موضوع: هل أنت مشرك ؟؟؟؟؟؟

ردود: 6 | زيارات: 928
  1. #1
    عضو نشيط
    صور رمزية alpharomio
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المنطقة
    أم الدنيا
    ردود
    486

    Question هل أنت مشرك ؟؟؟؟؟؟

    هل أنت مشرك ؟؟؟

    الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله الرحمة المهداة و السراج المنير من قبل رب العالمين اللهم صلى عليه و على آله و صحبه وسلم أما بعد

    فأشهد الله أنى أحبكم فى الله و أرجو ان لا تغضبوا منى إن أنا شددت عليكم قليلا فى هذا المقام مقام التوحيد ولكن كفى به أهمية أنه هو الحسنة الوحيدة التى تمحو الخطايا و الذنوب وتدخل الجنه و أن لم تحقق التوحيد فلن يقبل منك صرف ولا عدل و حرام عليك الجنه مخلد فى النار أبدا

    عن أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَقُولُ « قَالَ اللَّهُ يَا ابْنَ آدَمَ إِنَّكَ مَا دَعَوْتَنِى وَرَجَوْتَنِى غَفَرْتُ لَكَ عَلَى مَا كَانَ فِيكَ وَلاَ أُبَالِى يَا ابْنَ آدَمَ لَوْ بَلَغَتْ ذُنُوبُكَ عَنَانَ السَّمَاءِ ثُمَّ اسْتَغْفَرْتَنِى غَفَرْتُ لَكَ وَلاَ أُبَالِى يَا ابْنَ آدَمَ إِنَّكَ لَوْ أَتَيْتَنِى بِقُرَابِ الأَرْضِ خَطَايَا ثُمَّ لَقِيتَنِى لاَ تُشْرِكُ بِى شَيْئًا لأَتَيْتُكَ بِقُرَابِهَا مَغْفِرَةً ». سنن الترمذى

    فنعوذ بالله من الشرك و أهله و نبدأ بسم الله بهذا السؤال

    هل أنت مشرك ؟؟؟

    هذا هو السؤال ............ فأجب نفسك يا عبد الله

    نعم أنت عبد لله شئت أم أبيت و قمة الشرف لك أن تنسب إليه بكلمة عبد الله و أكبر شرفا و كفى به مجدا أن تكون فعلا عبدا لله كما أراد منك الله عز وجل.

    هناك من الناس من هو ربما أشد شركا من أبى جهل و يحسب نفسه من المسلمين الموحدين و منهم من يردد كلمة التوحيد و يقول لا إله ألا الله وهو يعبد غير الله وربما يعبد أحقر الأشياء وهو لا يدرى حقيقة عبادته أياها كأن يعبد حجرا أو قبرا أو هوى أو مالا أو زوجة أو غير ذلك ناهيك عن عبادة الأنبياء و الصالحين الأولياء و نسى كل أولئك شيئا مهما أن النافع والضار هو الله .

    نسى أولئك معنى كلمة التوحيد لا إله إلا الله فمعناها أنه لا معبود بحق إلا الله

    فليس معنى لا إله إلا الله هو أقرار أن الله هو الخالق الرازق المدبر كما يعتقد الناس البسطاء و لو كان هذا هو المعنى لكان كفار المشركين أيام الرسول كأبى جهل من كبار الموحدين لأنهم كانوا يقرون بذلك أقرارا جازما.

    دعنى أطرح عليك سؤالا ربما لم يخطر ببالك من قبل أو ربما خطر ببالك مرة أو مرتين فدافعته كأنه هوى شيطانى أو تشاغلت عنه بشهواتك أو دفنت رأسك فى الرمال

    و لكن هيهات هذا السؤال سيطاردك و يقض عليك مضجعك و يبحث عنك فى كل مكان و سيصتدم بك حتما.

    السؤال هو " لماذا خلقنى الله ؟"

    فلتسأل السؤال نفسك و لتنظر بم تجيبك نفسك .................؟

    و أحذرك من محاولة النفس الهروب من السؤال..... فإثبت أمام السؤال مرة



    و الحقيقه أن الكل يعرف الجواب و لكن ليس المهم أنك تعلم المهم هل أنت على مراد الله منك ؟؟



    أما الجواب يا من ينتظر الجواب فيجيب عنه القرآن
    قال تعالى(وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) (الذريات:56) ومعنى يعبدون يوحدون
    )

    تلك الأية الأولى التى نفهم بها لم خلقنا

    ولننظر و نبحث فى سؤال ثانى " إلى أين أتينا .....؟؟"

    ويجيب الله فى القرآن

    (إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً (7) وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيداً جُرُزاً (8) سورة الكهف

    و كلنا نعرف أن الزينة مهما كانت منظرها جميل فإنها شىء مؤقت زائل

    فكم تساوى الحياة مهما طالت ونعمت بالنسبه إلى المالا نهايه ..... كم تساوى 70 أو 100 سنه بالنسبه ألى المالا نهايه فهى أحقاب و أحقاب فيوم القيامه وحده 50 ألف سنه و بعده تخليد أما فى الجنة حث النعيم المقيم التى فيها لا عين رأت و لا أذن سمعت و لا خطر على قلب بشر أو نار محرقه يهى الحجر بها سبعين سنه حتى يصل إلى قعرها ناهيك عن حياتها و عقاربها فأعقلها جيدا أيها العاقل و لا تكون ممن أشترى الدنيا و باع الأخرة.

    الأية الثالثه
    تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (1) الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ (2)
    إذن فالأنسان مبتلى ممتحن فى هذه الحياة محاسب على أعماله

    الا يدعوك ذلك إلى الفرار إلى الله إن كنت واقعا فى معصية معينه كترك صلاة أو شرب محرمات أو زنا أو أستماع أغانى أو تصوير ذوات الأرواح (كالأنسان والحيوان) الذى هو عم فى هذا المنتدى فنسأل الله لنا ولكم العافيه.





    العبادة

    كثير من يفهم أن العبادة هى الصلاة أو الركوع والسجود و هذا ما يأتى بالأذهان عند ذكرها

    و لكن هذه ليست العبادة أنها من العباده بالتأكيد و لكن كلمة عبادة أوسع من ذلك بكثير

    فقد عرفها شيخ الأسلام بن تيمية مثلا(بأنها أسم جامع لكل ما يحبه الله و يرضاه من الأقوال و الأفعال الظاهرة و الباطنه)

    و هى ليست مسأله أجتهاديه كأن تفكر مثلا أن فعل شيئا معينا يرضى الله و يقربك منه دون أن يكون أمرك به الله أو أمرك به رسوله فليست مسألة مفتوحه حسب الهوى لأن رسولنا لم يترك شيئا يحبه الله و يرضاه إلا و أخبر عنه و أمر به و لم يترك شيئا يبغضه الله إلا حذر منه و نهى عنه و تلك هى رسالة الرسول محمد التى بلغها و أمانته اللتى أداها كاملة و تركنا علي الحق و أقام علينا الحجة فمن يغير و يبدل بعده يهلك عن بينة.

    قال تعالى
    (
    (رُسُلاً مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ )(النساء: من الآية165)



    فالله أرسل رسله أليك لكى لا تقول لم أكن أعلم أو تقول كذلك وجدت الناس يفعلون ففعلت...... فلذلك أقام الله عليك الحجة ببلوغ رسالة النبى محمد صلى الله عليه وسلم إليك.



    ملحوظه هامه جدا

    نسى كثير من المسلمين أن القرآن كلام الله و أن المتكلم هو الله و أصبحوا يتناقشون فى الأيات و مدى إقتناعهم بها كمثل من تقول أنا لا أقتنع بالحجاب أو أن الربا هو رزق حلال أو غير ذلك من الأقوال الكفريه التى نسمعها فى العلن و تحت النور أما دعاة العقيدة و التوحيد و المنادين بالله ربا و إلها فهم فى الظل رغما عنهم كتاباتهم لا تصل و أفواههم مغلقة رضوا أم أبوا وهذا ليس غريبا بل هذا دأب الصالحين من قبلنا و العداء لأهل الحق سنة من سنن الله و قالها و رقة بن نوفل أول ما بعث النبى محمد صلى الله عليه وسلم

    فَقَالَ لَهُ وَرَقَةُ يَا ابْنَ أَخِى مَاذَا تَرَى فَأَخْبَرَهُ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - خَبَرَ مَا رَأَى . فَقَالَ لَهُ وَرَقَةُ هَذَا النَّامُوسُ الَّذِى نَزَّلَ اللَّهُ عَلَى مُوسَى - صلى الله عليه وسلم - يَا لَيْتَنِى فِيهَا جَذَعًا ، لَيْتَنِى أَكُونُ حَيًّا إِذْ يُخْرِجُكَ قَوْمُكَ . فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - « أَوَمُخْرِجِىَّ هُمْ » . قَالَ نَعَمْ ، لَمْ يَأْتِ رَجُلٌ قَطُّ بِمِثْلِ مَا جِئْتَ بِهِ إِلاَّ عُودِىَ ، وَإِنْ يُدْرِكْنِى يَوْمُكَ أَنْصُرْكَ نَصْرًا مُؤَزَّرًا) صحيح البخارى



    ملحوظات:

    1-هذا الكلام ليس للمعلومات العامه أو للتسليه بل هو للأعتقاد و العمل به.



    2- فرق كبير بين من يعتقد تحليل ما أحل الله و رسوله و تحريم ما حرم الله و رسوله مع أنه يقع فى المحرمات كأن يقول هذا الفعل حرام و لكن لا أستطيع أن أتوقف عنه فهذا عاصى لله بالطبع مذموم نسأل الله العافيه و بين من يستحل الحرام فيستحل ما حرم الله و رسوله فهذا كافر لأنه لا يعتقد تحريم ماحرم الله و رسوله ... فشتان بين الفارق بين هذا وذاك فنعوذ بالله من الكفر و العصيان و نسأله أن يجعلنا من عباده الصالحين قولوا آآمين



    3- شجعنى على كتابة هذا الموضوع موضوع الأخ المسك فأقول له جزاك الله خيرا و لا أقول له إلا ما قال رسول الله عندما جاء رَجُلاً مِنَ الأَنْصَارِ بِصُرَّةٍ مِنْ وَرِقٍ ثُمَّ جَاءَ آخَرُ ثُمَّ تَتَابَعُوا حَتَّى عُرِفَ السُّرُورُ فِى وَجْهِهِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « مَنْ سَنَّ فِى الإِسْلاَمِ سُنَّةً حَسَنَةً فَعُمِلَ بِهَا بَعْدَهُ كُتِبَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِ مَنْ عَمِلَ بِهَا وَلاَ يَنْقُصُ مِنْ أُجُورِهِمْ شَىْءٌ وَمَنْ سَنَّ فِى الإِسْلاَمِ سُنَّةً سَيِّئَةً فَعُمِلَ بِهَا بَعْدَهُ كُتِبَ عَلَيْهِ مِثْلُ وِزْرِ مَنْ عَمِلَ بِهَا وَلاَ يَنْقُصُ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَىْءٌ ». صحيح مسلم ..... فهذه سنة حسنة إن شاء الله و ندعو الأخوة إلى التفكير لخدمة الأسلام و المسلمين و الأخذ بأسباب النصر و أولها التمسك بالعقيده الصحيحه و العلم النافع بدلا من محاربة الله فى تجسيد ذوات الأرواح.



    4- تجديد التوبه : يجب أن نجدد توبتنا إلى الله فهلموا نرجع إلى الله و نتوكل عليه فأدعو جميع الأخوه (والتوبه ليست مقصورة على المذنبين) أن يتوبوا ألى الله توبة نصوحه و يدعو كل شخص الله أن يغفر له و لوالديه و للمسلمين و المسلمات و يعينه على الطاعه و أن يجعله من أولاياءه الصالحين الذين هم لا خوف عليهم ولا هم يحزنون اللهم أجعلنا منهم و أسكنا جنتك جنة الفردوس مع النبى محمد قولوا آآمين

    و لا تنسونى بدعوة صالحة فى ظهر الغيب حتى يقول لك الملك و لك مثله.

    هذا و البقية آتيه تباعا

    و ما كان من توفيق فمن الله وحده و ما كان من خطأ و زلل فمنى ومن الشيطان نعوذ بالله منه و إلى اللقاء القادم ربما بعد الأمتحانات وهو عن ( الشرك أنواعه )



    سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب أليك



  2. #2
    عضو نشيط
    صور رمزية alpharomio
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المنطقة
    أم الدنيا
    ردود
    486
    هذا هى رسالة الثلاث أصول لشيخ الأسلام المجدد محمد بن عبد الوهاب الذى إتهم فى هذه الأيام أنه رجعى متشدد من العلمانيين أهلكهم الله
    و هو لم يكتب من عنده الشىء الكثير أنما كل كلمه بدليلها من القران و السنه
    و أعلم أن امور العقيده خصوصا يجب تعلمها بالدليل و هذه أصغر رساله تجمع أمور الدين الأسلامى الأساسيه
    و أنصح بقرائتها بتدبر و حفظها
    ولا تنسونى من دعائكم

    اعلم رحمك الله ـ أنه يجب علينا تعلم أربع مسائل :
    الأولى : العلم وهو معرفة الله ومعرفة نبيه ومعرفة دين الإسلام بالأدلة .
    الثانية : العمل به
    الثالثة : الدعوة إليه
    الرابعة : الصبر على الأذى فيه
    والدليل قوله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم (وَالْعَصْرِ) (العصر:1) (إِنَّ الْأِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ) (العصر:2) (إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ)(العصر:3) [ سورة العصر ] .
    قال الشافعي ـ رحمه الله تعالى " لو ما أنزل الله حجة على خلقه إلا هذه السورة لكفتهم "
    وقال البخاري رحمه الله تعالى ـ : باب العلم قبل القول والعمل والدليل قوله تعالى (فَاعْلَمْ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِك)(محمد: من الآية19) فبدأ بالعلم قبل القول والعمل .
    اعلم رحمك الله أنه يجب على كل مسلم ومسلمة تعلم هذه الثلاث المسائل والعمل بهن :
    الأولى : أن الله خلقنا ورزقنا ولم يتركنا هملاً بل أرسل إلينا رسولاً فمن أطاعه دخل الجنة ومن عصاه دخل النار . والدليل قوله تعالى : (إِنَّا أَرْسَلْنَا إِلَيْكُمْ رَسُولاً شَاهِداً عَلَيْكُمْ كَمَا أَرْسَلْنَا إِلَى فِرْعَوْنَ رَسُولاً) (المزمل:15) (فَعَصَى فِرْعَوْنُ الرَّسُولَ فَأَخَذْنَاهُ أَخْذاً وَبِيلاً) (المزمل:16)
    الثانية : أن الله لا يرضى أن يشرك معه أحد في عبادته لا ملك مقرب ولا نبي مرسل والدليل قوله تعالى (وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلا تَدْعُو مَعَ اللَّهِ أَحَداً) (الجـن:18).
    الثالثة : أن من أطاع الرسول ووحد الله لا يجوز له موالاة من حاد الله ورسوله ولو كان أقرب قريب
    والدليل قوله تعالى ( لا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُولَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْأِيمَانَ وَأَيَّدَهُمْ بِرُوحٍ مِنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُولَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) (المجادلة:22)
    اعلم أرشدك الله لطاعته أن الحنيفية ملة إبراهيم أن تعبد الله وحده مخلصاً له الدين وبذلك أمر الله جميع الناس وخلقهم لها كما قال تعالى(وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) (الذريات:56) ومعنى يعبدون يوحدون وأعظم ما أمر الله به التوحيد وهو إفراد الله بالعبادة وأعظم ما نهى عنه الشرط وهو دعوة غيره معه
    والدليل قوله تعالى (وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً )(النساء: من الآية36) فإذا قيل لك ما الأصول الثلاثة التي يجب على الإنسان معرفتها فقل معرفة العبد ربه ودينه ونبيه محمداً صلى الله عليه وسلم فإذا قيل لك من ربك فقل ربي الله الذي رباني وربي جميع العالمين بنعمه وهو معبودي ليس لي معبود سواه
    والدليل قوله تعالى (الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) (الفاتحة:2) وكل ما سوى الله عالم وأنا واحد من ذلك العالم
    فإذا قيل لك :بم عرفت ربك فقال بآياته ومخلوقاته ومن آياته الليل والنهار والشمس والقمر ومن مخلوقاته السموات السبع والأرضون السبع ومن فيهن وما بينهما .
    والدليل قوله تعالى (وَمِنْ آيَاتِهِ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ لا تَسْجُدُوا لِلشَّمْسِ وَلا لِلْقَمَرِ وَاسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَهُنَّ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ) (فصلت:37) وقوله تعالى (إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ) (لأعراف:54) والرب هو المعبود.
    والدليل قوله تعالى (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) (البقرة:21) (الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ فِرَاشاً وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقاً لَكُمْ فَلا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَنْدَاداً وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ) (البقرة:22)
    قال ابن كثير رحمه الله تعالى " الخالق لهذه الأشياء هو المستحق للعبادة "
    وأنواع العبادة التي أمر الله بها مثل الإسلام والإيمان والإحسان ومنه الدعاء والخوف والرجاء والتوكل والرغبة والرهبة والخشوع والخشية والإنابة والاستعانة والاستعاذة والاستغاثة والذبح والنذر وغير ذلك من أنواع العبادة التي أمر الله بها كلها لله تعالى والدليل قوله تعالى (وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلا تَدْعُو مَعَ اللَّهِ أَحَداً) (الجـن:18)
    فمن صرف منها شيئاً لغير الله فهو مشرك كافر
    والدليل قوله تعالى (وَمَنْ يَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ لا بُرْهَانَ لَهُ بِهِ فَإِنَّمَا حِسَابُهُ عِنْدَ رَبِّهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ) (المؤمنون:117) "
    وفي الحديث الدعاء مخ العبادة "
    والدليل قوله تعالى (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ) (غافر:60)
    ودليل الخوف قوله تعالى ( فَلا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ)(آل عمران: من الآية175) ودليل الرجاء قوله تعالى (ٌ فَمَنْ كَانَ يَرْجُوا لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صَالِحاً وَلا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَداً)(الكهف: من الآية110)
    ودليل التوكل قوله تعالى (َعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ)(المائدة: من الآية23) وقوله ( وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُه)(الطلاق: من الآية3)
    ودليل الرغبة والرهبة والخشوع قوله تعالى ( إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَباً وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ)(الانبياء: من الآية90)
    ودليل الخشية قوله تعالى ( فَلا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِي)(البقرة: من الآية150) ودليل الإنابة قوله تعالى ( وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَه)(الزمر: من الآية54) ودليل الاستعانة قوله تعالى (إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ) (الفاتحة:5) وفي الحديث " إذا استعنت فاستعن بالله " ودليل الاستعاذة قوله تعالى ( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ) (الناس:1)
    ودليل الاستغاثة قوله تعالى (إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ )(لأنفال: من الآية9)
    ودليل الذبح قوله تعالى ( قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) (الأنعام:162) (لا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ) (الأنعام:163) ومن السنة : " لعن الله من ذبح لغير الله "
    ودليل النذر قوله تعالى ( يُوفُونَ بِالنَّذْرِ وَيَخَافُونَ يَوْماً كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيراً) (الانسان:7) .
    الأصل الثاني : معرفة دين الإسلام بالأدلة وهو الاستسلام لله بالتوحيد والانقياد له بالطاعة والبراءة من الشرك وأهله وهو ثلاث مراتب
    الإسلام والإيمان والإحسان وكل مرتبة لها أركان فأركان الإسلام خمسة شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج بيت الله الحرام فدليل الشهادة قوله تعالى ( شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِماً بِالْقِسْطِ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) (آل عمران:18) ومعناها لا معبود بحق إلا الله ( لا إله ) نافياً جميع ما يعبد من دون الله ( إلا الله ) مثبتاً العبادة لله وحده لا شريك له في عبادته كما أنه ليس له شريك في ملكه وتفسيرها الذي يوضحها قوله تعالى ( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ إِنَّنِي بَرَاءٌ مِمَّا تَعْبُدُونَ) (الزخرف:26) ( إِلَّا الَّذِي فَطَرَنِي فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ) (الزخرف:27) (وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) (الزخرف:28)
    وقوله تعالى (قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئاً وَلا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضاً أَرْبَاباً مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ) (آل عمران:64)
    ودليل شهادة أن محمد رسول الله قوله تعالى ( لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ) (التوبة:128)
    ومعنى شهادة أن محمداً رسول الله طاعته فيما أمر وتصديقه فيما أخبر واجتناب ما عنه نهى وزجر وأن لا يبعد الله إلا بما شرع
    ودليل الصلاة والزكاة وتفسير التوحيد قوله تعالى ( وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ) (البينة:5)
    ودليل الصيام قوله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) (البقرة:183)
    ودليل الحج قوله تعالى ( وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ)(آل عمران: من الآية97) .
    المرتبة الثانية : الإيمان وهو بضع وسبعون شعبة فأعلاها قول لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق والحياء شعبة من الإيمان وأركانه ستة أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره والدليل على هذه الأركان الستة قوله تعالى (لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَالْمَلائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ )(البقرة: من الآية177) ودليل القدر قوله تعالى (إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ) (القمر:49) .
    المرتبة الثالثة : الإحسان ركن واحد وهو " أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك " والدليل قوله تعالى (إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوْا وَالَّذِينَ هُمْ مُحْسِنُونَ) (النحل:128) وقوله تعالى (وَتَوَكَّلْ عَلَى الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ) (الشعراء:217) (الَّذِي يَرَاكَ حِينَ تَقُومُ) (الشعراء:218) (وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ) (الشعراء:219) (إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ) (الشعراء:220) وقوله تعالى (وَمَا تَكُونُ فِي شَأْنٍ وَمَا تَتْلُو مِنْهُ مِنْ قُرْآنٍ وَلا تَعْمَلُونَ مِنْ عَمَلٍ إِلَّا كُنَّا عَلَيْكُمْ شُهُوداً إِذْ تُفِيضُونَ فِيهِ )(يونس: من الآية61)
    والدليل من السنة حديث جبرئيل عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ طلع علينا رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشعر لا يرى عليه أثر السفر ولا يعرفه منا أحد حتى جلس إلي النبي صلى الله عليه وسلم فأسند ركبتيه إلي ركبتيه ووضع كفيه على فخذيه وقال يا محمد أخبرني عن الإسلام فقال " أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا " فقال صدقت فعجبنا له يسأله ويصدقه قال فأخبرني عن الإيمان قال " أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وبالقدر خيره وشره " قال صدقت قال فأخبرني عن الإحسان قال " أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك " قال فأخبرني عن الساعة قال " ما المسؤول عنها بأعلم من السائل " قال فأخبرني عن أمارتها قال " أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة العالة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان " قال فمضى فلبثنا مليا فقال " يا عمر أتدري من السائل " قلت الله ورسوله أعلم قال " هذا جبرئيل أتاكم يعلمكم أمر دينكم " .

  3. #3
    عضو نشيط
    صور رمزية alpharomio
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المنطقة
    أم الدنيا
    ردود
    486
    الأصل الثالث : معرفة نبيكم محمد صلى الله عليه وسلم وهو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم وهاشم من قريش وقريش من العرب والعرب من ذرية إسماعيل بن إبراهيم الخليل عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام وله من العمر ثلاث وستون منها أربعون قبل النبوة وثلاث وعشرون نبياً رسولاً نبي بـ ( أقرأ ) وأرسل بـ ( المدثر ) وبلده مكة بعثه الله بالنذارة عن الشرك ويدعو إلي التوحيد والدليل قوله تعالى (يَا أَيُّهَا الْمُدَّثِّرُ) (المدثر:1) (قُمْ فَأَنْذِرْ) (المدثر:2) (وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ) (المدثر:3) (وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ) (المدثر:4) (وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ) (المدثر:5) (وَلا تَمْنُنْ تَسْتَكْثِرُ) (المدثر:6) (وَلِرَبِّكَ فَاصْبِرْ) (المدثر:7)

    ومعنى (قُمْ فَأَنْذِرْ) ينذر عن الشرك ويدعو إلي التوحيد (وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ) عظمه بالتوحيد (وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ) أي طهر أعمالك عن الشرك (وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ) الرجز : الأصنام وهجرها تركها وأهلها والبراءة منها وأهلها أخذ على هذا عشر سنين يدعو إلي التوحيد وبعد العشر عرج به إلي السماء وفرضت عليه الصلوات الخمس وصلى في مكة ثلاث سنين وبعدها أمر بالهجرة إلي المدينة .

    والهجرة الانتقال من بلد الشرك إلي بلد الإسلام وهي فريضة على هذه الأمة من بلد الشرك إلي بلد الإسلام وهي باقية إلي أن تقوم الساعة والدليل قوله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الْأَرْضِ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا فَأُولَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَسَاءَتْ مَصِيراً) (النساء:97) ( إِلَّا الْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ لا يَسْتَطِيعُونَ حِيلَةً وَلا يَهْتَدُونَ سَبِيلاً) (النساء:98) (فَأُولَئِكَ عَسَى اللَّهُ أَنْ يَعْفُوَ عَنْهُمْ وَكَانَ اللَّهُ عَفُوّاً غَفُوراً) (النساء:99) وقوله تعالى ( يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ أَرْضِي وَاسِعَةٌ فَإِيَّايَ فَاعْبُدُونِ) (العنكبوت:56)

    قال البغوي رحمه الله " سبب نزول هذه الآية في المسلمين الذين في مكة لم يهاجروا ناداهم الله باسم الإيمان "

    والدليل على الهجرة من السنة قوله صلى الله عليه وسلم " لا تنقطع الهجرة حتى تنقطع التوبة ولا تنقطع التوبة حتى تطلع الشمس من مغربها "

    فلما استقر بالمدينة أمر ببقية شرائع الإسلام مثل الزكاة والصوم والحج والجهاد والأذان والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وغير ذلك من شرائع الإسلام أخذ على هذا عشر سنين وبعدها توفي

    صلاة الله وسلامه عليه ودينه باق وهذا دينه لا خير إلا دل الأمة عليه ولا شر إلا حذرها منه والخير الذي دلها عليه التوحيد وجميع ما يجبه الله ويرضاه والشر الذي حذرها منه الشرك وجميع ما يكرهه الله ويأباه بعثه الله إلي الناس كافة وافترض طاعته على جميع الثقلين الجن والإنس.

    والدليل قوله تعالى (قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعاً)(لأعراف: من الآية158) وأكمل الله به الدين.

    والدليل قوله تعالى ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْأِسْلامَ دِيناً)(المائدة: من الآية3) والدليل على موته صلى الله عليه وسلم قوله تعالى (إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ) (الزمر:30) ( ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عِنْدَ رَبِّكُمْ تَخْتَصِمُونَ) (الزمر:31) والناس إذا ماتوا يبعثون.

    والدليل قوله تعالى (مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى) (طـه:55) وقوله تعالى (وَاللَّهُ أَنْبَتَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ نَبَاتاً) (نوح:17) (ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيهَا وَيُخْرِجُكُمْ إِخْرَاجاً) (نوح:18) وبعد البحث محاسبون ومجزيون بأعمالهم . والدليل قوله تعالى ( وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ لِيَجْزِيَ الَّذِينَ أَسَاءُوا بِمَا عَمِلُوا وَيَجْزِيَ الَّذِينَ أَحْسَنُوا بِالْحُسْنَى) (لنجم:31) ومن كذب بالبعث كفر والدليل قوله تعالى (زَعَمَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنْ لَنْ يُبْعَثُوا قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتُبْعَثُنَّ ثُمَّ لَتُنَبَّؤُنَّ بِمَا عَمِلْتُمْ وَذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ) (التغابن:7)

    وأرسل الله جميع الرسل مبشرين ومنذرين والدليل قوله تعالى (رُسُلاً مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ )(النساء: من الآية165) وأولهم نوح عليه السلام وآخرهم محمد صلى الله عليه وسلم وهو خاتم النبيين والدليل على أن أولهم نوح عليه السلام قوله تعالى (إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَى نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِنْ بَعْدِه)(النساء: من الآية163) وكل أمة بعث الله إليها رسولاً من نوح إلي محمد يأمرهم بعبادة الله وحده وينهاهم عن عبادة الطاغوت والدليل قوله تعالى (وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ )(النحل: من الآية36) وافترض الله على جميع العباد الكفر بالطاغوت والإيمان بالله

    قال ابن القيم رحمه الله تعالى " الطاغوت ما تجاوز به العبد حده من معبود أو متبوع أو مطاع " والطواغيت كثيرون ورؤوسهم خمسة إبليس لعنه الله ومن عبد وهو ارض ومن دعا الناس إلي عبادة نفسه ومن ادعى شيئاً من علم الغيب ومن حكم بغير ما أنزل الله والدليل قوله تعالى (لا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لا انْفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) (البقرة:256) وهذا هو معنى ( لا إله إلا الله )

    وفي الحديث " رأس الأمر الإسلام وعموده الصلاة وذروة سنامه الجهاد في سبيل الله " والله أعـلــم .

  4. #4
    من كثرة معاصينا هانت
    ولا نصر مع معصية
    ولا هزيمة مع طاعة
    اللهم ارزقنا قلباً سليماً عامراً بحبك وطاعتك
    أبواسلام.
    كثر المتساهلون فى الدين ، فظهر الملتزمون بصورة المتشددين ، فعلى الملتزمين إختيار الأسلوب الصحيح لتوصيل صحيح الدين لغيرهم باللطف واللين0
    رابطة الجرافيك الدعوى


  5. #5
    عضو متميز
    صور رمزية abou_mazen
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المنطقة
    المغرب/البيضاء
    ردود
    3,875
    اقتباس الموضوع الأصلي كتب بواسطة أبواسلام
    من كثرة معاصينا هانت



    ولا نصر مع معصية
    ولا هزيمة مع طاعة
    اللهم ارزقنا قلباً سليماً عامراًبحبك وطاعتك
    ............................................................................



    بأبي أنت وأمي يا رسول الله



    فدتك نجد و طيبة ومكة وأرض الأسراء


    اللهم احشرني مع نبيك يوم يكون اللقاء


    اجمل شئ في الحياة حينما تكتشف اناس قلوبهم مثل اللؤلؤ المكنون في الرقة والبريق والنقاء قلوبهم مثل افئدة الطير
    اللهم اني احبهم فيك

    لك نصحي وما عليك جدالي ........وافة النصح ان يكون جدال

    دعوة لحفظ القرآن الكريم عن طريق المنتدى










  6. #6
    عضو نشيط
    صور رمزية alpharomio
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المنطقة
    أم الدنيا
    ردود
    486
    جميل جدا
    رائع لا احد يقرأ فلماذا أتعب نفسى
    و أكتب بقيه لهذا الموضوع

Bookmarks

قوانين الموضوعات

  • لا يمكنك اضافة موضوع جديد
  • لا يمكنك اضافة ردود
  • لا يمكنك اضافة مرفقات
  • لا يمكنك تعديل مشاركاتك
  •  
  • كود BB مفعّل
  • رموز الحالة مفعّل
  • كود [IMG] مفعّل
  • [VIDEO] code is مفعّل
  • كود HTML معطل