلش توفيق و اتفسخت الخطوبة بعد شهرين.
    يعني اللي يحرمه لازم يعطينا حل لمشكلة الشباب و العنوسة و غلاء المهور و قيود المجتمع،طب إذا كان فيه مواقع زواج على النت و مجلات متخصصة في طلبات الزواج و يشرف عليها مشايخ فهذا يعني أنها وسيلة شريفة للزواج.
    الشباب يعاني من العزوبية و غلاء المهور و عدم وجود الشريكة الصالحة ليه نضيق عليهم مادام يبغون الحلال؟.
    يعني شايف العلماء كمان أجازوا زواج المسيار من أجل حث الشباب على الزواج وحتى و لو كان نص زواج زي المسيار،كل واحد في بيته و يجيلها في أي وقت في بيتها بدون إلتزامات نفقة أو معيشة أو سكن.
    بالله عليكم لا تزيدوا آلام الشباب،نصعب عليهم الحلال و نضيق طريقه عليهم،أما الحرام سهل و في كل سكة.
    يعني زمن الرسول صلى الله عليه وسلم كانت المرأة تيجي تعرض نفسها و يتزوجها صحابي بدون سابق معرفة وينجح زواجهم لأن فيه بركة،ويجي له واحد ما عندوش غير سورة الفاتحة يقول له زوجناك بها.
    عندي صديقي له ولد عمره ستة سنوات و يقول لي إلى الآن أدفع ديون زواجي من أمه.عندي صاحبي راح يخطب من قريبه، قال ابو البنت مش حتشوف البنت إلا لما توافق علي شروطي.و أقلها أن المهر 30 ألف ريال فقط ،فال طب كيف أوافق من غير أشوفها، قال له هذا شرطي و إذا إنت مش موافق اعتبر الموضوع ملغي.
    معليش بس إنت هيجت علي المواجع اللي نعانيها في نفسنا و في أخواننا و أخواتنا.و ارجع و أقول كل شيء قسمة ونصيب.
    Press Any Key To Continue
    حينما كنت صغيراً
    كنت أسبح في براءاتي النقية
    كان معني الحبٍ لديا
    قبلةٌ من والديا

  3. #3
    مشكور على رأيك واكيد فيه وجهة نظر
    ، ووفقك الله و الجميع لما يحبه ويرضاه دائما



    يـــــــــــارب

    إهدى حيارى البصائر إلى نورك ، وضُلاَّل المناهج إلى صراطك والزائغين عن السبيل إلى هداك ، اللهم أذهب عنّا الحزن ، وأزل عنّا الهم وأطرد من نفوسنا القلق،
    نعوذ بك من الخوف إلا منك ، ومن الركون إلا إليك والتوكل إلا عليك والسؤال إلا منك والاستعانة إلا بك أنت ولينا نعم المولى ونعم النصير.

  4. #4
    و إياك آمييين
    يعني الأهل مش فالحين إلا في وضع القيود على الشباب،طب فين الحلول؟.
    الحلال صعب صعب و الحرام موجود في كل سكة.
    الأولاد و البنات الملتزمين مش لاقين طريقة للجواز علشان مافيش حد بيسأل فيهم و لكن غير الملتزم سهل يتجوز لأنو ما عندوش شروط إلتزام في الزوجة و خلافه يعني أي واحدة جميلة و دمها خفيف بتمشي الحال معاه.
    حينما كنت صغيراً
    كنت أسبح في براءاتي النقية
    كان معني الحبٍ لديا
    قبلةٌ من والديا

  5. #5
    عضو متميز
    صور رمزية ibrahim3d
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المنطقة
    جدة - المملكة العربية السعودية
    العمر
    28
    ردود
    1,367
    الطريقة هذه ليست جيدة.واعتقد ان نسبة نجاحها زوج من مئة زوج.
    عن نفسي انا .لاارضى ابدا ان اتزوج بهذه لطريقة.ابدا ابدا ابدا.
    الاسباب كثيرة جدا.
    اهمها.اني لايمكنني ان اثق فيها.ابدا ابدا.لاني لااعرف عنها شي.

  6. #6
    السلام عليكم ورحمة اتلله وبركاته.....
    اعتقد ان لكل منا رأيه الخاص به ، اما ان الملتزمات لا يجدن شاب فهذا هو نصيبهن ورأيي ان التي لا تجد شابا ملتزما مثلها تجلس في بيت اهلها معززه مكرمة ولا تريد شيئا اخرا . افضل لها من الزواج لمجرد الزواج ، واما رايك اخي ابراهيم فأنا اوافقك الرأي انه لا توجد الثقة في مثل هكذا حالات لان لكل من الطرفين تصورات يمكن ان تكون خاطئة عن الاخر وفي النهاية من سيضمن كلام الطرفين لبعضهما وانه هو الصدق... الله اعلم.........



    يـــــــــــارب

    إهدى حيارى البصائر إلى نورك ، وضُلاَّل المناهج إلى صراطك والزائغين عن السبيل إلى هداك ، اللهم أذهب عنّا الحزن ، وأزل عنّا الهم وأطرد من نفوسنا القلق،
    نعوذ بك من الخوف إلا منك ، ومن الركون إلا إليك والتوكل إلا عليك والسؤال إلا منك والاستعانة إلا بك أنت ولينا نعم المولى ونعم النصير.

  7. #7
    عضو متميز
    صور رمزية غالب
    تاريخ التسجيل
    Mar 2001
    المنطقة
    هنا
    ردود
    1,160
    أنا مش مقتنع أصلاً بالزواج بالنت إن كان عن طريق مواقع الزواج ،يعني ايه واحدة تحط صورتها و يجي الخلق يتفرجوا عليها و يرسلوا لها إيميلات،وحتى أغلب زوار مواقع الزواج من المتزوجين....................،يعني صعب واحد إتزوج واحدة في مواقع زي كدة كل واحدة تمدح فيها نفسها.
    أما لو كان الزواج عن طريق المعرفة في منتدى فيكون جانب الصدق أقوى ،لأن الشخصية من خلال التعامل في المنتدى تكون مألوفة و الناس تعرف بعضها لسنين،عشان كدة الصداقات و الزواجات التي تتم بين أعضاء المنتديات نسبة نجاحها أكبر.أنا عندي أصحاب كتير عرفتهم من المنتديات و ما خيبوش ظني.و كمان أعرف صحابي حبوا بعض في منتدى و اتجوزوا و عايشين في أحلى ما يكون .
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة رجاء الروح
    ورأيي ان التي لا تجد شابا ملتزما مثلها تجلس في بيت اهلها معززه مكرمة ولا تريد شيئا اخرا . .......
    كيف لا تريد شيء آخر؟
    الزواج مهم جداً،قال الشيخ ابن العثيمين:
    وماذا ينفع المرأة إذا كملت دراسةً ليست بحاجةٍ إليها غالباً وفاتتها سعادة النكاح وعقمت من الأولاد وأصبحت عالةً على أهلها ليس لها أولادٌ يذكرونها في حياتها ولا بعد موتها
    يعني تخيل يا أخي لو صار عمرها 70 سنة مين حيخدمها غير ولادها ، و لو مرضت مين حيشفق عليها غير ولادها.
    يعني التي لا تريد شيء آخر نفهم أنها اقتنعت و سابت الزواج،فين حديث سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم (النكاح سنتي فمن رغب عنها فليس مني).
    مفروض إنها تسعى للزواج، وتدعي ربنا أنو يجب لها الزوج الصالح،لكن تقتنع و تترك الزواج دة كدة غلط و ما يرضيش ربنا و ما هواش على سنة الحبيب صلى الله عليه وسلم.
    هنا موضوع عن أهمية الزواج:
    http://www.maxforums.net/showthread.php?p=563312
    ههههههههه



  8. #8
    عضو متميز
    صور رمزية sa9r
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المنطقة
    عابر سبيل
    ردود
    7,648
    هذه مقالة تناقش الموضوع ذاته.

    وهي منقولة .




    أحبه جدًا.. لقد ملك قلبي.
    من؟
    "فلان".. حبيبي.
    ومن "فلان"؟!
    تعرفت عليه من خلال الماسينجر.. يقول: أنا معجب بأدبك ودينك.
    وكيف عرف أدبك ودينك؟
    من الماسينجر.. إنه محترم جدًا وعلى خلق.. ويتمتع بذوق عالٍ.. ولديه أموال وشركات وعقارات..
    وكيف عرفت أنه محترم وعلى خلق ولديه شركات وعقارات؟!!
    من الماسينجر.. إنه صريح جدًا معي!!
    وكيف تأكدت من صراحته؟!!... نعم.. نعم بالتأكيد من الماسينجر!!

    التطورات التقنية في حياتنا - والتي كان لها بالغ الأثر في توجيه الشعوب الإسلامية إلى الوجهة التي تريدها؛ نظرًا لأنها مستوردة, وغير خاضعة لتطويعنا ورقابتنا الشرعية, شئنا ذلك أم أبينا - تسير بنا نحو منحى خطير للغاية, فالثقافة العربية عامةً قد صبغت بهذه الصبغة العنكبوتية "الإنترنت", وتأثرت بها أيّما تأثُّر, فصارت الحياة - والتي من أهم عوامل بقائها الأسرة والزواج - خاضعة لاختيارات ومواصفات فتيان الماسينجر وفتيات الشات.

    الكلام الذي بدأنا به ليس من نسج الخيال, ولا من حواديت النساء؛ بل هو واقع وحقيقة, تحدثت به فتاة ترجو النصح, وترغب في حل لهذا المأزق الذي وضعت فيه نفسها؛ فقد حدث معها ما يتكرر كل يوم مئات المرات؛ مع مئات الفتيات في جميع أرجاء المعمورة, وهي لا تدري أهذا الشاب صادق في كلامه أم كاذب, وهل بالفعل يرغب في الزواج بها أم أن كلامه مجرد نزوة يضيع فيها الشاب وقته ويفرغ فيها شحنته العاطفية, وأتركها تروي قصتها بنفسها مع بعض التصرف مني: "تحدث إليّ الشاب وبدأ التعارف, وكان الأمر في البداية لا يعدو كونه حديثًا في الأمور الدينية البحتة, أو تناصحًا لتكميل أساسيات الدين, وكان كلما أكثر هو في الكلام تعلق به قلبي أكثر وأكثر.. حتى جاء في مرة وصرّح لي بحبه؛ بسبب أخلاقي الحسنة ولأنني أهتم بديني – هكذا زعم".
    تقول الفتاة: "أحسست أنه إنسان مهذب ومحترم, وعلى قدر من الالتزام, وصرنا نتحدث كل يوم حتى ارتبطت به ارتباطًا عاطفيًا شديدًا, ولا أستطيع الآن منع نفسي من التفكير فيه, ولا أدري هل ما فعلت صحيح أم غير صحيح".

    أقول: هذه هي النتيجة الحتمية لمثل هذه اللقاءات.. التعلق القلبي الشديد.. فكل من الطرفين يتحدث مع شخص لا يعرف عنه إلا ما يريد الطرف الآخر أن يظهره.. فقد تكون المسكينة قد وقعت في براثن ذئب بشري مغرق في التمثيل والنصب وهي لا تدري؛ فهو لا يُظهر لها سوى الكلمات البراقة والعبارات المنمقة الجذابة و"الأخلاق الحسنة" و"الالتزام بالدين" كما ذكرت هذه الفتاة, أما ما هو متصل بحياته – الحقيقية – وشكله وطوله وصفاته الخَلْقِية والخُلُقِيّة.. كل ذلك لا يعدو كونه "مجهولاً".

    والنفس الإنسانية شغوفة بذلك المجهول.. تحبه.. تعشقه.. تتعلق به.. حتى وإن كان هذا المجهول وهمًا أو سرابًا, وإنما تتكون لديها راحة نفسية مؤقتة تعتري القلب بتعلقها وانتمائها إلى ذلك المجهول.

    كل من الطرفين "الشاب والفتاة" ترتسم في ذهنيهما صورة مثالية لهذا القادم الجديد المجهول.. وسيم.. جميلة.. طويل.. قوامها فتان.. بيضاء.. متدين.. لا يتلفظ إلا بالحسن من الألفاظ والمقالات.. تحب تربية الأبناء وتقدّس الحياة الزوجية...

    ولا يدري كل منهما أنهما قد وقعا فريسة سهلة للشيطان.. يلعب برأسيهما.. ويزين لهما المعصية في لباس جميل مطرز باللؤلؤ والذهب.. فإذا نُزع هذا الغطاء فإذا بفاحشة الزنا قد لاحت في الأفق عياذًا بالله, أو على أقل تقدير صدمة عاطفية عنيفة للفتاة خاصة؛ لأنه لم يقبل الزواج منها بعدما رآها؛ فهي لم تكن على الصورة التي تخيلها, حتى وإن كانت مقبولة الشكل.

    وتلك هي المصيبة الكبرى؛ فالفتاة تعلقت بوهم هي التي رسمته وبالغت في مدحه والثناء عليه, حتى أصبح في عقلها اللاواعي حقيقة مطلقة ومسلّمة لا تقبل الجدال ولا النقاش, ومعروف أن تكرار عرض الصور على المخ – حتى وإن كانت غير حقيقية – يسهم بقدر كبير في تثبيتها كحقائق غير قابلة للزعزعة أو الاضطراب.
    إن العلاقة بين الشاب والفتاة على هذا النحو في غرف الدردشة أو الشات أو على الماسينجر لا تصح بأي حال من الأحوال, إلا لاستشارة أو استفتاء – بحسب ما ذكره أهل العلم – أما فتح الباب على الغارب لكل من هبّ ودبّ ليتجاذب أطراف الحديث ويمزح ويضحك ويروّح عن نفسه ويفرغ شحنته العاطفية... فكل هذا لغو وباطل.. وما بني على باطل فهو باطل..

    فعلاقة كهذه يصعب أن يكتب لها البقاء والاستمرارية مادامت مبنية منذ بدايتها على مخالفة شرعية.. فما أدراني بأن الفتاة لم تتحدث مع غيري ولم تتعلق به كما تعلقت بي.. وما أدراني أنها لن تتعلق بغيري في المستقبل بسبب حديثه المنمق وكلامه المعسول.. هكذا يقول.. وتبدأ خيوط الشك والريبة تدب بين الشخصين, الأمر الذي يتسبب في فشل العلاقة [الزوجية] التي نشأت بينهما, هذا على افتراض حسن نية الشاب ورغبته في الزواج.

    فيا كل فتاة تؤمن برفعة الزواج ورسالته ودوره في المجتمع.. للزواج أسس ومعايير وأركان لابد أن ينبني عليها, وأهمها المعاينة المباشرة, فلا يكفي بأي حال من الأحوال سماع أحدكما لصوت الآخر, أو قراءة ما يكتبه, أو حتى مشاهدته على "الويب كاميرا", بل ينبغي على كل منكما المعاينة المباشرة والرؤية الحالية. وأيضًا أن يسلك الخاطب المسلك الشرعي لطلب الزواج.. لا أن يتلصص بالالتفاف حول أبيك وإخوتك كما اللص الذي ينتهك الحرمات ويسرق أعز ما في البيت..
    فلتنتهِ هذه المهزلة الآن.. ولتنأي بنفسك عن مواطن الفتن.. فالمرأة المسكينة – خاصة المراهقة – تسيّرها عاطفتها, وغالبًا ما تغلب العاطفة فيها العقل؛ فتفكر وتزن الأمور بقلبها لا بعقلها, وليس ذلك لنقص فيها, بل تلك هي فطرتها التي فطرها الله بها لحكمة رفيعة سامية, وهي تربيتها لأولادها وخوفها عليهم.. وللأسف يستغل الشباب الفاسدون هذه الفطرة فيها ليغرروا بها ويفسدوها..

    فلتُنهِ هذه العلاقة فورًا.. حتى وإن كان في ذلك ألم نفسي عليك.. فلابد أن تتجرعي مرارة الدواء.. حتى لا تصابي بعضال الداء.. وتصبّري وتذكّري قول الله تعالى: {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ} قال الأوزاعي: "ليس يوزن لهم ولا يكال؛ وإنما يغرف لهم غرفًا".
    نسأل الله السلامة والسداد في الأمور كلها.

    أما مواقع التزويج المنتشرة على الشبكة, فأرى أن يقتصر دورها – بعد التأكد من صدقية المشتركين بها والباحثين عن الزواج, وذلك بفرض التزامات صارمة على المشتركين لضمان الجدية وعدم التلاعب – أرى أن يقتصر دورها على مجرد التوفيق بين الباحثين ليقابل كل منهما الآخر ولا يكتفيان بمجرد التعارف على الشات أو الماسينجر, فإن افترضنا صحة نية الطرفين فلن نضمن الكذب أو التدليس من أحدهما سواء في الشكل أو الأخلاق أو الإمكانات المادية... أو غيره, وقد يحدث تعلق قلبي من خلال المحادثة دون أن يكون أحدهما مناسبًا للآخر, وهذا ليس قدحًا في تلك المواقع ولا تخوينًا لها, ولكن أخذًا للاحتياط؛ فإن بعض من يدخلونها قد يتخذونها مطية لتكوين علاقات آثمة مع الطرف الآخر..

    أسأل الله الحفظ والهداية لشباب وبنات المسلمين..

    محمد إبراهيم الغباشي


    عن أنس رضي الله عنه قال
    : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن لله تعالى أهلين من الناس . قالوا : يا رسول الله من هم ؟ قال : هم أهل القرآن أهل الله وخاصته ) . (صحيح الجامع2165)







  9. #9
    عضو متميز
    صور رمزية غالب
    تاريخ التسجيل
    Mar 2001
    المنطقة
    هنا
    ردود
    1,160
    الجانب المشرق:
    لقاء مع شباب تزوجوا عبر الإنترنت:
    http://www.islamonline.net/livedialo...rN0&hCounter=0
    مواقع الزواج عبر الإنترنت ضوابط و محاذير:
    http://www.islamonline.net/servlet/S...AAskTheScholar
    حكم إعلانات الزواج عبر الإنترنت:
    http://islamonline.net/servlet/Satel...=1122528617652
    أنا معنديش مانع أتجوز بنت عرفتها في منتدى لفترة طويلة وعرفت أخلاقها،لكن مواقع الزواج الواحد يخاف منها لازم يكون جهة موثوقة مشرفة عليها.
    كمان البنت ما تعملش حاجة من ورا أهلها لازم تشاورهم.
    ههههههههه



  10. #10
    طبعا الزواج غالبا يكون فاشل

    ثم كيف لها ان تعرف اخلاقه او هو يعرف اخلاقها من ورى الانترنت ؟

    المشكلة خطوات الشيطان تلعب دور كبير

    بالاول تتكلم معاه على شات وكل واحد ووحدة يعمل فيها حكيم وبطل وبطلة زمانهم

    وبعدن يعجبو ببعض ويكلمو بعض

    وتنتقل من المكالمة الى الصور وماخلافه

    وشوي شوي الى ان يموت قلب الفتاة ويفرح الذئب بفريسته

    ها التسعة وتسعين بالمية

    باقي واحد بالمية الله اعلم بحالهم حتى لو ماتتطلقوا اكيد حياتهم كلها شكوك

    طبعا اتكلم على المجتمع الخليجي اما المجتمعات الاخرى لا اعلم ماهي الاحوال

    وشكرا لطرح ها الموضوع المهم

    وجزاك الله خير

  11. #11
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
    مشكورين جميعا على المرور ، وجزاكم الله خيرا ....
    اما عن راي بعض الاخوه الكرام الذي فسر قولي عن الملتزمات فلا اقصد بتاتا ان تعكف الفتيات عن الزواج ولا يحق لي هذا القول ابدا ،............
    اما عن رايي انا في الموضوع لا اعتقد انني استطيع الزواج من اي شاب اذا لم يكن يمتلك ذلك الدين الذي يقوم حياته وحياتنا معا لانني لا استطيع احتمال فكرة انني سأرتبط بأي شاب لمجرد ان لا يقال عني انني عزباء ولم تجد من ينظر في وجهها كما يقال عن بعض الفتيات فلا والف لا لهذا الزواج وعن هذا الامر قلت ان تجلس في بيت اهلها وليس عن تلك التي تجد ذلك الشاب المحترم الخلوق والذي يناسب ظروفها ايضا لان لكل من ظروفه الخاصة التي لا تعنيه الا هو فقط ،
    اما عن مواقع الزواج التي تقولون عنها اعتقد انني والحمد لله لم ارى اي منها لانني لا ابحث عنها والحمد لله ، ...................
    ولكنني ارى ان للعادات والتقاليد بالغ الاثر في التاثير على اي زواج فكيف بالذي يكون بين مجتمعين مختلفين تماماً ،،،،،،،،،،،
    واكيد ان الله وحده العالم بكل شيء ،،
    مشكورين لائراء الموضوع بالاراء.............



    يـــــــــــارب

    إهدى حيارى البصائر إلى نورك ، وضُلاَّل المناهج إلى صراطك والزائغين عن السبيل إلى هداك ، اللهم أذهب عنّا الحزن ، وأزل عنّا الهم وأطرد من نفوسنا القلق،
    نعوذ بك من الخوف إلا منك ، ومن الركون إلا إليك والتوكل إلا عليك والسؤال إلا منك والاستعانة إلا بك أنت ولينا نعم المولى ونعم النصير.

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل