موضوع: أروع ما خط د. نبيل شلبي بقلمه

ردود: 4 | زيارات: 1578
  1. #1

    أروع ما خط د. نبيل شلبي بقلمه





  2. #2
    عضو نشيط
    صور رمزية مجرد هاوي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    المنطقة
    The Moon
    ردود
    415
    شكراً جزيلاً..

    هل توجد منه نسخ إليكترونية؟


    ..
    محبكم المخلص
    مجــــــــرد هــــــــــاوي
    أبصم بالعشرة إني تعلمت الكثير من أخي وعزيزي (رشيق) ..

  3. #3

    كتاب "ابدأ مشروعك ولا تتردد"

    شكراً أخي "مجــــــــرد هــــــــــاوي" على استفسارك، وللأسف لا توجد من هذه الكتب إلا نسخ مطبوعة فاخرة في فروع مكتبات جرير والعبيكان وبعض المكتبات الكبرى في السعودية والخليج.
    ولكن يسعدني إهداء أعضاء المنتدى المحترمين تفاصيل ما يتعلق بمحتويات وأماكن بيع الكتاب ونحو ذلك
    ويسعدني سرد التفاصيل الخاصة بكتاب "ابدا مشروعك ولا تتردد" - الطبعة الرابعة


    بعد أن نفذت الطبعات الأولى والثانية والثالثة في عدة شهور فقط...

    الآن

    الطبعة الرابعة 1428هـ -2007م مَز يدة ومُنَقحة ومُلونة


    بنفس السعر 25 ريـال فقط



    من ضمن الز يادات والتعديلات التي ضمتها الطبعة الجديدة:

    o إضافة فواصل ورسومات ملونة

    o إضافة ملحق كامل لنماذج تمكنك من إعداد دراسة الجدوى لمشروعك بنفسك

    o إضافة معلومات وافية عن صندوق عبد اللطيف جميل لاقراض المشروعات

    o إضافة معلومات مفصلة عن المعهد السعودي لتطوير أصحاب العمل

    o إضافة جهات جديدة داعمة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة

    o زيادة عدد صفحات الكتاب إلى 223 صفحة ( 195 صفحة بالطبعة الثانية و 165 صفحة بالطبعة الأولى)



    كيف بدأ أثرى أثرياء العرب من رجال الأعمال.. تعرف على حياتهم وكيف نجحوا ..وكيف تخطط للانضمام إلي:

    الأمير السعودي: الوليد بن طلال – المصري: أنسي ساويرس – السعوديين: سليمان العليان - حسن القحطاني - حمد الزامل وإخوانه - صبحي بترجي - محمد عبد اللطيف جميل - صالح كامل - عبد الرحمن الجريسي - صالح الراجحي – الإماراتي: عبد الله الشعالي – العماني: سعود بهوان – البحريني: راشد الزياني – اللبناني: رفيق الحريري.. وغيرهم.


    خطوة بخطوة لبدء المشروع وبناء خطة العمل. المهارات الإدارية التي يجب أن تتحلى بها لإنجاح المشروع، وكيف توظف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لصالح المشروع.


    كيف تعد دراسة الجدوى لمشروعك الصغير بنفسك وبكل سهولة.


    أول دليل للجهات الممولة والداعمة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بالدول العربية


    تم تقسيم الكتاب إلى أربعة أجزاء:

    الجـزء الأول

    مرحلة ما قبل البدء في المشروع، وما هي صفات وملكات المستثمر ؟، حيث يجيب على السؤال الأول ، هل أنا مستثمر ؟ وبعد أن تتبع الخطوات المذكورة سوف يتبين لك ما ينقصك. وكيف تتغلب على هذه النواقص لتصبح مستثمرا ناجحاً ؟. كما يستعرض هذا الجزء بعض ِسيَر أثرى الأثرياء من رجال الأعمال العرب. وكيف بدأ بعضهم في ظل ظروف صعبة وبالجد والمثابرة وصلوا لما هم فيه الآن. يمكن أن نستخلص الكثير من قصص هؤلاء الرجال لتكون حافزاً لنا في مشوارنا الطويل للانضمام إليهم.


    الجـزء الثاني

    يتحدث هذا الجزء عن الخطوات الأولى للمشروع، مثل تقييم تكاليف البدء وما يجب عمله عند البدء وكيفية تحديد المتطلبات المالية و خطة العمل، والعناصر الأساسية لخطة العمل الجيدة ، إضافة إلى اكتساب بعض المهارات الإدارية مثل التنبؤ بالمستقبل والتفكير الاستراتيجي وفن الإنصات وفض المنازعات وإدارة الوقت. ولأن كلمة السر لنجاح أي مشروع هي التسويق الفعال، فقد تم تخصيص مساحة كبيرة له، توضح عناصر خطة التسويق وكيفية تسويق المشروع بنجاح ومعلومات مكثفة عن الإعلانات واختيار الوسيط المناسب للإعلان والترويج عن المشروع.


    الجـزء الـثـالـث

    يغطي هذا الجزء دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تحسين التنافسية للمشروع، وما يمكن أن يفعله الإنترنت للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، في ظل روايات مبسطة في تكنولوجيا المعلومات والاتصال الداعمة للأعمال الصغيرة مثل كيف يمكن للهاتف، والفاكس، والكمبيوتر، والإنترنت أن تدعم أعمالاً صغيرة؟ إضافة للعديد من الملاحظات المهمة في إدارة مشروع صغير، دون توفر هاتف، أو فاكس، أو كمبيوتر أو توفر الهاتف والفاكس بشكل منتظم أو تنوي شراء كمبيوتر أو توفر الكمبيوتر دون امتلاك بريد الكتروني أو إنترنت، ويختتم هذا الجزء بوصف مختصر للمصطلحات الأساسية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمزيد من التثقيف اللازم لبناء شخصية المستثمر الناجح.

    الجـزء الرابع

    يشتمل هذا الجزء على دليل تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر وقائمة بالمؤسسات والصناديق التمويلية بالمملكة العربية السعودية وبعض الدول العربية إضافة لعناوين ومواقع إنترنت مفيدة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في العديد من الدول العربية .



    يتوفر الكتاب فقط في فروع مكتبات جرير والعبيكان والمكتبات الكبري في السعودية ودول الخليج



  4. #4

    كتاب " أفكار ذهبية لأفضل الشركات العربية "

    وهذه تفاصيل كتاب "أفكار ذهبية لأفضل الشركات العربية" الذي يضم كنز من الأفكار والأسرار العربية في متناول القارئ ومئات الأفكار في أكثر من خمسة وثلاثين مجالاً إدارياً وفنياً ويشرح للقارئ من خلال قصص نجاح سبعة عشر شركة عربية كيف أدى الإبداع والابتكار إلى نجاح هذه الشركات وكيف تحمي الشركات أفكارها وابتكـاراتها وكيف تـطـورها؟ إضافة إلى قائمة بالجهات والمواقع التي يمكن أن تمول وتدعم أصحاب الأفكار الإبداعية.



    مــقـــدمـــة الكتاب

    يستعرض المؤلف في مقدمة الكتاب رحلته التي بدأت عام 1989 ميلادية ومازالت مستمرة حيث يقول:

    أتيحت لنا الفرصة للخوض في عالم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتقديم آلاف الاستشارات للشباب العربي الراغب في بدء مشروعات خاصة به، إضافة إلى مؤسسات وشركات قائمة. كما تبادلنا الكثير من الأفكار مع الشركات التي أغدقت علينا تجارباً إذا تمت دراستها فإنه يمكن الاستفادة منها في إثراء هذا القطاع الذي يمثل ما يزيد على 90% من عدد المنشآت في الوطن العربي وفي نشر ثقافة العمل الحر وفي وضع لبنة متواضعة في بنيان نهضة الأمة ككل. من هنا جاءت فكرة هذا الكتاب.. كنز من الأفكار.. اجتهدنا في التنقيب عنه لنطرحه أمام القارئ العربي وأصحاب ومديري المنشآت الصغيرة والمتوسطة العربية. إن عنوان الكتاب الذي ضم (حرف اللام) في كلمة لأفضل يعني هنا من وإلى.. فهي أفكارهم.. منهم.. ولهم أيضاً، كما أنني قد اخترت هذا العنوان (لأفضل الشركات) رغم كل ما يقال على لسان العرب عن (أفعل التفضيل) للتأكيد على أننا بحثنا عن أفضل الشركات والمؤسسات العربية لتقديمها في كتابنا هذا.


    ويقول البعض أن العرب دائماً مغرمون بـ (أكبر - أحسن - أضخم - أثقل - أطول) والتي كلها من أفعل التفضيل، إلا أننا هنا نؤكد أننا اخترنا أفضل الشركات حقيقة وليس من قبيل التضخيم. أفضل لأنها قدمتحلولا مبتــكــرة واستطاعــت أن توجــد لنفسها موطئ قــدم في عالم تــســوده المنافسة ويحكـمـه (البقاء للأصلح).

    إن بعض أسماء الشركات وأصحابها ومديريها الواردة بالكتاب حقيقة، والبعض الآخر استبدلناها بأسماء أخرى احتراماً للأمانة والثقة التي منحونا إياها. ويقدم الكتاب أفكاراً وأسراراً في ستة وثلاثين موضوعاً مختلفاً لأكثر من مائة شركة عربية، وهي موضوعات تهم كل الشركات مهما كان حجمها صغيراً أم متوسطاً أم حتى كبيراً. وقد تم تقسيم الكتاب إلى ثلاثة أجزاء:

    الجـــــــزء الأول

    يستعرض هذه الجزء إضاءات من الفكر الإسلامي الإداري ومدى قدرته في بث واستنهاض النفوس وتنمية وتطوير المنظمات والأمم، كما يستعرض قائمة تضم أكثر من ثمانين فكرة ذهبية عملية تغطي ستة وثلاثين فرعاً من الفروع الإدارية والفنية والقانونية، تمثل أغلبها ذكريات شخصية ومهام استشارية تم إنجازها على مدى عقدين من الزمان.

    الجـــــزء الثاني

    يتحدث هذا الجزء عن مفهوم الإبداع وعلاقته بالمشروع الصغير، حيث المصدر الأول للإبداع سبحانه وتعالى الله (البديع)، ويستعرض أيضاً أنواع الإبداع ومنابعه المختلفة ويسرد هذا الجزء تفصيلاً دور الابتكار في نجاح سبعة عشر مشروعاً عربياً.

    الجـــــــزء الثالث

    يشتمل هذا الجزء على معلومات مهمة في مجال براءات الاختراع وحقوق الملكية الفكرية وإمكانياتها لتحسين الأداء والقدرة التنافسية وكيفية حماية أفكارك وحدود الإفادة من أفكار الآخرين، وأخيراً قائمة بعناوين ومواقع إنترنت مفيدة في هذا المجال.

    وقد تضمن الكتاب قائمة بأسماء أكثر من مائة شخصاً من رجال وسيدات الأعمال يقودون أكثر من مائة شركة ومؤسسة مختلفة في 12 دولة عربية وقد تم إدراج قوائم بأسماء هؤلاء الأشخاص والشركات والدول في نهاية الكتاب لتسهيل الوصول إليهم.

    كما تم أيضاً تصميم وإدراج نموذج يُمكِّن القارئ من التفاعل مع الكتاب وإرسال فكرة أو تجربة خاضها بنفسه أو استوقفته، لإضافتها كأفكار ذهبية مستقبلاً وإضافة الشخص والشركة أيضاً في (قائمة الفَخار).


    مقتطفات من الكتاب

    يعتمد الكتاب على الأسلوب القصصي، ففي الجزء الأول أعطى المؤلف عنواناً مميزاً لكل فكرة ثم قام بعرض هذه الأفكار في سرد مبسط ، فعلى سبيل المثال وضمن الفرع الإداري "بدء مشروع جديد" وتحت عنوان (مصنع بدون معدات أو عمال أو أرض!!) يحكي المؤلف قصة سيدة الأعمال المصرية التي تقوم بتصدير صابون فاخر بما يزيد على مليوني جنيه سنوياً، من خلال تأجير خط إنتاج بشركة حكومية للزيوت والصابون، وهي تقوم فقط بتصنيع القوالب الخاصة بالصابون محلياً بتصميم أنيق وتشتري الخامات المطلوبة محلياًً، وكيف أنها قامت بتوفير نفقات ووقت وجهد إنشاء مصنع كامل وخرجت فكرتها في شهور بسيطة دون الانتظار سنوات. وفي فرع "التكلفة" وتحت عنوان أيهما
    أغلى.. الفستق أم الفانيليا ؟!) يخبر المؤلف عن مصنع آيس كريم ينتج أكثر من إثنى عشر منتجاً بنكهات مختلفة، ولكن كان دائماً لديهم مشكلة وهو أن سعر بعض النكهات مرتفع والبعض الآخر منخفض، وكيف أن خبيراً في حساب التكاليف أوضح التكلفة الحقيقية لكل منتج وأن المصنع لا يجب أن ينتج كميات متساوية من كل نكهة وبخطة متقنة تم إنتاج كميات متفاوتة حسب تكلفة النكهة نفسها إضافة إلى حجم الطلب على هذا النوع من المنتج وكيف زادت الأرباح بنسبة 60% بعد تطبيق هذه الخطة وبدأ إنتاج المصنع يغطي مدناً أخرى مجاورة وأصبح يحتل المركز الأول في فئته وفي منطقته. وفي فرع "التحصيل" هناك فكرة بعنوان (لا تحصيل.. لا عمولة) حيث ناقش المؤلف قضية إبرام مندوبي البيع للصفقات دون الاهتمام بنفس الدرجة بقضية التحصيل وكيف تنبه مدير شركة البيت الحديث لتجارة الأدوات المنزلية بعد ما زادت نسبة المبيعات على حساب انخفاض نسبة التحصيل، وابتكر أسلوباً صارماً للتغلب على هذه المشكلة وزادت نسبة التحصيل بأكثر من70% وأصبح لدى الشركة السيولة التي تمكنها من الاستمرار بقوة في السوق. وفي فرع "المزايا الإضافية" يجد القارئ فكرة (سيارتي أم سيارة الشركة ! ) تناقش قضية الإغداق على بعض الموظفين من رجال البيع والصيانة بسيارات (على الزيرو) أملاً في توفير الراحة و (البرستيج) لهؤلاء الموظفين. وفي فرع "التسويق" هناك فكرة (كيف تقيس مردود اللافتة الإعلانية؟ ) بفكرة إبداعية غير مسبوقة. أما في فرع "الموردين" بفكرة عنوانها (لا يثق بثوبه) تناقش قضية الحصول على أفضل سعر من الموردين. وفي فرع "الموارد البشرية" بفكرة (صائد الرؤوس) تعرض كيفية استقطاب الشركة لأفضل الكفاءات البشرية للعمل بها. وفي فرع "التدريب" نجد عناوين أفكار مثل (مقالـة الـشـهـر تـثـقف الجـميع) و(التركيب الآن.. الدفع لاحـقاً) و (عِش مع العمال تكن أفضل مدير) و (دَرّبني.. أُدرب غـيري ). أما في
    فرع "الشركات العائلية" هناك فكرة (خلطنا دماءنا في وعاء مجموعتنا) التي تحكي سر نجاح مجموعة الزامل. كما حملت بعض الأفكار عناوين طريفة مثل (اضحـك الصورة تطلع حـلـوة) و (زبوني العزيز.. وراءك..وراءك) و(الآن.. يمكنني النوم وضميري مستريح) و(صـهر المعادن ببذلة وكرافـتـة !!) و(فتش بالمهملات.. ربما تجـد كنزاً) و(مـنـا.. وفـيـنـا) و(ولـيـمـة على شـرف أداء الشركـة) وأخرى تثير فضول القارئ مثل (رقم واحد أفضل من رقم ثلاث وعشرين !!) و(مدير بأربعة وثلاثين عقلاً) و(مكافأة إضافية .. لكن بعد 8 سنوات) و (ليس لدينا مكان لكم !!) و(شركاء في قارورة واحدة) وغيرها من عشرات الأفكار التي احتواها الكتاب. أما الجزء الثاني والذي حمل عنوان "الإبداع طريق النجاح" تحدث المؤلف عن مفهوم الإبداع وعلاقته بالمشروع الصغير، واستعرض أنواع الإبداع ومنابعه المختلفة، كما سرد هذا الجزء تفصيلاً دور الابتكار في نجاح سبعة عشر مشروعاً عربياً، منهم شركة سيكم التي كانت أول شركة أدخلت المنتجات الزراعية العضوية الصحية في مصر و مصنع حلويات الرشيدي الميزان التي نوعت منتجاتها وزادتها إلى 39 منتجاً، تُعرض كلها في عبوات جديدة جذابة، وتغليف مبتكر، وشركة فيتراك التي كانت أول شركة تعبئ المربى في عبوات زجاجية ثم انتقلت إلى تعبئة منتجات عديدة أخرى في عبوات من الزجاج وحققت نجاحات عالمية، و شركة العين التي أسستها وقادتها سيدة الأعمال الناجحة عزة فهمي لتنتج الشركة مجوهرات تراثية رائعة تمزج بين الثقافة والفن، وبين الأصالة والجمال وتحمل كتابات جميلة بالخط العربي مقتبسة من الأشعار والأمثال العربية وموضوعات فولكلورية أخرى حيث حوّلت صناعة المجوهرات من حرفة إلى رسالة فنية في الثقافة والتراث والتاريخ. عرض الكتاب أيضاً إلى جانب هذه الشركات شركات أخرى معروفة مثل بيلادونا وكوم دوت كوم والشركة المصرية للتجارة الدولية وشركة التسويق العالمي للتكنولوجيا والمشغل الحديث لتصنيع أقمشة الخيام وشركة نات أويل والفراعنة للهندسة المعدنية وغيرها من الشركات الأخرى التي استخدمت الإبداع والابتكار واستفادت منه للوصول للعالمية. أما الجزء الثالث والأخير الذي حمل عنوان "حقوق الملكية الفكرية" فقد اشتمل على معلومات مهمة في مجال براءات الاختراع وحقوق الملكية الفكرية إمكانياتها لتحسين الأداء والقدرة التنافسية وكيفية حماية الأفكار وحدود الإفادة من أفكار الآخرين، وأخيراً قائمة بعناوين ومواقع إنترنت مفيدة في هذا المجال. تجد في هذا الجزء معلومات مفصلة عن براءات الاختراع و نماذج المنفعة والمصنفات الثقافية والفنية والأدبية والبرامج الحاسوبية ومجموعات البيانات و حقوق المؤلف والرسوم والنماذج الإبداعية بما فيها تصاميم الأقمشةوحقوق الرسوم والنماذج الصناعية والإشارات المميزة والعلامات التجارية والعلامات الجماعية والبيانات الجغرافية والرقاقات الدقيقة وتصاميم وطوبوغرافيا الدوائر المتكاملة وتسميات الأغذية ذات النوعية أو السمعة المقترنة بالمنشأ الجغرافي والبيانات الجغرافية، بالإضافة إلى حماية الأسرار التجارية مع التركيز على حقوق الملكية الفكرية في جمهورية مصر العربية والخليج المملكة العربية السعودية، ثم قائمة بعناوين ومواقع إنترنت مفيدة في هذا المجال.

    إن فكرة الكتاب نفسه ومحتوياته تعد هي أيضاً فكرة ذهبية وإضافة قيمة للمكتبة العربية ولعالم المال والأعمال حيث يغطي موضوعات تهم كل الشركات مهما كان حجمها صغيراً أم متوسطاً أم حتى كبيراً.



    محـتـويـــات كتاب " أفكار ذهبية ... لأفضل الشركات العربية "

    تضمنت محتويات الكتاب على الأجزاء والفصول التالية:

    مقـدمة- الجـزء الأول: أفكار ذهبية - الـفـصل الأول : أفكار ذهبية إسلامية - الفصل الثاني : أفكار الشركات العربية- بدء مشروع جديد -التخطيط الاستراتيجي- إدارة المنشأة- إدارة العمليات- موقع
    المنشأة –الإنتاج- الجودة- تقنية المعلومات – الاتصالات- التكلفة- التسعير- التحصيل- المستحقات المالية- المزايا الإضافية- المبيعات- التسويق- التوزيع- الدعاية والإعلان- العلاقات بالعملاء- الموردون- الموارد البشرية- التواصل مع الموظفين- إعلاء الهِـمـمْ- التدريب- الحوافز- الاجتماعات- المراسلات- الشركات العائلية- الـشـراكــــــة- التحالف والاندماج- تجارة التجزئة- المسئولية الاجتماعية- الــبــيــئــــة- الامتياز التجاري- الخروج من السوق- الوصول إلى العالمية - الجــزء الثاني: الإبداع.. طريق النجاح- الــفـصل الأول : الإبداع وعلاقته بالمشروع الصغير- الحاجة أم الاختراع... فمن أبوه؟!- المصدر الأول للإبداع- أنواع الإبداع- الإبداع الفعال- مصادر الأفكار الإبداعية- أنواع حاضنات المشروعات- الفصل الثاني : دور الإبتكار في نجاح المشروع- شركة سيكم- مصنع حلويات الرشيدي الميزان- الشركة المصرية للمنتجات الزراعية والغذائية (فيتراك)- شركـــة العـــين (عزه فهمي)- بــــيــــلادونــــا- كوم دوت كوم- الشركة المصرية للتجارة الدولية- شركة التسويق العالمي للتكنولوجيا- شركة حاتم عبد الغفار للأثاث الخشبي- شركة الحرية للصناعات الغذائية- المشغلالحديث لتصنيع أقمشة الخيام- شركة نات أويل المصرية- الفراعنة للهندسة المعدنية- مجمع بشامون الصناعي- كونسروة شتورا- مؤسسة سكاوت شوب- شركة تايم زيرو للتكنولوجيا التفاعلية- الجـزء الـثـالـث : حقوق الملكية الفكرية- الــفـــصـــل الأول : حماية أفكارك الذهبية- الفصل الــثــانــي : حالات عملية- الفصل الثالـــــث : حقوق الملكية الفكرية في جمهورية مصر العربية- الفصل الرابــــــع : حقوق الملكية الفكرية في المملكة العربية السعودية- الفصل الخامس : مواقع تهمك على شبكة الانترنت- الــــمــراجـــــــع- الــفـــهـــــــرس- أفكارك الذهبية- إصدارات المؤلف.


    أرجو أن تكون هذه الأفكار التي أوردتها قد أعجبت أعضاء المنتدى وبانتظار تعليقاتكم


Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل